كيف تقوم بتحفيز فريق عمل لديك؟

كيف تقوم بتحفيز فريق عمل لديك؟

10 مواقف بسيطة لتطبقها في يومك المعتاد وتنعم بفريق يسوده التناغم و الإلفة والإنتاجية!!

إن مَن يعمل في مناصب قيادية، أو لديه عمل تجاري خاص بحاجة إلى تعلم طرق تحفيز فريق عمل !!

فالناس الذين يحبون ما يقومون به من أعمال، يقدّرون قيمة عملهم، ويشعرون بأنهم معجبون بالأماكن التي يعملون فيها، يعملون من خلال الكثير من التكرس، و يضمنون بالتالي نتائج أفضل لشركتهم.

بالإضافة إلى ذلك، يعتبر اللجوء إلى طرق تحفيز فريق عمل في شركة ما أسلوباً جيداً يساعد على تقليل معدل دوران العاملين. فعندما يرتفع هذا المعدل، أو يكون عالياً، يؤثر سلباً على الإنتاج ويؤدي إلى نفقات ناتجة عن انتخاب العاملين واختيارهم.

إذا كنت تحتاج بالفعل إلى تعلم طرق تحفيز فريق العمل لديك في بيئة العمل، فإن هذه التدوينة قد تم إعدادها من أجلك!!!😉

إليك 10 مواقف وسلوكيات بسيطة يمكنك إضافتها إلى نظام عملك الروتيني اليومي ، تتعلم من خلالها طرق تحفيز فريق عمل لديك ليكون فعالاً:

نصائح تعلّمك طرق تحفيز فريق عمل لديك :

الفهرس
  1. كَن واضحاً؛
  2. كن متواجداً وحاضراً دوماً؛
  3. حدد مهام وعمل كل عامل أو موظف؛
  4. حفّز على العمل في ظل فريق؛
  5. أظهر استعداداً للانفتاح؛
  6. اعترف بالأعمال الجيدة؛
  7. قدّم آراءً feedbacks؛
  8. استمع إلى الناس؛
  9. حفز على إقامة المشاريع الشخصية؛
  10. حفز على التسلية والترفيه الجماعي؛

1- كُن واضحاً

حتى يتمكن الناس من التمتع بأداء جيد في أعمالهم ووظائفهم، يحتاجون إلى أن يفهموا تماماً الأمور التي يتم توقعها منهم.

لهذا، يجب على قائد فريق العمل أن يكون شفافاً عند تحديد العمل الذي يتم القيام به من أجل كل عامل من العاملين لديه، وكذلك الأهداف المرجوة من كل واحد منهم.

عندما يفهم العاملون ما تنوي الشركة الوصول إليه، يصبح أسهل بكثير تنسيق التوقعات التي تفكر فيها، ورسم الاستراتيجيات الصائبة للوصول إلى الأهداف.

تسمح هذه الشفافية للعامل بالحصول على أفضل الآراء feedbacks التي تتعلق بأدائه، حيث سيعلم منذ البداية الواجبات التي عليه، وكذلك حقوقه، بالإضافة إلى المهمات التي يحتاج لتسليمها إلى المنظمة.

إن وجود تواصل هادف ومباشر يعتبر أيضاً هاماً جداً لتجنب مواطن سوء الفهم، فرص حدوث ثرثرة وكذلك المشكلات بين فريق العمل.

في الأماكن والأوساط التي لا تكون فيها القواعد مشروحة جيداً، من الشائع أن يكون لكل عامل أو فرد وجهة نظره الخاصة لما هو صحيح وما هو خاطئ، مما يؤثر سلباً على التآلف والانسجام بين العاملين.😟

2- كُن متواجداً وحاضراً دوماً

يعتبر التواجد الدائم طريقة من طرق تحفيز فريق عمل ما، فالأعمال التجارية التي تعمل بشكل جيد هي تلك الأعمال التي يكون فيها القائد أو صاحب العمل (رب العمل) متواجداً وحاضراً ومستعداً للتحدث مع فريقه.

وهذا لا يعني أنك بحاجة إلى مراقبة العمل طوال الوقت ، أو لا يمكنك الغياب أبداً عن الشركة.

من الضروري أن يعلم الناس أنه بإمكانهم طلبك أو اللجوء إليك عندما يحتاجون إلى مساعدة ما أو يواجهون تساؤلات معينة، اقتراح أو انتقاد.

إذا لم تتمكن من التواجد مكانياً في عملك التجاري، لا توجد مشكلة. يمكنك فتح قنوات للتواصل أونلاين مع العاملين لديك، وإخبارهم بأنه في كل مرة تتواجد فيها خارج العمل، يمكنهم العثور عليك هناك.

3- حدد مهام وعمل كل عامل أو موظف

كل شركة تريد أن يقدم العاملون أفضل ما لديهم للوصول إلى الأهداف وتوليد أكبر قدر ممكن من الربح.

