أكثر من 21 فكرة لكل مَن يريد العمل وكسب المال من دون أن يخرج حتى من البيت

أكثر من 21 فكرة لكل مَن يريد العمل وكسب المال من دون أن يخرج حتى من البيت

فائدة عظيمة للتكنولوجيا هي أن تتمكن من العمل وأنت في منزلك، ما رأيك في قراءة هذا المقال واستغلال الفرصة قبل غيرك؟

آخر تعديل على التدوينة: 06/03/19 – شيوع ظاهرة العمل من المنزل

ما نراه في عالمنا اليوم، بسبب تقدم وسائل الاتصال والمعلومات، هو ظهور اتجاهات جديدة في مجال العمل، ونشوء عدة نزعات إلى تفضيل العمل من المنزل واختيار مشروع شخصي يكون فيه المرء سيد عمله التجاري الخاص!

هذا الاتجاه الجديد حمل إلى عالمنا بشكل عام، والمجتمع العربي بشكل خاص، فرصاً رائعة في تطوير نمط الحياة، وعدم الحاجة إلى مواجهة الازدحام، وضغط الوقت، وأتاح المجال للأم لتعمل حتى من دون أن تضطر إلى الخروج من منزلها، وبهذا يمكنها إثبات ذاتها ورعاية أسرتها وأطفالها!

إذا فكرنا في هذا النموذج من الأعمال، نرى أن مجرد فكرة العمل من المنزل تقوم على احتمال العمل في مجال لا يحتاج إلى أي نوع من الخبرة من قبل!

من المعروف أيضاً أنه لإقامة عمل تجاري سواء مادي أو على الإنترنت تحتاج إلى تخصيص مبلغ معين من المال كبداية إلى أن يقوى عملك، مع ذلك، هناك بعض الأعمال التجارية التي يمكن أن تعمل فيها من بيتك وتبدأ بها حتى من دون ان يكون لديك رأس مال!

لقد اخترت لك هذا الفيديو الذي نشرته قناة الجزيرة على يوتيوب ويتحدث عن الموضوع، ليكون بمثابة إلهام لك، وخير أسلوب لزيادة حماسك، 😍 قبل أن أبدأ بالتحدث إليك عن التفاصيل المفيدة!

بعد مشاهدة هذا الفيديو السابق، بالتأكيد أصبحت تفكر في الاستفادة من هذا الاتجاه المعاصر للأعمال، وربما كانت لديك فكرة او حلم سابق في أمر مشابه لهذا الموضوع، إذا كان ذلك هو حالك، يسرني أن أقول لك:

لديك الفرصة لتحويل ذلك الحلم إلى حقيقة والتمتع بمزايا ذلك!

تابعنا! ستتعرف في أكبر دليل شامل يمكن أن تجده على الإنترنت، على أكثر من 21 فكرة يمكنك الاختيار بينها والعمل من المنزل ! مَن يدري؟! قد يحمل لك هذا المقال الحافز للبدء في مشروع حياتك!

سوف تتعرف في هذه التدوينة على الموضوعات التالية:

الفهرس
التفكير بشكل أعمق في فكرة العمل من المنزل × أن يكون لديك مشروع تجاري خاص ؛ مزايا ومساوئ العمل من المنزل ؛ أفكار يمكن تنفيذها تساعدك على العمل من بيتك ؛ مواقع على شبكة الانترنت تساعدك على العمل من المنزل ؛ كيف تكون مستعداً للعمل من المنزل ؟ نصيحة من ذهب : تساعدك على الربح أكثر وتحقيق النمو بأعمالك ومشاريعك.

لن أريد الإطالة أكثر، أريد الدخول مباشرة في الموضوع!

التفكير بشكل أعمق في فكرة العمل من المنزل × أن يكون لديك مشروع تجاري خاص

التفكير من هذا المنطلق هو أمر مهم جداً، لأنه يساعدك في التعرف على الخصائص المميزة لك بشكل أكبر. ومن المنطقي أن تفكر بالأسلوب التالي: إما أن يكون لديك عملك التجاري ومشروعك الخاص، أو أن تعمل من منزلك وعند بعد لصالح شركة أخرى أو مؤسسة تطلب منك خدمة معينة لتقوم بها.

وحتى نساعدك في التعرف على الخصائص المميزة لكل من هاتين الفكرتين سوف نتحدث عن كل منهما:

العمل عن بعد لصالح شركة أو مؤسسة

من الاسم يتضح أن العمل عن بعد هو عمل يمكن لك أن تمارسه وتقوم به من دون أن تخرج من منزلك، أو من المكان الذي  تريد، من دون أن تذهب بشكل مباشر وفعلي إلى مكان الشركة أو مقرها.

يساعدك هذا العمل على تحديد الوقت الذي تريد أن تبدأ العمل فيه، والساعة التي تتوقف فيها لتأخذ استراحة. في هذا النوع من الأعمال لا معنى كثيراً للوقت، أي يمكنك العمل في وقت متأخر من الليل أو في ساعات الصباح الباكر، المهم هو إنجاز المهمة للشركة أو الجهة التي تطلبها في الأوان المحدد والفترة التي تم الاتفاق عليها.

يسمى العامل الذي يزاول هذا النموذج من الأعمال باسم العامل الحر أو freelancer. إذاً في العمل عن بعد يكون العمل خلال فترة محددة، ولا يكون هناك أي تعاقد ثابت أو دائم، بل يكون مؤقتاً وينتهي بانتهاء أوان الخدمة أو المشروع.

أما بخصوص راتب العامل الحر فليس هناك مبلغ ثابت. بقدر ما يحصل على مشروعات وأعمال بقدر ما يزداد الدخل الذي يحققه.

أن يكون لديك مشروع تجاري خاص

لو كانت لديك روح ريادة الأعمال، يمكنك التفكير في أن يكون لديك مشروع تجاري أو عمل خاص بك!

قد يبدو لك أن هذا النوع من الأعمال التجارية أمر مغرٍ! وهو في الحقيقة كذلك! لكن من المفيد أن تفكر في جوانب أخرى يقوم عليها العمل الريادي:

1- إنجاز عدة أعمال ونشاطات في الوقت نفسه، وخصوصاً في البداية؛

2- دراسة السوق بشكل جيد والتعرف على الخصائص والميزات التي توجد فيها؛

3- التمتع بالمثابرة والجد، وأهم شيء أن يكون لديك روح الحماس والتحدي حتى تقف في وجه الأزمات التي قد تواجهك؛

4- التمتع بالصبر، فالصبر كما نعلم، هو مفتاح يوصل إلى جميع الأهداف، لأن عملك التجاري قد يتأخر بضعة أشهر حتى يشهد الربح، وفي هذا السياق من الأساسي أن تتمتع بالصبر والروح المعنوية للاستمرار!

بعد أن تعرفت على النقاط الأساسية التي تميز العمل التجاري الخاص عن العمل من المنزل عن بعد لصالح الآخرين، حان الوقت لتتعرف على النقاط الإيجابية التي يتمتع بها العمل من المنزل وكذلك النقاط السلبية.

مزايا ومساوئ العمل من المنزل

كما أصبحت تعلم أنه لكل شيء في الحياة محاسنه ومساوئه.

