الدورة التعليمية بدون اختبار غير مفيدة فعلياً للطالب! تعلم إعداد اختبار عملي يجعل طلابك يشعرون بفائدة الكورس!

الدورة التعليمية بدون اختبار غير مفيدة فعلياً للطالب! تعلم إعداد اختبار عملي يجعل طلابك يشعرون بفائدة الكورس!

5 خطوات بالتفصيل تساعدك على إعداد اختبار لكل مَن يرغب بشراء دورتك أو كورسك + شرح سريع لـ 5 خطوات تساعدك على إعداد دورتك، شرح لا تجده على باقي المدونات 😉، هدية من المدونة هوت مارت لقرائها الأعزاء!💓

مقدمة تمهد إلى فهم ضرورة اعداد اختبار للكورس أو الدورة التعليمية :

تقدم الانترنت لنا الكثير من التسهيلات في عالمنا المعاصر! ولهذا السبب نجد أعداد الناس الذين يستخدمون أساليب الدراسة عن بعد في تزايد مستمر، حتى يتعلموا موضوعات وآفاق جديدة، ويطوروا مهارات جديدة بحيث تساعدهم على مواجهة تحديات جديدة والتفوق عليها!

بالنظر إلى هذا الاتجاه السائد، نلاحظ وجود الكثير من الناس لديهم المعرفة في مجال أو أكثر، بدأوا يهتمون أكثر بإعطاء دروس على الانترنت لربح المال.

لكن أغلب الأشخاص الذين يبدأون بهذا المجال أو بدأوا الآن، لديهم المعرفة في مجالات عديدة، لكن لا يعرفون التقنيات الضرورية للعمل على الانترنت سواء في مجال إعطاء الدروس أو بيع دورات اونلاين!

وتكون هذه العوامل في أغلب الأحيان مسؤولة عن عدم تمكّن هؤلاء الناس من استغلال هذا المجال كما يجب، ويضيّعون عليهم فرصة بيع معرفتهم إلى العالم وربح المال منها وهم في منزلهم!

خصوصاً عندما نتذكر أن هذا المجال يساعد ربح المال دوماً مقابل التحضير للدورة التعليمية أو الكورس مرة واحدة فقط! هذا الوضع نسميه بالدخل السلبي Passive Income أي الدخل الذي يتحقق من عمل تقوم بإعداده مرة واحدة ويأتيك منه دخل على الدوام!

بالنسبة لنا في المدونة هوت مارت ، تجعلنا هذه الفكرة نشعر بالمزيد من المسؤولية، وتدفعنا إلى كتابة المزيد من المقالات والتدوينات التي تساعد القراء والمهتمين في هذا المجال على التعرف بشكل أعمق على الاستراتيجيات الفعالة والكثيرة التي تجعل أي شخص يقوم بإعداد دورة تعليمية أو كورس وبيعه!

أهمية الاختبار للطالب تبرر أهمية اعداد اختبار للكورس التعليمي على الانترنت

إن وجود اختبار أو امتحان في حياة الطالب يساعد على ما يلي:

1- يشعر الطالب بالالتزام أكثر تجاه ما يدرسه ويفكر في ذلك بأسلوب جاد أكثر؛

2- الامتحان يجعل الطالب يرسخ في ذهنه دوماً فكرة أن التعلم له هدف وأنه لا فائدة من تعلمنا للمعلومات وعدم قدرتنا على تطبيقها من الناحية العملية؛

3- الامتحان يزيد من تحدي الطالب لصعوبة المادة ويجعله يخطط لكي يستوعب المادة التعليمية على نحو أفضل والتفوق على جميع الأسئلة التي سيتم عرضها عليه؛

4- الامتحان يقوي شخصية الطالب ويعمل على تحفيز هرمون الأدرينالين لديه، فيقوى استعداده البدني لتحمل عنصر المفاجأة ويساعده على تنمية روح المنافسة؛

5- الامتحان يجعل الطالب يتعرف على الجوانب التي تم التقصير فيها لإجراء مراجعة لها!

وغير ذلك من الفوائد التي يمكن أن تتحقق للطالب عندما يخضع لامتحان في كل مادة تعليمية يدرسها!

