تعرف على الأسباب التي تدفعك إلى التفكير في تقديم محتوى يشجع على تفاعل الجمهور مع علامتك التجارية Interactive Content

تعرف على الأسباب التي تدفعك إلى التفكير في تقديم محتوى يشجع على تفاعل الجمهور مع علامتك التجارية Interactive Content

لمسات فنية وساحرة على المحتوى وترى كيف يتمتع بالحيوية ويلفت أنظار العملاء من بعيد…

مع شيوع الويب نلاحظ التسويق الرقمي أو الديجيتال ماركتنج في حالة تنبه دائم، وهذا الأمر يقدم المزيد من التحديات لرواد الأعمال لكي يكونوا حذرين إلى الطرق والأساليب التي تساعدهم على كسب المزيد من التفاعل مع جمهورهم المستهدف، وهذا يشكل أحد الأسباب الرئيسية التي دفعتنا إلى كتابة هذا المقال الذي يتحدث عن اهمية المحتوى التفاعلي وأنواعه . 

حيث تأتي سياسة الـ Interactive Content كواحدة من الاستراتيجيات الجديدة التي تساعد على زيادة تفاعل الجمهور مع العلامة التجارية, من خلال تقديم المعلومات والمحتوى المفيد، الصيغ المتنوعة والمتعددة والقدرة العالية على الانتشار عبر وسائل السوشيال ميديا وتحوله إلى محتوى صاخب يضج بالساعة.

على الرغم من أنه لدينا مقالة تتحدث عن لمحة سريعة و أولية عن موضوع المحتوى التفاعلي، يمكنك النقر على الرابط هنا، إلا أننا نريد الحديث في هذا المقال عن الأسباب والدوافع التي تجعل كل رائد أعمال أو صاحب شركة أو بزنس يفكر بشكل جاد في تقديم محتوى تفاعلي على الويب لكسب جماهير أكبر تتفاعل مع أعماله وتكون اكثر استعداداً للشراء منه والتعامل معه.

فوائد المحتوى التفاعلي وأهميته للماركة

هناك مجموعة من الفوائد والمزايا التي تتحقق لرائد الأعمال من طرح وتقديم محتوى تفاعلي:

الفهرس
1- كسب المزيد من التفاعل من جانب الجمهور الهدف 2- تقديم خبرة افضل للمستخدم مع الماركة 3- الحصول على آراء ونصائح أكثر من أجل الماركة أو الشركة 4- كسب المزيد من العملاء المحتملين للشراء من الماركة

1- كسب المزيد من التفاعل من جانب الجمهور الهدف

عندما تقدم محتوى تفاعلي للجمهور يساعدك ذلك على كسب المزيد من التفاعل مع الجمهور، وبهذا تغدو الماركة لديك شعبية أكثر، ويقرب المسافات بينك وبين هذا الجمهور مما يجعله اكثر استعداداً للقيام بإجراء تقترحه عليه.

وعندما نتحدث عن موضوع التفاعل، لا نقصد فقط مجرد الإعجابات (اللايكات)، أو الأنواع الاخرى من التفاعلات مثل المشاركات والتعليقات على السوشيال ميديا، بل نعني أيضاً إقامة علاقة حقيقية وودية مع الزبون. وهو أن تجعل الزبون المتوقع يشعر بأنه قريب من علامتك التجارية حيث تقدم له المحتوى المفيد له والذي يساعده بالفعل على القيام بما يريد.

2- تقديم خبرة افضل للمستخدم مع الماركة

بالطبع، من خلال كل ذلك، يعمل المحتوى التفاعلي على تحسين خبرة المستخدم وتجربته مع ماركتك أو علامتك التجارية. وهذا يعني أن الشركة ستكون معروفة ومشهورة بتقديم أشياء فريدة من نوعها ومميزة، والتي تقدم بالفعل تجربة مميزة ومهمة من أجل المستخدمين.

