هل لديك فكرة لمشروع تجاري رائع؟ ما رأيك في أن تتحقق من جدوى تنفيذها؟ تعلم كيف تقوم بذلك.

هل لديك فكرة لمشروع تجاري رائع؟ ما رأيك في أن تتحقق من جدوى تنفيذها؟ تعلم كيف تقوم بذلك.

هل تعرف بم يجب أن تفكر إذا كنت تريد التحقق من جدوى فكرة مشروعك التجاري؟ اقرأ هذا المقال الهام واكتب النقاط على ورقة.

إن العالم اليوم مليء بروح ريادة الأعمال، وأضحى البحث عن أفكار مشاريع بيزنس و دراسة جدوى مشروع تجاري الشغل الشاغل لهذا الجيل. 

خصوصاً مع ظهور الإنترنت وإمكانية العمل عن طريق الويب واكتشاف أفكار ذكية غيرت من شكل العالم وسهلت طرق حياتنا.

إذا كان هذا حالك ولديك فكرة تجارية، لكن لست متأكداً من مدى جدواها، أو لا تعلم في الحقيقة كيف تحدد وتدرس فكرتك، تابعنا في هذه المقالة التي ترصد لك مجموعة من السيناريوهات والنقاط التي يجب التفكير فيها جميعاً عند تحليل أية فكرة أعمال أو مشروع تجاري.

لنسهل عليك تصور هذه النقاط وضعنا لك جدولاً بها:

الفهرس
1- الجانب التحليلي في دراسة جدوى مشروع تجاري        أ)  دراسة السوق       ب) دراسة الجمهور المستهدف       ج) دراسة العائد بشكل أولي والذي يُتوقع الحصول عليه        د) دراسة المنافسة السائدة        ه) دراسة العميل النمطي الملائم أو الزبون المثالي للفكرة  2- الجانب الفني في دراسة جدوى مشروع تجاري         أ) توفر المواد الأولية والعناصر التي تدخل في الإنتاج        ب) توفير المعدات والوسائل التقنية والآلات        ج) دراسة لمكان إقامة المشروع أو الفكرة التجارية        د) تحديد اليد العاملة الضرورية لجعل الفكرة التجارية مجدية        ه) الأعمال الترويجية والتسويق  3- الجانب المالي في دراسة جدوى مشروع تجاري        أ) حساب التكاليف التأسيسية للعمل التجاري أو الفكرة       ب) حساب التكاليف الدورية للعمل التجاري       ج) هامش الربح وحساب العائد على الاستثمار – لكن بمزيد من التفاصيل والأرقام       د) التوصل إلى السياسة الملائمة للتسعير 4- الجانب القانوني في دراسة جدوى مشروع تجاري        أ) دراسة الشروط القانونية لتنفيذ فكرة المشروع       ب) تأمين الشهادات المطلوبة لافتتاح المحل أو بدء العمل       ج) تأمين العقود التشغيلية والقانونية 5- الجانب الإداري في دراسة جدوى مشروع تجاري       أ) تقرير الجهة الادارية أو الهيكل التنظيمي للمشروع التجاري      ب) وضع خطة العمل التجاري ومؤشرات الأداء 6- الجانب التحليلي لسير العمل وتقييم النتائج

نتمنى بعد قراءة هذا الجدول الذي يفسر العناصر الهامة لدراسة جدوى أية فكرة عمل، أن تكون الأمور قد توضّحت في ذهنك وأصبحت متحمساً لمرافقتنا عبر هذه المقالة والتعرف على التفاصيل.

ماذا يعني فكرة عمل مجدية ؟ 

قبل أن نسير في تعريفنا. سنستعرض آراء الناس حول معنى فكرة مشروع مجدية أو ذات جدوى، ماذا يعني ذلك لهم؟ 

رصد موقع Quora الشهير العديد من الآراء حول معنى أن يكون لديك فكرة ذات جدوى في البيزنس:

في الصورة رأي شخص من موقع Quora

آراء مختلفة حول معنى جدوى فكرة عمل تجاري من موقع Quora

بحسب القول السابق: 

الفكرة المجدية في الأعمال هي الفكرة التي يمكنك تطبيقها على أرض الواقع ويمكن أن تحقق لك عائداً أو ربحاً منها.

