كيف تحقّق عملية البيع الأولى كمسوّق بالعمولة

كيف تحقّق عملية البيع الأولى كمسوّق بالعمولة

إذا كنت ترغب في أن تصبح مسوّقاً بالعمولة، تعلّم الآن الخطوات الخمسة الأولى للبدء بالبيع عبر الإنترنت.

هل تبدأ للتوّ في السوق الرقميّة ولم تحرز أيّة عملية بيع حتى الآن؟ تابعنا لأن هذا النص معد خصيصاً من أجلك: سوف نشاركك بعض النصائح لإعداد موقعك الأول للتسويق بالعمولة وتحقيق عملية البيع الأولى الخاصة بك.

إن ترويج المنتجات الرقميّة يعد بديلاً ممتازاً لمن يودّ كسب المال عبر الويب. لقد استطعنا إثبات إمكانية هذا هنا .

إذا اخترت أن تصبح مسوّقاً بالعمولة، سوف تحتاج إلى اتباع بعض الخطوات الأساسية للترويج للمنتجات الرقميّة بطريقة فعالة.

تابعنا هنا لأننا سوف نتحدّث عن كل خطوة من هذه الخطوات كي تتمكّن من إحراز عملية البيع الأولى لك كمسوّق بالعمولة.

  1. أختر المنتَج:

إن اختيار المنتَج الرقمي يعد عاملاً حاسماً لنجاح أو فشل أعمالك الرقمية كمسوق بالعمولة. المثالي هو توفير منتَج يتعلق بالقطاع السوقي الذي تملك المعرفة فيه، ولكن يجب أن يكون صغيراً. هذا يجعلك تقدّم مواد أكثر انسجاماً مع اهتمامات المشترين المحتملين وهكذا تزيد من فرص إحرازِك لعمليّة البيع الأولى.

ما الذي ينبغي أن تأخذه في عين الاعتبار أثناء اختيار منتَج ما؟

صفحة المبيعات.

الخصائص الأساسيّة لصفحة جيّدة للمبيعات:

  • لديها هدف واحد فقط: وهو التحويل.
  • تزيل كافة اعتراضات وعوائق الشراء.
  • لديها زر للدعوة إلى إجراء CTA يمكن ملاحظته بسهولة في الصفحة.
  • تحتوي على سعر المنتَج وضمانات في حالة التراجع عن الشراء.
  • تحتوي على شهادات الأشخاص الذين اشتروا المنتَج مسبقاً.
  • تشرح بطريقة دقيقة آلية عمل المنتَج.

يجب أن تتذكر دوماً أنه ليس بالضرورة أن تتوافر جميع هذه الخصائص في صفحات المبيعات الجيّدة. بعض المنتجين يختارون استخدام صفحة مبيعات تحتوي فقط على فيديو و زرّ CTA يكون مخفياً (والذي يظهر فقط بعد مضيّ زمن محدد من الفيديو). في هذه الحالة، يجب عليك أن تحلل فيديو المبيعات وتتحقّق من أنه يحقق كافة الميّزات والخصائص الوارد ذكرها أعلاه.

مواد من أجل الترويج للمنتَج

إن المنتَج الذي يحتوي على مواد ترويجية جيدة سوف يوفّرعليك الكثير من الجهد. تحقق من أن المنتَج يحتوي على لافتات إعلانية  banners، فيديوهات، عناوين بريدية متاحة للمسوّقين بالعمولة. هذه المواد سوف تكون هامة في هذه المرحلة الابتدائيّة حتى بالنسبة لك كي تتكون لديك قاعدة بشأن الآلية التي تم بها الترويج للمنتَج.

تقديم الدّعم للمنتَج

إن المنتَج الذي يتمتع بالدّعم الجيد يحدث كل الاختلاف في حال واجه المشتري مشكلة ما أثناء الشراء (مثل عدم توفر الحد الائتمانيّ في بطاقة الائتمان على سبيل المثال). فضلاً عن هذا، المنتجات التي تتمتع بالدّعم الفعال للمشتري عادةً ما تواجه نسبة منخفضة جداً من نسب التراجع عن الشراء.

بعد تحليل هذه العوامل، اختر الكورسات الموجودة على الإنترنت والتي ترغب بالتسويق لها بالعمولة. من خلال مستند نصيّ نظّم قائمة بالجوانب التي لفتت انتباهك بشكل مميز جداً في كل منتَج من المنتجات. امنح درجة لكل منها واختر المنتجات التي حازت كثيراً على إعجابك.

