دليل مفيد لتتعلم إعداد باقة تسويقية Media Kit تلفت بها أنظار العملاء لشركتك وأعمالك

دليل مفيد لتتعلم إعداد باقة تسويقية Media Kit تلفت بها أنظار العملاء لشركتك وأعمالك

تعلم كيف تمزج المواد الإعلانية والدعائية بقالب يجعلك تفوز بقلوب الجمهور المستهدف

آخر تحديث للمقالة: 08/02/2020 – وجود فكرة الباقة الترويجية ‘media kit‘ من حولنا من دون أن ندري:

لا شك في ازدياد أعداد رواد الأعمال والمستثمرين الذين يعتمدون على الإنترنت في التسويق والترويج لأعمالهم التجارية، لهذا بالنسبة للشركة أو رائد الأعمال، كلما توفرت المعلومات والمواضيع التي تتحدث عنهم وعن أعمالهم على الإنترنت، كلما زادت فرص نجاحهم وتوسع نشاطهم التجاري.

مهما كان نوع البزنس الذي تقوم به، سواء مادي أو رقمي أي يعتمد على إعداد والمتاجرة بالمنتجات الرقمية digital products، مثل: كتب الكترونية، فيديوهات تعليمية، كتب سماعية، مجلات الكترونية، تسجيلات شاشة screencasts، بودكاست، برمجيات، رموز برمجة لمواقع الويب، الألعاب على الإنترنت، أدلة ارشادية…الخ   فهي بحاجة إلى التسويق الذكي والناجح.

مما لا شك فيه أن التسويق هو العامل الذي يقرر نجاح الكثير من المنتجات والأعمال، فما الفائدة إذا كان لديك منتَج في غاية الروعة والجودة، ولم تعلم كيف تسوق له بنجاح أو بالأسلوب الذي يلائم ويلفت انتباه جمهورك المستهدف وبشكل يحدث في الأماكن التي يتواجد فيها مثل هذا الجمهور المستهدف؟

لهذا فكرنا في الحديث، في هذا المقال، عن فكرة الباقات الترويجية، أو الـ media kits ، لتفهم أهميتها في نجاح أعمالك وتتمكن من الاستفادة بالفعل منها، تابعنا.

ماذا يعني media kit ؟ 

بحسب القاموس marketing terms.com (قاموس المفاهيم التسويقية)، يمكننا أن نفهم مصطلح (media kit) او باقة ترويجية بالأسلوب التالي:

“الباقة الترويجية media kit هي جملة من المعلومات وأية معلومات ومواد دعائية وتسويقية تقدم للجمهور المستهدف (لشركة أو رائد أعمال) فكرة عن عملهم التجاري والآراء المنسوجة حوله في الأسواق.

تقدم هذه الباقة أيضاً معلومات تفصيلية عن المنتجات والخدمات، تطرح بيانات التواصل مع الشركة، أو يمكن اعتبار الباقة الترويجية كذلك أية مواد دعائية وتثقيفية تساعد العملاء المحتملين على اتخاذ قرارهم بالشراء”.

تعريف الباقة الترويجية - media kit حسب القاموس التسويقي

تعريف الباقة الترويجية – media kit حسب القاموس التسويقي

مصدر الصورة: الموقع marketing terms.com

بمعنى آخر، هي مواد تساهم في تقديم المنتجات والخدمات للزبائن المتوقعين للعلامة التجارية، يمكن مشاركتها عبر أي وسط من الأوساط، سواء موقع الويب سايت للشركة، أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي، الاستفادة من الخدمات التي تقدمها الصحافة، استخدام المزايا التي يقدمها البريد الالكتروني (التسويق عبر البريد الإلكتروني) من تقديم نشرات إخبارية newsletters وغيرها.

يمكن أن تكون أحد أشكال الدعاية والإعلان في هذه الباقات الترويجية على شكل بانرات دعائية، نوافذ منبثقة pop-ups، تقديم عينات مجانية وطرحها ليتعرف الناس على ما تقدمه.

