كيف تكتب موضوع على الانترنت ؟ نصائح لتتعلم الكتابة على مواقع الانترنت

كيف تكتب موضوع على الانترنت ؟ نصائح لتتعلم الكتابة على مواقع الانترنت

نصائح واقعية وذكية لتكسب جمهور يقدّر كل ما تكتبه له على الانترنت وينتظر المزيد منك

ربما توافقني الرأي في موضوع ازدياد اهتمام الجمهور على الانترنت بمجال بات يشكل اتجاه من الاتجاهات الرئيسية في عالمنا اليوم وهو موضوع الكتابة على الويب .

نلاحظ اهتمام الكثير من الناس بإنشاء المدونة الخاصة بهم أو حتى موقعهم أو قناتهم على الانترنت لكتابة المحتوى المهم والممتع والتنافس على كسب الزيارات والمشاهدين… والفرص المتنوعة التي تظهر لك كنتيجة على السير في هذا المجال.

ولكي تكتب كما يجب، من المهم أن تعرف ماذا يحتاج له جمهورك وتحاول تقديم المعلومات و الأمور المفيدة التي تساعدهم على التقدم في حياتهم أو حل مشكلة أو صعوبة يعانون منها… فقط من خلال هذه المعطيات يمكنك التفكير في أنك سوف تكسب بالفعل المزيد من القراء وتزداد أعداد الدخول والزيارات على موقعك أو المدونة التي تغذيها.

إذاً لمساعدتك في هذا الموضوع، فكرنا في تقديم مجموعة من النصائح والأمور الرئيسية التي يجب عليك دوماً التفكير فيها إذا كنت تريد التألق في مجال الكتابات على الانترنت.

14 نصيحة رائعة تساعدك لتتألق في الكتابة على الويب

تذكر دوماً أنه لكل ما تكتبه يجب أن يكون هناك هدف محدد أو غاية يحققها، وإلا لا داع لبذل الجهد من البداية. يجب قبل كل شيء أن تكون كتابتك هادفة أي تنوي تقديم منفعة أو فائدة محددة في مجال محدد ولفئة معينة من الناس.

إذا كنت لا تعرف بالضبط إلى مَن تكتب، ننصحك بالتروي قليلاً والتوقف عند هذه النقطة لتتعرف على خصائص جمهور القراء لديك.

من المهم أن تدرس السوق لتكون عالماً بحاجات وأماني الجمهور وتقيم علاقة واضحة بين ما تقدمه وبين هذه الأحلام والحاجات ليكون لمنتجاتك وكتابتك من المحتوى صدى وأهمية.

هناك مجموعة من الأدوات على الانترنت تسهل عليك هذه المهمة، منها جوجل تريندز أو مؤشرات جوجل، وكذلك آراء الجمهور في فيسبوك Facebook Audience Insights...الخ

من أهم نصائحنا لتكتب بشكل جيد:

الفهرس
1- اعرف أكثر عن الموضوع الذي ستكتب عنه 2- حاول البحث عن مراجع أو دراسات بأرقام تدعم ما تقول 3- ضع المخطط العام للموضوع الذي تكتبه على الويب 4- اختر عنواناً جذاباً للمقال 5- تحدث باللغة التي يفهمها جمهورك بالتحديد 6- حاول أن تخاطب القارئ لتحافظ على انتباهه 7- تحدث بالأمثلة لتوضيح الأفكار 8- حاول أن تضع روابط لفيديوهات من مواقع مهمة 9- استخدم عناصر جمالية في النص: صور، صور متحركة 10- اطلب رأي القارئ في نهاية الموضوع 11- وجه القارئ إلى مقال آخر أو اطلب منه أمر في النهاية 12- اربط المواضيع ببعضها داخلياً على طول المقالة 13- لا تذكر أي رمز لمنظمة أو تقنية من دون أن تشرحها 14- حاول تلخيص الموضوع في النهاية أو الخاتمة
 

1- اعرف أكثر عن الموضوع الذي ستكتب عنه

لا يكفي أن تكتب ما تعرفه عن الموضوع أو المجال، نعلم أنه من خلال خبرتك على مر السنوات قد تكونت لديك مجموعة وحصيلة من المعارف والخبرات الكثيرة التي باتت تؤهلك للكتابة والشرح عنها وهذا رائع بحد ذاته.

لكن لا تقتنع بالتوقف عند هذا الحد، بل استخدم الانترنت والمراجع التي تقدمها لك وحاول البحث أكثر عما كتبه الآخرون عن هذا الموضوع.