مزايا العمل من المنزل

1- لا حاجة إلى الخروج والعودة في أوقات الازدحام

هذا العامل هام جداً لك إذا كنت تسكن في مدن كبيرة تمتلئ بالسكان.

خصوصاً في عالم اليوم – عصر السرعة، حيث يصبح الوقت عاملاً هاماً وأساسياً ولا يمكن تبديده، عندها تشعر أن قضاء ساعة أو ساعة ونصف من وقتك كل يوم في الذهاب ومقدار الوقت نفسه للعودة هو أمر ثقيل ويمنع من الاستفادة القصوى من الوقت وزيادة الإنتاجية في العمل والحياة.

ما رأيك في حساب الهدر الحاصل في الوقت يومياً؟ لنفترض أنك تستهلك ساعة ونصف للذهاب إلى العمل وساعة ونصف للعودة ، يصبح المجموع 3 ساعات يومياً، في الأسبوع يكون المجموع 21 ساعة. قد لا يبدو كثيراً.

لكن لو فكرت في أن يوم العمل لديك يبلغ 8 ساعات، فالرقم السابق يمثل، تقريباً، فترة 3 أيام عمل! 😨😩 هل شعرت بالهدر الفعلي الحاصل؟!

جاء نموذج العمل عن بعد – العمل من المنزل كوسيلة للتخلص نهائياً من هذه المشكلة. تخيل الربح الحاصل في وقتك! يمكن استغلال هذه الساعات التي ربحتها في زيادة الأصدقاء مثلاً…

2- قضاء وقت أطول مع العائلة

إذا كانت لديك عائلة، فإنك تعلم جيداً أهمية قضاء كل دقيقة بالقرب ممَن تحب. وهذا العامل هام جداً ويؤثر كثيراً خصوصاً إذا كان لديك أولاد!

من المهم تواجد الأهل قرب الأطفال بدءاً من سنواتهم الخمسة الأولى، هذه الفترة هي الأهم لنموهم. خلال هذه الفترة ينمو دماغ الطفل، وتكتمل مداركه، وأثبتت الدراسات أن التفاعلات التحفيزية التي تتم بين الطفل والأهل لها تأثير مباشر على تطوير الطفل لقدراته المعرفية، الاجتماعية والعاطفية.

وخيار العمل من المنزل يساعد الآباء على البقاء قرب أطفالهم وأولادهم لفترات أطول.

3- القدرة على إدارة الوقت والتحكم فيه بحرية تامة

في عصر السرعة والتقدم التقني يعتبر إدارة الوقت  -بأفضل الأساليب- ضرورة مُلحّة جداً ودريفاً لنجاح المرء على الصعيد الشخصي والمهني.

عندما تعمل من منزلك يمكنك تقرير الساعات التي ترغب في العمل خلالها: ساعات الفجر، ساعات المساء، ساعات بعد الظهر… هذه المرونة هامة جداً لأنها رديف لعامل الإنتاجية، يمكنك أن تكون أكثر إنتاجيةً عندما تعمل خلال الساعات الأكثر ملاءمة لك!

وهنا يأتي السؤال:

هل العمل ليلاً هو الأفضل أم العمل نهاراً؟

بمعنى آخر: هل الإنتاجية في الليل تكون أفضل أم في النهار؟ أم عند ساعات الفجر الأولى؟

في الحقيقة، ليست هناك إجابة محددة، ويخطئ من يظن العكس! لأن الأبحاث والدراسات تبيّن أن المرء يصبح أكثر إنتاجية – more productive عندما يعمل في الأوقات التي يرى أنها الأفضل له!

4- إمكانية الاقتصاد وتوفير النفقات

عندما تعمل في المنزل، توفر نفقات تناول الطعام في المطاعم، الإنفاق على وسائل النقل العامة أو تكاليف الوقود لسيارتك الخاصة. وإذا وفرت هذه التكاليف على مدى الأسبوع، يمكنك الاستفادة من هذه الأموال لاستثمارها في أعمالك التجارية، الدفع لقاء تكاليف أخرى هامة، أو جمع أموال إضافية في نهاية الأسبوع وصرفها على أولادك أو وضع المال الزائد الذي وفرته في مصرف للتوفير!

5- التمتع بنمط حياة صحي

عندما تتمتع الراحة والاسترخاء في إيقاع حياتك اليومية، وتتناول الطعام المنزلي الذي يحتوي على جميع العناصر الغذائية السليمة، وتنام القسط اليومي الذي تراه جيداً لك، تتحسن صحتك كثيراً.

الصحة، كما تعلم، هي رديف للحياة المتناغمة التي تقوم على الراحة والغذاء المتوازن والرياضة المتوازنة.

6- التمتع بقسط أكبر من الراحة والرفاهية الشخصية

من خلال أسلوب العمل من المنزل تتمتع براحة أكبر، باعتبار أنك ستتعرض إلى مواقف أقل تتطلب الضغط والسرعة، أو الحاجة إلى التعامل مع المواقف الحرجة وغيرها. تحظى براحة أكبر، سكينة تجعلك تشعر بالمزيد من السعادة والاسترخاء في حياتك.

تخيل كمثال بسيط أنه يمكنك تناول فنجان من القهوة اللذيذ بينما تتابع عملك على جهاز الحاسوب أو خلال فترة استراحتك. هل يوجد هناك هدوء وسعادة أكثر من ذلك؟ عندها تلاحظ أن نشاطك قد تحسن وشعرت بالنشاط من جديد.

بعد أن تعرفت على بعض المحاسن والنقاط الإيجابية التي يقوم عليها العمل من المنزل ، من المهم أن تتعرف أيضاً على بعض المساوئ التي يقوم عليها هذا العمل، بهذا تكتمل لديك الصورة وتختار العمل من المنزل عن قناعة كاملة.

مساوئ العمل من المنزل

1- عدم التمتع بالخصوصية فيما يتعلق بالعمل

بما أن العمل سيتم من البيت ، وهو المكان الذي يعيش فيه معك أهلك وعائلتك، أو حتى بعض أقاربك، قد تواجه صعوبة في المحافظة على إطار الخصوصية الذي يجب أن يكون عملك محاطاً به دوماً.

بأبسط الأمثلة، قد يقاطعك أحد أفراد عائلتك عدة مرات، أو يأتي أناس لزيارتك أو زيارة أهلك، وغير ذلك من الأمور شائعة الحدوث. عندها سترى أن أبسط سؤال يتم توجيهه لك هو:

“ماذا تعمل؟ ما هو المشروع الذي تعمل عليه؟” أسئلة أقل من عادية في مواقف كهذه.

2- قد تضطر للعمل في مكان غير مهيأ بالكامل

حتى تعمل من منزلك يجب تهيئة مكان يتمتع بالهدوء ولا يؤدي إلى تشتت أفكارك.

بالإضافة إلى توفر الهدوء في المكان، يجب أن يكون ملائماً للشروط الصحية للجسم وسلامة العمود الفقري! مثلاً من المهم أن يتوفر لديك كرسي وطاولة تجلس إليها وتمارس أعمالك، لأن الجلوس طوال الوقت على السرير مثلاً لا يعتبر وضعية صحية أبداً وتؤثر سلباً على جسمك وشكل عمودك الفقري، بالإضافة إلى الآلام والأوجاع التي ترافق ذلك.