بالانتهاء من هذه الخطوة يجب أن تكون لديك قائمة تتضمن 3 منتجات على الأقل تتعلق كثيراً بجمهورك.

مع وجود المنتجات المختارة، حان الوقت لتقرير الآلية التي سوف تتبعها لحمل الأشخاص إلى صفحة المبيعات: من خلال الزيارات المأجورة أو من خلال الزيارات العضويّة المجانيّة.

  1. الزيارات المأجورة

وتقوم على استخدامك لزياراتٍ تأتي من منصّات أخرى أو مواقع لجلب المشتري إلى صفحة المبيعات. في هذا السياق، تتميز 3 معدات :Google Adwords، الفيس بوك وشبكات التواصل الاجتماعي التي تولّد الزيارات.

Adwords

هو أداة تتيح لك القيام بإعلانات من خلال البحث غوغل. تستخدم هذه الأداة كلمات مفتاحيّة لإظهار إعلانك فقط لمن يبحث عن مفهوم محدد أو شبيه بالمفهوم المختار من قبلك. ويعمل من خلال تشكيلة واسعة من الكلمات الرئيسيّة وتدفع فقط عندما ينقر الناس على إعلانك.

على الرغم من أن الأمر يعمل من خلال مزاد، لا يعتبر الثمن هو العامل الوحيد الذي سيؤثر على ظهور إعلانك أم لا، بل إن  جودة الإعلان وصفحة الهدف للإعلان تخضع أيضاً للتحليل ويمنح غوغل لها نقاطاً. بكلمات أخرى: حتى لو كان إطلاقُك للكلمة الرئيسيّة أعلى من الآخرين، إذا كان إعلانك يعاني من جودة منخفضة أو لم يتم اعتبار الصفحة المقصد جيّدة من قبل غوغل فلن يظهر إعلانك أبداً.

لمعرفة ما يبحث عنه الناس، تحتاج إلى أن تجري تحليلاً للكلمات الرئيسيّة.

إن اختيار الكلمات الرئيسيّة سوف يقود استراتيجيتك التسويقية كثيراً سواء من أجل تصنيف البحث العضوي الطبيعي أو من أجل الروابط الممولة أو المأجورة (sponsored links) في حال كانت تتوافر لديك السيولة اللازمة للاستثمار في الدفع عند الضغط أو النقر pay per click -PPC

في هذه الأثناء، يمكنك استخدام بعض الأدوات المتوفرة مجاناً عبر الإنترنت مثل: Google Keyword Tool و SemRush

من أجل كل منتَج تم اختياره في الخطوة الأولى، رقّم الكلمات والمفاهيم العامة ذات الصّلة. مثلاً، تقدم صفحة المبيعات محتوى يتحدث عن الأموال للشركات الصغيرة والمتوسطة.

عند اختيار المنتجات، رغبتَ بالترويج لكتاب الكترونيّ يتحدث عن “تقليل التكاليف من أجل الشركات الصغيرة والمتوسّطة”. وهنا يمكنك تحديد الكلمات الرئيسيّة العامة مثل “تقليل التكاليف” أو “الاقتصاد من أجل الشركات”.

ومن ثمّ، أدخل إلى الأداة Ubersuggest للتحقق من الاقتراحات ذات الصّلة بالكلمات الرئيسيّة التي اخترتها. تقوم هذه الأداة يإظهارِ حجم البحث الذي يتعلق بكل مصطلح من المصطلحات، فضلاً عن تقديم اقتراحات أخرى.

الهدف هو العثور على الكلمات الرئيسيّة أو المصطلحات التي تتعلق بأعمالك والتي تتمتع بحجم عالٍ من الأبحاث (وبشكل تفضيلي أن يكون أعلى من 10.000 بحث عالمي شهرياً) ومنافسة منخفضة (هذه المعلومات يتم تقديمها من قبل الأداة Google Keyword Tool)

بتوافر كل هذا في متناول اليد، تصبح مستعداً للبدء بإعداد حملتك الترويجية في أداة adwords. من خلال النسخة العربيّة تتوفر لديك المعلومات التفصيليّة بشأن كيفيّة إعداد كافة الخطوات لحملتك الترويجيّة.

