قرّرتُ أن أشتغل من المنزل: من أين أبدأ؟ تعلم ذلك بـ 14 خطوة

قرّرتُ أن أشتغل من المنزل: من أين أبدأ؟ تعلم ذلك بـ 14 خطوة

مقال جاء ليضيء الطريق لكل شخص يحلم بالعمل وتحقيق ذاته وهو في منزله

إذا كان سؤالك : كيف تبدأ العمل من البيت ؟ فأنت موجود في المكان المناسب والمقال الصحيح لأنك ستتعرف على خطوات  أساسية تتبعها لتساعدك على البدء بالعمل وأنت في منزلك.

مما لا يخفى عن أحد في أيامنا تعقّد أساليب الحياة وصعوبة الحصول على دخل بالطرق المعتادة والتقليدية، مما دفع العالم بأسره، وأخص بالذكر الشعب العربي، إلى الاتجاه نحو الإنترنت والاعتماد عليها في كسب الدخل، من أي مكان كان، حتى من البيت.

بحسب مجلة رائد الأعمال في الشرق الاوسط Entrepreneur – Middle East في مقالة نشرتها، يمكننا أن نستنتج، وبوضوح، أن رغبة الشباب العربي حالياً في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا تتمثل في العمل من المنزل، لما يحققه العمل الحر أو freelance work من مرونة في أوقات الشغل، والحرية والاستقلالية الكبرى للعامل.

في الصورة مربع أسود، وخطوط خضراء تشير إلى اتجاهات العاملين الشباب العربي في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا

اتجاهات الشباب العاملين العرب نحو العمل المستقل والتمتع بالحرية والاستقلالية والمرونة

مصدر الصورة: المقالة.

لهذا، يسرني أن أقول لك أن الطريق مفتوحة والفرصة سانحة أمامك لتبدأ العمل من البيت أيضاً، لكن هناك مجموعة من الخطوات والتفاصيل التي يجب عليك معرفتها، عزيزي القارئ وعزيزتي القارئة، لتتمكنوا من البدء بالفعل وعدم خسارة هذه الفرصة.

14 خطوة كي تبدأ العمل من البيت

الآن حان الوقت لنتحدث عن المراحل والخطوات المفيدة التي يجب أن تفكر فيها وتستعد لها جيداً قبل أن تبدأ شغلك من المنزل.

من المهم أن نشير إلى أنه لكي تبدأ العمل من المنزل والتعامل مع المواقع والشركات المختلفة، يجب أن تكون قد أتممتَ السن القانوني الذي يصرّح بأنك بالغ راشد، أي أتممتَ سن 18 عاماً أو 20 عاماً، أو حسب القانون السائد والساري في بلدك!

من المهم التفكير في هذه النقاط التي سأشرحها لك، لأن العكس قد يكون سبباً كافياً لإبعادك عن تحقيق هدفك.

الفهرس
1- أنت بحاجة إلى جهاز حاسوب واتصال بالانترنت 2- حدد المعرفة أو المجال الذي تريد العمل به 3- أنت بحاجة إلى التواجد والحضور على الانترنت 4- ابدأ بإنشاء مدونة احترافية 5- حدد طرق ليتواصل الزبائن معك للأغراض المهنية فقط 6- ابحث عن موقع محلي او عالمي لتبدأ من خلاله العمل من البيت 7- ضع سعراً عادلاً للخدمات التي ستقدمها 8- خطط لطريقة استلام المال المستحق لك من الشركات المحلية والعالمية 9- خصص حيزاً ملائماً كي تبدأ العمل من البيت 10- انتظر بصبر أول فرصة عمل 11- التزم بالوعود التي تقدمها للزبائن والشركات 12- نظم الوقت جيداً 13- يجب أن يكون “الاستمرار” شعارك إذا كنت تريد العمل من البيت 14- واكب كل ما هو جديد من تقنيات ومستجدات تتعلق بالويب

الخطوة 1: أنت بحاجة إلى جهاز حاسوب واتصال بالانترنت

إن سهولة وبساطة المتطلبات المادية الأولية لتعمل من بيتك هو ما ساهم في ازدياد الاتجاه نحوه، فكل ما تحتاج له بالفعل لتبدأ هو جهاز حاسوب، مكتبي أو محمول، وكذلك توفر اتصال بشبكة الإنترنت لتتمكن من التواصل مع الشركات والمواقع الالكترونية.

