كيف يتم إعداد صفحة البيع التي يعشقها المشترون ؟

كيف يتم إعداد صفحة البيع التي يعشقها المشترون ؟

إن وجود صفحة جيدة لعرض منتَجك قد يجلب العديد من النتائج الهامة لأعمالك التجارية ، تعرف أكثر على كيفية إعداد صفحات البيع التي تحقق المبيعات بالفعل !

إن من يعمل في مجال المبيعات أونلاين يبحث دوماً عن أفضل البدائل للترويج لمنتجاته. لذا، من المحتمل أنك قد سمعتَ بالحديث عن صفحة البيع !

لكن هل تعلم ما هي صفحة البيع ؟ وماذا تحتاج إليه لإعداد صفحة تنال إعجاب المشترين والعملاء ؟  وما الذي ينبغي عليك تجنبه ؟

تابع قراءة هذا النص وتعرف على الإجابات على كافة هذه التساؤلات.

ما هي صفحة البيع ؟

إن صفحة البيع هي صفحة ويب تعرض فيها منتَجاً ما، مزاياه وخصائصه وغير ذلك من الحجج لإقناع الزائر بالشراء. وإذا أظهر ذلك الشخص اهتماماً يتم توجيهه إلى صفحة للدفع Checkout والتي يختار فيها طريقة الدفع التي تلائمه و يملأ بياناته.

من المهم توضيح أنه على الرغم من مفهوم “المبيعات” الظاهر في اسم هذه الصفحة، إلا أن الصفقة لا تتم في صفحة البيع ذاتها، ولا يتواجد المنتَج في تلك الصفحة أيضاً.

كيف يتم إعداد صفحة البيع ؟

تعتمد الإجابة على مثل هذا السؤال كثيراً على الطريقة التي تقدم بها المنتَج. إذا كنت تعمل من خلال الدورات التعليمية أونلاين، يمكنك بيعها عن طريق المنصات الرقمية، كما هو الحال في المنصة الرقمية هوت مارت . في هذه الحالة، يتم إنشاء صفحة البيع الخاصة بك آلياً، عملك الوحيد يتجلى في ملء المعلومات التي تتحدث عن منتَجك.

صفحة البيع

(القالب الجاهز لإعداد صفحة البيع في المنصة هوت مارت)

الأمر نفسه ينطبق على من لديه أعمال تجارة إلكترونية. فالمنصة ذاتها تولد صفحة البيع من أجله، بشكل آلي بخصوص كل منتَج متاح للبيع في المتجر الافتراضي.

صفحة البيع

(مثال عن صفحة البيع في التجارة الإلكترونية )

لكن إذا كنت لا تندرج تحت أي من الفئات المذكورة أعلاه، يمكنك إعداد صفحة البيع الخاصة بك بدءاً من الصفر، لذا، لديك ثلاثة خيارات :

  • إنشاء صفحة بمفردك، إذا كانت لديك معرفة في مجال التصميم والبرمجة.
  • التعاقد مع مبرمج لإعداد صفحة البيع .
  • استخدام الأدوات والمعدات المتوفرة لإعداد صفحات الهبوط landing pages .

إذا كانت لديك معرفة في مجال البرمجة، تمتع بكامل الحرية في الانتقال إلى المقطع التالي.

لنفترض أنك تجيد استخدام الأدوات الأساسية على الإنترنت، لكنك لا تعد خبيراً واحترافياً  في المجال، ما العمل ؟ نقترح أن تستخدم برمجيات لإعداد صفحات الهبوط الخاصة بك، بهذه الطريقة توفر المال الذي كدتَ تصرفه على الاحترافيين في مجال البرمجة والتصميم واستثمار ذلك المبلغ في مجالات أخرى من أعمالك التجارية، كما في مجال الإعلانات على سبيل المثال.

لا نتحدث هنا عن أنه يجب عليك التخلي عن مساعدة العامل المحترف، لكن من المفيد أن تعرف أنه عندما لا يتوفر لديك المال للاستثمار يمكن إعداد صفحة البيع الخاصة بك و بمفردك !