في الصورة رأي شخص من موقع Quora

آراء مختلفة حول معنى جدوى فكرة عمل تجاري من موقع Quora

هناك رأي آخر: 

أن يكون لديك فكرة بيزنس مجدية يعني أن يكون لديك فكرة تحمل فرصة في النجاح والسيطرة على السوق.

 واستشهد الشاب بجوجل في مجال الاعلانات الممولة واعتباره محركاً أساسياً للبحث على الانترنت.

في الصورة رأي شخص من موقع Quora

آراء مختلفة حول معنى جدوى فكرة عمل تجاري من موقع Quora

بحسب هذا الرأي:

أن يكون لديك فكرة عمل تجاري ذات جدوى يعني أن يكون لديك فكرة تتمتع بإمكانية الاستدامة والبقاء في السوق sustainable. بمعنى كم من الوقت يمكن للعمل التجاري الاستمرار في توليد أرباح لصاحبه.

في الحقيقة، هناك الكثير من المعاني والدلالات التي يمكن أن تعرّف لنا: فكرة عمل تجاري مجدية. 

إن فكرة عمل تجاري مجدية قبل أي شيء آخر هي:

الفكرة التي يمكن تطبيقها في الواقع، نظراً لتوفر العوامل والدعامات التي تعزز وتبرر إمكانية تطبيقها. هي الفكرة التجارية التي تنبئ بأرباح لصاحبها ومن خلال الاعتماد على مؤشرات في السوق والاستراتيجيات المناسبة يمكن تنميتها وتطويرها لتتحول إلى فكرة تنمو في السوق وتعود بالأرباح المتزايدة على صاحبها.

ماذا يعني دراسة جدوى مشروع تجاري ؟ 

هي الدراسة التي يقوم بها رائد الأعمال للتأكد من مدى توفر جميع العوامل والشروط الضرورية التي تجعل الفكرة ممكنة التحقيق على أرض الواقع في السوق.

تهدف دراسة الجدوى إلى تقديم رؤى هامة وتحليلية عن مدى ربحية الفكرة التجارية: مقدار العائد على الاستثمار الذي يمكنها توليده، وكذلك تكشف عن الفرص التي يمكن لرائد الأعمال استغلالها لتوسيع أعماله والتحول إلى مرجع في السوق. وربما يمهد ذلك الطريق أمامه للدخول إلى أسواق أخرى جديدة.

بمعنى آخر: 

من خلال القيام بهذه الدراسة Study of viability of a business idea وتفحص سلسلة من العوامل التي تقررها هذه الدراسة، يمكن لصاحب الفكرة المضي بفكرته اعتماداً على دراية ومعرفة بظروف السوق، وبين يديه سلسلة من الاستراتيجيات التسويقية وتمثيل أوّلي لخطة البيزنس التي توضح له خطوات البداية والسير في العمل.

الخطوات التفصيلية لدراسة جدوى فكرة تجارية أو فكرة بيزنس

1- الجانب التحليلي في دراسة جدوى مشروع تجاري

 دراسة السوق

إن كل دراسة لأية فكرة بيزنس يجب أن تنطلق من وقائع، من دراسة ما يوجد في السوق

من المهم أن تتعرف بداية على الخصائص التي تميز السوق بشكل عام: حجمه، الاتجاهات والعوامل التي تحكم هذا السوق.

تقوم دراسة السوق على محاولة التعرف على مدى إمكانية تطبيق الفكرة ووجود زبائن محتملين للعمل التجاري الذي يتم التفكير فيه.

يجب عليك أن تحاول تقسيم السوق إلى شرائح سوقية market segmentations  للتعرف على جمهورك المستهدف target audience

عندها سيكون من السهل عليك بذل الجهود التسويقية مع الجمهور المجدي. وتتعرف بشكل تقريبي على حجم هذه الشريحة وخصائصها و متطلباتها. 

في المحصلة، يساعدك ذلك على تحديد فكرة أولية عن حجم العائد المتوقع الحصول عليه.

حاول أن تكتشف مدى الطلب على الفكرة التجارية التي تفكر في تنفيذها، ما هي النماذج والصيغ الموجودة في السوق، لأنه بالمبدأ يجب أن تنطلق من حاجة الناس، ألمهم و معاناتهم. 