طبعاً الحاسوب المكتبي البسيط والعادي هو كافٍ لتبدأ عملك وبسهولة، لكن إذا كان لديك حاسوب محمول أو portable فإن ذلك يساعدك على مواصلة العمل وأنت مسافر مثلاً، أو عندما تكون في زيارة لأحد أصدقائك أو أقاربك في القرية أو الجبل، أو إذا كنت في زيارة لبيت أخوك أو اختك لمساعدتهم في العناية بأولادهم (في حالة الفتيات).

لا مشكلة في سرعة الاتصال بالانترنت، فجميع السرعات تفي بالغرض، لكن إذا كان لديك سرعة عالية سوف يساعدك الأمر على إمكانية إجراء مكالمات فيديو على سكايب مثلاً وتوسيع نطاق استفادتك من سرعة الانترنت وسرعة التحميل.

بعد توفر هذين العنصرين، تصبح جاهزاً تقنياً لتبدأ العمل في هذا الميدان.

الخطوة 2: حدد المعرفة أو المجال الذي تريد العمل به

يمكن تشبيه هذه النقطة بمحرك السيارة، فكما أن محرك السيارة هو عنصر أساسي لتتمكن سيارة من السير، كذلك عملك بشكل مستقل على الانترنت من منزلك. يجب أن يكون لديك مهارة أو خبرة أو معرفة في مجال معين، سواء أكاديمية أو مهنية أو من الحياة، ليصبح مفيداً للشركات والأفراد التواصل معك وطلب خدماتك.

*إذا كنت طالباً جامعياً:

تدرس اختصاصاً معيناً، يمكنك توظيف معرفتك في ذلك الاختصاص و الإعلان عن استعدادك لتقديم خدماتك في ذلك المجال.

*إذا كنت قد وصلت إلى سن التقاعد:

وتريد الاستمرار بكونك شخصاً إنتاجياً، يمكنك الاستفادة من خبرة السنوات الطويلة التي قضيتها في عملك السابق، مدرس أو محاسب مثلاً، وتعرض خدماتك في المجال.

*إذا كنت سيدة منزل:

أو سيدة أرادت التفرغ لبيتها وعائلتها، و تجيدين فنون الطهي والطبخ، يمكنك استغلال معرفتك في هذا المجال وعرض خدماتك على الويب من منزلك وكسب المال منها.

هناك العديد من التطبيقات مثل mumm ، يتيح لكِ فرصة التسجيل وإعداد الوجبات الطازجة والمنزلية اللذيذة وبيعها عبره إلى الزبائن وأنتِ في منزلك، حيث يكون التطبيق هو المسؤول عن إيصال الطعام إليهم.

*إذا كنت تتمتع بمعرفة عامة، في لغة معينة أو العزف على آلة موسيقية:

يمكنك أيضاً كسب المال من مواهبك منها بعدة طرق:

  1. إعطاء دروس خصوصية على الانترنت، سواء بالتسجيل في مواقع معينة أو إعطاء دروس عن طريق سكايب أو مسنجر (مكالمة فيديو، باستخدام لوح صغير للكتابة والشرح) وأنت جالس في بيتك.
  2. تنظيم دورات تعليمية على شكل فيديوهات أو بودكاست  وبيعها عبر منصات لبيع الدورات التعليمية
  3. إعداد كتب رقمية e-books وبيعها بذات الطريقة
  4. تقديم خدمات مأجورة بشكل مستقل مثل أعمال ترجمة أو كتابة اعلانات ، تصميم لافتات إعلانية، بروشورات وغيرها الكثير…

*إذا لم يكن لديك أية معرفة وتريد أن تبدأ العمل من البيت :

نصيحتي لك هي أن تبدأ بتعلّم مهارة معينة أو اختصاص معين!

تصفح الانترنت، يوتيوب، ابحث عن مواقع تعلم بالمجان، مثل منصة إدراك التي تقدم لك الكثير من المساقات والدورات التعليمية المجانية، يمكنك إنشاء حساب مجاني فيها والبدء بالتعلم وزيادة معرفتك في المجال الذي تهتم به.

في الصورة حاسوب محمول، وسهم ملون يمثل شعار المنصة إدراك

منصة إدراك للتعليم الالكتروني المجاني

وعندما تنتهي من الدورات يمكنك الحصول على شهادة إتمام، عندها تبحث عن مراجع أخرى مكملة لما تعلمته وتبدأ الناحية العملية، وتعلن عن تقديم خدمات متواضعة عبر الانترنت للشركات.

