كيف تمارس الرقابة على المنافسة وتبني استراتيجيّات تجعلك دوماً في المقدّمة؟

كيف تمارس الرقابة على المنافسة وتبني استراتيجيّات تجعلك دوماً في المقدّمة؟

تعد المنافسة أمراً شائعاً في كافة قطاعات الأعمال، وإذا أردت دوماً أن تتصدر قائمة الشركات والأعمال الناجحة، عليك أن تتعرف جيداً على منافسيك وتراقبهم، كيف تتخذ دوماً الأساليب الحديثة التي تجعلك متميزاً فيما تنتجه.

قرأت يوماً ما نصّاً على الإنترنت قام بمقارنة عالم الأعمال بالحرب، وهكذا كما في ميادين الحرب توجّب على رائد الأعمال أن يقوم بكل شيء كي يتألق ويبرز في السوق.

على الرغم من تحليل مبالغ فيه نوعاً ما (لا يعني القيام بكل شيء، بل القيام بما هو صحيح) كان واضحاً جداً ما أراد المؤلف قوله عندما تحدّث عن كسب الميزة التنافسيّة من أجل الأعمال.

إن إحدى طرق الحصول على هذه الميزة هو مراقبة المنافسة لمعرفة ما يقومون به. بهذه الطريقة يمكنك تقديم منتجات وخدمات متميّزة.

تعرّف على نصائحنا وتعلّم استخراج البيانات التي تساعدك على تحسين أعمالك.

لماذا يجب مراقبة المنافسة؟

إن مهمّتك كرائد أعمال هي إقناع المستخدمين باستهلاك الفئة ذاتها من المنتجات التي تستهلكها أنت، وأن الحل الذي تقدّمه يعدّ مثالياً من أجلهم.

للتعرف على الاستراتيجيات التي تمكّنك من تصدّر منافسيك، يجب عليك قبل كل شيء أن تعرف ما الذي يقومون به.

إذا كنت لا تعرف جيّداً القطاع السوقيّ الذي تعمل فيه ومن هم الرّائدون القادة في سوقك، يصبح أصعب بكثير تقديم المنتجات والخدمات المميّزة حقّاً.

في السوق الرقميّة المفعم بالابتكارات، يكون ممكناً فقط القيام بما هو مختلف إذا كنت تعلم جيداً ما يقوم به المنافسون.

إن مراقبة منافسِيك الرئيسيين أيضاً يعدّ جوهرياً لوضع الأهداف لأعمالك، لأن هذا يساعدك على فهم حيّز السوق الذي تعد متواجداً فيه، والمكان الذي تطمح في الوصول إليه.

نصائح لإجراء تحليل دقيق وصائب

في يومنا هذا بفضل الإنترنت أصبح أسهل بكثير العثور على معلومات عن المنافسين.

يكفي إجراء بحث سريع عن طريق محرّكات البحث الأساسيّة لاكتشاف موقع الشركة، الشبكات الاجتماعيّة وحتّى المدوّنات التي تتحدّث بالخير أو بالسوء عن ذلك المنتَج/ الخدمة.

لكن، بسبب هذه الكمية من  المعلومات يكون اصعب بكثير جمع البيانات التي تحدث كل الاختلاف في أعمالك.

للاستفادة أفضل من وقتك، أعددت لك بعض النصائح التي سوف تساعدك في إجراء تحليل أكثر دقة للمنافسين.

اطرح الأسئلة الصحيحة

قبل أن تبحث عن اسم المنافس عبر الإنترنت، يجب عليك إعداد الأسئلة الملائمة لجمع وتحليل الجوانب التي تعد هامة في تحسين منتَجك أو خدمتك.

إن تنظيم نقاط القوة والضعف للمنافسين، يقدم لك المعلومات الضرورية لتحييد الخصم واكتساب نقاط جيدة من الجمهور الذي تكسبه.

إليك مثال:

تخيل أن منافسَك لديه قناة ناجحة على يوتيوب، ولكن لديه موقع لا يتمتع بالتحديث الكافي، إن تركيزك يجب أن يكون منصباً على اكتشاف الاستراتيجيات التي يطبقها في قناته على يوتيوب.

بالطبع تحتاج إلى إجراء تحليل للموقع أيضاً، ولكن لا داعي لأن تركز كل جهودك عليه.

حلل قنوات التواصل التي تعود إلى المنافسين

إن تحليل موقع الويب الذي يعود إلى المنافس يعد طريقة رائعة جداً تساعد على فهم طريقة تواصلِهم مع الجمهور.

ما نوع المحتوى الذي يعرضونه؟ وما هو التواتر المستخدم؟ هل يتميز موقعهم بتلاؤمه مع كافة أنواع الأجهزة؟ هذه الأسئلة جميعها هي التي سوف تقدم لك آراء رائعة لتحسين موقعك الخاص وتقديم خبرة أكثر تكاملاً للمستخدم.