فكّر: ما هي الأحلام التي يسعى جمهورك المستهدف لتحقيقها ويمكن لعملك التجاري أو فكرتك أن تساعدهم في ذلك؟ 

هناك أمر آخر مهم يجب أن تقوم به أثناء دراستك للسوق: أدرس حجم المنافسة التي توجد في السوق التي تفكر في العمل فيها. ما هي النماذج والخدمات التي تقدمها الشركات والأعمال المنافسة لك؟ 

على أي درجة من الفائدة أو التميز يمكن أن تصف المنتجات التي تقدمها الشركات المنافسة لك؟ هل هناك مجال للظهور بخدمات أو منتجات تكون متطورة اكثر، وتركز أساساً على تجربة الزبون أو العميل المتوقع؟ 

هل يمكن لك الحصول على ميزة تنافسية أو Competitive Advantages بحيث تلفت أنظار المشاهدين أو الزبائن بأسلوب مميز ومختلف؟

هذه النقاط الأساسية التي ذكرناها هي هامة جداً ويمكن أن تساعدك للدخول بشكل صحيح إلى السوق، وكذلك في دراسة جدوى مشروع تجاري . 

ربما تتساءل:

أثناء دراسة السوق لتحديد جدوى مشروع تجاري ، من أين يمكن لي الحصول على المعلومات ؟ 

هذا السؤال هام جداً. في الحقيقة، هناك مجموعة من الأدوات على الإنترنت التي يمكن أن تعطيك فكرة عما يبحث عنه الجمهور المستهدف. 

من جملة هذه الأدوات نذكر: جوجل تريندز أو مؤشرات جوجل. في هذه الأداة، يمكنك أن تبحث عن كلمة مفتاحية أو keyword تتعلق بالعمل التجاري الذي تقيّم فكرته، وتبحث عن اتجاهات الناس وما يبحثون عنه خلال فترة زمنية: شهر، 3 أشهر، سنة، خلال خمس السنوات الأخيرة…الخ

إذا أردت أن تتعرف أكثر على الأداة Google Trends وطريقة استخدامها، أقرأ هذه المقالة 

هناك نصيحة أخرى لك، ننصحك بإجراء أبحاث خاصة وعملية تتناول عينات من جمهورك المستهدف، لتحصل على إجابات عملية وتقارن بين هذه الإجابات لتتعرف على اتجاهات الزبائن الحقيقية التي تساعدك على اكتشاف ما يحتاج له جمهورك في الواقع.

فكر في إعداد استمارات تكون بمثابة استطلاع للرأي، اطرح فيها مجموعة من الأسئلة التي تتعلق بفكرتك في الأعمال، دع الاستمارة متاحة للإجابة لمدة زمنية كافية، 6 أشهر على الأقل.

أجرِ مقابلات حية ومباشرة مع أناس من الشريحة السوقية ومن مختلف الأعمال. هذا سيساعدك كثيراً في الوصول إلى الصفات التي تميز العميل النمطي المميز لأعمالك Persona: العمر المثالي، الموقع الجغرافي، الخلفية التعليمية، الحاجات، الرغبات، الآلام، طريقة التفكير، النطاق الاجتماعي، الوضع الاقتصادي وغيرها من المعلومات الهامة.

وعندما تتكون لديك المعلومات الكافية، يمكنك الاستفادة منها و تقسيمها وتصنيفها إلى مجموعات، وبالتالي تحصل على عدة تمثيلات من الـ Persona، ولكل تمثيل من هذه التمثيلات، تضع الاستراتيجيات الملائمة أو تقوم بتوسيع فكرتك لتستهدف كل فئة من الفئات على حدى.

استمع أيضاً لما يقوله هؤلاء الناس عبر وسائل التواصل والمجتمعات الافتراضية، هناك يمكنك الاستفادة من الكثير من الحوارات الطبيعية التي يتم تداولها، والتي تعطيك الكثير من الأفكار، وتصحح لك الكثير من الأفكار التي تساعدك على وضع الاستراتيجيات الملائمة والمفيدة.

لا تهمل أبداً هذه التفاصيل، فدراسة السوق بهذا الأسلوب هو أمر لا غنى عنه في دراسة جدوى مشروع تجاري .