إذا كان لديك دورة تعليمية تفكر في بيعها على الإنترنت، أو تقوم بإعدادها الآن، من المؤكد أنك شعرت بأهمية وجود امتحان للمعرفة، وتفكر في اعداد اختبار للكورس التعليمي وهنا تأتي أهمية هذه المقالة!😊

تابع التفاصيل لأنك ستتعلم وبالتفصيل أفضل طريقة تساعدك على اعداد اختبار للكورس أو الدورة على الانترنت، وسوف ترى ما يحققه هذا الإجراء من زيادة واضحة في حجم التفاعل مع موادك التعليمية والإعجاب بها!

خطوات اعداد اختبار للكورس أو الدورة اون لاين

Índice
1- استخدم سيناريو الكورس التعليمي كدليل يرشدك؛ 2- قم بإعداد أسئلة تعكس إبداعك؛ 3- احرص على أن تكون إجابات الاسئلة قصيرة في الاختبار 4- استخدم الإجابات المتنوعة 5- قم بمراجعة الاختبار.

1- استخدم سيناريو الكورس التعليمي كدليل يرشدك

حتى يكون الاختبار مفيداً للطالب يجب أن يكون منسجماً مع المعلومات التي تم شرحها في الدورة أو الكورس!

تخيل لو أنك تتبع دورة تعليمية على الانترنت، وانتهيت من الفصل الثاني من الدروس.

الآن تجلس لتقوم بحل أسئلة الاختبار على هذه الوحدة، وعندها تتفاجأ بسؤال لم يرد ذكره أبداً في البحث الثاني، ماذا سيكون شعورك؟😨

ناهيك عن أن مثل هذا التصرف ينقل انطباعاً بأن الكورس يفتقر إلى الاحترافية، وهذا يجعل الطالب أو الشخص المتعلم يظن بأن دورتك التعليمية ليست المناسبة له، ويفقد ثقته بما تقدمه!

لتجنب الوقوع في هذا الموقف، يمكنك الاستعانة بجزء بسيط من المعلومات أو الفقرات الموجودة في الدورة حتى تضع أسئلتك، أو تضمين أسئلة من كافة الكورس، بأن تشاهد كل فيديو، وتقوم بإعداد سؤال واضح مُستخرج من كل فيديو!

عندما يكون الكورس متواجداً في يديك يمكنك رصد مراحل التطور التي تتوقع للطالب المرور بها خلال تقدمه في الدورة التعليمية أو الكورس، وعندها يساعدك ذلك على اعداد اختبار للكورس بحيث يساير هذا التطور و سوف يشعر الطالب بأنه فعلاً قد تقدم وتطور!

2- قم بإعداد أسئلة تعكس إبداعك

في نماذج الاختبارات التي يتم اعدادها من اجل الدورات والكورسات على الانترنت، من المعتاد أن تكون أسئلة الاختبار على شكل اختيار من متعدد ، وليس على نمط أسئلة مفتوحة!

لهذا لا تفكر أبداً في اعداد اختبار للكورس يكون على شكل أسئلة مفتوحة يضطر الطالب فيها إلى كتابة أسطر!

إن اعتماد نمط أسئلة الاختيار من متعدد يجعل الدورة التعليمية أو الكورس تتصف بالديناميكية والحيوية، وتجعل عملية التعلم ممتعة أكثر.

لهذا فإن أفضل أسلوب يمكن من خلاله إنشاء امتحان سريع لكل وحدة تعليمية في الكورس هو :

إعداد اختبار للكورس تكون الأسئلة فيه واضحة، محددة، هادفة ومشوقة!

تذكّر أن الهدف هو جعل الدورة أكثر تفاعلية وزيادة تفاعل الطلاب معها. لهذا قم بإعداد الأسئلة التي تحتوي على أمثلة عملية مستمدة من الواقع وتدفع الناس إلى الإجابة عليها.

3- احرص على أن تكون إجابات الاسئلة قصيرة في الاختبار

يعتقد الكثيرون أن الاختبار يجب أن يكون معقداً، صعباً، لكن لا يجب أبداً التفكير من هذا الباب!

عند إعداد خيارات معقدة جداً ومليئة بالمعلومات قد تختلط الأمور على الطالب، وبهذا يجعله يخطئ في حل السؤال، ليس لأنه لا يعرف الإجابة، بل بسبب صعوبة فهم السؤال واحتمالاته!

يجب أن يركز الذكاء في السؤال على المعارف والمهارات الكامنة لدى الطالب، وليس على فهم ما يُقال في السؤال!

لهذا  ضع إجابات قصيرة، مختصرة وسهلة الفهم، لتتمكن بالفعل من اختبار مدى استيعاب الطالب للمحتوى الذي تدرسه في الدورة!