3- المبالغة في ساعات العمل

عندما تعمل من المنزل قد لا تشعر بالوقت، وتقضي ساعات طويلة وأنت تعمل! نحن نعلم أنه عندما تشعر أنك تتمتع بالمرونة في العمل تميل إلى رغبة في العمل لوقت أطول طالما أنك تشعر بالارتياح.

لكن لجسمك عليك حقاً. وصدق المثل الذي يقول أن “العقل السليم في الجسم السليم” ، لهذا يمكننا الإجماع على أن الإنتاجية العالية والسليمة ترافق دوماً الإنسان الذي يتمتع بجسم سليم ومعافى!

لهذا من المهم الإنتباه إلى هذه النقطة وعدم المبالغة في عدد ساعات العمل، لأنو إذا بالغت في العمل سوف تشعر بإرتباك، غضب، تعب قد ينعكس سلباً عليك وعلى أعمالك!

4- العزلة والانقطاع عن الوسط الاجتماعي

بالطبع عندما تعمل في المنزل، تميل إلى البقاء لساعات أطول في بيتك، وستكون مشغولاً كثيراً بالعمل والأعمال. وهذا يجعلك تنسى حتى زيارة الناس، أو الخروج للاستمتاع بمنظر غروب الشمس الجميل، أو حتى متابعة آخر المستجدات والأخبار على وسائل التواصل الاجتماعي!

هذا الأمر يعتبر نقطة سلبية، لأن الكائن البشري هو كائن اجتماعي بطبعه، ولهذا يجب أن تخصص وقتاً للاجتماع بأقاربك و أصدقائك، أو حتى للتعرف على أناس جدد وإشبع هذه الحاجة لأنه إذا لم تقم بذلك قد يتحول إصرارك على العمل إلى ردة فعل عكسية تجعلك لا تريد مواصلة العمل.

5- عدم التمتع بأية مزايا وفوائد يتمتع بها أي عامل تقليدي في وظيفته

مثال: عدم التمتع بالحقوق التي يقدمها لك قانون العمل السائد في بلدك، مثل الإجازات السنوية مدفوعة الأجر، التأمين الصحي، بدل طعام …الخ.

لكن لا تنسَ أنه إذا كان عملك التجاري مربحاً، ستتمتع بالعديد من المزايا التي ستعوّضك عن مزايا العمل التقليدي، تأمل الرسم التوضيحي الذي يوضح المزايا والمساوئ المذكورة:

في الصورة عرض لأهم مزايا ومساوئ العمل من المنزل

عرض لأهم مزايا ومساوئ العمل من المنزل – مقدمة من المدونة هوت مارت

والآن، ستتعرف على أفكار عملية يمكنك تطبيقها والاستفادة منها حتى تعمل وأنت في المنزل.

أفكار يمكن تنفيذها تساعدك على العمل من بيتك

إذا قررت حقاً العمل من المنزل ، إذاً حان الوقت لتختار إحدى الأفكار التي سنتحدث عنها الآن!

1- الحرف والأِشغال اليدوية

هذا المجال واسع جداً، السبب في ذلك هو أن مجال وخط الحرف اليدوية هو باب يختلف من بلد إلى آخر باختلاف الثقافة، وكذلك يختلف بين الثقافة الواحدة من منطقة إلى آخرى!

فكما أن الخشب والخزف هي مواد مستخدمة بكثرة في تركيا ودول الخليج العربي مثلاً يمكن أن تجد النحاس والفضة من الأدوات التراثية التي تشتهر فيها نفس البلدان المذكورة ولكن في مناطق أخرى منها!

إذا كنت تتمتع بمهارات أو اهتمام للعمل بالأشغال اليدوية، تعتبر هذه الفقرة هامة من أجلك!

يمكن أن تفكر في إنتاج صوابين، كريمات، مجوهرات وعناصر ديكور رائعة، إعداد كوب مميز لشرب القهوة، سجادات فاخرة، تزيين صناديق للاحتفاظ بالممتلكات الشخصية، لفحات تقي من البرد مصنوعة من الصوف نسائية ورجالية وولادية، اغطية لطاولات السفرة وغيرها مصنوعة من الكروشيه، مناشف مطرزة، غطاء من الصوف …الخ وكل ما يتيحه لك الإبداع في هذا المجال.

يدخل في هذا المجال إعداد الصواني التزيينية المصنوعة من الفضة والنحاس، وكذلك الأباريق القديمة، الصحون التزيينية الملونة والمزخرفة، المسابح المصنوعة من أحجار الرخام، الخشب، وكذلك الكراسي المصنوعة من الخيزران الجميل والتقليدي الذي يعكس أصالة الماضي…الخ 😍

لن ننسى الحديث عن أشغال الكانفا الجميلة، أعمال الموزاييك والفسيفساء التي تصور أجمل اللوحات أو الأدوات، مثل أواني الزهر المرصّعة بالأحجار أو الموزاييك!

نصيحتنا لك هي التفكير في منتَج أو نموذج وطراز يلقى طلباً للشراء، مثال: خط المجوهرات التقليدية الملونة بالأخضر والأحمر والزهري والأزرق والعسلي، خواتم، عقود، أقراط، وغيرها..

إذا كان منتَجك جيداً بالفعل، وصُمِّم ليتلاءم مع أذواق الناس وطلباتهم بالتأكيد سوف يلقى طلباً واسعاً وتجد زبائن ليشتروا منك.

2- إعداد الطعام المنزلي الشهي

يعتبر إعداد الطعام المنزلي من أكثر الخيارات التي تشهد إقبالاَ من الشعب العربي. فتاريخنا وعادتنا العربية مربوطة منذ القديم بفنون الطبخ.

ولو فكرنا من الناحية الطبية، يعتبر الطعام المنزلي أكثر تكاملاً وصحة للأفراد، نظراً لتنوعه، واحتوائه على جميع العناصر الغذائية الصحية، إلى جانب غناه وتنوعه.

لهذا يمكن أن يكون خياراً جيداً لكل سيدة تجيد فن الطهي وتريد العمل من المنزل !

يمكن لكل شخص مهتم في هذا المجال إعداد قائمة من الوجبات والمأكولات والحلويات التي يجيد إعدادها، وتصويرها. ثم الاعتماد على وسائل التواصل الاجتماعي مثل انستقرام وفيسبوك في البيع وإيجاد زبائن

يكفي ببساطة إنشاء صفحة تتناول عملك التجاري، وتضع وصفاً مناسباً لصفحتك، وبعض الصور الذكية الجميلة التي تتناسب مع كل وسيلة من وسائل التواصل الاجتماعي.

أما إذا لم تكن جيداً في ذلك ولا زلت تريد العمل من المنزل في مجال الطهي، يمكنك التعامل مع بعض الشركات والتطبيقات التي أصبحت توفر ذلك، (كما سنتحدث لاحقاً في النص)؛ هناك العديد من الشركات التي تعمل كوسيطة بين الزبائن والسيدات والرجال المستعدين لإعداد طعام منزلي في بيوتهم وبيعه عن طريق هذه الشركات أو التطبيقات!

