دليل في التسويق عبر البريد الإلكتروني : الاستراتيجيات الأكثر فعالية لاستخدام هذه التقنية بأفضل أسلوب

دليل في التسويق عبر البريد الإلكتروني : الاستراتيجيات الأكثر فعالية لاستخدام هذه التقنية بأفضل أسلوب

تعلم إعداد الحملات الترويجية باستخدام التسويق عبر البريد الإلكتروني ، بدءاً من تقسيم القائمة البريدية وانتهاء بإرسال الرسائل.

قبل ظهور شبكات التواصل الاجتماعي بوقت طويل كان التسويق عبر البريد الإلكتروني أداة تُستخدم من قبل رواد الأعمال والعلامات التجارية للمحافظة على علاقة مع عملائهم وإخبارهم بكافة المستجدات والعروض الترويجية وتقديم كافة أشكال الدعم الذي يحتاجون إليه.

ولكن بعد عدة سنوات طويلة من الاستخدام هل ما زالت هذه الأداة تتمتع بكافة الإمكانات لتوليد أعمال تجارية جديدة ؟

الإجابة على هذا التساؤل بكل اختصار هي نعم ! ولكن بشرط أن تعرف وتجيد كيفية إعداد الحملات الترويجية وتحسينها.

يعد البريد الإلكتروني أداة ديمقراطيةً (إن أغلب الناس لديهم حساب بريد إلكتروني وأحياناً حساب مختلف عن المستخدَم في العمل) تعد أداة سهلة الأتمتة، فضلاً عن تقديم السعر الملائم أيضاً.    

في منشور اليوم سوف تتعرف على ماهية التسويق عبر البريد الإلكتروني ، والاستراتيجيات التي تعمل بشكل رائع في هذا المجال، وكيفية استخدام هذه الأداة لتحقيق النمو في أعمالك التجارية !

ما هو التسويق عبر البريد الإلكتروني ؟

يُعد التسويق عبر البريد الإلكتروني استراتيجية يتم فيها استخدام البريد الإلكتروني في الترويج والتسويق للمنتجات والخدمات.  

لإرسال هذه الرسائل الإلكترونية من الضروري الحصول على تصريح من الجهات المرسَل إليها، ويبدو هذا واضحاً عندما يسجل الشخص في إحدى قوائمِك (opt-in)، وضمنية عندما يقتني المرسَل إليه بعض منتجاتك. التسويق عبر البريد الإلكتروني

(مثال على التسجيل لاستلام بريد إلكتروني – نشرة إخبارية – موقع ناشيونال جيوغرافيك – أبو ظبي)

لكونها تتعلق بعملية تواصل مصرّح لها مسبقاً، يمكن للمستخدم التراجع عن التسجيل في قائمتك في أي لحظة، في حال رأى أن هذا المحتوى لم يُعد هاماً بالنسبة له.

هناك الكثير من العاملين في مجال التسويق يرون أن القائمة البريدية تمثل العنصر الرئيسي الفعال الذي يمكن لرواد الأعمال الحصول عليه، حيث تجمع أناساً أظهروا اهتمامهم بعلامتك التجارية، ولذا، يمكن اعتبارهم أكثر قرباً من اتخاذ القرار للقيام بإجراء ما.

مزايا استخدام التسويق عبر البريد الإلكتروني

مع تواجد أغلب الماركات التجارية في شبكات التواصل الاجتماعي تنبأ الكثير من الناس أنه سيتم التخلي عن استخدام البريد الإلكتروني. لكن جرت الأمور بخلاف ما كان متوقعاً. إن المقدار المبالَغ فيه من الضجيج والمعوقات المفروضة من قبل قنوات أخرى جعلت البريد الإلكتروني وسطاً عظيماً للتواصل مع العملاء المحتملين Leads والعملاء.   

فكر في الفيسبوك، على سبيل المثال، حالياً، تحد الشبكة من وصول منشوراتك العضوية بنسبة 1% من جمهورك الإجمالي، وهذا يعني أنه على الرغم من التحديثات التي تقوم بها في صفحتك بشكل متكرر والتفرغ الجيد لإعداد محتويات عالية الجودة، فإنك بحاجة إلى استخدام أدوات أخرى حتى تصل الرسالة إلى عملائك.    

أما في البريد الإلكتروني، لا يحدث ذلك. إذا سجل الناس كي يحصلوا على المحتويات الخاصة بك، فإن رسائلك الإلكترونية سوف تصل مباشرةً إلى الصندوق الوارد لدى الشخص المرسَل إليه، إلا إذا تم اعتراضك من خلال الأداة (سبام) لكن لا تقلق فسوف نتحدث من خلال هذا النص عن أفضل الطرق لإعداد بريد إلكتروني وإرساله.

