ما هي أكثر الكورسات مبيعاً على شبكة الإنترنت؟

ما هي أكثر الكورسات مبيعاً على شبكة الإنترنت؟

ما هي أكثر الكورسات مبيعاً على شبكات الإنترنت؟ تعال لنتعرف معاً عليها!

إحدى أكبر الصعوبات التي تواجه من يريد أن يبدأ العمل في السوق الرقمي هي تحديد أفضل منتَج يمكن بيعه عن طريق الإنترنت.

بالنسبة لأولئك الذين لديهم فعلاً بعض المواهب، يكون اتخاذ هذا القرار طبيعياً نوعاً ما. أما إذا لم يكن لديك أية فكرة، حتى الآن، عن الطريقة الأفضل للعمل في الإنترنت، سنحاول أن نساعدك في هذه المهمة!

سيفيد هذا المنشور على حد سواء إن كان بالنسبة للمنتجين الرقميين الذين يبحثون عن قطاع سوقي مثير للاهتمام لإعداد كورسات تعليمية عبر شبكة الإنترنت، أو بالنسبة للمسوقين بالعمولة الذين يبحثون عن منتجات جذابة للترويج لكورسات الآخرين.

إذن هيا  نتحدث عما يهمنا:

أكثر الكورسات مبيعاً على الإنترنت

بعد أكثر من ست سنوات من العمل في سوق المنتجات الرقمية، وجدت هوت مارت أن الكورسات على الإنترنت الأكثر مبيعاً هي التي تتحدث عن المجالات التالية:

أولاً – الأعمال والمهنة.

ثانياً – الصحة والرياضة.

ثالثاً – التربية و التعليم

رابعاُ – العلاقات.

خامساً – التنمية الشخصية.

فيما يلي أمثلة عن كل واحد من هذه المواضيع، ربما تكون مصدر إلهام بالنسبة لك:

الأعمال والمهنة

تساعد المواد  المتعلقة بالقطاع السوقي على التدريب المهني لمن يرغب في فتح مشروع خاص وتحسين أدائه في مهنته الحالية أو للبدء في مهنة جديدة.

يعبر هذا الجزء عن أداء عالٍ  بين المنتجات الأكثر مبيعاً ، ويرجع ذلك إلى البحث عن حلول لزيادة وتنويع الدخل وكذلك بسبب المنافسة في أسواق العمل، التي تجبر المهنيين على السعي إلى البروز أكثر وأكثر.

الدورات المتعلقة بالتسويق الرقمي وإدارة الأعمال والمحاسبة والمبيعات والأشغال اليدوية هي أمثلة عن الكورسات التي تندرج ضمن هذه الفئة.

الصحة والرياضة

كثر بشكل واضح في السنوات الأخيرة الاهتمام بالجسم والقلق حول الصحة بشكل عام.

بدأ المهنيون في مجال الصحة والتربية البدنية يستغلون هذه الفرصة بإحضار محتويات إلى الوسط الرقمي، وقد قوبلت هذه المحتويات بالقبول الكبير، وخاصة لأن كلفة المواد الرقمية تكون أقل بالنسبة للمستهلك عند الشراء.

وصفات وجبات خفيفة وأدلة إرشادية لتضخيم العضلات والتوجيهات حول تحسين وضعية الجسم والتمارين الرياضية التي يمكن ممارستها في البيت، هي بعض الموضوعات التي يتم تداولها في قطاع الصحة والرياضة.

التربية والتعليم

إن أرقام التعلم عن بعد تتحدث عن نفسها: ولدت إيراد بلغ حوالي 107 مليار دولار في عام 2015، بما فيها مؤسسات التعليم التي تقدم دورات تعليم عبر شبكة الإنترنت.

يقدم قطاع التعليم دائماً فرصاً كبيرة للعمل في السوق الرقمي، وخاصة مع التقدم التكنولوجي الذي يوفر المزيد من الموارد من أجل تواصل المعلمين والأخصائيين مع الطلاب في جميع أنحاء العالم.