اندماج الجمهور مع المحتوى يمكن أن يوقظ لديهم المشاعر ويعمل على تقريب الماركة أكثر منهم.

3- الحصول على آراء ونصائح أكثر من أجل الماركة أو الشركة

التفاعل بأسلوب عميق أكثر مع الجمهور يساعد شركتك في الحصول على آراء ونقاط مهمة تفسح لها المجال في التقدم والتميز.

من خلال تقديم محتويات تفاعلية ونصوص ومواد مميزة، يمكنك معرفة عدد الأشخاص الذين قاموا بتحميل مادة أو كتيب معين قدمتها لهم لتكسب ولاءهم، كذلك يمكنك كشف الأعداد التي لم تقم بالإجراء الذي اقترحته وقدمته في الصفحة.

كل ذلك يسمح لك باكتشاف المزيد عن المستخدم لديك والتعرف عليه عن كثب.

وبالطبع، يسمح لك بسهولة أكبر بالقيام بأبحاث للرضا والتعرف على درجة رضا الزبون معك، ويدفع الزبون إلى الوثوق بك أكثر والمشاركة في كل ما تعرضه عليه.

4- كسب المزيد من العملاء المحتملين للشراء من الماركة

بالطبع هدف كل شركة من الشركات والمنظمات من الأعمال التسويقية التي تقوم بها هو أن تكسب المزيد من العملاء المتوقعين الذين يناسبون أعمالها ويمكن أن يصبحوا زبائن حقيقيين لها.

هذا الهدف يصبح أسهل الوصول إليه من خلال تقديم المحتويات التي تسمح للزبائن بالتفاعل مع المنتجات والخدمات التي تقدمها.

ناهيك عن الحديث عن أن تقديم محتوى تفاعلي بهذا الشكل يحفز رغبة الزبون على استهلاك ما سبب له التفاعل، وتحصل الشركة بذلك على انتباه الزبون بطريقة ديناميكية.

لهذا السبب بالذات، تعتبر استراتيجية تقديم محتويات تفاعلية شائعة جداً لمَن يتعامل باستراتيجيات الـ Sales Funnels

تعرف على أنواع المحتوى التفاعلي التي يمكنك تقديمها لجمهورك

الآن حان الوقت لنتحدث عن أنواع المحتويات التفاعلية التي يمكنك التفكير في تقديمها أو الدمج بينها لكسب المزيد من التفاعل مع عملائك المتوقعين والتمهيد لإقامة علاقة رابحة ناجحة دائمة معهم.

الفهرس
1- الانفوجرافيك  2- آلات حاسبة 3- كتب الكترونية ebooks 4- White Papers  5- صفحات هبوط Landing Pages 6- خرائط  7- اختبارات وأحجيات

1- الانفوجرافيك 

هذه الصيغة من صيغ المحتوى تعتبر رائعة جداً لمَن يحب المحتوى الذي يتمتع بالنوعية أو الجودة. هذه الصيغة تجعل المحتوى أكثر جاذبية وتساعد على منح الزبون أو المشاهد إمكانية القراءة الديناميكية، من دون أن تخسر النوعية أو الجودة في التسليم.

هناك ميزة أخرى يمكن أن تتحقق وهو أن تلفت أنظار الجمهور من الناحية المرئية أو البصيرية للمواد. وهذا يمكن أن يجعل الزبون يختار البيانات أو التفاصيل التي يريد أو يشاهد العملية التي تريد عرضها من خلال التفاصيل وفي مكان واحد.

2- آلات حاسبة

هذه الصيغة من الصيغ الجيدة جداً في مجال المحتوى التفاعلي، يمكنك اختيار الموديل الذي يعتبر ملائماً للمحتوى الذي تريد مشاركته، والذي يساعد المستخدم كما يجب، بدءاً من عملية التحويل للعملة من عملة إلى أخرى، أو حتى إمكانية وضع معدل لكتلة الجسم.