تعرف على مزايا أخرى لاستخدام أداة التسويق عبر البريد الإلكتروني في استراتيجيتك.

الجميع لديه بريد إلكتروني

قد لا يكون لدى الجميع بروفايل على الفيسبوك، لكن أغلب الناس لديهم بريداً الكترونياً حتى لو كان متعلقاً بالعمل.

الدافع لذلك بسيط، جميع الخدمات المقدمة اونلاين (خدمات تكسي أوبر، نيت فليكس، سبوتفاي ..الخ) تتطلب وجود حساب بريد إلكتروني للتسجيل فيها. ويعد البريد الإلكتروني ضرورياً أيضاً للشراء عبر مواقع التجارة الإلكترونية e-commerce وإنشاء بروفايلات على شبكات التواصل الاجتماعي يُعد طريقة لإثبات أن المستخدم هو شخص موجود بالفعل، وليس روبوت، وبالتالي جعل الإنترنت مناخاً أكثر أماناً.   

وخلاصة القول أن كل شخص يتمتع بحساب على شبكات التواصل لديه أيضاً بريداً الكترونياً، لكن ليس كل شخص لديه بريد إلكتروني معنى ذلك أن لديه حساب على شبكات التواصل، لذا يمكنك الوصول إلى أناس أكثر بكثير إذا استخدمتَ أسلوب التسويق عبر البريد الإلكتروني .

أداة رخيصة الثمن

يعتبر التسويق عبر البريد الإلكتروني أداة رخيصة مقارنةً مع الحملات الترويجية الإعلانية الأخرى على سبيل المثال.

أنت بحاجة فقط إلى التعاقد على أداة للنشر تقوم بكامل العمل بالتفصيل من أجلك. وأغلب هذه الأدوات تحتوي على العديد من القوالب templates التي تسمح بتخصيص عملية التواصل التي تقوم بها.

سهلة القياس

يحتوي البريد الإلكتروني على العديد من المؤشرات والمعايير التي تفيد في قياس مدى نجاح الحملة الإعلانية مثل: معدل فتح الرسالة، معدل النقر، معدل إلغاء التسجيل…الخ وانطلاقاً من هذه المعلومات، يمكنك إجراء اختبارات على العنوان، وعلى مضمون الرسالة البريدية إلى أن تحدد الآلية والأسلوب الأكثر نجاحاً من أجل جمهورك.

تعمل من خلال جميع الأصناف والنماذج في الأعمال

ما القاسم المشترك بين المنتِج، المسوق بالعمولة وصاحب نشاط التجارة الإلكترونية وكذلك المؤثر الرقمي ؟

إن جميع الأشخاص المذكورين بحاجة إلى التحدث مع جمهورهم والمحافظة على اهتمامه بذلك. لذا يعد التسويق عبر البريد الإلكتروني أداةً تعمل على جميع نماذج الأعمال التجارية.

يمكنك تقسيم جمهورك وإعداد برنامج لتنظيم تواتر الرسائل الإلكترونية والتنبؤ بالمحتويات من أجل المراحل المختلفة التي يمكن أن يتواجد العميل المحتمل Lead فيها. ونقصد بعملية التقسيم: “فصل” المستهلكين حسب تفضيلاتهم ومدى تشابهِهم، وأيضاً سوف نتحدث عن ذلك خلال هذا الدليل.

وعندما يلاحظ المستخدم أنك تعرف آلامه ورغباته سوف يتفاعل معك أكثر.

التسويق عبر البريد الإلكتروني

كيف يتم إعداد قاعدة اتصالات : الأساليب التي يجب اتباعها والممارسات الممنوعة

لا يجدي الأمر كتابة رسائل بريدية جيدة إذا كنت تتواصل مع الجمهور الخطأ.

توجد عدة استراتيجيات يمكنك تطبيقها لزيادة قاعدتك البريدية وضمان المحافظة على المستخدمين المهتمين حقاً. سوف نتحدث قليلاً عن ذلك بعد قليل، وسوف نعرض الأخطاء الأكثر شيوعاً في هذا السياق.

وجود مدونة والحفاظ عليها في حالة تحديث

إن إعداد قائمة بريدية يُعتبر عملاً دقيقاً، وقد يستغرق وقتاً حتى تحصل على قاعدة جماهيرية متفاعلة معك.

الخطوة الأولى لاجتذاب هؤلاء المستخدمين هي أن تُظهر لهم الميزات التي سوف يفوزون بها بالمقابل، و بالنسبة لك سوف يكون المقابل هو المحتوى.