مم تتكون الباقة الترويجية أو media kit ؟

في الحقيقة ليس هناك أية قاعدة تنص على أن الباقة الترويجية للشركة أو البزنس يجب أن تضم كذا وكذا، بل هناك أفكار وعناصر عامة تتكون منها الباقات الترويجية، ويمكنك أن تختار العناصر والأمور والتفاصيل التي تتوافق مع:

1- الاستراتيجيات التسويقية التي تضعها لأعمالك

2- الظروف التي تمر بها شركتك

3- خصائص العملاء المحتملين الذين تستهدفهم بأعمالك.

بشكل عام تتكون الباقة الترويجية من العناصر التالية

1- بيانات وتفاصيل التواصل مع الشركة أو العلامة التجارية:

هذا العنصر هام جداً من عناصر الـ media kit ،لأنه سيكون المسؤول عن وصل الزبون الذي لديه اهتمام بشركتك والموظفين لديك، ليساعدوه ويقدموا له ما يحتاج، وبالتالي تتمكن من البيع له و لأمثاله.

2- معلومات تقديمية تشرح عن الشركة أو رائد الأعمال:

هنا يمكنك تقديم أية معلومات تتحدث عن الشركة، نموذج البزنس الذي تقوم به، لمحة سريعة وذكية عن تاريخ تأسيس الشركة timeline (بشكل خط زمني يتم عرضه ضمن ملف pdf أو infographic على سبيل المثال).

من الجدير بالذكر أن يكون هذا الوصف قصيراً وذكياً كما تحدثنا، كي لا يشتت انتباه الزبون المتوقع ويشعر أنه من المعقد التعرف أكثر على الشركة؟

3- معلومات عن أي سبق صحفي أو مواد صحفية

في الحقيقة تعتبر الصحافة محط ثقة لدى الجمهور بشكل عام، وعندما يكون هناك أية مقابلات صحفية لمدراء الشركة مع شخصيات صحفية، فهذا يكون مؤشراً جيداً على مدى شهرة الشركة، يزيد ذلك من ثقة العميل المحتمل، يزداد تفاعله مع الشركة، يزداد فضوله ويريد التعرف أكثر.

كما أنه عندما تقدم مثل هذه المواد، فإنك تساهم في القضاء على مشاعر الخوف والقلق لدى الزبون (نظراً لأنه يتعرف على شركة جديدة لم يسمع عنها من قبل)، وكذلك تساعد المقابلات، خصوصاً عندما تحتوي على صور للشركة، المدراء، المنتجات على توليد تعاطف empathy بين الجمهور والشركة.

4- مواد تفاعلية مثل فيديوهات، صور

مما هو معروف أن صيغة الفيديو هي من أكثر الصيغ التي تؤثر في الجمهور وتساعد على كسب تفاعل واندماج، وهذا يزيد بالطبع من فرص حصول شركتك على المزيد من العملاء.

فكر دوماً في إضافة الفيديو ضمن خططك التسويقية.

5- شهادات من أناس جربوا منتجاتك وخدماتك

على الرغم من أن هذا العنصر لا يمكن اعتباره العنصر الملزم في تكوين الـ media kit إلا أنه يعتبر العنصر القادر بالفعل على التأثير في الزبائن والتأثير على قرارهم بالشراء.

كما تعلم، ليس هناك في العالم شخص يمكن له الحديث عن منتَجك ويمكن أن يؤثر في آراء أناس آخرين أكثر من ذلك الإنسان الذي كان له احتكاك مباشر مع شركتك، جرب منتجاتك وخدماتك، واشترى منك.

لأن أي رأي سوف يقدمه سيكون مستنداً على تجربة صادقة، لهذا السبب، تميل كلماته وأقواله إلى التأثير بشكل كبير جداً في آراء ومشاعر مَن يشاهد ما يقول.