4- استخدم الإجابات المتنوعة

يسرنا أن نؤكد على فكرة أنه ليس هناك أية وصفة سحرية تساعد على اعداد اختبار للكورس أو الدورة التعليمية، بل كل دورة ولها خصائصها، لها وضعها المميز و جمهورها وأهدافها المختلفة.

لهذا السبب، هناك الكثير من صانعي المحتوى يستغلون فكرة أن البيئة الافتراضية هي بيئة غير رسمية و يستخدمون لغة أقل رسمية ومسلية!

حتى تعرف إذا كان هذا النوع من النهج له تأثيره الإيجابي، تحتاج إلى التعرف بشكل جيد على شخصية طلابك والخصائص المميزة لهم!

أمثلة تعكس الواقع:

إن الموضوع الذي يتم تدريسه في الدورة يمكن أن يفرض حدوداً معينة على صاحب المحتوى فيما يتعلق بطبيعة اللغة المستخدمة: رسميتها أو عدم رسميتها!

فلو كنت تقوم بإعداد دورة تعليمية تتحدث عن طرق إصلاح الغسالات المنزلية، سوف تستخدم لغة جافة نوعاً ما، وتلاحظ أن المرح أو اختيار أسلوب حيوي وعبارات غير رسمية هو أسلوب مقيد نوعاً ما، نظراً لأن هذه الدورة التعليمية تقوم على مرادفات خصوصية، تتحدث عن اختصاص بحت!

أما لو كنت تخطط لإعداد دورة تعليمية تتحدث عن طريقة تحضير الحلويات الشرقية، فبالتأكيد هناك الكثير من المجالات والفرص حتى تخرج قليلاً من طابع الرصانة، وتكون مرحاً، تستخدم بعض العبارات الشعبية أو التعابير التي تأسر الناس، تضحك قليلاً أو تعبر عن حماسك عند إخراج صينية الحلوى من الفرن!

فضلاً عن الاحتمالات المختلفة لترتيب بيئة المطبخ بأسلوب ترفيهي يعكس روحك المرحة، ويدفع الطلاب إلى التعلق بدورتك التعليمية، وتجعلهم لا يرغبون في إضاعة أي دقيقة، أي أنك تأسرهم من أول دقيقة إلى آخر لحظة في الفيديو!😍

المهم هو نقل المعلومات والمعارف في الدورة بأسلوب مرح ومسلٍ قدر الإمكان وبقدر ما يسمح لك الموضوع بذلك!

Food Porn GIF

استخدم التقنية ذاتها عند اعداد اختبار للكورس ، حاول إضافة بعض الخيارات التي تثير فضول الطالب، أو تلك الاحتمالات التي تعتبر طريفة و مسلية. حتى أنه، اعتماداً على طبيعة الموضوع، يمكنك وضع بعض الاجابات المضحكة أو المخالفة للمتوقع!

بهذا الأسلوب تبتعد عن النمطية في اختباراتك وتجعل الطلاب يتفاعلون أكثر مع المحتوى ويتعلمون أكثر. لكن استخدم كل شيء باعتدال وحكمة!

5- قم بمراجعة الاختبار

كل شيء تقوم بإعداده يحتاج إلى مراجعة سريعة منك!

فعندما يكون المدرس مشغولاً بالتركيز على تضمين الأفكار ضمن خطة الدورة التعليمية ، أو عندما يقوم بإعداد النص الذي يشرح فكرة معينة، من الطبيعي جداً أن ينصرف اهتمامه عن التدقيق في بعض الجوانب اللغوية: مثل الصياغة، بعض الأخطاء النحوية أو الاملائية!

هذا من ناحية، ومن ناحية أخرى، من المحتمل أن يلاحظ المدرس أو الاستاذ حاجة إلى إعادة ترتيب بعض الوحدات التعليمية، لأنه من الطبيعي أن تتكون لدى الأستاذ أو صاحب الدورة، بانتهاء إعداده للمحتوى، فكرة أخرى أو نظرة شاملة أقرب إلى الواقع تجعله يشعر أنه لو قام بالتعديل سيساهم أكثر في إغناء خبرة المتعلم!

هذا كله يجعل من المهم أن تتم مراجعة المحتوى والخطة بعد الانتهاء من وضع محتوى الدورة التعليمية!

هناك طريقة أخرى لمراجعة الدورة أو الكورس:

لو كان لديك صديق مقرب أو شخص تثق برأيه وتعلم أنه لا يمكن أن يجاملك بل يتمتع بالنقد الموضوعي والبناء، أو إذا كنت تعرف شخصاً يقوم بإعداد دورات أيضاً، يمكنك عرض خطة الدورة التعليمية عليه، وهو يراجعها لك!