يمكن إعداد الحلويات، المعجنات، الأطباق الرئيسية، السلطات، العصائر الفاخرة، اللحوم، أطباق الأرز، البقوليات…الخ

3- العمل في التجارة الالكترونية E-commerce

لا تزال التجارة الإلكترونية خياراً مربحاً، لكن يجب أن تعلم أنها تتطلب الكثير من الجهد، إلى جانب هذا، تحتاج إلى توفر بعض المال لديك لاستثماره في الإعلانات.

هناك عاملان مهمان جداً يحددان مدى نجاحك في مثل هذه الأعمال التجارية:

1- الاستراتيجية والخطة التي تضعها لعملك التجاري، والتي تتناول التخطيط الجيد للجانب المالي؛

2- جودة المنتجات التي تقدمها عبر الإنترنت.

إن ميزة وفائدة العمل من المنزل في مجال التجارة الإلكترونية هي أنها عمل لا يحتاج إلى حيز مادي و فيزيائي يستخدم كمخزن ومستودع، كل ما تحتاج له هو منصة للتجارة الإلكترونية تساعدك على استضافة ما تريد بيعه والمتاجرة به!

4- التدوين وإعداد مدونة

التدوين وإعداد مدونة هو أحد الأعمال التي يمكنك مزاولتها وأنت في بيتك!

الجميل هو أنه يمكنك الكتابة عن المجال الذي تفهم فيه.

إذا كنت أخصائياً في مجال اللغة العربية أو الانجليزية يمكنك إعداد مدونة تتحدث فيها عن موضوعات و فوائد إملائية ونحوية. أو فوائد تتعلق بكتابة المواضيع.

عندها يمكنك استخدام هذه المدونة كأداة لربح المال. فلو تابعنا في مثالنا السابق، عن أخصائي اللغة العربية أو الانجليزية، يمكنك مثلاً إعداد كتب رقمية وكورسات تعليمية تتحدث عن المجال اللغوي وبيعها، هنا تستخدم هذه المدونة كحيز لتكتب مقالاً فيها يتحدث عن هذه الدورة أو الكورس.

يمكنك أيضاً التعامل مع شركات أخرى، من خلال الترويج لمنتجاتها مقابل حصولك على عائد مادي يتم الاتفاق عليه مع الشركات.

إذا أثار هذا المجال فضولك واهتمامك ، ورغبت في ذلك، يمكنك البدء بإعداد مدونة من الصفر!

بعد ذلك تكون الخطوة الأخرى هي العمل على زيادة أعداد الجمهور الذي يتابعك، لأن الجمهور في هذه الحالة يكون هو العامل الذي يساعدك على ربح المال.

هناك العديد من التقنيات والأساليب التي تساعد على زيادة أعداد الجماهير التي تزور المدونة لديك: اقرأ عن هذه التقنيات في هذا المقال الذي كتبناه عن هذا الأمر!

5- إنتاج المواد التعليمية والمواد الثقافية الرقمية

إذا كنت تتساءل عن معنى المنتَج الرقمي:

المنتَج الرقمي هو أي منتَج يتم إعداده واستهلاك محتواه عن طريق الانترنت والوسط الرقمي، أي ليس منتجاً مادياً تتلقاه عبر عنوان منزلك!

يمكنك العمل من المنزل في مجال إعداد دورات تعليمية تتحدث عن موضوع تجيده وتتقنه وبيعه على الإنترنت.

فائدة وميزة هذا النوع من الأعمال هي أنه منتَج لا يحتاج إلى مبالغ مادية كبيرة أي يمكنك البدء به من دون ان يكون لديك رأس مال، كل ما تحتاج إليه هو استخدام الكاميرا التي توجد في هاتفك المحمول، أن يكون لديك جهاز حاسوب في المنزل، واتصال بالانترنت، وينتهي الأمر! 😉

لكن ليست السهولة في الإعداد وانخفاض التكاليف التي يقوم عليها إعداد منتجات رقمية هو ما يميز هذا المجال من الأعمال فقط، بل أيضاً قابلية النمو في أعمالك والارتقاء التدريجي بأرباحك، هل تعلم لماذا؟

لأن أي دورة تعليمية أو كتاب رقمي أو رواية، قصة، أي شيء من هذا القبيل تقوم بإعداده مرة واحدة فقط وتطرحه للبيع بشكل دائم أي أن دورة تعليمية أنفقت عليها مبلغ 30 دولار أمريكي يمكن أن تعود عليك بآلاف المبيعات وأضعاف أضعاف هذا المبلغ.

ندعو الدخل الذي يحصل عليه كل شخص من منتَج يتم إعداده لمرة واحدة فقط ويعود عليه بالمال بدون حدود: الدخل السلبي أو Passive Income!

6- التسويق بالعمولة – الأفلييت – Affiliation

نطلق اسم المسوق بالعمولة على كل شخص له خبرة في مجال المبيعات والترويج، ويقوم ببيع منتجات الآخرين مقابل حصوله على عمولة لقاء كل عملية بيع متحققة.

يشكل المسوق بالعمولة جسراً يصل بين المنتَج والمستهلك النهائي. يمكن للمسوق بالعمولة الترويج للمنتجات الرقمية والمادية.

يعتبر التسويق بالعمولة خياراً جيداً من الخيارات التي يمكن التفكير فيها إذا كنت تريد العمل من المنزل !

يكفي فقط أن تتعرف على بعض الاستراتيجيات والأساليب التي يتمتع بها البائع المحترف والتقنيات التي يستخدمها لكسب المبيعات من إعلانات ممولة، التسويق من خلال وسائل التواصل، أو استخدام البريد الإلكتروني كأداة تسويقية!

بعد ذلك تعثر على برنامج للتسويق بالعمولة وتسجل فيه، عندها تكون مستعداً للبدء بالعمل.

نعلم جيداً أن كل طريق قد تبدو صعبة في أولها، لهذا لو شعرت أنك بحاجة إلى بعض الدعم بشأن طريقة إحراز عملية البيع الأولى كمسوق بالعمولة، يمكنك قراءة التدوينة التالية التي تتحدث عن طريقة تحقيق عملية البيع الأولى.

7- الكتابة والإنشاء

من أحد الأعمال التي يمكن لأي شخص القيام بها من المنزل هو الكتابة. لو كانت لديك موهبة الكتابة وإعداد النصوص يمكنك أن تعمل كعامل حر أو freelancer في هذا المجال، وتعلن عن استعدادك لذلك عبر منصة من المنصات التي سنتحدث عنها فيما بعد في هذا النص، بعد ذلك تنجز العمل الذي يتم طلبه منك وتحصل على المال المتفق عليه.

من أحد أهم النقاط التي يجب عليك الانتباه لها هي قيمة النص وفائدته التي يمكن أن يحققها للناس، لهذا تسعى الشركات جاهدة للبحث عن كتاب جيدين، فإذا كنت كاتباً محترفاً وتراعي هذه النقاط سيكون أمامك فرص كبيرة.

هذه النقطة تحدثت عن الكتابة بشكل عام، لكن في الفقرة المقبلة سنتحدث عن مجال له خصوصيته وأهميته في كل زمان ومكان، لهذا قررنا التحدث عنه في بند منفصل، وهو كتابة الإعلانات Copywriting!

