كيف أتأكد من أن السيناريو الذي أكتبه صحيح وملائم للفيديو الذي أريد تسجيله؟

كيف أتأكد من أن السيناريو الذي أكتبه صحيح وملائم للفيديو الذي أريد تسجيله؟

أخطاء يجب الانتباه إليها لكي تبدع سيناريو يبهر جمهورك

مقدمة عن الحاجة للانتباه إلى اخطاء كتابة سيناريو للفيديو الترويجي: من الأمور الأساسية والجوهرية في العمل التسويقي هو كتابة سيناريو في فيديو أي النص المستخدم في العرض التسويقي.

تعتبر الصيغة السمعية البصرية أداة لا غنى عنها لكسب تفاعل الجمهور وتعزيز صورة العلامة التجارية. لكن حتى يحقق الفيديو الهدف المرجو منه، يجب أن يكون ضمن النوعية والجودة المطلوبة.

فنوعية الفيديو التسويقي أو quality، على سبيل المثال، تعتمد على فعالية السيناريو والنص المكتوب فيه. إذا كان ذلك النص يحتوي على مشاكل لغوية أو في الصياغة، سيؤثر ذلك على المنتَج النهائي، وكل ذلك سيحمل تأثيرات سلبية على علامتك التجارية.

بالطبع أنت لا تريد لمثل هذه الأمور أن تحصل معك، صحيح؟

لتتجنب ذلك بشكل نهائي، أنت بحاجة إلى التعرف على بعض الأخطاء التي قد تقع فيها عندما تكتب سيناريو للفيديو الترويجي. تابعنا لتتعرف على المزيد من التفاصيل.

ماذا يعني كتابة سيناريو ؟

نقصد بالسيناريو وثيقة أو نص مهم جداً ويلزم لتخطيط وتنفيذ فيديو معين. في هذه الوثيقة، يتم إدراج التعليمات والتوجيهات التي تساعد على تسجيل المحتوى وتعديله وتحريره فيما بعد.

لكن هذه الوثيقة الهامة ليست الوحيدة الضرورية لتتمكن من تصوير الفيديو الذي يتمتع بالنوعية.

هناك وثيقة الملخص أو Briefing وهي مستند آخر هام ولا غنى عنه في مثل هذه اللحظات، لأنه ورقة تحتوي على معلومات ضرورية مثل:

  • تفاصيل عن الجمهور المستهدف target audience
  • أهداف تقديم سعر ترويجي
  • اللغة التي يجب استخدامها في الفيديو

بالاستناد على التركيبة المميزة للسيناريو والتعريفات الواردة في وثيقة الـ briefing، يمكنك إعداد فيديو يتمتع بالجودة والنوعية بحيث يساعد العلامة التجارية أو الشركة لديك على الوصول إلى أهدافها

لكن يجب عليك في جميع الأحوال أن تحترم كامل العملية والمراحل التي تقوم عليها عملية كتابة سيناريو لتتجنب جميع الأخطاء، لأن بعض هذه الأخطاء ليس جزءاً من السيناريو وحده بل يتعلق بإنتاج الفيديو ككل.

تعرف على أهم اخطاء كتابة سيناريو

كما ذكرنا في مقدمة النص، إن السيناريو الذي يتمتع بجودة منخفضة قد يؤثر على مستوى المحتوى كلياً.

لأنه في هذه الحالة، لن يكون ممكناً الاستفادة من مزايا المحتوى السمعي البصري، لهذا مما لا غنى عنه أن تجري متابعة لتطور هذا العمل وإعداده عن كثب كيلا ترتكب أخطاء فادحة.

اقرأ فيما يلي أشهر 5 اخطاء كتابة سيناريو قد تقع فيها أثناء التحضير لفيديوهاتك.

الفهرس
1- عدم معرفة الجمهور بالشكل الملائم 2- عدم استخدام اللغة التقنية الملائمة 3- عدم احترام مدة الفيديو 4- عدم ملاءمة محتوى الفيديو للقناة المستخدمة 5- عدم إرفاق تعليمات هامة عند كتابة سيناريو

1- عدم معرفة الجمهور بالشكل الملائم

إن كامل عملية إنتاج المحتوى تحتاج إلى التخطيط الجيد والتنفيذ من خلال احترام الخصائص والمميزات التي تتعلق بجمهورك الذي تريد الوصول إليه.