2- الجانب الفني في دراسة جدوى مشروع تجاري

هناك جانب آخر مهم من الجوانب الأساسية لدراسة جدوى مشروع تجاري، وهو الجانب الفني.

يساعدك هذا الجانب على دراسة المعدات والمواد التي ستحتاج لها لتبدأ فكرتك على أرض الواقع.

تقوم هذه الدراسة الفنية على التحقق من تأمين وتوفير مجموعة من العناصر، منها:

أ- المواد الأولية والعناصر التي تدخل في الإنتاج: 

ونقصد بذلك جميع المواد والعناصر التي يعتبر توفيرها ضرورياً وتشكل مواد اولية لصناعة المنتَج أو الخدمة التي تنوي تقديمها.

ب- توفير المعدات والوسائل التقنية والآلات: 

عندما تدرس فكرتك، من الأساسي أن تدرس مدى حاجتك إلى التكنولوجيا لتساعدك على الإنتاج أو لتقدم لك فرصة الارتقاء بأعمالك التجارية وتحقيق تقدم في الإنتاج. 

هل تذكر أن أحد الأشخاص على موقع Quora ذكر أن فكرة البيزنس المجدية بالنسبة له هي الفكرة التي تسمح لرائد الأعمال أو لصاحبها بالحصول على عائد مادي مربح وتقدم له الفرصة للاستمرار بهذه الأرباح خلال وقت قصير من الزمن؟ وربما السيطرة على السوق؟ 

تشكل التكنولوجيا جزءاً أساسياً وجوهرياً في الأعمال، حدد الأدوات التقنية التي تعد أساسية لتطبيق فكرتك وتأكد من إمكانية الاستعانة بها وأنها توجد ضمن حدود الميزانية التي ترصدها لأعمالك أو فكرتك التجارية.

ج- دراسة لمكان إقامة المشروع أو الفكرة التجارية 

الآن حان الوقت لتتأكد من أن المكان الذي تفكر بإقامة مشروعك التجاري فيه يساعدك بالفعل على تحويل هذه الفكرة إلى واقع.

أدرس جميع الخصائص الفنية لمكان المشروع: الموقع الجغرافي، والنقاط الاستراتيجية التي تتوفر فيه. هل هو مخدم؟ ما نوع الفرص التي يقدمها لك المكان أو الموقع الجغرافي؟ 

ما هي البنية التحتية المتوفرة في المكان؟ هل المكان مكتمل البنية التحتية أم أنك بحاجة إلى القيام ببعض التعديلات، عمليات الإعمار أو تغيير بعض التفاصيل في المكان؟ إذا كان كذلك، يجب أن تذكر ذلك في الميزانية التي تفكر فيها لمشروعك التجاري، وكذلك تحدد الحيز الزمني المناسب والضروري لذلك.

د- تحديد اليد العاملة الضرورية لجعل الفكرة التجارية مجدية

هذه النقطة هامة أيضاً ويجب أن تدخل في حساب التكاليف اللازمة للبدء بالمشروع أو تحليل ودراسة جدوى البيزنس. 

كم عامل سوف أحتاج لأبدأ العمل؟ 

هل سأبداً بشكل كبير، أم أنني سأبداً باستخدام عدد قليل جداً من العاملين في البداية، ثم أزيد العاملين فيما بعد بما يتوافق مع تطور الأعمال التجارية والحصول على بعض العائد؟ 

إن تحديد هذا الأمر مهم جداً ومنذ البداية، لتضيف ذلك إلى خطتك التجارية أو خطة البيزنس كما سنرى فيما يلي من النص.

ه- الأعمال الترويجية والتسويق 

ما هي الاستراتيجيات التسويقية التي تفكر في الاعتماد عليها والتي يمكن أن تجعل فكرتك مجدية وقابلة للتحقيق؟

يجب على الأقل أن يكون لديك روزنامة تحريرية أو تقويم للموضوعات التي تريد نشرها، بشكل يضمن لك محتوى كافٍ لمدة 4 أشهر على الأقل بشكل مسبق من التاريخ الذي تفكر فيه لإطلاق المدونة. 