طالع مواقع الويب، المدونات، وسائل التواصل الاجتماعي، وقنوات اليوتيوب… كل مكان فيه محتوى، ابحث، اقرأ، ووسع معارفك عن المجال لتكتب مقالاً أو موضوعاً يقدم أكبر مستوى ممكن من الفائدة للجمهور.

ومن المهم جداً أنه عندما تستشهد بأحد المواقع أو تتحدث عن فكرة معينة أو حدث قرأته في أحد المواقع ويمكن أن يعد نقطة إيجابية في موضوعك، اذكر المرجع أو ذلك الموقع برابط ويب يقود إليه.

هذه النقطة مهمة جداً كي لا تتعرض للعقوبات من قبل جوجل و خوارزميات البحث القادرة على الكشف عن الممارسات التي تسيء لحقوق الملكية الفكرية.

2- حاول البحث عن مراجع أو دراسات بأرقام تدعم ما تقول

جميل أن تتحدث عن موضوع ما وتثير بعض الحقائق التي تشد انتباه وفضول القارئ. خصوصاً عند الحديث عن تطبيق استراتيجية معينة لاقت صدى وقدمت فائدة، آلة معينة دخلت على العملية الإنتاجية وساهمت في زيادة العائدات الإنتاجية والمالية مثلاً…

وليس هناك أفضل من الأرقام التي تدعم ذلك وتضع البراهين وتقضي على الشك، خصوصاً إذا كانت دراسة إحصائية أو تقارير وجداول دراسات قامت بها إحدى المنظمات والمواقع أو الشركات التي تعد مرجعاً أساسياً في هذا المجال.

لهذا إذا كنت تتحدث عن تأثير الانستقرام على المبيعات ودوره في زيادتها، من المفيد أن تبحث عن دراسة تثبت التأثير الإيجابي الذي تركه الاعتماد على انستقرام في الترويج على زيادة مبيعات الشركة على سبيل المثال.

لا تنسَ ذكر المرجع والمصدر أيضاً في مثل هذه الحالات الهامة.

3- ضع المخطط العام للموضوع الذي تكتبه على الويب

بعد أن تعرف بالضبط ما تريد الكتابة عنه على الويب يكون الوقت قد حان لتضع تخطيطاً أو مخطط عام للمحتوى. 

هذا المخطط يساهم في توجيه أفكارك ويكسب النص ديناميكية وترابطاً رائعاً، يجعل القارئ يشعر أنك تكتب ضمن منهجية وتسلسل منطقي للأفكار وأن المعلومات تنساب بحيوية وذكاء وخطى مدروسة القصد منها مساعدة القارئ في التعمق بالموضوع أكثر.

هذا المخطط يجب أن يكون بسيطاً جداً ويقول لك فقط ببضعة كلمات ماذا ستكتب في كل فقرة.

يجب أن يكون المخطط على الشكل التالي:

المقدمة

الفقرة الأولى الرئيسية:   

الفقرة الثانية الرئيسية:      الفقرة الثانية الفرعية الأولى

                              الفقرة الثانية الفرعية الثانية  (في حال وجود ذلك)

الفقرة الثالثة:         (مع ذكر الفيديو  (رابط)…. مثلاً)

الفقرة الرابعة:        (مع ذكر دراسة المنظمة العالمية لـ….  مثلاً)

خاتمة     (تلخص الموضوع وتوصل القارئ إلى الهدف)

 

ناهيك عن أن مثل هذه التقنية تساعدك بالفعل على تجنب نسيانك لأي جانب مهم من الجوانب التي لا يجب أن تغفل عنها.

4- اختر عنواناً جذاباً للمقال

العنوان هو كل شيء ولا أبالغ أبداً  في ذلك.

من العنوان إما أن يشعر القارئ بأهمية مقالك وموضوعك على الويب أو أن يقرر التوجه إلى موقع ويب آخر.

هذا العنوان يجب أن يشرح بوضوح واختصار شديدين الغاية من المقالة ومضمونها. وكذلك أن تتم صياغته بأسلوب جذاب يحتوي على بعض العبارات والجمل المميزة والتي تثير اهتمام وفضول القارئ.

كما أنه لا يجب أن يكون طويلاً، وإذا كنت تكتب موضوع السيو أي الموضوع الذي سيظهر للناس عند البحث عن مقالك أو المجال الذي تتحدث عنه في الويب، يجب أن يكون بحدود 58 و 68 عنصراً. 

لتتعرف أكثر على ذلك اقرأ هذا المقال عن قواعد السيو.

5- تحدث باللغة التي يفهمها جمهورك بالتحديد

كيف لجمهورك أن يتفاعل مع ما تكتبه له إذا كان لا يفهم تماماً ما تكتبه له؟

في الحقيقة إن الكتابة على الويب يجب أن تكون سلسة ومفهومة من قبل أغلبية الناس، في المحصلة، المقال موجود على الويب وظاهر للجميع وبإمكان الجميع قراءته، ولهذا السبب، يجب أن يكون مفهوماً بالنسبة لهم.