مع الوقت، تكسب المزيد من الخبرة وترى نفسك تتقدم وتحصل على المزيد من الفرص والمال. تذكّر دوماً أنه لم يولد أحدٌ وهو يتحلى بالعلوم، بل اكتسب ذلك من حياته اليومية بالصبر والاستمرار، كما سنتحدث في نصيحة أخرى عن ذلك.

الخطوة 3:  أنت بحاجة إلى التواجد والحضور على الانترنت

إن تواجدك على الإنترنت هو أمر أساسي ليتعرف عليك الناس أكثر فأكثر، وتشارك بعض المحتوى في مجال معرفتك وتتحول إلى مرجع يعود فيه لك الناس وقت الحاجة.

صدقني، بدون هذه الخطوة لا تتلقى فرصاً كثيرةً، لأن وجود موقع الكتروني لك أو صفحة على فيسبوك تُعرّف بك، يمثل نقطة التواصل الأولى للجمهور معك، وعاملاً يجعل الناس يثقون بك و يتأكدون أنك الحل الأمثل لهم.

إذا تحمست للفكرة وتريد البدء، اقرأ هذه المقالات التي تريك طريق البداية وخطوة بخطوة:

باعتبار أن يوتيوب يحتل المرتبة الثانية في العالم بعدد المشاهدين والمشاهدات بعد جوجل، يجب إنشاء قناتك الخاصة، تشارك من خلالها نصائح صغيرة وتقنيات تقدم فائدة للجمهور، وبهذا تكسب مزيداً من المشاهدات والتسجيلات في القناة.

هذا الحضور على الانترنت يساعد رجال الأعمال والشركات الباحثة عن عاملين أحرار على التواصل معك، لهذا نصيحتي لك أن تترك بيانات التواصل معك واضحة جداً في فيسبوك ويوتيوب، لأنه من المعتاد أن تبحث الشركات عن ايميل أو رقم واتس اب يكون متروكاً في فقرة معلومات الاتصال في فيسبوك، أو في فقرة حول في يوتيوب، وعندما لا يجدون ذلك ينتقلون إلى شخص آخر، فأرجو ألا تفوت عليك الفرص.

في هذا الحيّز، تضع بيانات التواصل معك من رقم هاتف، عنوان ويب، ايميل…الخ

في الصورة ثلاثة أسهم خضراء ومربع أخضر يشير إلى بيانات التواصل عبر فيسبوك

حيز عرض معلومات التواصل معك عبر فيسبوك

وفي يوتيوب، يكون هذا الحيز هنا، في فقرة حول:

 في الصورة مستطيل أبيض وحوافه خضراء، وهناك زر أحمر يشير إلى اشتراك، ومربع أخضر يشير إلى مربع حول حيث تتواجد معلومات التواصل مع صاحب القناة على يوتيوب

بيانات التواصل مع صاحب القناة على يوتيوب

الخطوة 4: ابدأ بإنشاء مدونة احترافية

المدونة هو أفضل مكان يمكن أن يزيد من شهرتك على الانترنت. بالإضافة إلى أن المدونة تساهم في تقديم صورة احترافية عنك وعن أعمالك، فإنها تفتح باباً آخر لربح المال وأنت تعمل في المنزل، وهو باب الاعلانات!

إذا قمت بإعداد مدونة و غذيتها بالمحتوى المنتَظم، ووضعت تقويماً زمنياً للمنشورات ضمن وتيرة ثابتة فإنك تكسب أعداداً كبيرة من الدخول والزيارات العضوية الطبيعية يومياً.

مع الوقت، تزداد أعداد المشاهدات وزيارات الصفحات أو ما نسميها pageviews ، خصوصاً إذا قدمت محتوى مميز ومفيد، ويتحدث بالتفصيل. يدرك عندها جوجل أن المحتوى الذي تشاركه عبر المدونة هام، ويستحق تصدّر المراتب الأولى في البحث.

إن هذا الجمهور المتابع لك وهذا التفوق والظهور بين المراتب الأولى يقدم لك خياراً آخر لتعمل من خلال جوجل ادسنس Google AdSense وتسوق لإعلانات شركات ضمن موضوعات مدونتك من خلال إعلانات مضمنة، وتربح المال في كل مرة ينقر فيها زوار المدونة على الروابط والأشرطة الإعلانية الموجودة.

يدفع جوجل لك المال إما لقاء النقرة وهو ما نسميه Pay per click أو لقاء الألف مشاهدة أو Click per mille.