إعلانات الفيس بوك Facebook Ads

يتم الإعلان على الفيس بوك باستخدام هذه الأداة. يتم عرض الإعلانات على الفيس بوك بطريقتين: الإعلان الذي يظهر في فقرة آخر الأخبار feed (مثل منشورات أصدقائك على الفيس بوك) والإعلانات على الشريط الجانبيّ.

الخطوة الأولى لإنشاء إعلان على الفيس بوك هي الدّخول إلى مدير الإعلانات.

تتكون الإعلانات على الفيس بوك من ثلاثة أقسام: الحملة الإعلانية، مجموعة الإعلانات والإعلان.

الحملة الإعلانيّة هي المكان الذي تقرر فيه الهدف الذي تطمح في الوصول إليه: كسب الزيارات، التفاعل مع الجمهور، تحميل التطبيق، مشاهدة الفيديو وتوليد روابط لمتابعينَ leads. لتحقيق عملية البيع الأولى ننصحك أن تقوم بجلب الزيارات إلى صفحة المبيعات التي تتعلق بك.

إن مزيج الإعلانات هو ذلك الجزء الذي تختار فيه الجمهور من أجل الإعلان (الموقع الجغرفيّ، العمر، الجنس واللغة ….الخ) مكان الإعلان (الفيس بوك، الانستغرام، Network Audience أو يمكنك أن تدع الفيس بوك يختار لك تبعاً لاحتمال النجاح عن طريق النمط الآلي)، الميزانيّة، البرنامج (أي الأوقات التي ترغب أن يظهر إعلانك بها) وحدث الإطلاق.

الإعلان هو ذلك الجزء الذي تختار فيه صيغة إعلانك، يمكنك الاختيار بين: نمط الصورة الوحيدة، الفيديو الوحيد، الإعلان الدوار، الإعلان المتعدد الوسائط على شكل شرائح والإعلان اللوحة (الإعلان بملء الشاشة).

نصيحة: يقدّم لك الفيس بوك صفحة يمكنك أن تشاهد عن طريقها جميع أنواع الإعلانات، بما تتضمن كافة النصائح التصميمية. يمكنك الدخول إليها بالنقر هنا. يجدر بالذكر أن اختيار نمط الإعلان متاح فقط للإعلانات التي يتم إنشاؤها اعتباراً من صفحة شخصيّة على الفيس بوك. إذا لم يكن لديك صفحة ما على الفيس بوك أو لا تريد إنشاء واحدة، يمكنك الإعلان فقط من خلال الشريط الجانبيّ.

بشكل مشابه مع أداة Adwords لا يعتبر السعر الذي تنفقه على حدث الإطلاق العامل الوحيد الذي يؤثر على ظهور إعلانك وعمله بشكل جيد، بل إن الفيس بوك لديه عاملين فضلاً عن حدث الإطلاق، يحددان أيضاً مدى ظهور إعلانك، 1) جودة وأهميّة الإعلان 2) المعدّل المتوقع من هذا الإجراء.

إن جودة وأهمية الإعلان يتم تحليلها عن طريق تفاعل الناس مع الإعلان, عندما يتفاعل العديد من الناس معه وتحديد هذا الإعلان على أنه مفيد ترتفع بذلك درجة الجودة والأهميّة، لكن إذا تلقّى الإعلانُ العديد من التعليقات السلبيّة تنخفض الدرجة.

أما المعدّل المتوقّع من الإجراء فهو تحليل يجريه الفيس بوك على إعلانك، ويحسب احتمال قيام شخص ما بالإجراء الذي أعددتَ من أجله إعلانك (يجب أن يكون هذا الشخص من ضمن الجمهور الذي اخترته أنت للإعلان). إذا أنشأت إعلاناً ما لحمل الجمهور إلى موقع ما محدد، يحلل الفيس بوك احتمال حدوث هذا الإجراء ويستخدم هذا من أجل تحسين الإعلانات.

كتابة الإعلانات Copywriting

بغض النظر عن القناة التي تختارها لإجراء الإعلانات، سوف تتمكن من خلالها جميعها من إحراز أفضل النتائج إذا أتقنت مهارات فن الكتابة copywriting !

الخطوة الأولى هي محاولة فهم ما يقوم به الجمهور يوماً بعد يوم وهو محاصر ضمن كتلة هائلة من الإعلانات المتعددة. لهذا، يمكنك إجراء 3 اختبارات بسيطة:

  • نفّذ 10 عمليات بحث عن مصطلحات تتعلق بمنتَجك وشاهد الإعلانات التي تظهر.