هل ستفكر في الاعتماد على الإعلانات الممولة؟ هي فكرة جيدة. لكن هل الميزانية لديك تسمح بذلك؟ هل لديك المال الكافي؟ إذا لم يكن كذلك، هل يمكنك البدء بالفكرة؟ هل يمكنك الاستفادة من بعض المنشورات على وسائل التواصل وتستمر الفكرة بكونها ممكنة التحقيق؟

جميع هذه العوامل وتحليلها يشكل أمراً جوهرياً و جزءاً حيوياً في عملية اتخاذ القرار ودراسة جدوى مشروع تجاري لتحسب خطواتك قدر الإمكان بشكل صحيح و تتمكن من الحصول على عائد على استثمارك.

3- الجانب المالي في دراسة جدوى مشروع تجاري

هذا الجانب هام جداً ويؤخذ في الاعتبار في أي مجال أو مظهر آخر من المظاهر.

احسب جميع التكاليف التي تعتقد أنك بحاجة لصرفها على المشروع ليبدأ وليسير على الأقل لمدة 6 أشهر.

هناك الكثير من رواد الأعمال الذين يعتقدون أن حساب التكاليف والميزانية اللازمة لإطلاق المشروع هي أمر كاف، ومجرد أن يعمل المشروع لشهر أو شهرين، عندها نحصل على عائد ولا داع لتخصيص الكثير من المال لمدة كافية لسير المشروع.

لكن العمل في مجال ريادة الأعمال هو بمثابة المغامرة، من الضروري جداً أن تأخذ في الحسبان جميع السيناريوهات والاحتمالات التي قد تحدث، وأن تستعد لها جيداً لتتمكن بالفعل من التعامل مع الأزمات التي قد تنشأ.

1- حساب التكاليف التأسيسية للعمل التجاري أو الفكرة

ما هي المصروفات التي تحتاج لها فكرتك لتتمكن من رؤيتها على أرض الواقع؟ 

تندرج تحت هذه الفئة: تكاليف شراء عقار إذا كان ذلك هو حالك. تكاليف التراخيص، تكاليف تهيئة المكان، إعمار أو ترميم. تكاليف شراء المواد الأولية، تكاليف الآلات المستخدمة في الإنتاج، تكاليف التقنية والأخصائيين إذا كانت فكرتك تحتاج لذلك، وكذلك، تكاليف الدعاية والإعلان لإطلاق المشروع أو البيزنس.

2- حساب التكاليف الدورية للعمل التجاري

وتشمل هذه التكاليف أية مصروفات تحتاج إليها ليسير عملك التجاري بشكل طبيعي ودوري شهرياً. 

تندرج تحت هذه الفئة: تكاليف إيجار المكان شهرياً، تكاليف المواد الأولية التي يتم شراؤها من الموردين، تكاليف الماء والكهرباء، أجور ورواتب العاملين، تكاليف الترويج والتسويق، الضرائب…الخ 

3- هامش الربح وحساب العائد على الاستثمار – لكن بمزيد من التفاصيل والأرقام هذه المرة

بعد أن تضع تقديراً وجداول تتناول التكاليف التشغيلية وكذلك التكاليف التأسيسية لتنفيذ فكرتك على أرض الواقع، بالتأكيد ستتكون لديك نظرة أكثر قرباً من الواقع، أكثر نضجاً وجدوى عن هامش الربح الذي يمكن أن تربحه من بيع كل قطعة، وهذا يقودك إلى تحديد السعر النهائي الملائم للمبيع.

كل ذلك يجب أن ينطلق من الواقع، من دراستك للجمهور المستهدف، من قدرتهم الشرائية، من مدى حاجتهم لما تقدم… 

حدد جدول بالعائد المتوقع للمبيع، شهرياً إذا أمكن، من المهم ان يكون لديك توقع أو تصور للأشهر المقبلة،…

إن هذه النظرة تساعدك على دراسة جدوى مشروعك التجاري والتأكد من فعالية فكرتك وفائدة تطبيقها أو ترشدك إلى إجراء بعض التعديلات على الظروف أو على التخطيط الأولي بحيث تتمكن من كسب عائد أفضل.

4- وضع سياسة التسعير للمنتج أو الخدمة

في هذه الاثناء، ضع تصوراً معيناً للسعر الذي ستقرّره للمنتَج أو الخدمة.