وهذا يتطلب تقديم خدمة مركزة بناءً على الخصائص المميزة للجمهور المثالي لمنتجاتك persona، وإلا قد لا تحصل على النتائج المرجوة.

بمعنى آخر، هناك العديد من الجوانب التي تحتاج إلى تعديل بما ينسجم مع الخصائص التي يتمتع بها جمهورك، بدءاً من اللغة ووصولاً إلى الصيغة الملائمة له.

فإذا كنت تستهدف جمهوراً في بلد معين، قد يكون مفيداً أن تستخدم اللهجة المحلية والعبارات التي تستخدم بكثرة هناك. قد تقترح في السيناريو أماكن ومواقف تتعلق بعادات وتقاليد السكان وتعكس أسلوب حياتهم الاعتيادي، لأن التركيز على مثل هذه المواقف والتفاصيل في سيناريو الفيديو قد يؤدي إلى زيادة تفاعل الناس مع المحتوى الذي تقدمه. وبالطبع هذا الذي تريده، صحيح؟

ركز أيضاً في السيناريو على ذكر احتياج السكان، أي اذكر في بعض العبارات الألم الذي يعاني منه جمهورك، او الحاجة التي يمكن بمنتجاتك إشباعها لهم، أو سلط الضوء في تفاصيل الفيديو على بعض الرغبات الرفاهية التي يحلم جمهورك عادة بالوصول إليها، كل ذلك يشكل أفضل طعم يجذب الجمهور ويجعله يتفاعل معك ويريد شراء منتجاتك.

لهذا السبب، اسع وراء معرفة احتياجات وتفضيلات الـ persona أي الناس الذين يتمتعون بأكبر قدر من الولاء لك.

2- عدم استخدام اللغة التقنية الملائمة

إن معرفة أسلوب كتابة سيناريو كما يجب تقوم على استخدام اللغة التقنية التي تتطلبها هذه الوثيقة، لكي يسهل فهمه بواسطة جميع فرق العمل وخلال كامل المراحل التي يقوم عليها الإنتاج.

بعبارات أخرى، يجب أن يكون السيناريو مفهوماً للعاملين معك ويتضمن اللغة التقنية التي تتعلق بالمجال الذي تعمل فيه.

حاول اصطياد العبارات المعروفة في مجال عملك وبالسياق المعتاد لسيناريو الفيديو. بالتأكيد يمكنك الإبداع وتجاوز التوقعات، لكن بما ينسجم مع لغة سوقك، فالخروج عنها كثيراً قد يدل على عدم اتصافك بالاحترافية ويفقد العاملين معك ثقتهم بإعداد الفيديو على أكمل وجه.

كما انه عندما يكون السيناريو مكتوباً بأسلوب غريب، يسبب ارتباك العاملين أثناء التسجيل، ويظهر ذلك بوضوح للجمهور الذي سيشاهد التصوير فيما بعد، لهذا حاول أن تترك كل شيء واضح لمَن يعمل معك.

3- عدم احترام مدة الفيديو

في مرحلة التخطيط للفيديو، يجب أن تحدد مدة المحتوى على الأقل بشكل تقريبي.

إن إحدى أكثر اخطاء كتابة سيناريو قد يقع فيها أغلب رواد الأعمال هي تجاوز المدة الموضوعة للفيديو، تجنب ذلك لأنه يؤثر على الإنتاج النهائي للفيديو.

من الطبيعي أن تتجاوز المادة الخام للفيديو حدود المدة الزمنية المتوقعة للمحتوى النهائي، بل من المفيد أن يحدث ذلك باعتبار أنه يسمح بمزيد من الحرية لرائد الأعمال أو الشخص القائم على تعديلات الفيديو خلال مرحلة التحرير.