8- كتابة الإعلانات Copywriting

إذا كانت لديك موهبة في الكتابة، وأسلوب الإقناع ، يمكنك استغلال هذه الفكرة لتعمل من منزلك في مجال كتابة الإعلانات.

يقوم أسلوب كتابة الإعلانات على عدد من الأسس والركائز التي تبرز المادة أو المنتَج في أبهى صورة، وتجعل من المنتَج أو الخدمة جذابة للغاية لدرجةٍ تجعل قارئ الإعلان يرغب حقاً في اقتناء المنتَج أو الخدمة لشعوره أن ذلك سيشبع الحاجة أو الرغبة لديه.

إذا لفت هذا العمل انتباهك وأثار حماسك، لكن شعرت ببعض اليأس لأنك لا تتمتع بموهبة الإقناع، فلا تقلق! لأنه يسرنا أن نقول لك أن الاقناع هو أسلوب يمكن اكتسابه مع التدريب والتمرين! 😉

اقرأ مقالنا الذي كتبناه ويتحدث عن قوة الاقناع وطرق اكتساب هذا الأسلوب، للتعرف على المزيد من التفاصيل!

9- خدمات الاستشارة

إذا كانت لديك خبرة في موضوع معين يعتبر هاماً ومفيداً للناس في حياتهم، أو كان لديك اختصاص أكاديمي في ذلك، ولا ترغب في الخروج من بيتك ، يمكنك العمل من المنزل في مجال تقديم الاستشارات!

للقيام بذلك لا تحتاج إلى الكثير من العناء، كل ما يلزمك هو تخصيص غرفة هادئة من منزلك لتستقبل الناس الذين يطلبون الاستشارة، وتخصيص بريد إلكتروني حصري لتجيب من خلاله على رسائل الناس وطلباتهم واستفساراتهم!

تتعدد المجالات التي يمكن أن تكون مستشاراً فيها، مثل المجال المالي، الاستشارة المهنية، استشارات نفسية، استشارات استراتيجية…الخ

لا تنسَ أيضاً أنه يمكنك استخدام السكايب لإجراء المقابلات مع الناس أيضاً والاستفادة من التكنولوجيا!

10- إعطاء دروس خصوصية

إذا كنت تفكر في العمل من المنزل والحصول على المال، يمكنك التفكير في مجال إعطاء الدروس الخصوصية للطلاب والناس في بيتك!

إذا كنت مختصاً في مجال اللغة العربية، الفرنسية، مجالات العلوم، الرياضيات…الخ أو لديك خبرة عملية يمكنك أن تستغل ذلك وتعطي دروساً خاصة في منزلك!

وإذا كنت ترى أنه لا يتوفر المناخ الهادئ في منزلك لإعطاء الدروس يمكنك الاعتماد على الإنترنت في هذا الأمر، أي يمكن أن تعمل أستاذاً على الإنترنت، بهذا تعتمد على تقنيات صالات وقاعات الدروس الافتراضية أو تقوم بتسجيل دروسك على شكل كورسات أو وبينارات وطرحها عبر منصة رقمية للبيع والحصول على المال منها!

لا يمكننا أن ننسى أيضاً خيار العزف على الآلات الموسيقية، أي إذا كنت تجيد العزف على إحدى الآلات الموسيقية، سواء الشرقية أو العربية، يمكنك إعطاء دروس على الإنترنت لجميع الراغبين في تعلم العزف، كذلك الأمر بالنسبة للرسامين وغير ذلك من المواهب ، بالفعل جاءت الإنترنت لتثبت أنه بإمكان كل شخص في هذه الحياة أن يحصل على فرصته ويجد مكانه على الويب، ويربح المال من ذلك!

11- ربح المال من يوتيوب

مما هو معروف أن يوتيوب قد أسر قلوب الناس. ويُعتبر ثاني محرك بحث في العالم يتم استخدامه من بعد جوجل.

إذا كنت تفكر في العمل من المنزل ، يمكنك الاستفادة من هذه الفكرة، وإنشاء قناة على يوتيوب تنشر من خلالها محتوى على شكل فيديوهات.

يمكن للدليل التالي بالصور أن يساعدك في جميع الخطوات  إلى أن تقوم بإنشاء قناتك وبأسلوب سلس!

لكن من المهم أن تعلم أنه إذا أردت ربح المال من اليوتيوب يجب أن تتحلى بالصبر وتنتظر، لأنه لا يمكن أن تصبح مشهوراً ولك جمهور واسع على يوتيوب بين ليلة وضحاها! استمر في العمل الجاد والدؤوب  واستخدم أحدث الاستراتيجيات وتوجه إلى الجمهور الصحيح وانشر كل ما هو مفيد لهم، وسوف تجد أنك تقترب شيئاً فشيئاً من هدفك!

كيف تستغل اليوتيوب؟

يجب أن يكون هدفك قبل كل شيء هو زيادة عدد المشاهدات على الفيديوهات التي تنشرها، ثم تزيد عدد الناس المشتركين في قناتك على يوتيوب.

عندما يتحقق ذلك يزداد عدد المعجبين بك وتتحول إلى مرجع ومصدر تأثير لدى الناس، وهنا يمكنك أن تحصل على عدة عروض من الشركات لتسوّق لمنتجاتهم وتعتمد على قوة تأثيرك على جمهورك في ذلك.

كل ما يكلفك الأمر هو منشور أو فيديو قصير أو صورة لك مع المنتَج أو الخدمة وينتهي الأمر! 😎

12- عرض حيز ضمن المدونة للترويج لمنتجات وخدمات الشركات

فكرة أخرى يمكن أن تُضاف إلى مجموعة الأفكار التي تساعد كل شخص على العمل من المنزل ، مَن يمكن أن يستفيد من الفكرة؟

يمكن أن يستفيد من هذا المشروع كل شخص لديه جمهور متأثر به، ويقنع بكلامه مَن يتابعه على وسائل التواصل الاجتماعي، عندها يمكن أن يعرض على الشركات فكرة أن يروّج لمنتجاتهم وخدماتهم من خلال إتاحة المجال لظهور إعلاناتهم على مدونته.

وهذا الأمر يعمل بشكل مماثل لو كان لدى الشخص صفحة شخصية على انستقرام أو أية وسيلة اجتماعية أخرى.

يتفق الشخص المهتم مع أصحاب الأعمال التجارية على مبلغ معين من المال لقاء كل نقرة يقوم بها أحد الزوار إلى صفحته.

فكر معي، لو كان لدى هذا الشخص أعداداً كبيرة من الزيارات على موقعه، مدونته او صفحته الشخصية، قد يكسب عدداً كبيراً من النقرات ويزداد بالتالي المبلغ الذي يحصده.

إذا كنت تفكر في ذلك، قم بتفعيل أداة جوجل أدسنس –  Google AdSense التابعة لجوجل، ولهذا يلزم أن يكون لديك حساب جيميل.

إذا كنت بحاجة إلى مساعدة ومعلومات للتعرف أكثر على هذه الأداة وطريقة الاستفادة منها في أعمالك التجارية، يمكنك قراءة هذه التدوينة التي كتبناها من قبل وتتحدث عن ذلك.