هذه بعض الأمثلة لمواد تعليمية تُستخدم في هذا القطاع: تقنيات للتعلم من أجل فحوص القبول في الجامعات والمفاضلات ودورات لغات أجنبية وأساليب للقراءة.

العلاقات

من العادي جداُ أن يلجأ بعض الأشخاص إلى شبكات الإنترنت للبحث عن حلول حول مواضيع تتعلق بالجانب العاطفي، سواء علاقة حب أو حتى مع العائلة والأصدقاء. ومع ذلك، فإن العدد الأكبر من دورات هذا القطاع يتركز في العلاقات العاطفية.

في كثير من الحالات، يخجل الشخص الذي يمر بمشكلة تتعلق بجوانب عاطفيةً من أن يعرض نفسه على شخص آخر، حتى ولو كان أخصائياً، كمعالج نفسي على سبيل المثال.

في مثل هذه الحالات، يكون الحل الأفضل والأسرع هو الإنترنت.

طرق من أجل الفوز بعلاقة عاطفية أو تعليمات من أجل الحفاظ على زواج مستقر أو أدلة لتعزيز دور المرأة، هي أمثلة عن كورسات تتحدث عن هذا المجال.

التنمية الشخصية

هدف القطاع السوقي للتنمية الشخصية هو تنمية الإمكانات البشرية وفقاً لسلوك كل شخص على حدى.

من المحتمل أن نجد دورات لزيادة الثقة بالنفس وتحسين الإنتاجية وتحديد الأهداف والغايات وكيفية تحفيز قطاع “التنمية الشخصية”.

ما هي الخصائص المشتركة بين المنتجات الرقمية الأكثر مبيعاً في الإنترنت؟

تعد القطاعات السوقية إحدى المواضيع التي تحظى بشعبية كبيرة في العالم الرقمي.

عند التحدث بشكل خاص عن الدورات التي تتمتع بأداء جيداُ من حيث المبيعات، توجد بعض النقاط المشتركة التي يجب أخذها بعين الاعتبار، وخاصة إذا كنت تريد أن تصبح منتِجاً رقمياً.

شخصية عميل persona محددة جيداً: المنتِج الرقمي الذي يحدد بشكل مفصل شخصية عميله وبمعنى آخر، عميله المثالي، يستطيع أن يوجه كل جهوده نحو الجمهور الصحيح، الذي من المرجّح أن يشتري ذلك المنتج.

هذه هي الخطوة الأولى والأكثر أهمية للبدء بالبيع عبر الإنترنت.

لكي تكتشف شخصية عميلك، إن كنت تريد أن تكون منتِجاً أم مسوقاً بالعمولة في المستقبل، اقرأ منشورنا الكامل حول هذا الموضوع واضغط هنا.

صفحة المبيعات: هي عبارة عن صفحة واضحة وموضوعية وبلغة ملائمة لشخصية عميلك، والتي تجيب عن كل اعتراضات العملاء المحتملة، والطريقة التي يجب أن تكون عليها صفحة المبيعات المثالية.

لا يجب على الصفحة أن تصرف انتباه الزائر، وإلا فمن المحتمل فقدان عملية البيع. كذلك يجب على الصفحة أن تحتوي على دعوة إلى القيام بإجراء Call to Action مثير للاهتمام، الذي يجذب الأشخاص إلى إحداث أمر ما، مثلاً:

  • اشترِ الآن!
  • اشتر بثلاث نقرات فقط!
  • أريد أن أتعلم أكثر!
  • أريد شراء الكورس!

هذه الدعوات CTAs هي دعوات قصيرة، سهلة الفهم وتدفع الزائر إلى تنفيذ العمل الذي تأمله أنت منه، و في هذه الحالة، تحقق البيع.