في المحصلة، هناك الكثير من الأمور أو المجالات التي يمكنك الاستفادة من وجود آلة حاسبة لتقديمها.

3- الكتب الرقمية أو ebooks

الكتب الرقمية هي صيغة من صيغ المحتوى المشهورة التي لا تبطل موضتها أبداً. وربما لا تفقد بريقها أيضاً. هي صيغ مميزة لإنشاء المحتوى الأكثر عمقاً حول موضوع معين.

وبما أننا نتحدث عن المحتوى التفاعلي، فإن الفكرة تعني ألا نعتمد فقط على النصوص، بل حاول الاستفادة كما يجب من عناصر وموارد أخرى مثل الفيديوهات، الصور، والنماذج المتحركة لتقديم المعلومات الغنية بالفعل والتي لا تسبب الكثير من الملل للجمهور.

4- White Papers 

هذا النوع من المحتوى التفاعلي من الأنواع التي تحقق غايتها بشكل مباشر، وتقدم الموضوع بطريقة أكثر تقنية كما هو الحال في دليل يدوي.

لتقديم محتوى واضح بالفعل وبهذه الصيغة، من الجدير بالذكر أن تستخدم الموارد المرئية التي تسهل القراءة، مثل الأزرار والصور لتقود القراءة وتسهل الأمر على المستخدم.

5- صفحات هبوط Landing Pages

صفحات الهبوط هي صيغة أخرى من صيغ المحتوى التفاعلي والمعروف.

باعتبار أن الهدف الأساسي لهذه المحتويات هو الاحتفاظ بالعملاء المحتملين أو leads من الجوهري أن تكون جذابة بالقدر الكافي، وتساعد على اتخاذ القرارات من قبل المستخدم وتقنعه ليترك بيانات التواصل معه والحصول على تحويل.

6- خرائط 

الخرائط هي عناصر جذابة ومميزة، تساعد على جذب انتباه الزبون أو المستخدم في الموقع، خصوصاً إذا احتوت على المحتوى المفيد والجذاب.

بمساعدة هذه الآليات الجديدة في عالم تحديد المواقع الجغرافية، يمكنك التقرب أكثر من جمهورك المستهدف. كما يمكنك تحويل مثل هذه المحتويات إلى انفوجرافيك ذكي ومفيد، والذي يبعث على التسلية والمتعة والفائدة.

7- اختبارات وأحجيات

هذه الصيغة من صيغ المحتوى كلاسيكية ويعتاد الناس عليها. هذه الصيغ يعرفها الناس وتشهد معدلات عالية من التفاعل، اختبارات، تحديات، وغيرها، هذه الصيغ كلها تساعد على الاحتفاظ بالمعلومات التي تسمح للناس بالبقاء لوقت أطول في الصفحة.

ناهيك عن الحديث عن أنه إذا كانت مثل هذه المحتويات جذابة وتفاعلية، أمامها فرصة عظيمة للانتشار على نطاق واسع اونلاين.

نصائح مفيدة وسريعة لإنشاء محتوى تفاعلي

1- حاول الاستفادة من المحتويات الموجودة لديك

على الرغم من درجة التعقيد الكبيرة التي تبدو عليها عملية إنشاء المحتويات، إلا أنك من المحتمل أن تنشئ محتوى بشكل سريع ومن دون أية مشاكل.

حاول أن تستفيد مما لديك من المحتويات، بالتأكيد سوف تعثر على شيء ما مفيد أو ممتع للغاية، وتعيد استخدامه تبعاً لاستراتيجيات مميزة ومختلفة، وتحول ذلك إلى محتوى تفاعلي.

من الأمثلة على هذه النصوص نذكر: البيانات والإحصائيات المتنوعة، والتي يمكن الاستفادة منها في إنشاء الانفوجرافيك وكذلك الفيديوهات.

حتى النص الذي يبدو تعليمياً كما يُقال، والذي يمكن تحويله بسهولة إلى اختبار يمكن أن يساعد الجمهور على مشاهدة المعلومات التي تريد تمريرها إليهم.