حدد النقاط الإيجابية الكامنة في موقع المنافسين، وتحقق من مدى إمكانية تطبيقها في مجال أعمالك.

تذكّر أن عملية التلاؤم مع الاستراتيجيات الأخرى لا يعني أبداً تقليدها بالطريقة ذاتها تماماً. يجب أن تعمل على تلاؤم إجراءاتك وخططك بما ينسجم مع اهتمامات عملائك النمطيين persona وأن تأخذ مجال الأعمال الذي تعمل فيه دوماً في عين الاعتبار.

بعبارات أخرى: ليس كل ما يجدي نفعاً مع الآخرين يكون مفيداً لك أيضاً وبذات الأسلوب.

راقب شبكات التواصل الاجتماعي

تعد الشبكات الاجتماعية أفضل ثاني موقع على الإطلاق لمراقبة المنافسين لك.

فضلاً عن أنك تتمكن من التعرف على الأساليب التي يستخدمونها في البيع، يمكنك أيضاً أن تتعرف على نظرة المستخدمين تجاههم وغير ذلك من المظاهر.

النصيحة الذهبية لتحسين هذا التحليل هو إنشاء جدول (يمكن أن يتم في برنامج إكسيل أو ملفات ضمن غيمة) وإدراج أسماء كافة المنافسين لك وأسماء شبكات التواصل الذين لديهم حسابات في وضع التفعيل فيها.

وهنا في كلمة (في وضع التفعيل) أقصد الحسابات التي يتم تحديثها على نحو دائم ومتواصل.

ابدأ عن طريق الفيس بوك والذي يعد الشبكة التي تتمتع بأكبر عدد من المستخدمين في العالم، ومن ثم قم بزيارة الصفحات الأخرى على شبكات أخرى مثل تويتر، يوتيوب، إنستغرام، بينتريست، و Google Plus، وركز دوماً على الشبكات التي تضم أكبر عدد من العملاء المحتملين.

لتحديد مستوى تأثير المنافس والخصم لك في السوق، يمكنك استخدام Klout

يعد Klout أداة تحليلية تجمع المعلومات من مختلف شبكات التواصل الاجتماعي، وتحدد قيمة من 0 إلى 100 آخذة في الاعتبار تفاعل المستخدمين مع تلك الصفحات (كلما كان هناك تفاعل أكبر كلما كان التأثير أكبر).

لهذا لا تجزع عندما تعثر على صفحة لمنافس ما تتمتع بعدد كبير من المتابعين، لأن هذا الرقم الكبير يعني أموراً قليلة جداً إذا كان أولئك الجمهور لا يتفاعل كثيراً مع المنشورات.

ركز على المنافسين الذين تطمح إلى التغلب عليهم

من الواضح جداً أن عملية مراقبة المنافسين تقوم على العثور على طرق للتغلب على المنتجين والشركات التي تبيع أكثر مما تبيعه أنت.

لأنه إذا رحت تراقب جميع الشركات التي تبيع منتجات مشابهة لمنتجاتك فلن يكون أمامك الوقت الكافي للتفرغ لأعمالك.

مع هذا يعد هاماً جداً أن تركز على المنافسين الذين يقدمون منتجات ضمن نوعية عالية جداً من الجودة، والتي ألهمتك الدخول في سوقك أو التي ترغب في التفوق عليها.

أجرِ بحثاً عن الكلمات الرئيسية وتعرف على المنتجين والشركات التي تتعامل جيداً مع البحث استناداً إلى المفاهيم التي تود الحصول على تقييم لها.

كلما كانت كلمتك الرئيسية أكثر تحديداً كلما كان حجم نتائج البحث الناتج أقل وكان التعامل مع الأبحاث العضوية الطبيعية باستخدام ذلك المصطلح سهلاَ جداً.

يعتبر مجال التصوير على سبيل المثال مجالاً واسعاً جداً، وهذا يعني أن المواقع التي تظهر ضمن الأماكن الأولى للبحث لديها مساراتها الراسخة بينما التصوير تحت الماء لا يزال مجالاً يتمتع بمنافسة أقل بكثير.

دوّن على الورق أسماء 10 منافسين الذين يتمتعون بعدد رائع جداً من الزيارات مقارنة بك. وهذه المواقع العشرة هي المواقع التي يجب أن تبقي ناظريك عليها، كي تكتشف الاستراتيجيات التي تعمل بشكل أكثر فعالية في السوق.

قم بالاشتراك لتحصل على محتوى من المنافسين

إن إحدى المزايا الأساسية للإنترنت هي سهولة البدء بحوار ما عبرها. استغل الفرصة لتراقب ما يقوله منافسك لجمهوره.