حتى تكون فكرتك في البيزنس مجدية، من الضروري أن تحدد سعر المنتَج أو الخدمة بأسلوب يتمكن الناس أو الجمهور الهدف من شرائها، وكذلك تستمر في تحقيق عائد مجد وكاف لعملك التجاري.

هناك العديد من العوامل الظروف التي تتدخل في وضع سعر المنتَج، منها:

1- الفائدة أو القيمة التي تتوقع أن يقدمها منتَجك أو خدمتك للجمهور

2- القوة الشرائية للجمهور المستهدف أو الزبائن الملائمين لنموذج  أعمالك 

3- مدى المنافسة وحدتها على المنتَج أو الخدمة، كلما ازدادت المنافسة كلما قلت بالتالي إمكانية رفع سعر المنتَج أو الخدمة

4- مدى مرجعيتك في المجال و اسم علامتك التجارية ومكانتها لدى الجمهور.

4- الجانب القانوني في دراسة جدوى مشروع تجاري

عندما تدرس جدوى فكرة مشروع تجاري، من الضروري أن تعمل على التحضير لجميع الأمور القانونية التي تلزم لجعل عملك التجاري قانونياً. 

ابحث أولاً واجمع المعلومات عن جميع الشروط القانونية التي تحتاجها فكرتك لتبصر النور: هل لديك ترخيص؟ إذا لم يكن كذلك، أسع للحصول عليه.

ما هي الشهادات المطلوبة لافتتاح العمل التجاري؟ قد تحتاج إلى شهادات طبية أو شهادات تتعلق بخدمة المستهلك.. اسأل جيداً في بلدك ومدينتك، واسع لتوفير جميع الشهادات المطلوبة لوضعها في المحل أو المتجر، وفي حال تم طلبها تكون دوماً بحوزتك.

تحدث مع محام أيضاً ليجهز لك جميع العقود اللازمة لتبدأ عملك وتطبق فكرتك على أرض الواقع: عقود للعمال، عقود مع الموردين، عقود شراكة (في حال وجودها)، عقود على خدمات من أجل أحداث او فعاليات، عقود مع أحد المؤثرين الرقميين إذا كنت تريد الاعتماد على هذه الاستراتيجية العصرية والحديثة لجذب الزبائن والعملاء لأعمالك.

 5- الجانب الإداري في دراسة جدوى مشروع تجاري

يأتي الآن موضوع التفكير في الأشخاص الذين سيكونونالمسؤولين عن إدارة فكرتك عندما تصبح على أرض الواقع.

هل فكرتك تتطلب الكثير من العاملين وتحتاج لوجود أكثر من مدير؟ هل تتطلب فكرتك أن يكون لديك أكثر من فريق عمل؟ هل سيكون من الضروري تدريب هؤلاء العاملين على نمط العمل وإجراء دورات تدريبية لهم؟ 

كل هذا يجب أن تحلله وتفكر فيه الآن. ضع تصوراً معيناً لهيكل الإدارة التي ستكون المسؤولة عن إدارة مشروع البيزنس لديك.

إن تكاليف ذلك يجب أن تؤخذ بعين الاعتبار عند تحليل الجانب المالي وموضوع التكاليف أيضاً، لا تنسَ هذه النقطة.

إذا كنت لا تعرف كيف تختار المدير لعملك التجاري، اقرأ هذه المقالة التي تتحدث عن صفات المدير النموذجي والمثالي.

يضم تحليل الجانب الإداري أيضاً موضوع وضع خطة العمل التجاري أو Business Plan

عندما تضع خطة البيزنس، مما لا غنى عنه أن تحدد هدف عملك التجاري، ما هو الهدف الذي تريد تحديده؟ 

من المفيد ان تضع هدفاً بعيد المدى، ثم تضع له أهدافاً قريبة المدى منبثقة منه. 

بعد ذلك، وعلى ضوء الهدف أو الأهداف التي تريد الوصول إليها، فكر في تحديد مؤشرات الأداء أو Key Performance Indicators أو KPIs

تساعدك مؤشرات الأداء هذه على رسم الخطوات وتوزيع المهام، التي بدورها ترصد لك سير العمل وتراقب النتائج.