كما أن النص المفهوم هو أساس النجاح في أي مجال تكتب عنه، حاول أن تعرف تماماً من يكون جمهور القراء لديك

على هذا الأساس يكون لديك علم بمستواهم الثقافي والكلمات والعبارات التي يستخدمونها ويتفاعلون معها وتؤثر فيهم، عندها تضمن تفاعلاً أكبر من جانبهم.

6- حاول أن تخاطب القارئ لتحافظ على انتباهه

بالطبع إذا كنت تريد المحافظة على تفاعل القارئ مع المقال ومع الكتابة على الويب مما لا بد منه أن تكتب بأسلوب يزيد من حماسه لقراءة المزيد.

وهنا حاول عندما تكتب أن تستخدم بعض الأسئلة المباشرة التي تجعل الشخص يتخيل وكأنك تتحدث إليه شخصياً، هذا الأسلوب فعال جداً، هذا يجعل الشخص يريد أن يتابع ما تكتبه وينصح الناس بالقراءة لك أيضاً.

7- تحدث بالأمثلة لتوضيح الأفكار

المثال هو ما يقود القارئ والمرء إلى الاستيعاب والفهم أكثر بكثير. من خلال المثال يمكنك أن تنقل صورة واضحة بالفعل عما تريد الحديث عنه.

ولهذا السبب، لا تنسَ استخدام الأمثلة للشرح عندما تجد الحاجة لذلك أو عندما تتحدث عن جانب أو موضوع يحتاج بالفعل إلى وضع أمثلة لذلك.

8- حاول أن تضع روابط لفيديوهات من مواقع مهمة

الفيديوهات من أكثر وسائل الميديا جذباً لانتباه القارئ ولهذا يجب أن تضيف الفيديوهات إلى خطتك لكي تتمكن من الحصول على أكبر مستوى ممكن من التفاعل والاندماج من جانب المشاهدين مع المحتويات التي تقوم بإعدادها.

فكر جيداً واختر الفيديوهات في الأوان المناسب.

لدينا مقال يتحدث عن أهمية الفيديوهات في مجال التسويق، يجب التفكير جيداً في ذلك إذا كنت تكتب محتويات لها علاقة بالمنتجات والخدمات التي تبيعها على الانترنت.

9- استخدم عناصر جمالية في النص: صور، صور متحركة

 كلما كان النص جميلاً جذاباً كلما منح المزيد من المتعة والسرور والراحة للقارئ، ولهذا السبب، يجب أن تفكر جيداً في الاعتماد على إضافة صور سواء عادية أو متحركة من نوع الـ GIF بحيث تزيد من جمال موضوعاتك التي تكتبها على الويب.

هذا يزيد من زمن بقاء القارئ في الصفحة وقد يساهم في إيصال أفكارك بشكل أفضل إذا كان وضع الصورة بطريقة هادفة ومدروسة.

كما أن وضع الصور التي يكون لها اسم ووصف يتحدث عن موضوع المقالة يساهم في زيادة إمكانيات عرض صفحاتك عندما يفتش أحد المستخدمين على مفهوم للبحث ضمن صور جوجل أو Google Images

10- اطلب رأي القارئ في نهاية الموضوع

إذا كنت تريد كسب المزيد من التفاعل من جانب القراء حاول أن تسألهم عن رأيهم في نهاية المقال، يجب أن تستفيد من مساحة التعليقات في نهاية المقال جيداً لتكسب المزيد من تعلق القراء بما تكتبه.

من المفيد جداً ان يندفع القارئ إلى ترك تعليقه أو تساؤله عبر المدونة أو الموقع الذي تكتب فيه، لأن ذلك يعني ببساطة أنه تفاعل مع ما تكتبه، وأعجبه أو أثار حماسه ويريد أن يعرف أكثر عن الموضوع أو يجد إجابات على تساؤلاته.

لهذا يجب أن تسعى بكل طاقاتك للإجابة على كل تساؤل يرد على المقالة أو المدونة، لأن لذلك أهمية كبيرة حتى بالنسبة لجوجل الذي يعرف أن موضوعك وموقعك له أهمية كبيرة ويبدو مفيداً بالفعل للقراء والمستخدمين.

11- وجه القارئ إلى مقال آخر أو اطلب منه أمر في النهاية

إذا كنت تريد الفائدة أكثر للقارئ يجب أن تعرف كيف توجهه ضمن مدونتك أو موقعك.