نصيحتنا لك هي أن يكون لديك مدونة وتحافظ عليها في حالة تحديث، وتمثل هذه طريقة لإظهار عملك وبناء سلطتك في القطاع السوقي الذي تعمل فيه. لذا، تحتاج إلى محتوى متلائم لتوقعات شخصية العميل النمطي لعملك، و عمل متواصل في مجال تحسين محركات البحث (سيو).

هناك أسلوب يمكن أن يساهم في “تسريع” هذه العملية وهو السعي لإقامة شراكات مع المدونات والصفحات التي تتطرق إلى ذات الموضوع الذي تتحدث عنه، وتقترح عليها تبادل منشورات الضيف – guest post والهدف من هذه الاستراتيجية هو اجتذاب القراء المهتمين والذين يتشابهون مع جمهورك الهدف target audience، وزيادة عدد الروابط التي تتعلق بالمحتوى الذي تقدمه.

يمكنك أيضاً إعداد حملات إعلانية، وتوجيه الناس إلى مدونتك. لكن من الجدير بالذكر أن كمية الحركة لا تعبر عن الكمية نفسها من العملاء المحتملين Leads الذين يتم كسبهم. إذا دخل الزوار إلى صفحتك ولم يعثروا على محتوى هام يتضاءل الاحتمال كثيراً أن يقوموا بترك عنوان بريدهم الإلكتروني من أجلك.  

ليكن لديك نشرة إخبارية newsletter

باتباع النهج ذاته الذي تم اتباعه في المدونة، ربما يُعد مفيداً أن يكون لديك نشرة إخبارية لتوطيد العلاقة مع قاعدتِك الجماهيرية. عن طريق هذه الأداة يمكنك أن تشارك المعلومات الهامة مع جمهورك وكذلك المستجدات من قنواتك الأخرى.

من المهم أن نتذكر أن فكرة النشرة الإخبارية تختلف كثيراً عن فكرة البريد الإلكتروني الدعائي، لذا لا يجب أن تركز النشرة الإخبارية أبداً على المبيعات بل على توليد قيمة لمَن يستلمها.

فكر بشكل أقل في نفسك ومنتَجك، وأكثر بكثير في نوع المعلومات التي يرغب القارئ في الحصول عليها، وتعد مفيدة وتساعده على حل مشكلة ما.  

قدّم مواد غنية وزاخرة

تعد المواد الزاخرة محتويات أكثر توسعاً بالمعلومات وتعمقاً من المنشور الضيف، مثل الكتب الإلكترونية والانفوجرافيك. وتعد رائعة لتوليد قيمة من أجل المتابعين وتغذية العلاقة معهم.

سوف نتحدث عن مثال كي تفهم آلية عمل المواد الزاخرة أو الغنية:  

رائد أعمال لديه دورة تعليمية تتحدث عن الأزياء يمكنه أن يقوم أيضاً بإعداد كتاب إلكتروني يتحدث عن انتقاء الملابس الملائمة من أجل مقابلة عمل، وتقديمه مجاناً.

“لكن لماذا يتم تقديمه مجاناً؟” ربما تتساءل عن هذا.

يبدو أمراً مناقضاً، فهذا لا يولد الأرباح، لكن يجب أن نفكر في عدد الأشخاص الذين سوف يسجلون للحصول على هذا المحتوى، هؤلاء المستخدمين يمكن أن يتحولوا إلى عملاء في المستقبل إذا أضاف هذا الكتاب الإلكتروني قيمة لحياتهم.

إليك مثالاً آخر.

عندما يقدم لك موقع ما أو تطبيق خدمة مجانية مقابل أن تقوم بتجريبها، ماذا تكون ردة فعلك ؟ إما أن تشك في ذلك وترفض، أو أن تقدم له بيانات التواصل معك مقابل فرصة تجريب المحتوى، صحيح؟

مع مرور الوقت، عندما تتعرف بشكل أفضل على الخدمة، تشعر بالمزيد من الثقة للدفع مقابل الحصول على المحتوى، وخصوصاً الإرشاد والنصح بها للأصدقاء.   

وهذا ما ندعوه بمحفز “التبادل” وهو أحد المحفزات الذهنية، ويقوم على فكرة أنه عندما يقدم رائد الأعمال أو صاحب الشركة منتَجاً ما دون أن يطلب أي شيء بالمقابل، يشعر المستخدم بالميل إلى المساهمة أيضاً في هذه “القيمة”.