الإعلانات الصائبة: قد يكون هذا البند هو الأكثر تعقيداً، حيث يتطلب الكثير من الدراسة والتجارب والمثابرة والإصرار. يجب أن تكون استراتيجيتك التسويقية الرقمية مخططة بشكل جيد، ولهذا عليك أن تفهم الطريق الذي يجب عليك سلوكه.

إن كنت ستستخدم الإعلانات الممولة، فيجب أن تكون إعلاناتك متلائمة مع شخصية عميلك، وصور الإعلان مثيرة للانتباه، وطريقة كتابة الإعلان copywriting مقنعة للمستخدم بطريقة تجعله ينقر حتى يصل إلى صفحتك.

كل هذا بالطبع، يتبع توجيهات الأقنية التي سوف تستخدمها للترويج، سواء مواقع أو محركات بحث (غوغل، بينغ) أو شبكات تواصل اجتماعي.

يجب عليك دراسة كل واحد على حدة، وبشكل خاص، القيام بعدة تجارب حتى تكتشف الإعلان صاحب الأداء الأفضل.

إذا كنت تنوي الاستثمار في الزيارات العضوية أو المجانية عليك العمل باستخدام مدونة أو التسويق عبر البريد الالكترونيّ أو شبكات التواصل الاجتماعي، وأن تدرس تقنيات (تحسين محرك البحث) “سيو” من أجل تحسين وضعك في محركات البحث. بهذه الطريقة، تقوم بجذب أشخاصاً مهتمة بمحتوى صفحتك، وبسبب كونهم متفاعلين بشكل أكبر مع الموضوع، ترتفع فرصة تحقيق المبيع.

جوانب أخرى: بالإضافة إلى النقاط المذكورة أعلاه، فإن كورسات التعليم على الإنترنت الأكثر مبيعاً هي التي تلبي الاحتياجات الواقعية للزبائن وتوفر مواد بنوعية جيدة وقيمة عالية. عند إنشاء محتوى ما،  عليك التأكد من أنك قد قمت بتغطية كافة النقاط المهمة حول ذلك الموضوع وبأن جميع تساؤلات زبونك قد تم حلها وتسويتها.

صيغ المنتجات الأكثر مبيعاُ في الكورسات على الإنترنت

تجدر الإشارة إلى انماط المنتجات التي تؤدي إلى معدلات تحويل أعلى بين أوساط محبي التعلم عن بعد. الصيغ الأكثر شعبية هي الكتب الالكترونية ebooks والفيديوهات التعليمية.

بالإضافة إلى ذلك، يختار المنتجون الرقميون استخدام مناطق العضوية وهي الصيغة المثالية لمن يرغب في إعداد نادي للاشتراكات عبر الإنترنت.

تسمح منطقة الأعضاء  بدخول محدود إلى المستخدمين ومن المحتمل أن تحتوي على أشكال متنوعة من المحتويات ( كتب الكترونية، فيديو، كتاب مسموع “audio book”، إلخ). يمكن تقسيم الكورس إلى عدة وحدات تعليمية وبإمكان المعلم أن يتواصل مع طلابه عبر مساحة التعليقات.

قطاعات تسويقية أخرى تتمتع بأداء جيد على شبكة الإنترنت

باتباع الشرائح الخمسة الأولى، لدينا أيضاً  قطاعات تسويقية أخرى رائدة في المبيعات، مثل الشؤون المالية والأمور الروحية وعالم الطهي والموضة والتجميل.

ولكن إذا كان قطاع التسويق الذي تنوي العمل به لا يوجد في قائمتنا، فلا تقلق!

نقدم فيما يلي تفسيراً لهذا التصنيف وكيفية إدخال هذه البيانات في عملك الرقمي:

كيف يؤثر تصنيف الكورسات الأكثر مبيعاً على عملك؟

ارتفاع حجم المبيعات يمكن أن يعني أمرين:  كثرة الطلب، أو المنافسة الكبيرة.

إن الأدوات مثل Keyword Tool يمكن أن تعطيك هذه الإجابة.