13- العمل في مجال البرمجة وتطوير الويب

بما أننا في عصر الانترنت، فبالتأكيد ستكون مهنة مطور شبكات الويب مهنة تشهد كل الإقبال. انظر من حولك، سوف تجد الكثير من الناس والشركات الناشئة الجديدة startups تبحث عن مبرمجين ومطورين لمواقع الويب!

لهذا يمكنك التفكير في هذا المجال، إذا لم يكن لديك المعرفة الكافية في إحدى هذه المجالات: تطوير شبكات الويب، البرمجة…ألخ يمكنك اتباع دورات تعليمية لتتعلم أكثر عن هذا المجال.

لا تنسَ أمراً هاماً أيضاً: تعتبر لغات البرمجة لغات عالمية ، أي أنها واحدة ويتم استخدامها بنفس الأسلوب في جميع أنحاء العالم، إذاً ما يمكن أن نستنتجه من هذا هو أن العمل في مجال البرمجة ومن المنزل يقدم لك فرصاً كبيرة، وطلبات أكثر من غيرها من المهن.

14- التصميم

يعتبر التصميم المهنة الرديفة لجميع المشاريع التي تتم على الإنترنت وتقوم على البرمجة وتطوير الويب.

إذاً تعتبر أيضاً مهنة المصمم من المهن التي يمكن أن تكون مفيدة لك إذا كنت تنوي العمل من المنزل ، وكل ما تحتاج له هو حاسوبك والمعدات التي تساعدك في إنجاز هذه المهمة.

15- مجال تحرير الفيديوهات وتعديلها

هل تذكر أننا قلنا أن اليوتيوب يعتبر المنصة الرقمية الثانية التي تحتل أكبر عدد من المشاهدات من بعد جوجل؟ إذاً التعامل بالفيديوهات سيكون من سمة العصر، وسنشهد نموه أكثر فأكثر!

استغل هذه المهنة، هل تعلم ما الأمور التي يقوم عليها مجال تحرير الفيديوهات؟

يقوم تحرير الفيديوهات على إجراء مجموعة واسعة جداً من التعديلات والتغييرات على المادة الخام للفيديو الذي جرى تصويره، بما يتناسب مع حاجات معينة، استراتيجيات خاصة أو للتعبير عن أهداف أخرى!

يعتمد الأمر على استخدام برامج خاصة بتحرير الفيديوهات، مثل برنامج Adobe Premiere و برنامج Windows Video Maker وغيرها…

إذا رغبت في تجريب مثل هذه البرامج التحريرية والعمل في مجال تحرير الفيديوهات، يمكنك ذلك، إذ يمكن أن تعمل بشكل حر freelancer وتجريب ذلك! 😃

16- العمل في الترجمة

يمكنك أن تكون على ثقة مطلقة بأن الترجمة هي العمل الذي لا يمكن أن يختفي، بل سيكون مطلوباً دوماً، وسيزداد أيضاً الطلب على الترجمة كنتيجة للعولمة وانفتاح العالم بفعل التقدم التقني الحاصل ، والتعاملات التجارية الكثيرة والمعقدة التي يشهدها العالم.

ناهيك عن أن الترجمة تتربع على قائمة نشاطات وإمكانات العمل من المنزل . إذا كانت لديك خبرة في اللغة أو تتحدث إحدى اللغات بإتقان، مثل الفرنسية، الانجليزية، الألمانية، الروسية وغيرها يمكن أن تعلن عن استعدادك لتلقي طلبات الترجمة من الشركات والمؤسسات والأفراد وإنجازها مقابل مبلغ مادي معين على الساعة أو على الصفحة.

إذا كنت قد درست في الخارج أو عشت لفترة معينة من وقتك هناك خارج بلدك وعدت فيما بعد يمكنك الاستفادة من معارفك في هذا المجال والعمل في الترجمة وأنت في المنزل، أما إذا كنت لا تزال في البلد الأجنبي وتبحث عن فرصة للعمل أيضاً يمكنك استغلال معرفتك للغتك الأم وكونك مواطن من بلد آخر، للعمل في مجال الترجمة من اللغة الأجنبية للبلد الذي تقيم فيه إلى لغتك الأم والعكس.

كلما كانت اللغة الأجنبية غريبة ونادرة، كلما زاد الأجر الذي يمكن لك طلبه على الترجمة! استغل هذا جيداً، الترجمة بحر واسع ويجلب لك الكثير من الفرص.

17- مجال التدريب أو coaching

التدريب هي مهنة من المهن التي لن تزول مع مرور الزمن، بل على العكس، بل ستشهد نمواً. والسبب بسيط: التقدم التكنولوجي، رفاهية الحياة، تَعقّد الأعمال مما يتطلب مزاولة بعضها اتباع تدريب معين. وغيرها من الأسباب.

تتجلى مهمة المدرب في توضيح الأهداف، مساعدة الأشخاص على الوصول إلى نتائج إيجابية في حياتهم وتحقيق أحلامهم من خلال المعرفة التي يقدمها لهم.

يمكن أن يركز التدريب على جوانب معرفية أو جوانب سلوكية أو الإثنين معاً.

إذا كانت لديك الخبرة في مجال ما أو كنت أخصائياً في علم معين، أو سافرت إلى بلاد الخارج وحصلت على شهادة تدريب من معاهد ومؤسسات عالمية، يمكنك العمل في مجال التدريب واختيار العمل من المنزل !

أعلن عن ذلك من خلال الانستقرام أو فيسبوك وابدأ باستقبال الناس.

يمكنك استخدام السكايب أيضاً لتدريب الناس. أو إعداد دورات تعليمية على شكل فيديوهات، بحيث تكون مفيدة وجذابة، تُعلِّم الناس وتجعلك تكسب المال وأنت في بيتك.

18- ضبط وتحكم بمواقع وسائل التواصل الاجتماعي لأغراض مهنية

بما أن الكثير من الشركات التجارية تطمح لزيادة تواجدها وحضورها على وسائل التواصل الاجتماعي، فهي تبحث دوماً عن أشخاص لديهم المعرفة في طرق ومهارات إدارة الحسابات التجارية على مواقع التواصل الاجتماعي من انستقرام وفيسبوك وتويتر!

إذا كنت تريد العمل في هذا المجال، يجب أن يكون لديك إلمام بالخصائص المميزة لكل وسيلة من وسائل التواصل ، الأدوات التي تقدمها للبيع والترويج للأعمال، وأن تكون قادراً على قياس النتائج المتحققة من كل عمل تجاري باستخدام المقاييس التابعة لكل وسيلة.

إذا اخترت الانستقرام كمثال: هناك العديد من المقاييس التي يجب على كل محلل لأداء وسائل التواصل التعرف عليها ليجيدَ استخدامها وقراءة البيانات!

19- مجال التجميل

مما لا يخفى على أحد أن الاهتمام بأغراض التجميل ومجالات العناية بالبشرة، والشعر، والأظافر هو محط اهتمام نساء الكوكب على الأرض.