هل لاحظتَ كيف يمكن للعميل المحتمل lead أن يولد عائداً مادياً للشركة حتى لو لم يقم بالدفع من المرة الأولى ؟

لتقديم المواد الغنية، يمكنك إعداد صفحة هبوط Landing Page باستخدام إحدى الأدوات التي تحدثنا عنها في أحد منشوراتنا ضمن المدونة.

ما الممارسات الممنوعة في التسويق عبر البريد الالكتروني \

شراء قوائم لأناس آخرين

هناك خطأ شائع جداً يرتكبه رواد الأعمال وهو شراء قائمة بريدية جاهزة حيث لا يتمتعون بالصبر لبناء قاعدة خاصة بهم وبدءاً من الصفر.

لا يمثل هذا التصرف خروجاً عن الأخلاق، باعتبار أن هذا الإجراء لا يولد أية عوائد مادية، ولا حتى على صعيد المرئية، وهذا لأن الأشخاص المرسَل لهم بهذه الطريقة لن يظهروا أبداً اهتماماً بك أو بمنتَجك.

عدم توضيح الطريقة التي تساعد المستخدم على إلغاء تسجيله من قائمتك

على الرغم من قيامك بإعداد رسائل بريدية جيدة جداً، وتقديم محتوى قيّم إلى جمهورك، سوف يكون هناك أحد المستخدمين لا يريد بعد الآن الحصول على رسائلك سواء بسبب التواتر الذي يتم عن طريقه إرسال الرسائل إليه أو لأنه لا يريد بعد الآن أن يكون لديه تواصل مباشر معك في تلك الأثناء.

يجب أيضاً الالتزام بالقانون الناظم لاستخدام التسويق عبر البريد الإلكتروني، حيث يلزم القانون الشركة بوضع زر إلغاء التسجيل حتى يمارس المستخدم حقه في إلغاء تسجيله من تلك القاعدة البريدية التي سجل فيها عندما يشاء ذلك.   

لكن لا تقلق لأن المستخدمين الذين يجدون أن المحتوى الذي تقدمه قيماً حقاً سوف يستمرون بتواجدهم في قائمتك البريدية ويمكنك أيضاً استغلال الإجابات التي حصلتَ عليها من أولئك الأشخاص الذين قاموا بإلغاء تسجيلهم كي تعمل على تحسين استراتيجياتك في قمع المبيعات الذي تستخدمه.

إرسال محتوى ما دون تخصيص أو تقسيم

لا تعد القائمة البريدية قائمة متجانسة مطلقاً، بل هناك العديد من المستخدمين الذين يتمتعون بمميزات وطبائع مختلفة، انطلاقاً من الشخص الذي قام بالتسجيل للتو في القائمة، وانتهاءً بذلك الشخص الذي قام بعملية شراء ما. هؤلاء الأشخاص متواجدون في مراحل مختلفة من مسيرة المشتري، ولذا هم بحاجة إلى محتوى متوافق مع احتياجاتهم المختلفة.

أيضاً من المهم أن نأخذ في عين الاعتبار الطابع الديمغرافي لجهات الاتصال التابعين لك. مستخدم ما عمره أقل من 20 عاماً لا يجب أن يكون هدفاً للعديد من الحملات الإعلانية التي تتحدث عن الحياة في العمر الثالث (الشيخوخة)، كذلك العميل المحتمل lead الذكر لا يجب أن يحصل على رسائل بريدية تروّج لمنتجات تتعلق بالأمومة.

إن تقسيم المحتوى وتخصيصه يُظهر لعملائك أنك تهتم حقاً بتقديم شيء هام من أجلهم، مما يزيد من معدل الارتباط والتفاعل ضمن قاعدتك الجماهيرية.

كيف تعمل على تقسيم قائمتك البريدية ؟

لتقسيم قائمتك وتخصيصها، تحتاج إلى بعض المعلومات عن عميلك المحتمل Lead وأداة جيدة تعمل على أتمتة التسويق.

استخدم استمارات التسجيل opt-in التي تحتوي فقط على البيانات التي تحتاج إليها من ذلك المستخدم في اللحظة الأولى، وضع بيانات تم الحصول عليها عن طريق الأبحاث.

تحتاج أيضاً إلى تصميم وإعداد قموع المبيعات قبل البدء بعمليات نشر الرسائل البريدية، إذا كنت تفكر في إعداد حملة إعلانية من أجل عيد الأم، يجب أن تحدد عدد الرسائل الإلكترونية التي سيتم إرسالها والهدف منها وكذلك تحديد الفترة الزمنية التي ستدوم خلالها !