2) ضع إعجاباً على المواضيع التي تتعلق بمنتَجك وشاهد الإعلانات التي تظهر على جدول اليوميات في صفحتك على الفيس بوك.

3) تصفّح المواقع التي تتحدث الموضوع ذاته الذي تروج له  في منتَجك، اذهب إلى نهاية الصّفحة وشاهد الروابط مثل “اختيارات وُضعت من أجلك” أو “قد يعجبك أيضاً …”.

إذا قمت بهذا الاختبار خلال نصف ساعة، سوف تشاهد عدد الإعلانات التي يصل إليها جمهورك يومياً. إذا كان هدفك هو بيع المنتَج كمسوّق بالعمولة سوف يتوجب عليك أن تجعل شخصاً ما محاصر بآلاف الإعلانات أن يختار إعلانك حصراً. يمكنك القيام بهذا عن طريق كتابة الإعلانات والصور.

كيف تكتب إعلاناً ما يلفت انتباه جمهورك؟

إن الإعلان هو نص له غاية محددة جداً: جعل شخص ما يقوم بإجراء محدد.

إن الإعلان الجيّد يقنع الجمهور بالنّقر على الصورة أو الرابط بطريقة ما، سواء من خلال إثارة الفضول لديه، إخباره  بشيء ما يخالف البديهة، الخروج عما هو مألوف، أو استخدام الأسلوب الجدليّ وعرض مشكلة ما أو إيجاد حل ما لها.

مثال:

إثارة الفضول: “20 أمر بسيط جداً قد غيّروا حياتي بأكملها، لن تصدّق النقطة السابعة منها!!”

التحدث عن شيء ما يخالف البديهة: ” تعرّف على الحمية التي تقوم فقط على الهامبرغر!”.

الخروج عن نطاق المألوف: “هل تودّ المشاركة في أفضل مهرجان للتسوق في دبي، أبقَ في المنزل!”.

استخدام أسلوب الجدل: “كيف تدّخر من راتبك الشّهريّ في ظل هذا الارتفاع الحاد في الأسعار والذي تشهده المنطقة العربيّة؟”.

عرض مشكلة ما: “هل تشعر أنك تهدر أيامك وأنت تستخدم مخطط إكسل؟”

إيجاد حل ما: “هل تود السفر وليس لديك المال؟ تعرف على الطريقة التي سوف تمكنك من السفر إلى العالم قاطبةً دون أن تنفق قرشاً واحداً!”.

إضافة إلى ذلك، إنّ الكتابة الجيدة للإعلان يمكنها نقل رسالة ما والإقناع بها باستخدام بضع كلمات فقط. فالرّسائل المضللة أو المحدودة جداً لا تولد أي نوع من التفاعل.

مثال 1: هل تود أن تتعلم كيفيّة الإقلاع عن عادة التسويف والتأجيل؟ اتبع هذه النصائح..

التعليق: في هذه العبارة، يمكنك الكشف عن وجود مشكلة ما (وهي التسويف)، الرغبة في التوقف، وتلاحظ وجود حل أيضاً: (اتبع هذه النصائح). هي رسائل بسيطة لكنها تعبر عن كل ما تحتاج إليه: أنقر هنا وضع حلاً للمشكلة.

مثال 2: هل تعاني من مشكلة الأرق؟ هل فكرتَ يوماً في احتمال أن ذلك قد يكون ناجماً عن عامل عاطفي  أو عن استخدام وسادة سيئة؟

تعليق: يتمتع هذا الإعلان ببداية جيدة (التّحقق من وجود مشكلة) لكنه لا يشير إلى أيّ حلّ  واضح، فقد أثار فقط المشكلة (الأرق) سواء كان ناجماً عن عامل عاطفي أو بسبب وسادة سيئة.

مثال 3: هل تعاني من وجود مشاكل في العلاقات؟ لديّ حلٌّ لك!

تعليق: على الرغم من ذكر مشكلة ما إلا أن هذا الإعلان يعتبر موجزاً ومحدوداً جداً، فلا يشير إلى أيّة مشكلة محددة. بنفس الطريقة، لا يشير هذا الإعلان إلى ما سوف يثيره من أمور. إذا كان المنتَج يتحدث عن مشاكل مالية في الزواج، وإذا قام شخص ما يعاني من حسد شديد للعلاقات العاطفيّة سوف يصدمه الأمر ويخرج سريعاً من صفحة المبيعات.