وما يزيد الأمر متعة وسحراً هو الغنى والتنوع الذي يتمتع به باب التجميل. لهذا فهو يحمل فرصة للعمل من المنزل، لأي شخص، رجل أو امرأة، لديه ذوق وخبرة في المجال، يبدع أفضل الموديلات وأكثرها براعة أن يعمل في ذلك من منزله.

يشتري الأدوات التي سيتم استخدامها في التجميل، ويستقبل الناس في منزله.

بهذا لن تتكبد أية تكاليف لها علاقة بأعباء دفع إبجار للمحل، ستدفع فقط لوازم وأدوات التجميل ومن خلال مبلغ استثماري مادي ليس بالكبير تتمكن من شراء كل ما تحتاج له وتكون مستعداً للبدء في العمل!

20- إعداد أدوات شخصية وتذكارات

في هذا الباب أمثلة كثيرة، منها إعداد أكواب شخصية، حمالات مفاتيح، صحون، حاملات أقلام، أوانٍ للزهور، علب شخصية ملونة ومصنوعة من الكرتون لحفظ الأدوات الشخصية، حصالات لحفظ المال..ألخ

تشتري فقط المواد الأولية التي تدخل في الإعداد، وعندها تجلس في منزلك وتقوم بالإعداد.

21- إعداد طلبيات ضيافة للمناسبات المختلفة

مبدأ الفكرة بسيط، ولكنه يساعد كثيراً على كسب المال. يمكنك العمل من المنزل وتخصيص غرفة صغيرة أو حيز متاح، تضع فيه ثلاجة لتحفظ فيها الأصناف إلى أن يحين أوان التقديم!

إذا أردت العمل كذلك، تذهب إلى السوق وتشتري المواد الأولية ولوازم التحضير، ثم تقوم بتصنيع بعض الأصناف منزلياً سواء شوكولاته، كاسترد مزين بالمكسرات، يمكنك إعداد كرات الشوكولاته بالقهوة مثلاً، أو كرات شوكولاته مع التمر، و تغليفها بأوراق جميلة وملائمة للمناسبة.

ثم تلتقط صوراً لها وتضعها على انستقرام أو فيسبوك وتستلم الطلبيات من الناس. يمكنك البدء بالجيران من حولك، يجربون ما يمكنك إعداده من أفكار تتلاءم مع المناسبات المختلفة والحفلات والأعياد. وعندها يجلبون لك الزبائن عندما يرون النتيجة و يختبرونها شخصياً، بهذا تربح المال وأنت في بيتك!

22- مهنة الحلاقة في البيت

هي مهنة نجدها بشكل واسع في العالم، هي مهنية مجدية لأنها لا تزول ولا تتلاشى. لكن اليوم مع وجود وسائل التواصل الاجتماعي يمكنك الاستفادة منها والإعلان عن استعدادك للعمل من المنزل في مجال الحلاقة.

التحضيرات للعمل سهلة ورخيصة، كل ما تحتاج له هو شراء أدوات الحلاقة، وتخصيص غرفة صغيرة تضع فيها مرآة وكرسي دوار مريح، وتعلن عن استعدادِك لاستقبال الزبائن في المنزل.

إذا كنت لا تعرف أسلوب الحلاقة، يمكنك اتباع كورس صغير أو دورة وتكون مستعداً للعمل.

مواقع على شبكة الانترنت تساعدك على العمل من المنزل

هناك العديد من المواقع الإلكترونية على شبكة الإنترنت التي تساعدك على البدء بالعمل وأنت في منزلك.

1- موقع freelancer

من المواقع الإلكترونية التي تساعدك على التسجيل والتعرف على فرص العمل المتنوعة التي ينشرها أصحاب الشركات والأعمال.

موقع freelancer هو موقع عالمي يربط ما بين العاملين الأحرار الاحترافيين freelancers  في المجالات المختلفة وبين التجار ورواد الأعمال واصحاب الشركات الباحثين عن خدمات يقدمها هؤلاء العاملون.

في الصورة برنامج freelancer

موقع freelancer للعمل الحر

2- موقع bayt كوم

هو من اكبر مواقع العمل والبحث عن الوظائف في الشرق الأوسط. هو موقع يعمل صلة وصل بين الباحثين عن فرصة عمل سواء بشكل ثابت (عقد) أو مؤقت (freelancer).

هو موقع يضم العديد من فرص العمل وفي مختلف البلدان العربية وبعض الدول الأجنبية مثل الهند، باكستان وسريلانكا.

في الصورة الواجهة الرئيسية لموقع بيت كوم

موقع بيت كوم للبحث عن وظائف

3- موقع مستقل

موقع آخر من المواقع الإلكترونية التي يمكن أن تكون خياراً جيداً لك إذا كنت تريد العمل من المنزل ، هو موقع يساعد رجال الأعمال على التعاقد مع عاملين مستقلين محترفين لإنجاز مهام محددة.

هي منصة سهلة الاستخدام، تربط رجال الأعمال بالعاملين المحتملين.

 في الصورة الصفحة الرئيسية لموقع مستقل

الصفحة الرئيسية لموقع مستقل للعاملين الأحرار freelancers

4- موقع Translators Café

هو منصة تجمع المترجمين والمترجمين الفوريين وكذلك شركات ووكالات الترجمة. هو موقع ضخم مُتَرجم إلى أكثر من 40 لغة.  هو خيار جيد لمَن يتمتع بمواهب وخبرات في مجالات الترجمة والتفسير. يكفي فقط أن تقوم بإنشاء حساب تعريفي لك على الموقع وتبدأ بالعمل.

في الصورة موقع translators café

موقع Translators Café للترجمة

هو خيار آخر لك إذا كنت تريد العمل من المنزل في مجال اللغة والترجمة!

5- موقع Mumm

يعتبر هذا الموقع الإلكتروني فرصة ذهبية لكل سيدة ترغب في الاستفادة من مواهبها وخبرتها في مجال الطهي، وإعداد المأكولات والأطباق المحلية المنزلية الشهية وبيعها.

منصة mumm هي منصة تعمل كجسر و رابط يصل بين السيدات والفتيات اللواتي يرغبن في العمل من المنزل وبين الزبائن والعملاء الراغبين في الاستمتاع بتناول وجبات منزلية، ولا يحبون تناول الوجبات الجاهزة والسريعة.

 في الصورة موقع منصة mumm لطلب الطعام المنزلي

موقع ومنصة mumm لطلب الطعام المنزلي

6- موقع بالفرن

تطبيق يشبه في المبدأ عمل المنصة السابقة mumm. وهو خيار آخر لكل سيدة تريد الاستفادة من مهاراتها في الطبخ وربح المال من ذلك وهي في بيتها. هو تطبيق أردني.

 في الصورة تطبيق بالفرن

تطبيق بالفرن لإعداد الطعام المنزلي

7- المنصة هوت مارت

إذا كنت ترغب في بيع كتب الكترونية، فيديوهات تعليمية أو أي نوع آخر من المنتَج الرقمي، فإن المنصة هوت مارت هي المنصة التي تتيح لك هذا المجال.

 في الصورة المنصة هوت مارت

المنصة هوت مارت لبيع الدورات التعليمية والكورسات والكتب الرقمية

تعمل المنصة هوت مارت كوسيط تجاري تربط بين منتِج المحتوى والزبائن. وتقدم حيز افتراضي جميل وجذاب يساعد على استضافة الدورات التعليمية والكورسات، وتؤمن فرصة جيدة ليتواصل المدرس أو صاحب المحتوى مع طلابه والتعليق على التساؤلات التي تنشأ من الدورة أو الكورس!