واليوم، الأعمال التجارية التي يمكنها أن تضمن ذلك هي تلك التي تعترف بأهمية العاملين، وتتعامل معهم كمعاونين، أي الأشخاص الذين يوظفون كفاءاتهم لتلقى الشركة النجاح.

لكن، لكي يساهم شخص ما بشكل فعال في هدف ما، من الضروري أن يشعر بأنه قريب من ذلك. وهنا يجب عليك تحديد مهمة كل شخص من الأشخاص العاملين معك.

أظهِر لهم كيف يمكنهم التلاؤم والاندماج مع كل مشروع من المشاريع في أعمالك، والنقاط التي يجب عليهم القيام بها ليعمل النظام بشكل جيد.

فضلاً عن مساعدة الناس على فهم مدى مشاركتهم في نتائج الشركة، فإن ذلك يجعل الجميع يرون أنفسهم على أنهم جزءاً أساسياً ولا يتجزأ من شيء أكبر، مما يؤدي إلى ازدياد تحفيزهم على العمل.

4- حفّز على العمل في ظل فريق

لقد تحدثنا عن أهمية أن يعلم كل شخص وظيفته الفردية، لكن لا يمكننا أن ننسى أن نشدد على روح الفريق!

إن القائد الجيد هو ذلك القائد الذي يجعل المجموعة فريقاً واحداً ومتحداً ويقسم الأهداف بشكل متساوٍ، ولهذا يجب العمل معاً للوصول إلى تلك الأهداف التي يتم وضعها.

وهذا يعتبر طريقة من طرق تحفيز فريق عمل ، لأنه يشعر الناس بأنهم ليسوا وحيدين ، و يمكنهم الاعتماد على الزملاء في الأيام العادية، سواء للإجابة على التساؤلات، تبادل المعلومات أو البحث عن أفضل الحلول لمشكلة ما.

بالإضافة إلى ذلك، الشعور بأنك تشكل جزءاً من فريق العمل ذاته يقلل من التنافسية بين العاملين، ويحفزهم على العمل التعاوني، تحويل بيئة العمل إلى مكان للنمو المتبادل.

5- أظهر استعداداً للانفتاح

من الصعب تحفيز فريق عمل في شركة ما إذا كانت آراء المدير فقط هي المقبولة، يجب أن تكون مستعداً للانفتاح وسماع أفكار جديدة واقتراحات للعمل، ليشعر جميع الناس بالتحفيز والشجاعة على مشاركة آرائهم ومعارفهم.

من المهم أن تتذكر أن العاملين هم أجزاء جوهرية ليتم تأدية العمل. من الضروري أن تعلم أنهم هم مَن يتعاملون مباشرة مع التحديات التي تأتي من مناطق العمل والمهام. أي ليس هناك أحد أفضل من هؤلاء الناس لتقديم الاقتراحات البنّاءة.

كُن منفتحاً مع الأشخاص العاملين معك، فهذا يعني أنك إنسان يقدّر رأي كل واحد منهم. حيث يشكل هذا السلوك أثمن طريقة من طرق تحفيز فريق عمل !!

لا داعي للموافقة على كل شيء، لكن يجب عليك أن تفسح مجالاً ليحدث هذا التبادل بطريقة إنتاجية.

6- اعترف بالأعمال الجيدة

هل تعلم عندما تبدأ للتو بمشروع جديد ويكون مليئاً بالأفكار؟

هنا تبذل قصارى جهدك لتحقّق نتائج جيدة في أعمالك، اقتراح تغييرات جديدة لتحسين المجال الذي تعمل فيه، وتستخدم كامل المعارف التي لديك وكذلك الخبرات لمحاولة الإبداع والابتكار، وكذلك إضافة قيمة إلى الشركات.

إذا لم يعترف قائد فريقك بما تقوم به، ولا يقدّر جهدك، ربما، في غضون وقت قليل، تشعر بعدم الحماس وتبدأ بالقيام فقط بما هو مطلوب منك حرفياً، صحيح؟

لهذا السبب، من الجوهري أن تعلم كيف تعترف بما يقوم به العامل من إجراءات وأعمال، أو حتى ما يأتي به من أفكار رائدة و مجدية لبيئة العمل.

يمكنك القيام بذلك عن طريق المكافآت الرمزية، مثل ذكر اسم ذلك العامل أو العاملة على لوح الشركة، وكذلك تقديم مكافأة خلال حدث ما، أو حتى تقديم bonus مادية.

المهم هنا هو أن يعلم الناس أن عملك التجاري يقدّر من يسعى جاهداً، ويكون مبدعاً ويقدم نتائج جيدة. بهذا تكون تعرفت على طريقة جديدة من طرق تحفيز فريق عمل .

7- قدم آراء feedbacks

تعد الآراء feedbacks أدوات هامة وجوهرية في كل عمل تجاري، لأنها تفيد في إظهار ما تقوم به من أمور جيدة، والإشارة إلى الجوانب التي تكون بحاجة إلى تحسينات.