6- تقارير، أرقام، نتائج، إحصائيات

من المهم أن تعلم أنه عندما تذكر بيانات، حقائق وأرقام، خصوصاً عندما يكون هناك جهة موثوق بها قامت بالمصادقة أو المساهمة في إصدار مثل هذه التقارير عن شركتك وأعمالك، يمكن أن تنجح في أن تُقنِع بها الناس بأهمية شركتك في السوق، وهكذا يبدأ الناس بالشعور بأنك مرجع موثوق به في السوق.

من أحد حجج الإقناع المنطقية هي الاستناد على أرقام، مثلاً: التحدث عن حجم المبيعات، سنوياً أو بشكل نصف سنوي، إظهار نسب إعادة المبالغ للناس أو refund، التحدث عن نسب رضى الناس عن (فريق التعامل مع العملاء customer service)، معدل نمو أعمالك، البلدان وأرقام العملاء التقريبي لك في كل دولة من الدول أو المحافظات… جميعها امثلة معقولة…

7- عينات من المنتجات أو الخدمات

من المفيد أن تضع في باقتك الترويجية لشركتك أو مؤسستك بعض العينات التي تسمح للزبائن بمعاينة وتجريب ما تقدمه، فكما يقول المثل: “التجربة خير برهان”، بهذا العنصر الهام، يمكنك بالفعل أن تلفت الأنظار إلى شركتك ويبدأ الناس بالوثوق فيما تقدمه باعتبار أنهم جربوه على أرض الواقع.

نصائح مفيدة وذكية لتقوم بإعداد أفضل الباقات الترويجية 

1- يجب أن تعكس جميع عناصر الـ media kit الهوية المرئية للشركة أو الماركة

هذه النصيحة مهمة جداً وفي الحقيقة تعد العنصر الحاسم الذي سيقرر مدى النجاح والإقبال الذي سيشهده عملك التجاري، تُرى هل أنت متأكد من أنك تقوم بإعداد هذه الباقة بشكل متناغم ومتجانس من الناحية المرئية؟ هل تستخدم الألوان الرئيسية ونمط التصميم ذاته والذي يعكس هوية شركتك وشعارك التجاري؟

إن لذلك علاقة مباشرة بمدى قدرة الجمهور المحتمل على التعرف على أن هذه المواد تعود لشركتك وعلامتك التجارية، ويشكل الضمان لعدم حدوث التباس عليهم مما قد يجعلهم يخلطون بينك وبين شركة أخرى، فقط لأنك استعملت ألواناً كانت لهم خادعة وقال لهم دماغهم بأن يذهبوا إلى تلك الشركة وليس شركتك.

يجب عليك تطبيق هذه الهوية المرئية ذاتها على كامل المواد الترويجية: ترويسة البيانات واللقاءات الصحفية، البانرات، المخططات العامة، إطار الصفحات على الويب وغيرها، البنية التخطيطية وأغلفة المنتجات، المؤثرات والتصميم المستخدم في الصور والفيديوهات…ألخ 

2- اعمل على تنويع الوسائل الترويجية المستخدمة

إذا أردت ان تأسر القلوب وتجذب الأنظار، يجب أن تنوّع الأوساط التي تعلن فيها، اعتمد على الوسائل المتنوعة والذكية، بدءاً من الإعلانات الممولة وانتهاء بالتسويق بالعمولة أو الافلييت على منتجاتك وخدماتك، اعتمد أيضاً على قوة وسائل السوشيال ميديا لإعداد الحملات التسويقية المختلفة على انستقرام، يوتيوب، الفيسبوك وغيرها

فيما يتعلق بالمواد الدعائية والأشكال المستخدمة يجب أن تتسم بالتنوع والاختلاف، ركز دوماً على المحتوى التفاعلي الذي يضمن لك نسباً أعلى من التفاعلات والتحويل، إضافة إلى النصوص والرسوم، يمكنك استخدام مواد سمعية بصرية، عروض تقديمية وطرق أخرى من الصيغ والوسائط الدعائية الرقمية المختلفة التي تلفت الانتباه على الإنترنت. 