إذاً فكّر بشكل جاد في إنشاء مدونة، لأنها تجعل الناس يتوجهون إليك واثقين أنك مرجع في المجال.

الخطوة 5: حدد طرق ليتواصل الزبائن معك للأغراض المهنية فقط

هذه الخطوة هي خطوة مكملة للخطوة الثالثة، كما تحدثت، وهنا سوف أوجه لك هذه النصيحة: إذا كنت تريد أن تبدأ العمل من البيت ، من المهم أن تفصل وسائل التواصل الشخصية عن المهنية، من خلال شراء خط هاتف محمول آخر، رقم جديد بحيث يكون مخصصاً فقط للرد على الزبائن.

هذا الأسلوب يقدم لك التنظيم، وينقل صورة احترافية عنك.

كذلك قم بإنشاء صفحة تجارية على فيسبوك تختلف عن حسابك الشخصي أو صفحتك التي تتحدث فيها مع أصدقائك وأقاربك وتنشر صورك، استغل هذه الصفحة لتضع ايميل خاص بك خصيصاً لعملك.

من الذكي أن تقوم بتسمية الايميل بطريقة مخصصة واحترافية، فلو كنت تعمل في مجال الترجمة من منزلك، وكان اسمك (خالد) مثلاً، يمكنك التفكير في تسمية الايميل المهني بشكل يكون على النمط التالي:

Khaled.translation2@gmail.com

أو

Khaled.Translate@gmail.com

الخطوة 6: ابحث عن موقع محلي او عالمي لتبدأ من خلاله العمل من البيت

بعد أن حددت المجال أو المعرفة التي تتمتع بها وتريد استغلالها، وبعد أن قمت بإنشاء حسابات على مواقع التواصل، وخصصت وسائل للتواصل المهني، يكون الوقت قد حان لتبدأ العمل من البيت !!

الخطوة التالية هي اختيار منصة أونلاين أو موقع على الانترنت تعمل من خلاله.

هناك الكثير من المواقع التي تسمح لك بالتسجيل وانتظار طلبات الزبائن أو الشركات، منها المواقع التالية:

موقع مستقل

في الصورة كتب وحقل نصي للبحث يشير إلى إمكانية البحث عن مشاريع للعمل فيها بشكل حر

موقع مستقل للعمل الحر والمستقل

هو منصة عربية تسمح لك بالتسجيل فيها لتبدأ العمل من البيت وتحقق دخلاً منها. بإنشاء تسجيل فيها تحصل على طلبات وعروض عمل من جميع الشركات من مختلف الدول، العربية وغيرها.

يسمح لك هذا الموقع التابع لشركة حسوب بالتقدم إلى المشاريع التي لديك خبرة بها بحيث لا تتجاوز 10 مشاريع معاً في الشهر الواحد، هذا إذا كانت المشاريع العشرة نشطة في آن معاً.

موقع نبّش

في الصورة كاميرا وماوس حاسوب، وأقلام ودفتر يشير كل ذلك إلى إمكانية العمل المستقل والحر

موقع نبش للعمل الحر والمستقل Freelance

هو موقع آخر يربط أصحاب الشركات والمشاريع بالعاملين الأحرار والمستقلين الراغبين في العمل من منزلهم.

يمكنك التسجيل في الموقع، أكمل المعلومات الشخصية عنك وعن المجال الذي ستعمل فيه، حدث معلوماتك باستمرار، واعتباراً من تلك اللحظة تبدأ باستلام عروض العمل والطلبات التي تنسجم مع ما تحب القيام به.

من المهم أن تضع صورة شخصية لك، هذا ما ينصحك الموقع به، ينقل هذا الإجراء المزيد من الثقة والمصداقية لحسابك ويزيد إقبال الشركات ورواد الأعمال على خدماتك.

موقع Gengo للترجمة المستقلة

 

في الصورة رجل مسرور لأنه يعمل بكشل مستقل

منصة gengo للترجمة بشكل مستقل

هو منصة يمكن بواسطتها أن تبدأ العمل من البيت في مجال الترجمة إذا كان هذا ما تبحث عنه. يمكنك التسجيل في المنصة والبدء بالعمل.

تقدم المنصة مرونة عالية للعمل، حيث يمكنك تقرير الساعات التي تريد العمل خلالها، وتتميز بتعدد المشاريع فيها وتنوعها، حيث يمكنك اختيار المشروعات الأنسب لك.