مثال جيد على الآراء feedbacks هو الرأي الذي يعترف بالنقاط القوية للعامل ويُظهر، بطريقة بناءة وقائمة على الاحترام، نقاط الضعف الكامنة فيه، والتي يحتاج فيها إلى تعزيزات لتحسين أدائه.

قم بإنشاء قناة للتواصل لتتمكن من تقديم هذا العائد لفريقك، وحاول المحافظة على تواتر محدد للعمل، حتى لا تضيع المعلومات، وتتمكن حقاً من تقييم إذا كان هناك تغيير في الفترة بين المحادثتَين.

يجب عليك الاستفادة من هذا الحيز أيضاً لاقتراح تغييرات، فترات تدريبية وكذلك إجراءات يمكن تطبيقها لمساعدة الشخص على التقدم.

تذكر أن تقوم بذلك بشكل فردي لكي لا يشعر أي أحد بالاضطهاد أمام الزملاء.

8- استمع إلى الناس

إذا كنت ترغب حقاً في اكتشاف المزيد من طرق تحفيز فريق عمل ، كُن مستعداً للاستماع إلى الناس.

كما أن القائد أو صاحب العمل بحاجة إلى تقديم الآراء feedbacks، كذلك يجب على الفريق أيضاً أن يحظى بالحرية في مشاركة انتقاداتهم واقتراحاتهم معه.

عند الاستماع لهم، ستعلم تماماً ما الذي يجب القيام به لجعل مناخ العمل مكاناً أكثر هدوءاً وتخفيزاً.

ليس لأنك موجود في منصب للقيادة فهذا يعني أنك لست بحاجة إلى تحسينات في أي مجال من المجالات.

جميع الناس العاملين معاً يجب أن يبذلوا الجهد لينموا معاً دوماً. لهذا كُن منفتحاً أيضاً لاستقبال الآراء feedbacks.

تعلّم ألا تحمل مثل هذه الآراء على محمل الجد، واستخدم ما يقوله فريقك لتحسين استراتيجياتك والتطور بشكل مستمر.

9- حفز على إقامة المشاريع الشخصية

يقضي الناس الجزء الأكبر من وقتهم في العمل، لكن هذا لا يعني أنه ليس لديهم وظائف أخرى ومشاريع شخصية.

لهذا السبب، أظهِر لهم أنك تقدّر وتحترم ما يقوم به كل شخص منهم خارج الشركة، وبرهن لهم أنك مهتم بهذه الأنشطة.

المناخ الذي يسمح للعاملين بأن يتحدثوا عن موضوعات أخرى هو أمر صحي جداً، في المحصلة، يرغب كل واحد منا بمشاركة خبراته، من الجميل أن يكون لدينا مَن نحدثه طوال اليوم.

وهذا يساعد على تجديد الطاقات ، والشعور بالتقدير، وأن يتمتع بالكثير من الحماس لمواجهة ومزاولة الأنشطة الروتينية في العمل.

العامل الذي يمكنه التعبير عن نفسه، والتفاعل مع الزملاء تكون أمامه المزيد من الفرص ليحب ما يقوم به، ويشعر بالتحفيز ليعمل بشكل أفضل.

10- حفز على التسلية والترفيه الجماعي

قد تجد الشركات والعاملين الأكثر تقليدية هذه النصيحة غريبة، لكن يجب أن تعلم أن مناخاً مسلياً للعمل قد يكون استراتيجية ممتازة من أجل عملك التجاري.

إن الاحتفال بالانتصارات مع فريق عملك، وإتاحة لحظات من الترفيه يُظهر أنك تهتم بالناس، وتراهم على أنهم أعضاء فاعلين وقيّمين، وليسوا هنا فقط من أجل الشركة. 😎

من خلال هذا الموقف، تحفّز على الاتحاد بين الزملاء، وتجعلهم يشعرون جميعهم بشعور جيد في مناخ العمل.

هناك العديد من الطرق للقيام بذلك في عملك التجاري.

يمكنك إعداد مساحات ومجالات تفاعلية، مثل صالات الاستراحة، الأوساط الملائمة مثل الألعاب، وتنظيم الساعات الترفيهية happy hours ، اللقاءات التي تعزز المودة بين العاملين، أو خلق ثقافة تنظيمية تحفز على التفاعل، والصداقة بين العاملين.

إن تطبيق هذه الأعمال التي عرضناها في هذا النص يعتبر هاماً من أجل توحيد الناس العاملين معك، وخلق المناخ الموافق والملائم بينكم.

إذا رغبت في معرفة المزيد عن طرق تحفيز فريق العمل لديك، اقرأ النصائح التي تساعدك على إعداد فريق عمل متلائم وإنتاجي.

شاركنا برأيك، فهو هام جداً لنا ، ما الذي يجول في ذهنك بعد قراءة هذه المقالة؟ اترك لنا تعليقك عبر مساحة التعليقات!

إلى اللقاء في تدوينة أخرى ومنشور آخر!

السلام عليكم!

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