توجد خيارات جيدة في السوق من أجل هذه الغاية، سواء خدمات مجانية أم مأجورة. تعرف على بعضها في منشورنا الذي يتحدث عن 4  أدوات لإعداد صفحة الهبوط التابعة لك دون أية معرفة لديك في البرمجة.

كيف يتم إعداد صفحة البيع التي يعشقها المشترون ؟

خلال وقت طويل، كانت صفحة البيع بشكل أساسي عبارة عن خلفية بيضاء ومشغل فيديو للبيع و زر يدعو إلى القيام بإجراء.

على الرغم من أن الدراسات تبرهن على الأداء الجيد لهذا النوع من الصفحات، من المهم أن نذكّر أن العديد من القنوات مثل الفيسبوك، جوجل وغيرها توجه رائد الأعمال إلى الترويج لصفحات تضم المحتويات التي تقدم الكثير من الروابط  (المخارج) للمشتري.

وهذا يعني أن صفحات البيع التي تحتوي على فيديو واحد فقط يمكن أن تعمل من أجل قائمة بريدية تملكها أنت أو في مدونتك، حيث هؤلاء الناس يعرفونك من قبل، ولكن عند استعمال قنوات أخرى، اختر صفحات أكثر تكاملاً وتقدم المزيد من البيانات من أجل المشتري.

كيف يمكنك القيام بذلك ؟

قدّم معلومات دقيقة

إن صفحة البيع الجيدة هي تلك الصفحة التي تجيب على كافة التساؤلات والاعتراضات من جانب العميل: لمَ يجب عليّ شراء هذا المنتَج ، هل يعد آمناً القيام بعملية الشراء تلك ؟ وضح في التقديم المزايا التي تقدمها والنتائج التي يمكن أن يحصل عليها المشتري من خلال منتَجك.

هناك خطأ ما يرتكبه الكثير من رواد الأعمال وهو التركيز على ميزات المنتَج. لا أحد يرغب بشراء دورة تعليمية تتكون من 20 فيديو تعليمي ويدوم لمدة ساعة ونصف من الوقت. يهتم الناس بشراء دورة تعليمية أونلاين تتحدث عن طرق الاقتصاد الشخصي الرائعة التي تعلمك 7 طرائق تضمن لك استخدام مرتبك الشهري بأفضل الطرق جدوى من الناحية الاقتصادية ، في زمن يصبح فيه من الصعب تحقيق الاكتفاء من الراتب في ظل الأسعار التي تتجه دوماً إلى الارتفاع !!

فيما يتعلق بالدورات التعليمية أونلاين، يوجد أكثر من تحذير: هناك الكثير من المشترين الذين لا يفهمون بعد أن المنتَج متوفر فقط عن طريق الإنترنت. لذا، احرص على ترك هذه المعلومة واضحة جداً واستخدم صوراً ونصوص تساعد على تجسيد منتَجك وجعله متاحاً للاستخدام من أجل المشتري.

اختر أفضل الطرق في الدفع

كلما قدمتَ المزيد من وسائل الدفع، كلما تعاظمت أمامك الفرص كي يشتري الناس منتَجك.

لا يزال الدفع النقدي في البلدان العربية هو المسيطر على طرق الدفع في مجال المدفوعات الإلكترونية، بحسب تقرير صادر عن “بيفورت” تحدث فيه عن تقرير المدفوعات الإلكترونية لعام 2016 ، حيث لا يزال الناس يفضلون الدفع نقداً (أو الدفع عند الاستلام) حيث تصل النسبة في المتوسط إلى 51% وترتفع في مصر إلى 70% .

إذاً يمكنك طرح الدفع النقدي كطريقة للدفع ، وأيضاً يمكنك طرح الدفع عن طريق البطاقات المصرفية فهذا الاتجاه يصبح مع الأيام مألوفاً أكثر وخصوصاً في بلدان الخليج العربي. وغير ذلك من الطرق المتاحة.

يعتمد هذا الاختيار كثيراً على طابع الجمهور (سوف نتحدث عن ذلك في المقطع المقبل).