ليس هذا فقط، بل تسمح لك المنصة بالحصول على آراء واقتراحات تحسين من خبراء و احترافيين في الترجمة، وتتواصل مع عاملين آخرين في الترجمة يعتبرون عشاقاً لهذا المجال، مما يؤمن بيئة رائعة لتبادل الأفكار والخبرات وتعلم المزيد.

موقع Mumm للعمل في الطهي من المنزل

 

 في الصورة طبق فروج، وطبق أرز يحمل صورة غلاف لموقع الطبخ على الانترنت من المنزل

موقع Mumm للعمل في الطهي من المنزل

هو منصة الكترونية على الانترنت تربط بين الموهوبين والعاشقين لمهنة الطبخ، من الرجال والسيدات، وبين الزبائن والناس الذين يحبون الطبخ المنزلي، لكن لكثرة أعمالهم وانشغالهم، ليس لديهم الوقت للطبخ.

يمكن للزبائن في هذا الموقع أن يطلبوا طلبات طعام فردية، عائلية وأكل مجمّد. توفر هذه المنصة من جهة، الطعام المنزلي النظيف، بسرعة، بشكل يوفر وقت الزبون، يقدم له وجبات صحية وتصل إلى المنزل. من جهة أخرى، يقدم فرصة عمل رائعة ومناسبة للسيدات اللواتي يرغبن في أن يكون لهن مشروع ريادي وتجاري خاص بهنّ من دون الخروج من المنزل.

للتسجيل في الموقع والبدء بالعمل، يمكنك ملء الاستمارة البسيطة التالية الموجودة على الموقع. انقر هنا.

موقع Freelancer للعمل من المنزل

 

في الصورة منزل مصورفوتوغرافياً وواجهة زرقاء تمثل واجهة العمل على موقع freelancer

موقع Freelancer للعمل الحر من المنزل

هو موقع آخر متعدد المجالات، يمكنك التسجيل فيه وتقديم الخدمات التي تنسجم مع المهارات التي تتمتع بها.

يمكنك الاستفادة من الموقع والعمل في مجالات متعددة، منها تصميم الويب، تطبيقات الموبايل، التصميم، الفوتوشوب، كتابة المقالات، كتابة الاعلانات، المحاسبة والمالية، التسويق عبر الانترنت (التسويق الالكتروني)، أعمال لوجستية…الخ

موقع أريد Ureed

في الصورة فتاة ترتدي كنزة بيضاء وتفتح يداها لأنها فرحة بالحصول على فرصة عمل في موقع أريد

منصة “أريد” للعمل الحر والمستقل في مجال كتابة المحتوى

يشكل هذا الموقع الالكتروني فرصة لك إذا كنت تريد أن تبدأ العمل من البيت في مجالات صناعة المحتوى creating content وتتمتع بمهارات لغوية وإنشائية.

تساعد هذه المنصة على العمل في مجالات متعددة، منها التدقيق اللغوي، الكتابة التقنية، التعليق الصوتي، التحرير، الترجمة، كتابة الاعلانات، إدخال البيانات وتدقيقها، كتابة إبداعية وغيرها.

لتبدأ العمل كل ما عليك فعله هو النقر على الرابط التالي والتسجيل في المنصة.

موقع Shutterstock لبيع الصور

 

في الصورة يد تكتب وكاميرا قرب حاسوب، دليل على إمكانية بيع صور عبر موقع shutterstock

موقع Shutterstock لبيع الصور والعمل من المنزل

موقع Shutterstock هو منصة تسمح لك بالعمل من خلال التقاط الصور الأصلية والحصرية وبيعها عبره.

إن ميزة العمل في التقاط الصور وبيعها هي أنها يمكن أن تكون مصدر دخل إضافي يُضاف إلى إيراد عملك، تعمل به في نهاية الأسبوع أو العطلة.

كي تبدأ العمل من البيت في مجال الصور، التقط صور رائعة، صور مميزة، صور من مواقع وزوايا لافتة للنظر، أو فيديوهات، وتحديث المحتوى بشكل متواصل ثم انتظار الزبائن لشراء صورك.

لتبدأ، انقر على الرابط التالي.

منصة Hotmart Club لبيع الدورات التعليمية اونلاين

 

 في الصورة شاب يجلس أمام حاسوب وأمامه تقنيات لتسجيل كورسات تعليمية على الانترنت

منصة استضافة الكورسات التعليمية لبيعها عبر المنصة هوت مارت

تحتوي المنصة هوت مارت على منطقة استضافة مجانية الاستخدام لإعداد الكورسات التعليمية على شكل فيديوهات وبيعها على الإنترنت، يمكن من خلالها تنظيم الاشتراكات للتدريبات والكورسات و بيعها بمبلغ ثابت يدفعه لك الزبون مرة واحدة أو بالتقسيط.

