كيف يمكن الاستفادة من الدعاية الصاخبة hype في بيع الدورات على الإنترنت؟

كيف يمكن الاستفادة من الدعاية الصاخبة hype في بيع الدورات على الإنترنت؟

هل تعلم ماذا يعني hype؟ وكيف يمكن الاستفادة من ذلك في بيع الكورسات على الإنترنت؟ تعرف على هذه الاستراتيجية التي تهدف إلى جعل الأشخاص يتحمسون تجاه منتَج ما ويندفعون إلى شرائه!

إن إعداد كورس ما على الإنترنت عالي الجودة يعد أمراً هاماً جداً كي تحقق النجاح في السوق الرقمية. لكن، على الرغم من التمتع بمواد متقنة الصنع، إنك بحاجة إلى جعل الناس يرغبون حقاً بشرائه.

لهذا، من الضروري أن تلفت انتباه العملاء المحتملين بالطريقة الصحيحة وتجعلهم يتعرفون على علامتك التجارية. إذاً، تحتاج إلى تطوير استراتيجيات تسويقية فعالة.

توجد عدة طرق لتنشيط الحركة والإقبال على كورسك وتحتاج إلى اختيار الأسلوب الذي يعتبر الأفضل  لكل أوان.

تعد hype إحدى الطرق التي أصبحت معروفة في السوق الرقمية.

من خلال هذه الاستراتيجية المخطط لها جيداً، يمكنك أن تحافظ على الناس في حالة حماس تجاه منتَجك، أي من خلال هذه الطريقة يمكنك اجتذاب انتباه الأشخاص إلى كورسك على الإنترنت خلال فترة محددة من الزمن.

لكن هل تعلم ماذا يعني hype؟ وكيف يمكن له أن يساعدك على الارتقاء بمبيعاتك؟

اقرأ هذا المنشور إلى النهاية واستفد من استراتيجية تسويقية أخرى في أعمالك التجارية!

ماذا يعني hype؟

في الأصل تنحدر الكلمة hype من الكلمة (hyperbole) وتعني المبالغة.

إذا لم تسمع بذلك من قبل، ربما تفكر: وما هي صلة المبالغة باستراتيجيّاتي على الإنترنت؟ في النهاية كل الأمور التي يتم إعدادها والمبالغة فيها لا تؤدي إلى أية نتائج ملفتة للنظر والانتباه.

وهنا بالضبط في هذه النقطة تظهر السوق الرقمية بشكل مختلف!

بالطبع إن وجود الكثير من المعلومات غير الضرورية بشكل مستمر يعد غير ملائماً. مع هذا، بالحديث عن hype، لا نعني أبداً الحديث عن أي نوع من المحتوى المبالغ به.

عندما نفكر في التسويق، يعد hype استراتيجية تقوم أساساً على تضخيم فكرة ما، منتَج ما أو حتى خدمة ما. ويعني هذا أن تقوم بتقديم الكثير المعلومات ولكن يتم نشرها بهدف ما ولا يتم نشرها بهدف المبالغة على سبيل المثال.

بشكل عام، يمكننا أن نعرّف hype على أنه شيء يتم التعليق عليه من قبل العديد من الناس، وهو الشيء الذي يحتل ضجة كبيرة في الوقت الراهن أكثر من الموضوعات الأخرى، أي يتصدر الجميع.

في العالم الرقمي، يعد hype موضوعاً يجول على كل لسان، ويغزو الإنترنت ويتسم بأنه وليد اللحظة ويؤثر عادة في الكثير من الناس.

لماذا يعتبر استخدام هذه الاستراتيجية أمراً مساعداً جداً على بيع الكورسات على الإنترنت؟

لأن هذا النوع من الدعاية قائم على التوقعات، الآمال والتخمين، وهذا ما يجعل الناس منجذبين نحوه ويودّون التعرف أكثر على منتجك، بشكل أساسي، خصوصاً إذا تم الحديث عنه من قبل شخص يجيد التحدث عبر الأوساط الاجتماعيّة.

شاهد هذا المثال الذي يمكن أن يساعدك على فهم معنى Hype بشكل أفضل:

استخدام hype

عندما تقوم شركة بإعداد منتَج ما جديد، قبل أن تتحدث عما تود القيام به تظهر الشائعات التي تتحدث عن الإطلاق الجديد، صحيح؟

هذا ما نقصد به مفهوم Hype!

حتى لو لم يكن هناك منتَج ما يعد جاهزاً للمتاجرة، يمكن بناء صورة ما له.

إنك تخلق توقعاً كبيراً عن المنتَج والذي يكون بمثابة تقييم أولي له. حتى لو لم يشاهد الناس المشروع النهائي، يمكنهم أن يكوّنوا بعض الأفكار عما يمكن المتاجرة به.