إن ذلك المستخدم الذي لم يقم بالشراء في عيد الأم مثلاً يمكن إعادته إلى قمع آخر للحصول على عروض لا تتعلق بالأمومة ، على فرض أن لديه العديد من الاهتمامات الأخرى التي يمكن الاستفادة منها.  

يبدو أننا قدّمنا لك العديد من المعلومات، لكن لا تشعر بالضجر من ذلك !

إن أغلب الأدوات التي تقوم بنشر الرسائل الإلكترونية تتيح إمكانية تقسيم وتقسيم قائمتك، وإرسال الرسائل وتقديم مواد عالية الجودة من أجل حملتك الإعلانية بطريقة آلية.

أنواع التقسيم

الطابع الديمغرافي

إن الطريقة الأبسط في تقسيم قائمتك البريدية هي استخدام البيانات الديمغرافية لعملائك والعملاء المحتملين مثل العمر، الجنس والموقع الجغرافي. استفد من جميع هذه التفاعلات لتغذية قاعدة الاتصالات لديك بالمعلومات التي تتحدث عن اهتمامات عملائك المحتملين leads.

السلوك

إن سلوك المستخدم ضمن صفحتك يتحدث عن الكثير من التفاصيل وعن أنواع المعلومات التي قد تكون هامة له. اعمل على إدارة التساؤلات الأكثر شيوعاً والتي تأتي من عملائك، وحدد درجة الاهتمام التي يظهرونها تجاه منتجاتك وخدماتك لإعداد الحملات المحددة والتي تتلاءم مع كل حاجة من احتياجاتهم.

الأداء

تستند هذه الطريقة في التقسيم على مقاييس حملاتك الإعلانية السابقة. قم بإجراء اختبارات أ / ب للتعرف على العناوين التي تولد معدلات أعلى من التحويل، والبريد الإلكتروني الذي أدى إلى عدد أكبر من النقرات والبريد الإلكتروني الذي ولد أرقام أكبر من المبيعات.

ما هو مفهوم تغذية العملاء المحتملين leads، وكيف يمكن تطبيقها على حملاتك في التسويق عبر البريد الإلكتروني ؟  

إن تغذية العملاء المحتملين Leads يعني المحافظة على العلاقة مع العملاء المحتملين حتى يشعر هؤلاء المستخدمين بالأمان للقيام بالشراء.

تقوم هذه التقنية على ارسال سلسلة من الرسائل الإلكترونية التي تحتوي على محتويات تتعلق بالمرحلة التي يتواجد فيها العميل المحتمل Lead ضمن قمع المبيعات، بهدف توطيد سلطتك في ذلك القطاع وإظهار أن الحل الذي تقدمه هو الأمثل للمشكلة التي يواجهها المستخدم.

تبدأ هذه العملية ببريد الترحيب، عندما يقوم أحد ما بالتسجيل في نشرة إخبارية ما newsletter، أو يقوم بتحميل مواد غنية وزاخرة بالمعلومات. تماماً كما لو كانت الشركة تقول: ” إني متواجدة هنا ومستعدة للمساعدة عند الحاجة”.

لإعداد مسار معين لتغذية العملاء المحتملين تحتاج إلى معرفة الهدف الذي تطمح إليه، والتعرف على شخصية العميل النمطي persona و تحديد المحتويات التي سيتم تقديمها في كل مرحلة من مراحل القمع. من الجدير بالذكر أن هذا المسار يمكن تعديله على مدار الحملة الإعلانية، تبعاً للظروف ومن خلال ملاحظتك وتحديد الرسائل الإلكترونية التي تعبر عن أفضل أداء.

لقد تحدثنا مؤخراً عن موضوع تغذية العملاء المحتملين Leads نقترح أن تقوم بقراءة هذا المنشور أيضاً بعد الانتهاء من قراءة هذا المنشور.

ماهي أنواع الرسائل الإلكترونية التي يمكنك إرسالها ؟

النشرات الإخبارية

تعد النشرات بمثابة مواد إخبارية يتم إرسالها بطريقة دورية لكامل القاعدة الجماهيرية أو لأولئك الذين يُظهرون اهتماماً في الحصول عليها.

الرسائل الإلكترونية الترويجية

هو البريد الإلكتروني الذي يهدف إلى الترويج لعرض ما أو منتَج. يمكن استخدامه من أجل المنتجات المأجورة، المواد التعليمية الزاخرة الغنية. وبخلاف النشرة الإخبارية، تعد رسائل إلكترونية تركّز على إحراز التحويل وتطلب من القارئ القيام بإجراء ما.