ميزة المنصة Hotmart Club هي أنك لا تدفع إلا إذا حققت المبيعات، أي ليس هناك أي احتمال لخسارة المال أو تضييع الوقت، لتعرف مزيداً عن مقدار العمولة التي تدفعها إذا حققت مبيعات، فقط انقر على الرابط التالي.

يمثل بيع الدورات التعليمية الاتجاه الصاعد لنموذج الأعمال الحرة اليوم في عصرنا، نظراً لكونه نشاطاً تجارياً ونموذجاً مريحاً يمكن القيام به من المنزل، ويمكن لجميع شرائح المجتمع المشاركة والاستفادة منه، سواء في إعداد الكورسات الخاصة أو في بيع كورسات ودورات الآخرين – وفق نموذج الافلييت أو التسويق بالعمولة.

لمعرفة المزيد واكتشاف المنصة، انقر على الرابط التالي.

الخطوة 7: ضع سعراً عادلاً للخدمات التي ستقدمها

بعد أن حددت المجال الذي ستعمل فيه والمنصة الرقمية التي ستبدأ بها، يأتي موضوع التسعير!

انتبه جيداً إلى هذه المرحلة، وامنحها العناية الفائقة، فكر في السعر انطلاقاً من النقاط التالية:

1- يجب أن يتوافق السعر مع المحتوى المُقدم أو الخدمة، ويستند على الفائدة أو المنفعة التي يحققها للزبون، كلما كانت الفائدة أكبر، كلما زاد استعداد الزبون لقبول سعر أعلى على الخدمة.

2- المنافسة، كلما كان المنتَج أو الخدمة نادرة كلما كان سعرها مرتفعاً.

مثلاً، إذا كنت مُتَرجماً من اللغة البرتغالية أو الروسية إلى العربية وبالعكس يمكنك أن تطلب سعراً أعلى على ترجمتك مما لو كنت تترجم من الانجليزية أو الفرنسية إلى العربية وبالعكس، باعتبار أن العرض على هاتين اللغتين الأخيرتين أكبر.

3- تكرار الطلب على الخدمات التي تقدمها لشركة  معينة أو غيرها: إذا كنت تتعامل بصورة دائمة مع شركات محددة يمكنك منح سعر خاص لها لتميزها عن غيرها وكسب ولائها دوماً، في المحصلة أنت تعمل من المنزل، ولا تخسر المال على وسائل النقل أو تناول الطعام في الخارج لإنجاز عملك.

إليك نصيحة جيدة : انظر إلى أسعار الخدمات المشابهة لخدماتك، ما الأسعار التي حددها الناس؟ ضع سعراً قريباً من هذه الأسعار بعد تحليل النقاط السابقة.

الخطوة 8: خطط لطريقة استلام المال المستحق لك من الشركات المحلية والعالمية

هذه النقطة أساسية وجوهرية، وتعد الشغل الشاغل لمن يريد البدء بالعمل من المنزل: “كيف سأحصل على المال المستحق لي؟”.

عادةً، أي عمل على الانترنت، حتى لو كان من المنزل، يتطلب أن يكون لدى الشخص حساب مصرفي في بنك معين، وعبر هذا الحساب يتلقى كامل المدفوعات المستحقة له من خدماته وأعماله، سواء كان تعامله مع شركات محلية أو خارجية.

هناك بعض الناس الذين يستخدمون وسيطاً آخر، هو PayPal أو Payoneer لأنهم يشترون كثيراً من الانترنت، عندها يستخدمون هذه الأموال التي يحصلون عليها كرصيد للشراء من الانترنت أو تحويلها إلى حسابهم المصرفي، مما يؤكد أن وجود حساب بنكي أو مصرفي لك هو أمر أساسي لازدهار عملك اونلاين وأنت في منزلك!

في بعض البلدان، يمكن أن يتم التحويل المالي من الشركات لك بواسطة شركات الاتصالات، لكن يختلف الأمر كثيراً من بلد لآخر. وهناك احتمال أيضاً أن يتم استلام المال عبر حوالة مباشرة من الشركة بواسطة مكاتب متخصصة ومعترف بها مثل Western Union وغيرها.