من المعروف أن عيننا أحياناً لا تكون قادرة على ملاحظة وتمييز جميع الجوانب التي تستحق المراجعة، باعتبار أننا قمنا بإعداد الدورة ومحتواها بأنفسنا! 😉

أما عندما نحصل على ملاحظات و نظرة من الخارج – شخص لم يشارك معنا في إعداد المحتوى – سوف يستهلك المحتوى ويختبر الطريقة والمنهج، وسيقدم لك آراءً ووجهات نظر لم تكن أنت لتكتشفها وحدك!

بهذا يمكنك الشعور بالأمان نوعاً ما، وتكون مطمئناً من أن الكورس قد تم اختباره ومراجعته بواسطة شخص آخر!

فوائد اعداد اختبار للكورس أو الدورة التعليمية

يمكننا في هذه الفقرة مساعدتك على التفكير في مقدار الفوائد التي تتحقق لك عندما تضع اختباراً / امتحاناً صغير بعد كل وحدة تعليمية (باب من أبواب الدورة):

1- مساعدة الطالب على الاستفادة من محتوى كل فصل من الفصول على حدى؛

2- تحفيز الطالب على التعلم القائم على التركيز والاستيعاب؛

3- إظهار الأسلوب الذي يمكن للطالب الاستفادة به عملياً مما يتعلمه؛

4- مساعدة الطالب على تعزيز الجوانب التي فهمها من الكورس، وجعله يتعرف على الجوانب التي أخطأ فيها ويصحح معلوماته؛

5- تشجيع الطالب على التفاعل أكثر مع المادة التعليمية؛

6- زيادة مستوى رضا الطالب عن الدورة أو الكورس وتحفيزه على شراء دورات أخرى في المستقبل؛😇

7- المساهمة في زيادة قدرة الطالب على تحمل التحدي، زيادة ثقته بنفسه وقوة شخصيته؛

8- تحفيز الطالب على زيادة قدرته على التركيز والاستيعاب رغبة منه في نيل درجة أعلى في الاختبار المقبل!

9- الوثوق بما تقدمه له واعتبارك مرجعاً مفيد في المجال الذي يدرسه.

10- قيام هذا الطالب بدعوة أصدقائه ومعارفه للشراء منك (فيتحول بذلك إلى دليل اجتماعي Social Proof يثبت نجاح دوراتك التعليمية😙)!

بالتأكيد بعد أن قرأت هذه الفوائد الثمينة، سوف تنهض الآن، وتضع فكرة اعداد اختبار للكورس ضمن خطتك!

أما لو كنت تقرأ هذا المقال الآن، وليس لديك أية دورة تعليمية أو كورس، وأثارت هذه القراءة رغبتك في القيام بذلك، فالفرصة سانحة أمامك! 😍

أنت مدعو إلى:

إعداد دورة تعليمية او كورس وبيعه على الانترنت

على الرغم من أنه يوجد الكثير من الدورات التعليمية في عالمنا اليوم على الانترنت، وقد تشعر أن المنافسة عالية على ذلك!

لكن يسرني أن أطمئن قلبك أنه لازال هناك مجالات يمكنك العمل فيها وإعداد دورات من أجلها.

لكن من الجوهري أن تعرف تماماً كيف يمكنك الاستفادة من جميع الموارد حتى تقرر الأسلوب الملائم.

الوقت متاح للجميع، سأشارك معك بعض المقالات من المدونة حيث كل مقالة تساعدك على التقدم في مرحلة من المراحل اللازمة حتى ترى دورتك جاهزة للبيع!

1- تحديد موضوع لإعداد دورة أو كورس

في هذه المرحلة يجب عليك أن تبحث عن المجال الذي تتقنه جيداً أو تلاحظ أن الناس يعتبرونك مرجعاً فيه! 😍

من المهم أن يكون هناك طلب على هذا المجال حتى تضمن وجود شريحة من الجماهير تريد أن تتعلم أكثر عن ذلك المجال وتشتري.

يمكنك قراءة هذه المقالات:

*تعرف على الاداة جوجل تريندز Google Trends من خلالها تتعرف على ما يبحث عنه الجمهور في الوقت الحالي؛

* ادرس عوامل تساعدك على تحديد المجال الذي ستعمل فيه.