لكن ركز، قدر الإمكان، على المدة الزمنية التي تقررها بشكل نهائي للفيديو لكي تلتزم بها أثناء تصوير الفيديو، اتفقنا؟

4- عدم ملاءمة محتوى الفيديو للقناة المستخدمة

لكل قناة تسويقية قواعدها وأصولها، والتفاصيل المحددة التي تحكم المحتوى المنشور عليها.

حتى لو كان الفيديو مستخدماً في الترويج عبر أغلب وسائل التواصل الاجتماعي، فعندما تفكر في عرض هذا الفيديو على قناة اليوتيوب مثلاً، يجب أن تأخذ في عين الاعتبار نمط المحتوى الذي تنشره في فيديوهاتك على اليوتيوب في العادة، كيلا يخرج عن المألوف و يسبب نفور جمهورك.

حاول أن تركز على العبارات المستخدمة في السيناريو لتخرج منسجمة مع ما تسوق له في العادة عبر هذه القناة. فمن اخطاء كتابة سيناريو في الفيديوهات هي برمجة محتوى الفيديو وشكل السيناريو بحيث يشبه ما تسوق له عادة على انستقرام وتقرر عرضه على يوتيوب بشكل يختلف عما يعتاد الجمهور على سماعه ومشاهدته هناك على قناتك.

تذكّر أنه إذا خرجت كثيراً عن السياق قد يصبح أصعب بكثير التسويق للمحتوى الذي تنشره كجزء من الهوية التي تميز علامتك التجارية.

5- عدم إرفاق تعليمات هامة عند كتابة سيناريو

الهدف الرئيسي من السيناريو، كما هو معلوم، هو تقديم المعلومات الهامة ليتمكن الفريق من تسجيل الفيديو وتحريره بالشكل المناسب.

لهذا السبب، إن إحدى أكثر اخطاء كتابة السيناريو خطراً والتي قد ترتكبها في هذه المرحلة هي أن تخطئ في تقدير مستوى التفاصيل والتعليمات الضرورية لمَن يعمل معك.

انطلاقاً من ذلك، ننصحك عند كتابة سيناريو الفيديو أن تضيف جميع المعلومات والنصائح والإرشادات الهامة التي سوف ترشد طاقم العمل أثناء التسجيل.

فكر جيداً في هذه الخطوة لأنها ستلعب دوراً هاماً في حسم النتيجة النهائية لتحقق كل ما تخطط له من نشر الفيديو، وبهذا تضمن تنفيذه وتصويره تماماً كما خططت له في البداية ومن دون هدر الوقت في الإعادة وجعل العاملين معك يتعبون من التكرار ويفقدون حماسهم على تقديم أقصى ما يمكنهم من الإبداع والاحترافية لتصل الرسالة التسويقية إلى جمهورك بأفضل صورة.

نصيحة اضافية عن خطأ آخر شائع من اخطاء كتابة سيناريو في الفيديو

هل تريد نصيحة إضافية لكي تنتبه لها ولا تخلط بين المفاهيم؟

لا تنسَ تدوين العمليات التي تقوم بها.

يجب أن تبدأ دوماً في تفكيرك من المنطلق التالي: إذا أصبت مرة أنت وفريقك لا يعني أنك لن تخطئ أبداً في المرات المستقبلية، صحيح؟

إليك طريقة ممتازة لتجنب الوقوع في ذلك عند كتابة سيناريوهات أخرى:

 حاول توثيق جميع العمليات والمراحل التي تقوم بها في إعداد السيناريو لتقوم بها ذاتها في سيناريوهات مستقبلية.

خاتمة

بالتفكير جيداً في النصائح التي قدمناها في هذه المقالة، يمكنك الآن كتابة سيناريو للفيديوهات بحيث يتضمن كامل المراحل والعمليات التي سيقوم بها الفريق من البداية إلى النهاية.

Comics Clap GIF by cukru

ما رأيك؟ هل لديك أية اقتراحات أخرى عن اخطاء كتابة سيناريو مررت بها أو تعرفها؟ ما رأيك في أن تشاركها معنا عبر مساحة التعليقات لنتعلم معاً ويستفيد منها جميع جمهورنا المتابع العزيز؟

حظاً طيباً للجميع، وإلى اللقاء في تدوينة أخرى ومنشور آخر

والسلام عليكم

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