الخطوة 9: خصص حيزاً ملائماً كي تبدأ العمل من البيت

نعلم أن العمل من المنزل هو خيار مريح ورائع لكسب المال والدخل، لكنه بالمقابل، يحتاج إلى الانتباه، لأن احتمال تعرّضك  لعوامل ومؤثرات تسبب لك التشتت وخسارة التركيز كبير جداً.

في أغلب الأحيان، أنت تسكن مع أشخاص آخرين في المنزل، أو يزورك أشخاص. قد يكون موقع منزلك على الشارع العام أو بالقرب من مدرسة أو معمل، ويكاد الضجيج يملأ المكان.

ليس هذا فقط، بل يشكل التلفاز، الهاتف الخليوي، وسائل التواصل الاجتماعي، netflix وغيرها عوامل قد تشتت انتباهك وتفقد التركيز.

لكي تبدأ العمل من البيت ، خصص مكاناً هادئاً، تضع فيه طاولة مرتفعة بالقدر المناسب، وكرسي مريح يعكس الجلسة الصحية، واضاءة كافية، بحيث لا ترهق عيونك.

حاول أن يكون المكان جيد التهوية، وبعيداً، قدر المستطاع، عن مصادر الضجيج الخارجي أو أماكن تجمع الأهل والأخوة، حاول أن تتفق مع أهلك وعائلتك وتوضح لهم جيداً التوقيت الذي ستعمل فيه كي لا يقاطعونك أو يساهموا في تشتت تفكيرك.

الخطوة 10: انتظر بصبر أول فرصة عمل

من الأساسي أن تعلم أن العمل وأنت في منزلك قد يتأخر بعض الشيء لتحصل على الزبون الأول، أتمنى أن تتحلى بالصبر وتتفهم أن الأمور قد لا تسير كما هو مخطط لها.

قد تمر أشهر دون أن يصل إليك أي زبون، وبالمقابل، قد تتلقى العرض الأول مباشرة بعد الأسبوع الأول من تسجيلك في الموقع:

الصبر هو التقنية التي يجب اكتسابها.

لا تفقد الحماس وتمتع بالتحفيز الداخلي، لأنك ستحصل في النهاية على الزبائن وتنعم بالنجاح.

أنصحك أن تكون مستعداً جيداً من الناحية المادية لمثل هذه الظروف، خصص مبلغاً من المال و ادّخره لإنفاقه على نفسك ريثما تكسب المال من عملك.

الخطوة 11: التزم بالوعود التي تقدمها للزبائن والشركات

بعد أن تبدأ العمل من البيت ، تأتي الخطوة الهامة، وهي الالتزام بما تقدمه للناس والزبائن من وعود، تذكر أن احترامك لهذه النقطة له صلة وثيقة بسمعتك ومدى ثقة الزبون بك ورضاه عن عملك.

فإذا وعدت الزبون أو الشركة بأنك سوف تسلمهم المشروع في الغد، التزم بذلك ولا تتأخر.

وإذا لم يكن هناك مهرب من التأخير، أنصحك أن تكون صادقاً وواضحاً معهم، وتتصل بهم لتشرح لهم الظرف القاهر الذي سوف يمنعك من إنهاء المشروع اليوم، و تناقش معهم مدة زمنية أخرى تقريبية للتسليم بحيث ترضي الطرفين.

أما لو أهملت هذا الجانب المهم، فإنك قد تخسر الزبون، يصبح غاضباً منك، يتوقف عن التعامل معك، و ينقل خبرته السيئة معك إلى رفاقه ومعارفه ناصحاً إياهم بعدم التعامل معك لأنك تؤجل تسليم الخدمات، وأنت بالطبع لا تريد لذلك أن يحدث، صحيح؟

بل لدي اقتراح آخر لك، سيكون جميلاً جداً إذا حاولت فعل العكس، أي  تجاوز توقعات الزبون وتسليم المشروع له قبل أوانه، صدقني إن مثل هذه الإجراء الذكي سيساهم كثيراً في نجاح أعمالك، و اكتسابك شهرة كبيرة بين الشركات، لأنك  تبرهن بهذا السلوك على أنك تتعاطف جيداً مع زبائنك وتحترم وقتهم.

الخطوة 12: نظم الوقت جيداً

التنظيم هو صفة يجب أن تتحلى بها منذ اللحظة الأولى التي تفكر فيها بأن يكون لك مشروعك التجاري الخاص، فالتنظيم هو صفة أساسية من صفات رائد الأعمال الناجح!