استخدم بريدك الالكترونيّ الشخصي للتسجيل في النشرة الإخبارية للمنافس واتّصل بفريق الدعم التابع له وإذا كان ممكناً تفاعل معهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

هذا التفاعل يساعدك كثيراً على تحديد المواضيع ونوع اللغة التي تنال إعجاب الجمهور المستهدف، فضلاً عن التعرف على الاستراتيجيات التي يطبقها المنافسون لتوطيد العلاقة مع المستهلكين.

قم بتسجيل كافة البيانات

لا يمكن أن تكون الرقابة على المنافسين أمراً دقيقاً، بل هذا يعني عملية ينبغي القيام بها بشكل دوري، وخصوصاً في سوق المنتجات الرقمية، حيث تتغير الأدوات والمعدات على الدوام.

لكن هناك أمر أهم من إعداد تواتر ما، وهو استخدام البيانات التي تم جمعها للمساهمة في وضع خطة أعمال تساعدك على إجراء تحسينات هامة في أعمالك.

الأدوات الجيدة

إلى وصلت إلى هنا فهذا يعني أنك أدركت الأسباب التي تدعوك إلى مراقبة المنافسين وكيفية القيام بذلك.

ربما قد تكون قلقاً بشأن كمية العمل الذي سوف يكون أمامك، صحيح؟

لكن لا تقلق، لأنك لست بحاجة إلى جمع هذه البيانات يديوياً، توجد أدوات عديدة تساعدك في متابعة المنافسين عن كثب.

من الجدير بالذكر أن أغلب الأدوات التي سوف أذكرها لك هنا تقدم إصدارات مجانية للمستخدمين وإصدارات أخرى ممولة تتمتع بعدد أكبر من الوظائف في حال كنت ترغب بجمع عدد أكبر من البيانات.

Google Alert

تعد أداة بسيطة جداً وسهلة الاستخدام، يكفي أن تقوم بتسجيل اسم المنافس في الأداة وهي ترسل لك تقارير عبر البريد الالكتروني كلما تم ذكر هذا المنافس عبر الإنترنت.

وتفيد أيضاً في مراقبة الكلمات الرئيسية التي ترغب في تتبعها في مجال أعمالك.

مثال: لنفترض أن لديك كورس على الإنترنت يتحدث عن أجمل أشغال الكروشيه اليدويةـ وتود أن تراقب المفاهيم  مثل: كروشيه، أغطية طاولات المائدة، أغطية الأسرة، شال على الظهر، كي تواكب دوماً الاتجاهات الأساسية السائدة في السوق وتخترع أفضل الموديلات التي تتلاءم بشكل رائع جداً مع أذواق الجمهور المستهدف.

Sem Rush

تعد هذه الأداة واحدة من الأدوات الأكثر عملية على الإطلاق لمن يبدأ للتو في الاستثمار في التسويق الرقمي. لأن هذه الأداة تقدم تقارير متكاملة جداً تتعلق بموقعك ومنافسيك أيضاً.

يكفي الدخول إلى المنصة وكتابة اسم الموقع المنافس الذي ترغب في تقييمه، أو حتى صفحة داخلية مثل منشور ما في مدونة، وتقوم هذه الأداة بتزويدك بالمعلومات التي تتعلق بالزيارات العضوية على هذه الصفحة، توضّعها ضمن تصنيفات الكلمات الرئيسية  إلى غير ذلك من المعلومات التي تقدم لك العون الكبير لتحديد نقاط القوة والضعف في المنافسين.

Social Mention

وهي أداة أخرى يمكن استخدامها لتحديد المواطن التي ذُكر فيها المنافسون لك.

يكفي كتابة الاسم في شريط البحث، ويمكن أن يكون كلمة رئيسية تتعلق بأعمالك أو اسم منافسك على سبيل المثال، وتقوم هذه الأداة بالبحث الدقيق ضمن كافة محركات البحث للعثور على ما قيل بخصوص ذلك المصطلح عبر جميع شبكات التواصل الاجتماعي.

يمكنك أن ترى عدد المرات التي تم ذكر المنافس فيها، التواتر الذي يتم فيه ذلك، وبالطبع قراءة ما يقوله المستخدمون بدءاً من المديح وانتهاءً بالشكاوى.

إن اكتشاف آراء المستخدمين بخصوص شركة ما، منتَج أو خدمة، يساعدك على فهم الآلية التي تتم بها العلاقة بين المستهلك والعلامة التجارية، والعثور على طرائق رائعة لاجتذاب جمهور المنافسين ودفعهم على استهلاك المنتجات في صفحتك.