يمكنك أيضاً استخدام المؤثرات الذهنية لإعداد إعلانك الخاص.

تعد المؤثّرات والمحفزات الذهنية طريقة سهلة لإقناع الجمهور. قد يبدو هذا الموضوع مألوفاً، لكنك قد مررتَ به خلال حياتك بأسرها.

هل لاحظت عرضاً خاصاً مكتوباً فيه “القطع الأخيرة من المنتَج”؟ هل لاحظت وجود إعلانات تحتوي على متسابق في سباقات Formula One؟ هل لاحظت إعلان صاعقة من قبل؟ إن جميع هذه الإجراءات تعتمد على المؤثرات الذهنيّة. الأكثر استخداماً هي: عامل الندرة أو scarcity، السلطة، الدليل الاجتماعيّ social proof، المجتمع، التبادل والعقائد.

عامل الندرة أو scarcity

هل توقفت يوماً للتفكير لماذا يعتبر الذهب أحد المعادن الأثمن على الإطلاق في السوق؟ إن حقيقة وجود كمية محدودة جداً منه في العالم كافٍ لجعل الناس يمنحونه قيمة خاصة انطلاقاً من ندرته.

مثال 4: “لديك 24 ساعة فقط للاستفادة من هذا العرض”

إن موقع booking على سبيل المثال يستخدم مبدأ الندرة بطريقة تنم عن ذكاء، فهم يشيرون إلى نقاط تجذب انتباه القارئ وتثير لديه حس الإسراع والعجلة للقيام بالحجز.

شاهد الصفحة أدناه من الموقع والتي يسلطون فيها الضّوء على العروض وملاحظات أخرى لتسريع عملية الشراء على الإنترنت.

عملية-البيع الأولى

 

السلطة: يمنح الناس قيمة أكبر لآراء الناس الذين يعتبرونهم سلطة ومرجعاً في المجال. ما الذي يحدث اختلافاً أكبر أثناء القرار بشراء كرة قدم مثلاً:  رأي الخبّاز المعروف في حيّك أم رأي اللاعب الشهير محمد صلاح الملقب بـ (ميسي المصري)؟

مثال 5: تعرف على سيرة منال العالم وكيف أتقنت الطبخ على المستوى العالمي.

الدليل الاجتماعي: إن الكثير من الأشخاص غير مستعدين ليدفعوا مقابل معلومات قد لا تكون أكيدة، إن الآراء الإيجابية التي تتعلق بالمنتَج قد تحقق كل الاختلاف بين عملية بيع متحققة وعملية بيع ضائعة. يجب أن يكون الدليل الاجتماعيّ حقيقيّاً ويستند على شهادات صادقة. يملك الناس حدساً جيداً جداً لكشف الأدلة الاجتماعية الزائفة، وصدّقني لو شعر زبونك أنه تمّ تضليله فلن يشتري مطلقاً بعد اليوم ممن ضلّله وغشّه.

مثال 6: تعرف على مدرس اللغة الإنكليزية الذي درّس أكثر من 10 ملايين شخص.

المجتمع: يحب الناس أن يشعروا بأنهم جزء من مجتمع ما. إننا محاطون بذلك طيلة أيام حياتنا: العائلة، فريق كرة القدم والمجتمع المحليّ …الخ

مثال 7: انقر هنا وكن جزءاً من أكبر مجتمع لتحفيظ القرآن الكريم في العالم.

التبادل: عندما يشعر الناس أنهم ربحوا شيئاً ما منك فإنهم يشعرون بأنهم مُلزَمون بالمساهمة أيضاً ورد الجميل.

مثال 8: انقر هنا وحمّل مجاناً الكتاب الالكترونيّ الذي يتحدث عن إدارة الأموال.

مثال 9: إذا كان كتابي الالكترونيّ الذي يتحدث عن إدارة الأموال قد ساعدكَ كثيراً على حل مشكلاتك، تخيل ماذا يمكن للكورس الذي أعددته أن يفعل حيال ذلك! اشترٍ الآن.

العقائد: عندما يجتمع شخصان يؤمنان بالعقائد نفسها، يشعران بأن هناك صلة بينهما تلقائياً. المبدأ هو كذلك بالضبط، مشاركة عقائدك لتكوين أواصر علاقات مع جمهورك.

مثال 10: هل تؤمن أن كسب عالم يسوده المزيد من المحبة هو أمر ممكن؟ أنقر هنا وتعرّف على هذه المبادرة الرائعة!