يمكنك أيضاً إعداد شروحات وتوضيحات حتى تزيد من حجم التوقعات. هكذا يمكنك أن تظهر من خلال ما ينتظره الناس ويأملونه عن منتَجك.

إذاً  Hype هو طريقة إبداعية جداً في أغلب الأحيان، معبرة ورائعة عن الترويج لمنتَج ما.

هل تعلم أن هذا من شأنه أن يجعل أعداداً كبيرة من الناس يأخذون مواقف إيجابية حيال دورتك على الإنترنت؟

ولهذا تحتاج إلى استغلال hype جيداً في أعمالك التجارية!

لم ينبغي الاستفادة من hype؟

الآن بما أنك تمكنت من فهم معنى hype، تحتاج إلى أن تعلم الهدف من استغلال هذه الاستراتيجية التسويقية لبيع كورسك على الإنترنت.

يمكن لهذه الأداة أن تُري الناس ما يحصلون عليه من المنتج قبل أن يقوموا بالشراء.

إن التمتع بأشخاص يتحدثون عما لديك لتقديمه يولد طلباً على منتَجك. من خلال هذا، يبدأ المشترون المحتملون بالتفكير أنهم حقاً بحاجة إلى ذلك المنتَج.

وهذا يعني أن بإمكان hype أن يحفز اهتمام الناس أكثر بمنتَجك.

إن تقديم شرح ما لمستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي يلخص ما تتحدث عنه و يمكنهم أن يتواصلوا بطريقة  تحفز على إنشاء الأفكار.

هكذا تبرهن على حضورك في العالم الرقمي وتولّد مستجدات فيه.

كيف نتصدّر ونتفوّق على المنافسين؟

إن إعداد hype جيد جداً يمكن أن يجعل أشخاصاً آخرين يشعرون بالحماس لاستثمار الوقت والمال في منتَجك.

لهذا، تعد هذه طريقة عظيمة للتفوق على المنافسين بشكل أساسيّ عندما تطلق كورساً جديداً في السوق الرقمي.

وهذا يساعد كثيراً في حملاتك التسويقية الدعائية أثناء إطلاق منتَجك. في المحصلة، أصبح لدى الناس توقعات أولية بشأن ما سيرونه في حدث الإطلاق وستكون التخمينات جاهزة أيضاً.

ولكن حتى تتمكن من جعل ممارسات hype أكثر فعالية، يجب أن تبقى حريصاً إلى بعض النقاط التي تحدث كل الاختلاف.

حافظ على التوازن

يجب على حدث hype أن يحافظ على التوازن القائم بين الفضول والصبر.

لا تنشر معلومات تتحدث عن كورسك بشكل مبكر جداً، قبل أن يتكون لديك فكرة كاملة عما لديك، وهذا يجعل الناس ينسون منتَجك في حال كان الوقت الفاصل بين حدث hype والإطلاق كبيرا جداً.

إن ترك الناس في حالة يفقدون فيها صبرهم لأن منتَجك لم ينته بعد لا يعتبر استراتيجية جيدة على الإطلاق.

مع هذا، إن التفكير في العكس لا يعد جيداً أيضاً،  ترك تطبيق hype إلى اللحظة الأخيرة قد لا يولد الضجة اللازمة التي قد تجعل من كورسك حديث الساعة!

أنشر بعض المعلومات المحدودة، المتباعدة عن بعضها في البداية. وبعد قليل، تلاحظ أنها قد نمت بالكمية وسوف تنتشر. وكلما اقترب تاريخ حدث الإطلاق تشهد نمواً أكبر في انتشار هذه المعلومات.

كن مرتاحاً بالوقت ولكن لا تكن فارغ الأعمال.

أن تكون مرتاحاً في العمل يعتبر جيداً جداً وهذا يوقظ حس الفضول الإنساني، لكن المشكلة تحل عندما يتم تطبيق hype من دون محتوى كافٍ.

لا يعتبر مفيداً أبداً أن تظهر كل ما لديك في كورسك على الإنترنت، مع ذلك إن عدم الحديث عن أي شيء مطلقاً يساهم في إخماد الفضول والاهتمام لدى الناس ويمنعهم من الحديث عنه و رغبتهم في معرفة المزيد.

لهذا، فكر دوماً في المعلومات التي تحتاج إلى نشرها لتوليد الرغبة بالشراء لدى المستهلكين، حفز الفضول لديهم.

تجنب المبالغة لدرجة أكثر من المعقول

جميع أنواع hype تقوم على المبالغة في المبدأ، ولكن ينبغي أن يتم تطبيقها بحكمة ووعي، إذاً تجنب المبالغات غير الضرورية.