الرسائل الإلكترونية التي تتعلق بالصفقات

إن تأكيد الدفع، طلب استرجاع الأموال، تأكيد التحميل، تغيير كلمة المرور، انتهاء النسخة التجريبية وغيرها هي أمثلة عن صفقات الرسائل الإلكترونية.

الرسائل الإلكترونية التثقيفية

وهي الرسائل التي تهدف إلى جعل العميل المحتمل Lead يتقدم إلى المستوى التالي أو المرحلة المقبلة من قمع المبيعات. يمكن استخدامها أيضاً لكسب المستخدمين الذين لم يتفاعلوا حتى الآن مع المحتوى.

بعض النصائح الجيدة من أجل التسويق عبر البريد الإلكتروني

لن تتأكد من أن حملتك في التسويق عبر البريد الإلكتروني جيدة إلا إذا قمتَ باختبارها، ولكن توجد بعض النصائح التي يجب الانتباه إليها عند إعداد قائمتك البريدية، مثل:

1. ابتعد عن الرسمية  

لا أحد يرغب في الشعور بالرتابة والنمطية، وهنا لا نتحدث فقط عن اسم المستخدم في بداية الرسالة الإلكترونية، بل أيضاً عن استخدام لغة أكثر قرباً من المستخدم، والتطرق إلى الآلام والصعوبات والمواضيع التي تهم شخصية العميل النمطي persona.

2. ليكن لديك محتويات من أجل التقديم

إن إيجاد مسار معين وتواتر من أجل رسائلِك البريدية يعتبر أمراً جوهرياً لمعرفة نوع المواد التي يمكنك تقديمها.

لنفترض أنك استخدمت كتاباً الكترونياً كعرض رقمي من أجل قائمتك البريدية، ما هي برأيك الخطوة المقبلة ؟ هل يرغب هذا المستخدم في الحصول على انفوغرافيك يتحدث عن ذات الموضوع؟

إن التنبؤ بهذه المسيرة والرحلة أمر هام، أنت بحاجة إلى أن يكون لديك مواد غنية جاهزة عندما تظهر الفرصة الملائمة لإرسالها، وهذا يعزز سلطتك في الموضوع ويساهم في المحافظة على قائمتك “في حركة وحيوية دائمة” كي تقوم بتقديم عرض ما.

3. أن يكون لديك دعوة إلى إجراء ما في جميع الرسائل الإلكترونية CTA

إن أزرار الدعوة إلى إجراء تُعد هامة جداً لتوجيه المستخدمين إلى المراحل المقبلة ولا غنى عنها في جميع الرسائل الإلكترونية التي ترسلها، بغض النظر إذا كانت تتعلق بعرض مجاني أو مأجور.

في حالة النشرة الإخبارية، يجب أن يرشد CTA القارئ إلى الصفحات التي يمكنه العثور خلالها على محتويات أكثر عمقاً و تتحدث عن ذلك الموضوع.

4. قم بوضع عناوين جذابة

الكثير من الناس يؤكدون حقيقة أن العنوان هو المسؤول عن حوالي 90% من النتائج في التسويق عبر البريد الإلكتروني ، في المحصلة إذا لم يهتم الشخص بالعنوان يصبح من الصعب جداً أن يفتح المحتوى ويبدأ بقراءة الباقي، لذا خصص وقتاً كافياً لضمان إعداد عناوين جذابة ورائعة من أجل بريدك الإلكتروني.

يجب على العنوان الجيد أن يثير فضول العميل المحتمل Lead ويشبع حالة الإلحاح لديه، فهدفك بالنتيجة هو أن يفتح المستخدم البريد الإلكتروني عندما يستلمه، و للمساهمة في ذلك توجد عوامل ندعوها بالمحفزات الذهنية mental triggers

هناك نصيحة أخرى: يمكنك استخدام مفاهيم تثير فورياً الصلة المباشرة والآنية بين الرسالة ومنتَجك. وهكذا لا يشعر الشخص الهدف بالشك من مدى مصداقية البريد الإلكتروني الذي استلمه.

5. تجنب النصوص الطويلة

من الأمور التي لا تخفى على أحد أن الجهاز الخليوي قد تطور كثيراً خلال السنوات الأخيرة، واليوم أي واحد منا يملك هاتفاً ذكياً ، من خلال تقرير حديث قامت به خدمة Hootsuite بالتعاون مع We Are Social، (نقلاً عن موقع عالم التقنية)، إن عدد مستخدمي الهواتف المحمولة في الشرق الأوسط بلغ حوالي 313 مليون مستخدم أي بنسبة 127% من عدد السكان، وبلغ عدد مستخدمي الشبكات الاجتماعية من الهواتف الذكية في الشرق الأوسط بلغ حوالي 83 مليون مستخدم، وحتى إن معدل النمو في عدد مشتركي الهواتف المحمولة في الشرق الأوسط بلغ حوالي 5% سنوياً أي 15 مليون مشترك جديد.