تزداد أهمية التنظيم أكثر في عملك من المنزل، عندما يقوى نشاطك التجاري، وتشتهر بخدماتك، ويزداد طلب الشركات على ما تقدمه.

لا تحاول المبالغة في عدد المشاريع التي تعمل بها في الوقت نفسه، من الأفضل أن تلتزم بثلاثة مشاريع وتنهيها من أن تبالغ في تقدير الوقت واستيعاب طاقاتك، وتعمل في 5 أو 6 مشاريع معاً، ولا تتمكن من إتمام أيٍّ منها وتصاب بخيبة الأمل والخجل أمام زبائنك.

اعرف طاقاتك جيداً، حدد وقتاً يزيد عن الوقت الذي تسلم خلاله المشروع أو الخدمة في العادة، لأن المرء مُعَرّضٌ للكثير من المواقف والظروف غير المتوقعة والطارئة التي قد تحدث وتعيق إنهاء ما رسمه وخصصه من أهداف.

كما ذكرتُ، السمعة مهمة جداً، و للتنظيم دور رئيسي في ذلك.

الخطوة 13: يجب أن يكون “الاستمرار” شعارك إذا كنت تريد العمل من البيت

لا ينفع أبداً أن تشتهر في السوق ويزداد إقبال الشركات على ما تقوم به، وتتمكن من تنظيم كافة الطلبات، وفي النهاية تعمل لمدة شهرين أو ستة أشهر وتتوقف.

إن الاستمرار هو من المفاتيح الرئيسية التي تفتح لك أبواب النجاح، إذا تأملتَ في مسيرة الأشخاص الناجحين في المجتمع، سترى أن استمرارهم وثباتهم كان له الدور الأبرز في نجاحهم.

لهذا من البداية، أنصحك، فكر جيداً وحكّم عقلك وادرس إمكاناتك قبل أن تتخذ قرارك بالعمل في مجال معين، لأن ريادة الأعمال وعقلية رائد الأعمال تقوم في جوهرها على الالتزام، الحرية، الاستقلالية، الإبداع والاستمرار والثبات مع التحلي بالثقة بالنفس!

الخطوة 14: واكب كل ما هو جديد من تقنيات ومستجدات تتعلق بالويب

إن عالم الإنترنت هو عالم متغّير ويتبدّل باستمرار، تظهر فيه الكثير من المستجدات وإذا لم تواكب الأخبار يمكن أن يسبقك الزمن ويتفوق عليك المنافسون.

لا تدع ذلك يحدث أبداً! مع تقدم وسائل التواصل، يمكنك بسهولة مواكبة أخبار التكنولوجيا، من خلال الاشتراك في المواقع التقنية التي تتحدث عن المجال الذي تعمل فيه، أو الاشتراك في مجتمعات افتراضية على الانترنت مثل مجموعات الفيسبوك، مجموعات الواتساب أو قنوات يوتيوب وغيرها.

تابع الشبكة المهنية الأولى في العالم (لينكيد إن) وسجل فيها إذا لم يكن لديك بروفايل حتى الآن، إلى جانب الكم الهائل من المعلومات التي يشاركها الآخرون على هذه الشبكة، يكون أمامك فرصة عظيمة لتزيد معارفك وتضيف الناس إلى شبكتك المهنية وتقوي علاقاتك networking، وهذا العامل بالذات يساهم في مضاعفة نجاحك وتَعرُّف المزيد من الناس والشركات عليك وعلى ما تقوم به من أعمال.

Business Agency GIF by Two Lane

خاتمة

إذا كنت تنوي أن تبدأ العمل من البيت فأنت تسير على الطريق الصحيحة وتساير اتجاهات العصر!

مع هذه الخطوات والنصائح التي تحدثنا عنها في هذه التدوينة، أعتقد، وأتمنى فعلاً، أن يصبح الطريق أسهل عليك وتخطط جيداً لعملك وتحظى بالنجاح الكبير.

كل التوفيق لك! يمكنك استخدام مساحة التعليقات في الأسفل لنتحدث معاً، نتبادل الخبرات ونتعلم معاً!

إذا كانت لديك أية نصيحة أخرى، إلى جانب ما تحدثتُ عنه هنا، وترى أنها تفيد أخواتِنا القارئات وإخواننا القارئين، أتمنى أن تشاركها معنا وتتحدث عنها عبر التعليقات ليستفيد منها الجميع، فهذا هو هدفنا الأول والأخير.

إلى اللقاء في تدوينة أخرى ومنشور آخر،

والسلام عليكم!

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