على سبيل المثال:

إدراج مصطلح عادي للبحث لمن يرغب في أن يتعلم عن التسويق بالمحتوى:

الكورسات-الأكثر-مبيعاً

 

وهنا نلاحظ العرض والطلب على هذا المفهوم باستخدام الكلمات السابقة الذكر.

إذا قررت إعداد حملات إعلانات ممولة للترويج لدورة على الإنترنت، فأنت تعرف جيداً أنك ستدفع مبلغاً باهظاً على كل نقرة تحصل عليها.

عندما نفكر هكذا، يمكننا أن نلاحظ أنه لإعداد منتج بطلب مرتفع ومنافسة عالية، سيكون عملك شاقاً أكثر، باعتبار أنك، وعلى الأرجح، ستنافس أشخاصاً محترفين وشركات راسخة في هذا القطاع.

ولكن وبمجرد أن تتعامل مع قطاع أو مجال يتميز بطلب كبير عليه، فعندما تبدأ بالبروز في ذلك الوسط، سيكون لديك أيضاً الفرصة للحصول على أرباح كثيرة دورتك على الإنترنت.

اقتراح آخر لمن يبدأ الآن، هو استخراج قطاعات سوقية ثانوية صغيرة تابعة للفئات الكبيرة. فبدلاً من الحديث عن مواضيع عامة جداً، تحدد موضوعك إلى جمهور معين وهكذا تكون لديك الفرصة لتنجح بشكل أكبر في توزيعه.

هيا لنذهب إلى مثال آخر:

بدلاً من عرض دورة “تحضير المأكولات العربية” – وهو موضوع يهتم به ويبحث عنه جمهور كبير ومتنوع، يمكنك الحديث فقط عن “كيفية تحضير الحلويات العربية”.

في الحالة الأولى، يكون لديك جمهور واسع من الجمهور الباحث عن تعلم كل ما يمت إلى الطهي العربي بصلةٍ.

أما في الحالة الثانية، فإنك تخاطب فقط أولئك الأشخاص الراغبين في تعلم تحضير أصناف الحلويات فقط.

بهذا الشكل، فإنك تعلم تماماً مع من تتحدث وكيف تتحدث.

إذا كنت تريد أن تبدأ عملك كمسوق بالعمولة، فتلك النصيحة تكون مفيدة أيضاً عندما تريد اختيار منتجاتك لترويجها.

من الجدير بالذكر أنه إذا كنت تستخدم منصة هوت مارت كبرنامج لك في التسويق بالعمولة، فالمنتجاتُ التي تتمتع بأعلى معدلات من الحرارة ليست دوماً ضماناً على تحقيق مبيعات أعلى. إن كورساً ما بلغ درجة 150 يتمتع بالعديد من المسوقين بالعمولة وهذا ما يزيد من حدة المنافسة.

المنتجات التي تتراوح حرارتها بين 60 إلى 80 درجة تعد مثالية لك إن كنت لا زلت في البداية، فهي لا تملك عدد كبيراً من المسوقين بالعمولة ولكنها تقدم حجماً كبيراً من المبيعات.

تجنب تغيير المنتَج بشكل مستمر عندما ترى أنه لا يعطي نتيجة سريعة وكافية. الخيار الأفضل هو أن تقوم بتحليل كافة المقاييس وإجراء بعض التجارب باستخدام  وسائل الترويج الخاصة بك قبل أن تستبدل المنتج.

الثبات هو مفتاح أساسيّ وقيّم لمن يود العمل في السوق الرقمي.

هل أعجبك هذه المنشور؟ إذن اترك لنا تعليقك أو تساؤلاتك أدناه.

إن كنت تبدأ للتو، ألقِ نظرة على منشورنا الذي سيعلمك كيف تحقق أول عملية بيع لك كمسوق بالعمولة.

أما إذا قررت أن تكون منتِجاً، تعلم الآن كيفية إعداد كتاب الكترونيّ على الإنترنت!

حظاً طيباً أتمناه لك!

والسلام عليكم ورحمة الله!

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