وفي ظل هذه الأرقام، من الواضح أن الناس يقرؤون رسائلهم البريدية على الشاشات الصغيرة، و للسير مع هذه الاتجاهات، يجب عليك أن تتجنب استخدام النصوص الطويلة جداً وإدخال فواصل استراحة بين المعلومات ويُفضل أن تكون صور.

هذه الإجراءات تجعل البريد الإلكتروني يتمتع بالأصالة والحصرية، ويساهم كثيراً في تحسين تجربة القارئ.  

وما هي المقاييس التي يجب عليك الانتباه إليها ؟

إن كل شيء في هذا الوجود يحتاج دوماً إلى تحسينات. لذا، فإن متابعة أداء حملاتك الإعلانية أمر جوهري لتحسين عمليات الإرسال وضمان أفضل النتائج، إليك أهم المقاييس التي يجب الانتباه إليها دوماً:

معدل النقرات

يمثل هذا المعدل الجمهور الذي نقر على الروابط الموجودة في جسم النص (المضمون). إذا كنت تحاول بيع منتَج ما فإن معدل النقرات يمثل عدد الأشخاص الذين قرؤوا البريد الإلكتروني وذهبوا إلى صفحة البيع .  

معدل التحويل

يمثل معدل التحويل النسبة المئوية للأشخاص المرسَل إليهم الذين نقروا على رابطك ونفذوا الإجراء الذي ترجوه منهم والذي قد يكون تحميل محتوى ما، شراء منتَج ما والتسجيل في دورة تعليمية…الخ

معدل الإلغاء

إن معدل الإلغاء يمثل عدد المستخدمين الذين طلبوا أن تتم إزالتهم من  قائمتك البريدية. حتى تكون الحملة الإعلانية في التسويق عبر البريد الإلكتروني جيدة يجب على معدل الإلغاء أن يكون أقل من 1%. 

ما النقاط التي يجب أن تحققها الأداة الجيدة للتسويق عبر البريد الإلكتروني ؟

1) البساطة في الأداء

هل لديك المعرفة في لغة HTML لإنشاء الرسائل الإلكترونية ؟ إذا كانت الإجابة لا، إذاً أنت بحاجة إلى أداة سلسة وبسيطة في العمل ويُفضل أن تحتوي على خيار النقر والسحب (drag and drop).

2) إعدادات الشخص المرسِل

لإرسال رسائل عبر البريد الإلكتروني من الضروري أن يكون لديك دومين (نطاق) مصادَق عليه، وهذا يساعد على نشر المصداقية في الرسالة. تحقق من أن أداتك تتيح إعداد نطاق -دومين- خاص بك كمرسِل للحملة الإعلانية، وهكذا يكون أسهل بكثير على الأشخاص المرسَل إليهم أن يربطوا ذلك المحتوى بك.

3) معدلات عالية من التسليم

إن الأداة الجيدة في التسويق عبر البريد الإلكتروني هي الأداة التي تضمن أن يتم تسليم البريد الإلكتروني مباشرة إلى الصندوق الوارد للمستخدم وعدم اعتراضه من قبل فلاتر البريد المزعج – سبام. ابحث عن آراء مستخدمين آخرين بشأن الخدمة لمعرفة مدى المصداقية التي تتمتع بها هذه الخدمة، واختر من الآراء ما يضمن لك أعلى معدل من التسليم.

4) إدارة قاعدة الاتصالات

يجب على المنصة التابعة لك أن تتعامل مع الأخطاء التي تتعلق بالإرسال بطريقة آلية وإزالة الرسائل الإلكترونية التي لا تُعد صالحة من قاعدتك، حتى لا تضطر دوماً إلى مراجعة القائمة بأكملها في كل مرة ترسل فيها حملة إعلانية جديدة.  

5) خيارات التقسيم

يتيح التقسيم أن تكون أكثر إصابة ودقة في توجيه المحتوى. يجب على أداة نشر الرسائل الإلكترونية المختارة أن تحتوي على فلاتر متعددة لتقسيم قاعدة الاتصالات الخاصة بك استناداً إلى العمر، الجنس، الموقع الجغرافي والاهتمامات..الخ

6) خيارات القالب

هذا المعيار أساسي من أجل عملية تواصل أكثر تخصيصاً، الأمر الذي يساعد أيضاً على نشر المزيد من المصداقية من أجل الشخص المرسَل إليه.