*حدد خصائص الطالب أو الزبون المحتَمل لتقوم بإعداد الدورة التعليمية بناءً على ذلك!

2- إعداد المادة التعليمية

في هذه المرحلة تقوم بإعداد مخطط layout يشرح بالترتيب الموضوعات التي ستتحدث عنها.

بعد ذلك، تتناول موضوعاً من المخطط السابق، وتضع الشرح له ، وتحدد ما ستقوله بالضبط وبالترتيب (إعداد سيناريو للدرس التعليمي على الانترنت)، اقرأ ما يلي:

*إعداد خطة من اجل الكورس التعليمي؛

*إعداد سيناريو للدرس أو الفيديو التعليمي.

الآن تقوم بتسجيل كل فيديو من الفيديوهات، وهنا من الضروري أن تجد لك مكاناً هادئاً، غرفة هادئة من منزلك، للتسجيل، تحدد إضاءة جيدة، وكاميرا ذات جودة مقبولة ، يمكنك استخدام كاميرا هاتفك النقال إذا كانت تضمن جودة مقبولة للصورة!  ابدأ التسجيل!

تساعدك المقالات التالية في هذه المرحلة:

*تعلم إعداد فيديوهات جذابة تلفت انتباه الطالب؛

*تعلم كيف تختار أساليب الإضاءة المثالية للفيديو.

3- تحديد سعر للدورة التعليمية أو الكورس

بعد أن تكون الدورة قد أصبحت جاهزة وقمت بالمراجعة الجيدة لها. يكون الوقت قد حان لتضع لها سعراً يكون عادلاً يوفيك حقك وبنفس الوقت يكون ضمن حدود وقدرة الطالب الشرائية.

لا تفوت عليك أبداً فرصة قراءة هذه المقالة التي تعلمك كيف تضع سعراً لدورتك التعليمية!

4- اختيار منصة تعليمية لبيع الدورة أو الكورس

حان الوقت حتى تختار منصة تعليمية تبيع من خلالها الدورة أو الكورس!

لكن قد يخطر في ذهنك السؤال التالي: “لماذا يجب علي اختيار منصة تعليمية؟”

من خلال استخدامك منصة تعليمية تنعم بالكثير من المزايا:

  • تأمين مكان أو حيز آمن لاستضافة الدورات؛
  • تقوم المنصة بمهمة الوساطة التجارية، بميزاتها التقنية تستلم الاموال من الزبائن أو الطلاب وتودعها في حسابك؛
  • تقدم لك حلولاً تساعدك على سحب الأموال المستحقة بسهولة؛
  • يمكنك الاستفادة من الخبراء والأخصائيين الموجودين عليها لتتعرف على أحدث التقنيات التي تساعدك على بيع المزيد.

اقرأ هذه المقالات:

*كيف أختار المنصة التعليمية الملائمة للدورة ؟

يمكنك أيضاً استخدام المنصة الرقمية هوت مارت والتي تقدم لك مزايا وأدوات تجسد آخر ما توصل له العلم في هذا المجال. بالإضافة إلى الواجهات التفاعلية السهلة التي تلائم جميع الناس!

5- الترويج للدورة أو الكورس

بعد أن تستضيف دورتك التعليمية عبر منصة معينة للبيع، يبقى عليك أن تقوم بإعداد منشور صغير وبسيط على وسائل التواصل الاجتماعي مثلاً أو من خلال مقال في مدونة، وتضع الرابط الذي يؤدي إلى صفحة الدفع Checkout الخاص بالمنصة التي تستضيف دورتك ويتم الأمر! 😊

من خلال هذه الفقرة الأخيرة إننا متأكدون من أنك أصبحت تشعر بالمزيد من الحماس لإعداد دورتك بسرعة ، و اعداد اختبار للكورس التعليمي والبدء بالاستفادة من هذا المجال الذي يشهد إقبالاً ملحوظاً في مجتمعنا العربي، من الرجال والنساء، كونه يتيح المجال للعمل من المنزل!

ما رأيك؟ شاركنا بكل ما يخطر في بالك! شاركنا أحلامك عبر مساحة التعليقات، شاركنا آراءك، أفكارك، اقتراحاتك، أو حتى رغبتك في البدء بأعداد دورتك التعليمية ونحن نساعدك على تحويل هذا الحلم إلى حقيقة!

إلى اللقاء في تدوينة أخرى ومنشور آخر!

والسلام عليكم!

Nosso site utiliza cookies para melhorar sua experiência de navegação.