كيف يتم إعداد دورات تعليمية مجاناً أو دون إنفاق الكثير - 6 نصائح ذهبية لك حصراً؟

كيف يتم إعداد دورات تعليمية مجاناً أو دون إنفاق الكثير - 6 نصائح ذهبية لك حصراً؟

تعلم في هذا المنشور كيفية إعداد منتَج رقمي باستثمارات مادية طفيفة جداً وشبه مجانية!

إعداد دورات تعليمية دون إنفاق الكثير : بخلاف العديد من القطاعات الاقتصادية العديدة التي تأثرت كثيراً بالأزمات الاقتصادية، يعتبر إعداد دورات تعليمية وكورسات على الإنترنت عملاً تجارياً واعداً ومربحاً اقتصادياً، بشرط أن يكون لدى المنتِج محتوى جيداً في متناول يديه واستراتيجية فعالة للمبيعات.

لكن يخطئ من يظن أنه لإعداد محتوى جيد يجب أن يقوم بأعمال إنتاج كبيرة، وتحريرات متقدمة وسيناريوهات رائعة، إن ما يحدد مدى أهمية دورتك التعليمية أونلاين للجمهور المستهدف بالفعل هو مستوى المعرفة في ذلك الموضوع وكمية المشاكل التي يحلها هذا المحتوى.

للتخلص من الخرافة التي تزعم أن المنتَج الجيد يكلف الكثير من الأموال لإعداده قد حضرنا لك نصائح لإعداد دورة تعليمية مجاناً أو بإنفاق القليل جداً، هل أنت مستعد للبدء أمام الكاميرات؟

يتمتع سوق التعليم عن بعد بإمكانات هائلة وخصوصاً لمن يود التخلي عن سوق العمل التقليدية والعمل في المنزل.

نصائح لإعداد دورات تعليمية دون إنفاق الكثير  

1. ابحث عن نماذج الكاميرات للتسجيل.

إن إحدى أكبر التساؤلات التي تواجه المنتجين الذين يبدؤون إعداد محتوى هو نوع الكاميرا الأكثر ملاءمة للتسجيل، في المحصلة إنك تأمل أن يرى جمهورك قيمة المنتَج، وهذا يقوم على فيديو بمظهر أكثر احترافية قدر المستطاع.

على الرغم من وجود العديد من المعدات الرفيعة التي تقدم جودة عالية من الصورة ، لا تُعتبر دوماً الكاميرا الأفضل هي الكاميرا الأعلى سعراً، بل تلك التي تتلاءم بشكل أفضل مع احتياجاتك.

مثال: يمكن لمنتِج في قطاع الرياضة أن يستخدم كاميرات من نوع (جوبرو) في تصوير الفيديوهات ولكن هذا لا يعني أن هذه الأداة هي الأكثر ملاءمةً لجميع الفيديوهات التي سوف يقوم بإعدادها.

يوجد أشخاص يمكنهم تصوير محتويات عالية الجودة عن طريق الهاتف الذكي، أو عن طريق كاميرا رائعة لكن باستخدام الموارد التي تقدمها هذه الأدوات.  

إذا كنت مستعداً للاستثمار على نطاق واسع يمكنك شراء كاميرا من نوع العدسة الوحيدة العالية الاحترافية DSLR والتي يتراوح ثمنها بين 400 $ دولار و 3500 $ دولار، وهذه أرقام تفوق ميزانية العديد من الناس، ولا تُعتبر خياراً لمن يرغب في التوفير والاقتصاد، أما رأينا نحن هو ترك خيار استثمار الأموال الكثيرة إلى أن نشهد عائداً مالياً جيداً من جراء الأعمال التجارية.

2. انتبه جيداً لموضوع الصوت

إذا كان هاتفك الخلوي يضمن دقة صور عالية فالأمر لا ينطبق بالضرورة على الصوت. لماذا يجب عليك أن تهتم جداً بهذا الموضوع؟

الإجابة بسيطة جداً: يقبل الناس أن يشاهدوا فيديوهات ذات صور رديئة (فيديوهات منزلية و الفيديو كاسيت تعتبر مثالاً على لك) لكن الصوت الرديء يعيق الفهم من جانب المشاهد مما يؤثر على أداء الفيديو، عدد الإعجابات، المشاركات، زمن بقاء المشاهد.. الخ).

لكن لا تقلق، توجد طريقة بسيطة (ورخيصة الثمن) لحل هذه المشكلة من أجلك! يكفي أن تقوم باقتناء مايكروفون يُثبَّت في ياقة القميص، لمن يظهر في الفيديو ويقوم بوصله بهاتفه الخليوي باستخدام محول Adapter

الأنباء السارة هي أن سعر المايكروفون من نوع الياقة يتراوح بين 3,50 $ و 135 $ دولار في حين أن المحول Adapter لا يتعدى سعره 4,50 $ دولار! إذاً الأسعار مقبولة ورخيصة جداً!

3. اعتنِ بموضوع الإضاءة في الفيديو

للحصول على صور صافية وعالية الجودة التمتع بإضاءة جيدة جداً أمر جوهري. وفي حالة التسجيلات كلما كانت هناك إضاءة كلما كان ذلك أفضل.

وبالعودة إلى مثال الكاميرات والميكروفونات، توجد عدة طرق للوصول إلى نتيجة جيدة في إضاءة الفيديو ، يمكنك شراء إضاءة من النوع LED خاصة بالتسجيلات التي تتم في الاستوديو أو حتى إعداد نسخة منزلية من softbox باتباع بعض الأدلة الإرشادية على يوتيوب.