من المهم أن تعرف أن كل مؤشر يجب أن يكون من النوع SMART، أي يجب على مؤشر الأداء ليكون من الممكن قياسه، أن يتمتع بما يلي:

Thinking Genius GIF by Big Brother Canada

1- محدداً أو Specific : 

أن يدل على عمل محدد بذاته أو مؤشر يصف إجراءاً معيناً.

2- قابلاً للقياس أو Measurable : 

لتستطيع قياس تقدمك في العمل، يجب أن تفكر في مؤشر يكون قابلاً للقياس. لا ينفع أبداً أن تطلب من العامل إنتاج كميات من وحدات الإنتاج دون أن تحدد له حداً ادنى من الكميات. إن عدم تحديد مؤشرات رقمية وكمية يجعلك تخسر فرصة التعرف على النقاط التي يمكن تحسينها للوصول إلى الهدف النهائي.

3- ممكن التحقيق أو Achievable : 

ماذا ينفع إذا حددت مؤشرات تكون مستحيلة التحقيق؟ إن وضع عمل أو إجراء معقد و مستحيل التحقيق فقط يساهم في جعل العاملين يصابون بالإحباط.

4- هاماً أو Relevant : 

لتحفيزك وتحفيز العاملين معك على السعي لتحقيق الأهداف بالفعل.

5- أن يكون محدداً بمدة زمنية أو Time-bound :

لتتابع تقدمك نحو هدفك مما لا بد منه أن تضع أهدافاً وإجراءاتٍ مقسمة على فترات زمنية محدودة. عندها تعقد اجتماعات دورية عند اقتراب كل فترة زمنية من الانتهاء وتتابع التطورات.

6- الجانب التحليلي لسير العمل وتقييم النتائج

هل تعرف ماذا نعني بهذه الفقرة؟ 

إن هذا الجانب يمكن القيام به بعد الانتهاء من دراسة جدوى مشروع تجاري بالكامل، لتراجع جميع النقاط التي تم وضعها وتتأكد من الحبكة. 

في كثير من الأحيان، عندما تراجع التفاصيل، تدرك في كثير من الأحوال الحاجة لإجراء تعديل أو تقرير سياسة عمل ضرورية ومفيدة لك.

ننصحك أن تجلس مع شخص أخصائي أو مستشار في دراسة الجدوى، وتعرض عليه ما وضعته وتأخذ رأيه، إذا قمت بوضع كل شيء بمفردك ولوحدك.

كذلك بعد أن يبصر مشروعك التجاري النور، من الضروري أن تتابع سير العمل والأداء باستمرار. قد يكون مفيداً أن تحدد اجتماعاً مع العاملين معك في المشروع كل شهر أو كل 15 يوماً تراجع فيه مجريات الأمور معهم وتتابع النتائج. 

تعد مثل هذه الجلسات التحليلية للأداء فرصاً رائعة تساعدك في التعرف على الجوانب التي تؤدي إلى نتائج إيجابية للاستفادة منها دوماً وتحقيق المزيد من التقدم…

كما تساعدك هذه الجلسات التحليلية ودراسة الأرقام على اكتشاف مواطن الضعف أو الخلل في أعمالك، لتساهم بالتعاون مع العاملين لديك على وضع خطة لتصحيح المسار وتفادي الوقوع في خسائر.

خاتمة – هل جربت دراسة جدوى مشروع تجاري ؟

ما رأيك بهذا المقال؟ هل أثار لديك الحماس لتبدأ بمشروعك وتحليله الآن؟ هل أثار هذا الموضوع وهذه التفاصيل رغبة أو حلماً قديماً لديك في ان تكون سيد عملك التجاري وتمارس ريادة الأعمال؟ 

شاركنا بآرائك أو تساؤلاتك عبر مساحة التعليقات. سيكون من دواعي سرورنا التحدث معاً. نتمنى أن يكون هذا المحتوى مفيداً لك وباعثاً على الخير.

إذا أردت أن تقترح علينا أي موضوع لم تجده في هذه المدونة أو تقيم عملنا بشكل عام، سنكون سعداء بأن تجيب على هذا الاستبيان (انقر هنا) وتساعدنا على التحسن الدائم، إن رأيك هام جداً جداً لنا، ونشكر كل رأي تقدمه.

بالتوفيق!

إلى اللقاء في تدوينة أخرى ومنشور آخر

السلام عليكم

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