لا تحتاج إلى توليد آمال مزيفة على كاهل كورسك الرقمي.

في الكثير من الأحيان،يمكن أن يكون hype خادعاً الأمر الذي لا يدعم استراتيجيتك التسويقية. بل على العكس مما نفكر فيه، إن هذا قد يظلم كثيراً منتَجك.

إن بيع كورسك اعتماداً على صورة مضللة باستخدام أسلوب hype لا يعد مفيداً. يجب على مشروعك النهائي أن يقدم ذلك الذي وعدت به بالفعل وإذا كان ممكناً أن يتجاوز التوقعات.

استغل اللحظة

إن استغلال اللحظة الملائمة لإعداد hype يعتبر جيداً جداً سواء من أجلك أو من أجل المستهلكين أيضاً. إذاً، اعرف كيف تحدد اللحظة المثالية للبدء بتكوين التوقعات عن كورسك الرقمي على الإنترنت.

مع ذلك، تذكر أن كل hype ولها أوانها ومدتها، له مدة سوف يمر بها، لهذا، ابق مترقباً للفترة الصحيحة حتى لا تمضي سدىً.

كن إبداعياً

كن مختلفاً ولا تقلد الناس الآخرين فيما يقومون به.

إنك تحتاج إلى أن تظهر أن كورسك مختلف، إذاً، استخدم إبداعك وفكر بطرائق تجري فيها hype وتلفت الأنظار.

قدم شيئاً خاصاً وفريداً!

اجعل الناس يرغبون حقاً في منتَجك ويعلقون كثيراً عنه. اجعل منه حديث الجميع و ليُحدِث ضجة عارمة.

استخدم شبكات التواصل الاجتماعي جيداً

راقب دوماً شبكات التواصل الاجتماعي واستفد منها من أجل القيام بـ hype، التويتر على سبيل المثال، يعد رائعاً جداً لذلك.

توجد عدة طرائق للتفاعل مع هذه الأوساط، يمكن أن تختار واحدة منها فقط، أو تجري تشكيلة من تلك الأوساط التي تؤمن أنها الأفضل من أجل كورسك.

  • أنشئ هاشتاغ # يحمل اسم المنتَج واجعلها تظهر واجعل المستخدمين يستعملونه.
  • حافظ على حوارات مع المتابعين على شبكات التواصل، اطرح الأسئلة وأجب على كافة التساؤلات التي تأتي من جانب الناس، تفاعل مباشرةً مع المستخدمين حتى يعودوا إلى صفحتك فيما بعد.
  • أجرِ مسابقات تتضمن جائزة: مواد تكميلية لكورسك على الإنترنت، لكن تذكر، تحقق من قوانين البلد بخصوص هذه المسابقات قبل إجرائها.
  • قم بتوفير عينة أو مواد أخرى تتعلق بكورسك على الإنترنت مجاناً. إن وجود مدونة على سبيل المثال، يساعد كثيراً على تثقيف الجمهور عن قطاعك في السوق.
  • قم بإنشاء مجتمع افتراضي على الإنترنت لتكوين تأثير على أعمالك ويجعل الناس يتابعونك على شبكات التواصل الاجتماعي ويتفاعلون هناك.

خاتمة

يعتبر hype نوعاً من الدعاية المبكرة التي يمكن أن تنتج سلسلة من القصص الناجحة. لكن لهذا، يجب عليك أن تحاول عدة مرات، يمكن أن تفشل في إحداها أيضاً. إن نقطة تميزك سوف تظهر عندما عندما تتخذ إجراءات يمكنها أن تغير الأخطاء أو تحسن من النقاط التي تصيب بها عادة.

لهذا، استثمر جيداً في استراتيجياتك التسويقية!

أنشئ حسابات على تويتر، انستغرام، تامبلر، يوتيوب أو حتى على أي شبكة اجتماعية ترى أنها ضرورية لعمل دعاية على كورسك الرقمي. أظهر نفسك وأثبت وجودك على الإنترنت، وكن مبدعاً ومبتكراً بحيث تجعل الناس يودون الشراء ومشاركة منتَجك. قد يكون لممارسة hype آثاراً إيجابية كثيرةً، ولهذا لا يمكنك إهمال هذه الأداة وتجعلها تفلت من بين يديك.

هل لديك تساؤل ما حول هذه الاستراتيجية التسويقية؟ اترك لنا الأسئلة والاقتراحات من خلال التعليقات.

والسلام عليكم ورحمة الله!

Nosso site utiliza cookies para melhorar sua experiência de navegação.