التسجيل في المنصة مجاني ويقدم العديد من الأدوات والمعدات التي تساعد كل شخص على إعداد الدورات والكورسات بكل إبداع، وبالتالي يمكنه العمل من المنزل وربح المال.

ليس هذا فقط، بل حتى يمكنك الارتقاء بأعمالك التجارية الرقمية وإيصال موادك ومعارفك التي تنشرها إلى العالم بأسره، تحتوي المنصة على برنامج ضخم للتسويق بالعمولة (الأفلييت)، هم أشخاص يمكنك الاستعانة بهم ليسوّقوا لمنتَجك مقابل حصولهم على عمولة على كل عملية بيع تتحقق وأنت مَن يقرر النسبة التي سيحصلون عليها.

كيف تكون مستعداً للعمل من المنزل ؟

بعد أن تحمست وتعرفت على أهم الأفكار التي تساعدك على العمل من المنزل ، أردنا أن نقدم لك بعض النقاط الهامة التي تساعدك حتى تكون مستعداً كما يجب للعمل من بيتك.

1- استعدّ من الناحية المادية

نوجه هذه النصيحة بشكل أساسي لمَن يرغب في الخروج من عمله التقليدي كي يعمل من المنزل.

هل هذا هو حالك أيضاً؟

إذاً، قم بحساب الميزانية الضرورية لك لتنظيم حيز العمل الخاص بك في منزلك، وإذا قررتَ البدء في ريادة الأعمال وأن يكون لديك عملك التجاري الخاص بك، يجب أن تعلم أن العائد المادي لا يأتي بشكل آني، حلل مقدار المدة الزمنية التي يمكنك خلالها تحمل النفقات من أموالك التي رصدتها حتى تكون مستعداً جيداً وتتجنب الأمور غير المتوقعة.

2- افرض الخصوصية على الحيز الذي ستعمل فيه من منزلك

إذا كنت تعيش مع أشخاص آخرين أو مع عائلتك، من المهم أن تخبر جميع الذين يعيشون معك عن مشروعك الجديد.

ننصحك أن تطلب إليهم وبكل احترام ولطف ألا يقاطعوك خلال ساعات العمل، خصوصاً إذا قررتَ استقبال زبائن في المنزل.

3- حدد الأولويات بالنسبة لك

لا تخلط بين المهام الشخصية والعمل. كذلك لا تخلط بين حياتك الشخصية وعملك! فالنجاح يكون حليف مَن يمكنه إقامة توازن بين حياته وعمله، بين أحواله الشخصية وحياته المهنية!

العمل من المنزل يعني البدء بالعمل والانتهاء في التوقيت الذي يريد، أنتَ من يحدد هذه الأوقات، لكن هذا يعني أيضاً تحديد نظام ثابت للأوقات والتقيد بها، هكذا فقط تتمتع بمستوى جيد من الإنتاجية.

خصص وقتاً معيناً لكل نوع من الالتزامات. حافظ على أجندة تتابع من خلالها يومياً جميع الأعمال. على الإنترنت تعثر على قائمة عريضة جداً من التطبيقات الرائعة التي تساعدك على التمتع بحياة أكثر تنظيماً وإنتاجية، اقرأ هذا المقال.

4- سرعة الإنترنت وسلامة الاتصال بالشبكة

بما أن العمل من المنزل يتطلب الانترنت ، حاول أن تستثمر ذلك. احرص على التعاقد على خدمة إنترنت بحيث تضمن سرعة جيدة للخط والتحميل، حتى لو كلفك الأمر بعض المال الزائد، لا تهتم! لأن مثل هذه التكاليف لا تعتبر مصروفات بل استثمار بحد ذاتها لأنها ستساهم بشكل غير مباشر في ارتقاء عملك التجاري ونموه، وبالتالي مساعدتك على ربح المزيد من المال.

نصيحة من ذهب : تساعدك على الربح أكثر وتحقيق النمو بأعمالك ومشاريعك

يمكننا أن نلخص لك النصيحة الذهبية بما يلي:

ركز كثيراً على موضوع الترويج والتسويق لعملك الذي ستقوم به من منزلك!

هذا الأمر أساسي، لأنك ستعمل في بيتك فكيف سيعلم الناس أنك تقوم بنوع معين من الأعمال إذا لم تستخدم وسائل التواصل الاجتماعي لذلك؟

تأسيس صفحة على فيسبوك أو انستقرام، أو قناة على يوتيوب للحديث عن عملك يفي بالغرض! 😍

بغض النظر عن المهنة المختارة، إن إعداد مدونة وتغذيته بالمحتوى الجيد يعد دوماً استراتيجية قيّمة خصوصاً إذا ركزتَ في المحتوى!

هناك استراتيجيات تسويقية أخرى يمكن أن تنفعك، ما رأيك في قراءة هذا المقال؟ اقرأه واستفد منه بالأسلوب الذي تراه مناسباً!

خاتمة

بقي أن تبدأ بالعمل وتكسب الوقت وتعوض ما فاتك من الماضي!

نتمنى أن يكون هذا النص قد نال إعجابك! يسرنا كثيراً أن نتعرف على رأيك أو أي اقتراح لديك، استخدم مساحة التعليقات في الأسفل للتحدث إلينا!

إذا كان لديك أية تساؤل أو مشكلة ترغب في مشاركتها معنا، لا تتردد أبداً في ذلك، سنكون سعداء للاستماع إليك، مَن يدري؟ قد نتمكن من مساعدتك من خلال ما نكتبه هنا! لهذا تصفح دوماً المواضيع الأخرى التي نكتبها هنا في صفحتنا الرئيسية للمدونة وتابع كل جديد!

في الصورة الصفحة الرئيسية لمقالات المدونة هوت مارت

تصفح آخر الموضوعات التي يتم نشرها على المدونة هوت مارت حسب التاريخ

يكفي فقط أن تراقب تواريخ نشر المقالات، وانتبه إلى تاريخ آخر تحديث لمضمون المقالات والتدوينات، لأننا نقوم بين الحين والآخر بإجراء تعديلات على محتوى النصوص، لأن هدفنا دوماً هو تقديم الفائدة المتزايدة لقرائنا الأعزاء! 💝

الآن بعد أن تعرفت على مجموعة من الأفكار التي يمكنك من خلالها العمل من البيت، بالتأكيد تحمست للبدء، إذا كنت لا تعرف من أين تبدأ، اقرأ هذه المقالة التي كتبناها لك وتتحدث عن 14 خطوة تساعدك على البدء بالشغل من بيتك!

إلى اللقاء في تدوينة أخرى ومنشور آخر!

والسلام عليكم!

*تم كتابة هذه التدوينة بشكل أساسي في تاريخ 9 أيار / مايو 2017، وتم تحديث المحتوى الآن حتى يتضمن أحدث المعلومات الشاملة وبأدق التفاصيل على الإطلاق، ليكون عوناً وفائدة لقرائنا الأعزاء!

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