الرسوم من أجل الإعلانات

الآن بعد أن تعرّفت على كيفية كتابة النصوص من أجل إعلاناتك، حان الوقت كي تتعلم كيف تختار الصّور من أجل الإعلان.

تمثل الصورة خط الواجهة في إعلانك، وهي العامل الأول الذي سوف يلفت انتباه الجمهور بشأن إعلانك، الخصائص الأساسيّة المميزة للصور:

الجودة: لا تستخدم صوراً قليلة الدّقة، تشتت الانتباه أو قليلة الإضاءة. إن الرسوم التي تعاني من انخفاض دقّتها، سوف تؤدي فقط إلى انخفاض معدّل التحويل على إعلانك، باعتبار أنها لا تدعو إلى النقر.

وجود وجوه فيها: الصور التي تتمتع بوجوه وتعابير سعيدة عادةً ما تتمتع بمعدلات تحويل أعلى من الصور التي لا تحتوي على وجوه أو تلك التي تتضمن تعابير حزينة.

المعنى: الصورة التي يتم اختيارها يجب أن يكون لها علاقة بالإعلان. لا يجدي نفعاً أن نضع صورةً في غاية الجمال ضمن إعلانك، لكنها لا تمتّ بأيّة صلةٍ إلى الرسالة التي تودّ إيصالها من خلال نصّ الإعلان.

الفكرة: إن الصورة المختارة يجب أن تنقل رسالة أو تثير شعوراً عاطفياً ما. إذا كنت تودّ نقل فكرة الحريّة مثلاً فإن الصورة المختارة يجب أن تقوم شخصيّاً بنقل هذه الرسالة.

أشخاص يشيرون إلى شيء ما: إن إضافة أشخاصٍ يشيرون إلى الشاشة مثلاً أو إلى زر CTA من المعتاد أن تتمتع بمعدلات جيدة من التحويل.

مراعاة الشعور العام: من الأساسيّ جداً عدم استخدام صور صادمة للجمهور. يلجأ بعض الناس رغبةً منهم في البيع، إلى إضافة صور لافتة للأنظار إلى الإعلان، فبالإضافة إلى أن ذلك يساهم في نقل صورة رديئة عنهم، هناك أيضاً احتمال أن يتم حظر حسابهم في الإعلانات.

اجعل الصورة تتميّز: إن الهدف من وجود الصورة هو جذب الانتباه وجعل المشتري يتفاعل معها. إن عدم جعل الصورة تتميّز عن باقي عناصر الصفحة قد يؤدي إلى صعوبة بالغة جداً في جعل الناس يضغطون على إعلانك.

استخدم صوراً تتوافق مع القواعد المحددة في المنصّة: لا يجدي نفعاً أن تختار صورة رائعة الجمال لكن لا يمكن عرضها. تقوم المعدات في إعلانك بتحليل الإعلان قبل أن يتم عرضه عبر المنصّة. أعثر على الصور التي تتوافق مع  القواعد المدرجة في المنصة حتى لا يتم حظر حسابك.

استخدم بنوكاً للصور: هناك طريقة سهلة جداً وسريعة للعثور على صور من أجل إعلاناتك وهو اختيار صور من بنوك الصور. في هذا المنشور يمكنك العثور على العديد من الخيارات.

  1. الزيارات العضويّة أو الطبيعيّة:

شبكات التواصل الاجتماعيّ واليوتيوب:

إذا كان لديك جمهور قد كسبتَه مسبقاً عبر شبكات التواصل الاجتماعيّ (الفيس بوك، انستغرام، سناب تشات، تويتر…الخ) أو قناة على يوتيوب يمكنك الاستفادة منه في توليد المبيعات.

تعرّف جيداً على جمهورك: من المهم جداً أن تتفهم جمهورك جيداً (ماذا يرغبون، ما هي خصائصهم، ما الأمور التي يرغبون بشرائها، أفضل الطرق للتواصل معهم…الخ) قبل الإرشاد إلى منتَج ما.

اعمل جيداً على علامتك التجارية أو الماركة: في شبكات التواصل الاجتماعيّ إن العلامة التجارية تمثلك أنت. يقوم الناس بالشراء منك إذا شعروا أن رأيك قيّم جداً من أجلهم، لهذا من الضروري جداً أن تبني سلطة وكياناً لك. يثق الناس عادةً بالآخرين الذين يُعدّون أخصائيين في مجال ما أو مراقبين ممتازين.