Similar Web

من خلال هذه الأداة يمكن الحصول على معلومات تتعلق بالزيارات في أي موقع كان، التعرف على موقعه ضمن التصنيف العالمي، التصنيف تبعاً للبلد وحتى عدد الزوار أسبوعياً الذين زاروا موقعاً ما وخلال الأشهر الستة الأخيرة.

يمكن أيضاً التعرف على المكان الذي قدم منه الزوار إلى تلك الصفحة: شبكات التواصل الاجتماعي، محركات البحث أو الإعلانات.

وهذا الأمر هام جداً، من أجل:

التعرف على المنافسين الأساسيين في أعمالك

تخيل أن لديك منتَجاً ما على المستوى المحلي، إن هدفك في هذه الحالة هو التنافس مع الشركات/المنتجين الذين يتصدرون التصنيف في بلدك، وهذا أفضل بكثير من النظر إلى منتَج مشهور عالمياً ولكن لا يلقى صدى كبيراً بين جمهور عملائك النمطيين persona.

التعرف على أفضل الطرق للترويج لمنتَجك

إن معرفة المصدر الذي يأتي منه أغلب زوار المنافسين يعد مفيداً جداً لتحسين عملياتك الترويجية عبر هذه القنوات.

MOZ

في موقعك تبرز الأداة MOZ على أنها شركة تقدم موارد ومعدات لتحسين تسويق الشركات التي تروج لمنتجاتها عبر الإنترنت.

على الرغم من أن تركيز المنصة ينصب على الحلول والتحسينات من أجل موقع المستخدم، إلا أنها تتمتع بوظائف يمكن استخدامها لتحديد مدى قوة مسار المنافس.

من خلال open site explorer فإنك تبحث وتقارن مدى جودة الروابط backlinks التي تقود إلى موقعك، بروابط backlinks التي تقود إلى مواقع المنافسين.

روابط Backlinks هي روابط تعود إلى مواقع الآخرين و تقود إلى مواقع أخرى، تشير إلى أنّ ذلك المحتوى هام جداً من أجل الجمهور

إن نوعية الروابط backlinks تعتمد على قوة الموقع الذي قدم النصح أو المشورة، من المفيد جداً أن يتم الإرشاد إلى موقعك من خلال مسار (دومين) يعتبر سلطة رائدة في الموضوع، وذلك أفضل بكثير لك من الحصول على عدة روابط backlinks  تعود إلى مواقع ومدونات أقل شهرة ومكانة.

يعد Fresh Web Explorer مثالاً آخر عن الأدوات التي تقدمها MOZ لتتبع المواطن التي تم ذكر أعمالك فيها، وتم ذكر المنافسين أيضاً.

من خلال توفر هذه البيانات في متناول اليد، ستكون قادراً على تطوير استراتيجية لتحسن صفحتك جداً، سواء من خلال إقامة أفضل علاقات الشراكة، أو تحسين نوعية المحتوى الذي تشاركه أو حتى تغيير الكلمات الرئيسية.

تابع دوماً صفحة نتائج محركات البحث SERP

إن اختصار SERP يعني باللغة الإنكليزية Search Engine Results Page أي صفحة النتائج.

وهو مصطلح تقني يشير إلى الصفحة التي تظهر فيها نتائج البحث العضوية (دون إعلانات) أو قائمة من المواقع التي تعد أكثر أهمية بالنسبة لتلك الكلمة الرئيسية المذكورة.

لماذا ينبغي علينا مراقبة الصفحات التي توجد في SERP؟

  • 94% من الروابط التي ينقر عليها الناس هي نتائج عضوية. وليست ممولة.
  • 68% من إجمالي النقرات في البحث العضوي تذهب إلى النتائج الثلاثة الأولى.
  • 75% من المستخدمين لا يتجاوزن الصفحة الأولى لنتائج البحث وينتقلون إلى الصفحة الثانية مثلاً.

ليس صحيح دوماً أن المواقع التي تتصدر الأبحاث العضوية تعمل في ذات القطاع الذي تعمل فيه أنت أو من النادر أن تتاجر بمنتَج ما، ولكن على الرغم من ذلك فإنها تستمر في اجتذاب العديد من النقرات من المستخدمين الذين يمكن بالطبع أن يتم تحويلهم إلى موقعك.

للتعامل مع مسألة التصنيف ranking من الضروري العمل الدائم على تقنيات تحسين محركات البحث SEO، وتحسين صفحتك وفيما يتعلق بشبكات التواصل الاجتماعي، ولكن هذا الموضوع سوف نتحدث عنه بالتفصيل في منشور آخر.

هل أعجبك هذا المنشور وهذه النصائح؟

اترك لنا تساؤلاتِك واقتراحاتِك عبر مساحة التعليقات في الأدنى وتابعنا دوماً واقرأ كافة المنشورات!

 

والسلام عليكم ورحمة الله.

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