2- قم بإنتاج محتويات ملائمة من أجل كل مرحلة من مراحل قمع المبيعات

المحتويات التفاعلية هي نماذج وقطع استراتيجية يمكنك الاستفادة منها كثيراً في التخطيط للحملات التسويقية والدعائية.

ولهذا السبب من المهم أن يتم ملاءمة مثل هذه المحتويات من أجل كل مرحلة من مراحل قمع المبيعات، وبالطبع لكل مرحلة يوجد نوع معين من المحتويات الأكثر ملاءمة.

من أجل قمة قمع المبيعات مثلاً، يمكنك استخدام اختبار على سبيل المثال، أما الآلات الحاسبة أو أجهزة الحساب فتعتبر خيارات جيدة من أجل المستخدمين المتواجدين في أسفل قمع المبيعات.

3- ركز دوماً على قابلية استخدام المحتويات التفاعلية على الأجهزة المحمولة

كما تعلم، التصميم المتجاوب على الأجهزة المحمولة مهم جداً عند إنشاء موقع ويب أو مدونة. والأمر ذاته ينطبق على المحتويات التفاعلية.

كما تعلم ايضاً يزداد أعداد الناس الذين يدخلون إلى شبكة الانترنت عبر الأجهزة المحمولة، ولهذا السبب بالذات يجب عليك أن تضمن أن تكون المحتويات التي تقدمها متجاوبة على الأجهزة المحمولة مثل الأحجيات والانفوجرافيك بحيث تكون متجاوبة ومتلائمة مع هذه الأجهزة.

وإلا فقد يتسبب ذلك بخروج المستخدم أو العميل المتوقع من جهازك وتخسر بذلك الفرص.

4- حلل البيانات واعمل على تحسين الاستراتيجيات

لا يمكننا اعتبار أن هناك أية استراتيجية تحقق الغايات المرجوة منها من دون أن تستند إلى تحليل جيد للبيانات، خصوصاً بالنسبة للحملات التسويقية.

كذلك الأمر بالنسبة للمحتويات التفاعلية، في الحقيقة تحتاج إلى تحليل البيانات والاستناد إليها بشكل جاد عندما تقوم بتطوير المحتويات التفاعلية على حسب الجمهور المستهدف.

بهذا يمكنك التعرف أكثر على الفرص واستغلالها وإعداد الحملات التسويقية الملائمة تماماً لكل وضع. ولا يمكننا أن ننسى هذه النصيحة الاخيرة المفيدة وهي أن تعمل على تطوير نموذج ملائم لدراسة العميل الملائم لأعمالك، يمكنك التعرف أكثر على ذلك في هذه المقالة عن Persona.

ولا تنسى الاستفادة أيضاً من المحتويات التي تقوم على ألعاب، بهذا يتعلم العميل المتوقع وهو يستمتع بوقته.

خاتمة

كما رأيت في هذا المقال، من المهم جداً ان تحاول الاستفادة من اهمية المحتوى التفاعلي وأنواعه لتتألق أكثر في السوق وتتميز عن الشركات المنافسة لك، ولكي تتمكن بالفعل من اجتذاب العملاء المحتملين وتحقيق أكبر ربح ممكن.

فكما تعلم، كل شيء يبدأ من الحرص على كسب اهتمام وانتباه الزبون المتوقع ومحاولة دفعه إلى الشراء منك أو التعاقد على خدماتك.

ما رأيك؟ هل لديك أية تساؤلات أو أمور تشاركها معنا بخصوص هذا الموضوع؟ لا تتردد أبداً في ذلك عبر مساحة التعليقات أسفل المقال.

في الختام، نترك لك مقالاً يقدم لك نصائح مميزة لتقوم بوضع خطة تسويقية ناجحة

إلى اللقاء في منشور آخر و تدوينة أخرى

والسلام عليكم

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