7) المقاييس والنتائج

يجب على الأداة المختارة للتسويق عبر البريد الإلكتروني أن تقدم نتائج متكاملة عن أداء حملاتك الإعلانية، لأن هذه المعلومات تعد جوهرية لتحسين عمليات نشر الرسائل الإلكترونية المقبلة.

8) دعم المستخدم بفعالية

بغض النظر إذا كنت تبدأ للتو في مجال إعداد الحملات الإعلانية أو كنت تعمل في التسويق عبر البريد الإلكتروني منذ سنواتٍ طويلة، ربما تظهر فجأة ومن دون سابق إنذار تساؤلات ما تتعلق بالمنصة. ولا شيء يبعث على الخيبة أكثر من الاتصال بخدمة الدعم والانتظار عدة أيام كي تتم الإجابة على تساؤلك من قبل فريق الدعم المسؤول.   

ابحث عن آراء عملاء آخرين، للتعرف على  الشركة التي تقدم خدمة دعم أكثر فعالية. نصيحتنا لك هي البحث عن شركة ما تقدم خدمة الدعم عن طريق الهاتف حيث يعمل ذلك على تحسين زمن الإجابة.

إذا كنت لا تتحدث لغات أخرى، اختر أدوات ومعدات متعددة اللغات، حتى يتصف التواصل مع الجهة المقدمة للخدمة بفعالية أعلى.

9) ترحيل سريع لجهات الاتصال

قد تحتاج في بعض الأحيان إلى أن تكون قائمتك البريدية في متناول يدك، ابحث عن أدوات تتيح لك إمكانية ترحيل البيانات إلى ملف ما وإجراء التحميل بطريقة سريعة وسلسة.

10) اختبارات أ / ب

تقوم الاختبارات أ / ب على إعداد أكثر من نموذج مختلف من البريد الإلكتروني وتنويع العناصر مثل العنوان ، الرسالة والدعوة إلى إجراء…الخ وهذه الاختبارات هامة للتعرف بشكل أكثر على جمهورك وتحسين استراتيجيتك في التسويق عبر البريد الإلكتروني.

11) خيار المعاينة المسبقة

إن الرسالة ذاتها يمكن أن تتمتع بالعديد من المعاينات اعتماداً على الجهاز أو مزود خدمة البريد الإلكتروني للمستخدم، وعلى هذا من المهم التحقق من خيار المعاينة المسبقة لبريدك الإلكتروني قبل الإرسال.

12) التكامل مع أدوات التحليل

إن أدوات نشر الرسائل الإلكترونية التي تتمتع بالتكامل مع الأداة Google Analytics تتيح لك أن تتعرف على مدى تأثير حملاتك الإعلانية على معدل الحركة في صفحتك، الأمر الذي يُعد جوهرياً لمعرفة فيما إذا كان يستحق الأمر بالفعل المتابعة في هذا الاستثمار.

13) السعر المعقول والمفيد

يعد التسويق عبر البريد الإلكتروني قناة اقتصادية تساعد على التوفير، لذا لا يجب على السعر أن يكون العامل الوحيد الذي يؤثر في قرارك أثناء الاختيار. ادرس الاقتراحات والاحتمالات المختلفة للعثور على الخيار الذي يلائمك أكثر، آخذاً في الاعتبار جميع المعايير التي ذكرناها هنا في النص.

خطوة بخطوة لإعداد استراتيجية التسويق عبر البريد الإلكتروني

هل من الضروري حقاً التعاقد على خدمة أتمتة لإرسال رسائلك الإلكترونية؟

الإجابة هي نعم: بالإضافة إلى توفير الوقت، يُعتبر العائد المادي المتولد من الرسائل الإلكترونية مضمون على الأرجح.

هل أنت مستعد لتطبيق كل ما شرحناه هنا في هذا الدليل ؟ استغل الفرصة واقرأ النص الذي يتحدث عن 4 طرق لكسب المال عن طريق المدونة، وتعلم توليد أرباح وإيراد من خلال قنواتك الأخرى التي تملكها.

ما رأيك بهذا الدليل الشامل ؟ نرجو أن يكون مفيداً لك. يمكنك مشاركة رأيك معنا أيضاً عبر مساحة التعليقات أدناه.

تابعنا دوماً فهناك الكثير من المواضيع التي تعد هامة للغاية ومن شأنها أن تولد لك الأرباح والنجاح في أعمالك التجارية.

وإلى اللقاء في منشور آخر.

Nosso site utiliza cookies para melhorar sua experiência de navegação.