لكن الخيار الأفضل الذي سوف يوفر عليك الوقت والمال هو التسجيل بالقرب من نافذة، أو بالقرب من حائط له لون متجانس (ويُفضل أن يكون لوناً فاتحاً) والاستفادة القصوى من المزايا التي يحققها لك ضوء النهار. إن ذلك يستغرق جهداً أقل، والفيديو الذي يتم تسجيله في ضوء النهار يبدو طبيعياً أكثر مما يجعلك تتقرب أكثر من جماهيرك.

4. اختر السيناريو المثالي

كما تحدثنا في بداية النص، إن المحتوى عالي الجودة ليس دوماً ذلك المحتوى الذي يتمتع بسيناريوهات رائعة، لذا يجب أن تتذكر دوماً أن الفيديو يجب أن يلفت الانتباه بشكل أكبر بكثير من العناصر البصرية الأخرى (ما عدا الحالات التي تستخدم فيها مواداً لتشكيل سيناريوهات وإيضاحات).

هذا لا يعني أنه يجب عليك التسجيل دوماً في نفس المكان أو الحد من احتمالات السيناريو. لكن إذا أردت أن تتجنب المفاجآت اختر أماكن هادئة وتجنب الغرف التي تتعرض للضّجيج الناتج عن الازدحام وأعمال البناء.

يمكن أن تختار غرفة ما في منزلك، وعندما تبدأ التسجيل أخبر الساكنين معك في المنزل أنك سوف تسجل، حتى لا يدخلوا إلى الغرفة في تلك الأثناء أو تتم مقاطعتك أثناء التسجيل، اتفقنا؟ حتى لا تضطر إلى إجراء التعديلات على الفيديو أو حتى في بعض الحالات القصوى إعادة تسجيل الفيديو و كامل المحتوى من البدء.  

5. تفرّغ جيداً إلى موضوع السيناريو

قبل إعداد قناة على الإنترنت، يجب أن تقرر الموضوع الذي ترغب في الحديث عنه، بعد ذلك حاول أن تحدد طلبات الجمهور الذين يشعرون بأنهم مُهملون في ذلك القطاع السوقي ويدرسون الطريقة التي يمكن لمنتَجك أن يلبي احتياجاتهم.

أحياناً نجد أن سوق الأزياء يتطرق بشكل سطحي جداً إلى أزياء المقاسات الكبيرة  mode plus size، ما رأيك إذاً في إعداد منتَج رقمي يتحدث عن ذلك؟ وإذا تفرغت إلى التعرف على السوق لوجدت أن هناك العديد من الأمثلة التي تشبه ذلك، وعندما تقرر الموضوع الذي سوف تتحدث عنه، تصبح المراحل الأخرى أسهل بكثير، وخصوصاً في مجال إعداد السيناريو.

لكن هل تحتاج بالفعل إلى سيناريو؟ الكثير من الناس لديهم تساؤلات حول هذه المرحلة، لأننا نعتقد أن وجود سيناريو قد يجعل المحتوى يبدو أكثر تصنعاً ويؤثر على عفوية المحاور.

لذا من الجيد التعاون معنا عند إعداد دورة تعليمية على الإنترنت، قد تبدو الفيديوهات أكثر إرباكاً ومن المستحيل أن يتم حفظ النص بالكامل لذا، من المهم وضع نقاط رئيسية وتسلسل منطقي لما سوف تتحدث عنه حتى لا تنسى إحدى النقاط الهامة وتضر بتجربة التعلم التي سوف يتمتع بها الطلاب.

أعددنا مؤخراً منشوراً خاصاً يتحدث عن: كيف يتم إعداد سيناريو لفيديوهات تعليمية أكثر جاذبية. وذكرنا فيه بعض النصائح لمن يرغب إعداد محتوى قيم، حتى لمن ليس لديه أي معرفة مسبقة في إعداد الفيديوهات، و دون الحاجة إلى التعاقد مع شخص أخصائي فقط ليقوم بذلك.

إننا متأكدون أنك بعد قراءة هذا المحتوى، سوف ترى أن كتابة سيناريو سوف يكون أسهل بكثير مما تعتقد! تذكر أن لديك العنصر الأهم على الإطلاق وهو المعرفة حول هذا الموضوع.

6. اختر منصة لاستضافة الدورة التعليمية أو الكورس

المثالي هو العثور على منصة تضم كافة الوظائف التي تحتاج إليها لنشر الفيديوهات من أجل طلابك، وأن تتمتع بمخطط بسيط مفهوم وصديق للشخص يسهل عملية التصفح. بهذه الطريقة تضمن أن يتمتع طلابك بخبرة رائعة مع منتَجك وهذا يقلل من الاعتراضات المستقبلية التي تأتي من جانب العملاء.

إن المنتجين الذين يختارون المنصة الرقمية هوت مارت لطرح دوراتهم التعليمية و كورساتهم، يمكن أن يستخدموا Hotmart Club، إن منصتنا الحصرية للتعليم عن بعد والتي تتميز باحتوائها على مشغّل خصوصي للفيديوهات وغير ذلك من البدائل تعمل على تعزيز مبيعات منتجك الرقمي.

الآن بعد أن تعرفت على إمكانية إعداد دورات تعليمية دون إنفاق الكثير بتخصيص استثمارات قليلة جداً، ما رأيك في البدء؟ بعد ذلك أخبرنا عبر مساحة التعليقات عن تجربتك!

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