لا ينفع أن يقرأ أحد المستخدمين موضوع مهم لك ولا يعرف ما هي الخطوة التالية أو ما الذي يساعده بالفعل على تحقيق أهدافه وأحلامه وكيف يقضي على مشكلاته.

لهذا ضع في النهاية إما رابط لموقعك أو لصفحة الدفع إذا كنت تنوي أن ترشده للشراء، أو إلى مقال آخر يتحدث بعمق أكثر أو يتحدث عن نقاط مميزة وعملية تساعده على حل المشكلة…أو تدفعه إلى تسجيل بياناته ضمن استمارة للاشتراك في نشرة بريدية تقدمها له أو خدمة معينة بالمقابل…الخ الأمثلة كثيرة لكن يجب أن يكون هناك مرحلة مقبلة في ذلك.

12- اربط المواضيع ببعضها داخلياً على طول المقالة

يجب أن تعمل على تحسين شبكة الربط بين الموضوعات التي تكتبها على الانترنت. لأن لذلك أثر كبير على الدرجة التي ستكون بها المدونة أو موقعك مفيداً بالفعل للقراء، وكذلك سيقول ذلك لجوجل مدى فائدة ما تكتبه لهم ويساهم في مساعدة جوجل على اتخاذ قراره بشأن المرتبة أو الترتيب الذي سيمنحه لموقعك.

من المهم الاعتماد على روابط داخلية (أي روابط تؤدي إلى مقالات وموضوعات أخرى كتبتها داخلياً) وكذلك مقالات خارجية تقود إلى المواقع ذات الشأن والأهمية والتي تعتبر المرجع في مجال الحديث.

13- لا تذكر أي رمز لمنظمة أو تقنية من دون أن تشرحها

ليس هناك أسوأ من التعامل مع رموز تعترض النصوص ولا تعرف ما المقصود بها، وخصوصاً عندما يكون هناك احتمال أن تشير إلى أكثر من أمر على حسب الموضوع الذي يتعلق به.

انتبه جيداً لذلك، من الضروري أن تذكر الرمز وإلى جانبه ما يمثله بالكلمات، فإذا أردت ذكر الاتحاد الأوروبي مثلاً European Union لا تكتب فقط EU بل أوضح ما هو، لأنه على اختلاف الاسم أو المصطلح قد لا يكون واضحاً جداً للناس ما يمثل.

أو الرمز CAC والذي يشير إلى تكلفة اقتناء العميل أي Customer Acquisition Cost هذه الأمور ضرورية وتؤثر على مدى فهم القارئ وعلى المقدار الذي سوف يرى مقالك مفيداً له.

اكتب دوماً الرمز والاسم أو المفهوم الذي يمثله.

14- حاول تلخيص الموضوع في النهاية أو الخاتمة

ما يهم في أي موضوع من الموضوعات هو الزبدة كما نقول بالعامية، أي يجب أن يكون هناك ملخص أو عبرة أو نتيجة مختصرة تقدم أهم المعلومات أو تعيد التذكير بالنقاط الرئيسية التي كانت الأكثر أهمية في معالجة الموضوع.

هذا يساهم في جعل القارئ يعيد التركيز على ما يهم بالفعل ويساعده على معرفة الخطوة المقبلة والاحتفاظ بالمعرفة والخبرات لفترة أطول وبشكل أفضل.

انتبه جيداً إلى هذه الناحية.

خاتمة

كما ذكرت في النصيحة الأخيرة ، جئت هنا لأطبقها!!

winner success GIF

العبرة أو الملخص الذي نتوصل إليه من قراءة هذا المقال هو أنه توجد مجموعة من القواعد أو بالأحرى نصائح يمكن أن تساعدك جداً إذا كنت تريد البدء أو الاستمرار في مشروع الكتابة على الويب .

باعتبارها ممارسة تزداد باستمرار في أيامنا هذه، وتزداد معها المنافسة، تزداد صعوبة الحصول على انتباه العميل والقارئ، لهذا يجب أن تكتب باحترافية وتقدم ما يهم المستخدمين والجمهور بالفعل، من خلال التركيز أساساً على ما يبحثون عنه.

ما رأيك؟ هل كانت لديك أية تجربة في هذا المجال؟ هل لديك أية صعوبات أو مشكلات تشاركها معنا؟ هل تريد إعطاءنا رأيك الذي يهمنا كثيراً؟ اكتب ذلك عبر مساحة التعليقات أسفل المقال.

وفي الختام نترك لك مقالاً يتحدث عن دليل شامل لتكسب المال من التدوين.

كل التوفيق لك وإلى اللقاء في منشور آخر وتدوينة أخرى

والسلام عليكم

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