بعد اختيار طرق الدفع، تحقق من أن هذه المعلومات معروضة بشكل واضح جداً في صفحة البيع ، لتجنب أن ينقر شخص ما على زر “الشراء” ولا يعثر في صفحة دفع Checkout على خيار يلبي ما يبحث عنه.

تحدث اللغة ذاتها التي يتحدث بها المشتري

يعد العميل النمطي أو persona تمثيلاً تخيلياً بعض الشيء يتحدث عن عميلك المثالي، ويتم إعدادها اعتماداً على تحليل دقيق لعملك التجاري والبحوث في السوق.

عندما تفهم ماهية العميل النمطي المثالي لمنتَجك، تصبح مهمتك إعداد نصوص تولد تعاطفاً وجدانياً لدى من يقرأ ما تعلن عنه، وإيقاظ اهتمامه حيال العرض. خصص وقتاً للتعرف على جمهورك، ما هي مشكلاته التي يواجهها يومياً ؟ وكيف يمكنك أنت ومنتَجك مساعدتهم؟

تساعدك هذه الدراسة على رسم استراتيجية تواصل أكثر فعالية وكنتيجة على ذلك، زيادة معدلات التحويل على أعمالك الرقمية.

قم بدعوة الزائر إلى القيام بإجراء ما

بعد أن عرضتَ كافة المزايا التي يتمتع بها منتَجك، طرق استخدامه و وسائط الدفع ، حان الوقت لدعوة الزائر للقيام بإجراء ما في صفحتك وفي هذه الحالة يكون ذلك الإجراء هو القيام بالشراء.

لتكوين تأثير لديه، يجب على الدعوة أن تكون واضحة، متلائمة مع باقي النص، وتقع في مكان جيد من الصفحة، لكن لا تقلق إذا لم تتمكن من العثور على الزر CTA الأفضل منذ المرة الأولى، بل يمكنك اختبار العديد من الجمل والمخططات layouts من أجل الزر، إلى أن تكتشف النمط الذي يولد المزيد من التحويل.

ما الذي ينبغي تفاديه في صفحة البيع ؟

الأخطاء الأكثر شيوعاً في صفحة المبيعات هي: غياب المعلومات التي تتعلق بالمنتَج، العجز عن التغلب على اعتراضات العملاء وعدم توفر المعلومات التي تضمن عنصر المصداقية في الصفحة.

غياب المعلومات الأساسية

إن إعداد صفحة جيدة يتطلب تفاصيلاً، من بينها ، بيانات تضمن مصداقية الموقع. عند إعداد صفحتك لا تنسَ إدخال النقاط التالية :

سياسة الخصوصية وشروط الاستخدام

لكسب الثقة وإظهار المصداقية والشفافية للمستخدمين ننصحك أن يحتوي موقعك على سياسة خصوصية واضحة فيه، والتي تشرح الطريقة التي سيتم استخدام البيانات التي يوفرها العميل عن طريق البريد الإلكتروني. أيضاً من المهم أن تحتوي تلك الشروط على البيانات التي يتم جمعها أثناء تصفح المستخدم لنطاقك أو الدومين الخاص بك.

الإعفاء من المسؤولية Disclaimer

من المهم أن توضّح أن النتائج الموعود بها عن طريق المنتَج قد تختلف وتتعدد حسب العديد من العوامل.

مدة استرجاع الأموال

يجب على أغلبية المنتجات أن توفر مدة لاستعادة المال من قبل المشتري، في حال لم يكن راضياً على الشراء.

لكن لا تقلق، لأنه إذا أدرك المستهلك أن هناك قيمة في العرض الذي تقدمه، لن يطلب استعادة المال، بل على العكس، إذا أعلنتَ بشكل واضح عن استعدادِك لإعادة المال إليه يساهم ذلك في زيادة المصداقية حيال منتَجك، مما يولد لك المزيد من المبيعات.