3- ركز على المعلومات التي تهم العملاء وتزيل تساؤلاتهم

يمكننا اعتبار أن الباقة الترويجية media kit هي بمثابة بطاقة تعريفية لأعمالك business card أو carte de visite.

يجب أن تحتوي هذه الباقة على كافة المعلومات الهامة وليس فقط على المواد الترويجية، وكذلك معلومات تتحدث عن المؤلف، جهة التصنيع أو الإعداد.

يجب على هذه المعلومات أن تجيب على كافة الأسئلة الرئيسية التي تتعلق بالمنتجات والخدمات التي تقدمها، من خلال نص فعال وهادف يجيب على النقاط التالية:

1- وصف المنتَج أو الخدمة.

2- كيف يمكن أن يكون مفيداً للعميل أو الزبون؟ 

3- الأسباب التي تدفعه للشراء.

ثم تتحدث عن الشركة أو الجهة التي قامت بتصنيع المنتَج أو تقديم وتوفير الخدمة: حاول الحديث بشكل مختصر جداً عن شركتك، ركز على النقاط التي تجعلها مرجعاً في السوق، الخبرات العملية والنجاحات التي حققتها وتحققها، ركز على مدة (فترة) وجودها وخبرتها في السوق.

في حال كانت شركتك قد فازت ببعض شهادات الجودة العالمية أو الجوائز، من المفيد أن تعلّق على ذلك أو تضع صوراً تثبت صحة هذه الإنجازات.

4- ركز أولاً وأخيراً على أذواق جمهورك المستهدف

في الحقيقة، إن كل ما تقوم به في أعمالك يجب أن ينطلق من معرفتك الواسعة والعميقة لجمهورك المستهدف، تذكّر أنك تقوم بكل ذلك من أجلهم.

لهذا قم ببحوث السوق، وواصل القيام بهذه الدراسات دوماً، لا تتردد أبداً في إجراء المحادثات والمقابلات مع عينات من الشرائح المستهدفة لديك من العملاء، لتضع العلامات والخطوط الرئيسية التي تميز معالم وخصائص العميل النمطي الذي يكون الأنسب لأعمالك.

أدرس الأساليب التي تجذب انتباهه وكذلك التصرفات والأمور التي قد تجعله ينفر أو لا يشعر بالحماس والفضول، هذا كله مفيد ومهم جداً في الحقيقة.

خاتمة

كما رأيت في هذا المقال، مما لا غنى عنه أن تنشر الكثير من المعلومات والمواد التي تعرّف بشركتك وأعمالك التجارية في السوق، فكلما كنت معروفاً كلما زادت فرص نجاح أعمالك والتوسع في الأسواق وكذلك الفوز بجمهور مخلص لك و لشركتك.

وإعداد باقة ترويجية media kit ، بأسلوب ذكي ومدروس ومخطط له جيداً، يشكل عاملاً يساعد شركتك بالفعل على النجاح. 

ما رأيك؟ هل كانت لك تجارب سابقة في إعداد الباقات الترويجية؟ شاركنا برأيك أو تجربتك عبر مساحة التعليقات (أسفل المقال) لنتعلم معاً.

نترك لك مقالاً يتحدث عن نصائح مفيدة لتستفيد منها وتقوم بوضع تصميم design يؤثر في عاطفة عملائك.

كل التوفيق لك وإلى اللقاء في تدوينة أخرى ومنشور آخر

السلام عليكم!

*تمت كتابة هذه المقالة بشكل أساسي في شهر أيلول / سبتمبر عام 2013 لكنه خضع الآن لتحديثٍ شامل ودقيق للمحتوى، بكل عناية واهتمام و حب💗، ليقدم أحدث المعلومات وأكثرها تكاملاً لقرائنا الأعزاء حتى يكون مفيداً بكل معنى الكلمة!

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