بالرجوع إلى قانون حماية المستهلك في التجارة الإلكترونية والذي يختلف من بلد لآخر من البلدان العربية يمكن أن يسترجع المستهلك أمواله خلال 14 أو 15 يوماً كحد أقصى أو غير ذلك ويمكن معرفة ذلك بالرجوع إلى القانون الذي ينظم ذلك في كل بلد.

الاتصال

في المحصلة، من هو المسؤول عن المنتَج ؟ بالطبع المنتِج!  يعد تضمين وسائل الاتصال بالمنتِج في صفحة البيع القرار الأكثر ملاءمة الذي يمكن اتخاذه لحل التساؤلات التي يقدمها المشتري.

من خلال وجود هذه القناة المباشرة، يوفر المستهلك عناء البحث للعثور على المعلومات التي يحتاج إليها، وتتوفر الفرصة لدى المنتِج لتحويل مسار عملية البيع بطريقة مخصصة تتلاءم مع مصلحته.

نصائح لدفع الأداء في صفحة البيع

التشغيل التلقائي – Autoplayer

التشغيل التلقائي هو وسيط يمكن إدخاله حتى يتم تشغيل الفيديو الخاص بالبيع تلقائياً، لكن يجب أن يتم استخدامه بحرصٍ وحيطة، كي لا يؤثر سلباً على خبرة المستخدم. لذا، يمكنك إعداد إصدارين من صفحة البيع ، واحدة تحتوي على تشغيل تلقائي autoplayer وأخرى لا تحتوي على مشغل تلقائي، كي تعرف النوع الذي يحقق تحويلاً أكبر.

المخارج من الصفحة

من الجوهري أن يكون لدى موقعك مخارج، أي أنه ضمن صفحة البيع يجب أن يكون هناك رابط واحد على الأقل يوجه المستخدم إلى صفحة أخرى يعثر فيها على المزيد من المعلومات عنك وعن المنتَج.

صفحة تدعم الأجهزة النقالة Mobile Friendly Page

لقد ازداد عدد الأشخاص الذين يدخلون إلى الإنترنت باستخدام هواتفهم النقالة بشكل ملحوظ. لذا من الضروري أن تكون صفحتك متلائمة مع هذا النوع من التصفح. إذا لم تقم بإعداد إصدار من موقعك مخصص للهواتف الذكية يُستحسن أن تسرع في ذلك وتعوض ما يفوتك، حيث إن هناك أعداد كبيرة من المشترين يدخلون إلى موقعك عن طريق مثل تلك الصفحات.

الدليل الاجتماعي Social Proof

قبل أن يقوم المستخدم بالشراء، يبحث عن آراء الآخرين الذين اشتروا ذلك المنتَج الذي يفكر في شرائه. لذا، نقترح أن تنشر (reviews- ريفيوهات – عن مشترين في صفحتك و استخدامها كحجة في البيع.

يمكن أن يتم عرض هذه الشهادات على شكل نصوص أو فيديوهات قصيرة، لتُظهر مدى قدرة منتَجك على حل المشكلات، تحرض هذه القصص مَن يقرأ / يشاهد  وتولد لديه إشراك عاطفي ووجداني، وهذه المشاعر تؤثر كثيراً على قرار المشتري بالشراء.

ما هي أهمية صفحة البيع من أجل استراتيجيتك ؟

إن وجود صفحة بيع جيدة يساهم في نشر المزيد من المصداقية للزوار، وبالتالي تحقيق المزيد من المبيعات. الأنباء السارة هي أنه توجد طرق عديدة لإعداد صفحة رائعة لكسب التحويل، دون إنفاق الكثير من الأموال على ذلك، باتباع النصائح التي أوردناها في هذا النص.

لكن من المهم أيضاً التأقلم في استراتيجية التواصل التي تتبعها بما ينسجم مع ردات فعل الناس.

إذا كنت تبدأ في سوق البيع للتو، نقترح عليك أيضاً إعداد مدونة تضم محتوى خاصاً بك، حيث يساعدك ذلك على بناء سلطة لك في القطاع السوقي الذي تعمل فيه. تعلم خطوة بخطوة ذلك في دليلنا الإرشادي الشامل الذي يتحدث عن كيفية إعداد مدونة.

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