أعثر على أفضل طريقة للإعلان من أجل جمهورك: إذا لم تحاول قط البيع من قبل لجمهورك، فهذا يعود إلى أنه قد لا يرى بإمعان إعلانك الأول. إذاً، استخدم عنصر الإبداع. لا تقتصر في جهودك على مجرد منشور عبر شبكات التواصل. يمكنك أن تفكر في إجراء مراجعة للآراء review تتعلق بمنتَجك، أو إثارة للأفكارِ غير المألوفة والمعتادة unboxing تتحدث عن سلطة المنتَج وإمكاناته: كشيء ما لفت انتباهك، شهادة ما تتعلق بالمنتَج…الخ

لا تنشر رسائل سبام أو تحاول فرض البيع: لا يرغب الناس في الشعور بعدم الراحة من خلال وجود إعلانات غير هامة أو ليس لها معنى. إذا كنت مشهوراً بإرسال سلسلة يومية من التمارين، فمن الصعب جداً أن تتمكن من بيع كورس ما إلى جمهورك يتحدث عن برمجة الحواسيب. أما الأمر الأسوأ من الإعلانات التي ليس لها علاقة بالموضوع هو رسائل البريد المزعج أو سبام. فهي لا تولد أي معدلات تحويل وتجعلك تفقد الجمهور المتابع لك من جراء قيامك بممارسة يرفضها الناس أصلاً.

استخدم معرفتك في مجال كتابة الإعلانات copywriting: لا يعد كتابة الإعلانات مفيدةً من أجل الإعلانات الممولة وحسب، بل يمكنك استخدام معارفك في الكتابة لإنشاء عناوين إبداعيّة لفيديوهاتك ومن أجل وصف الصّور، وحصراً لإعدادِ سيناريوهات الفيديو.

اعمل مع شركاء: يمكنك إنشاء شراكات مع أشخاص آخرين لزيادةِ جمهورك أو الوصول إلى نماذج مختلفة من الجمهور المعتاد على التعامل معه.

المدوّنة:

إذا كان لديك مدونة وعدد جيد من معدلات الدّخول فإنك تتمتّع بكل ما تحتاج إليه للترويج للمنتجات.

استخدم المنشورات التي تتمتع بتفاعل جيّد لصالحك. هناك استراتيجيات ممتازة لا يتم ملاحظتها في بعض الأحيان وهي تحليل المنشورات التي تتمتع بمعدلات أعلى للدّخول والترويج للمنتَج من خلال هذه المنشورات.

بالقيام بهذا، يصل إعلانك إلى معظم جمهور مدوّنتك.

استثمر في موضوع الدّخول العضويّ المجاني إلى مدونتك: ادرس تقنيّات تحسين محركات البحث SEO وطبّقها جيداً.

هل يظهر موقعك في الصفحة الأولى للبحث ضمن غوغل عند استخدام مصطلح ما؟ إذا كانت الإجابة سلبيّة، طبّق تقنيات SEO لزيادة الزيارات العضويّة لمدونتك عن طريق عمليّات البحث في غوغل.

يمكنك أيضاً وضع استبيان لكسب عنوان البريد الالكترونيّ في مدوّنتك لتتمتّع باتصال أقرب بجمهورك. يمكن وضع الاستبيان على القسم الجانبيّ من مدوّنتك، في وسط نص ما في المدونة أو من خلال إعلان pop-up يفتح عندما يفكّر الشخص بالخروج من المدونة.

يجب أن تعلم أنّه عندما يسجّل شخص ما بريده الالكترونيّ في الاستبيان، فإنه يمنحك جزءاً من ثقته. لا تستخدم هذا البريد الالكترونيّ لإرسال السبام أو لإرسال رسائل الكترونيّة تهدف إلى البيع فقط. قم بتسليم المحتويات إلى الجماهير وجرّب أن تفهم الأوان المناسب لإرسال بريد الكترونيّ للبيع.

استخدم المواد الترويجيّة التي تتعلق بالمنتَج: الكثير من المنتجين لديهم الكثير من المواد الترويجيّة مثل: صور لافتات الإعلانيّة، نصوص رّسائل الكترونيّة، فيديوهات… الخ استخدم هذه المواد في مدوّنتك للترويج للمنتَج كمواد تم اختبارها من قبل المنتِج.

ضع الإعلانات في الأماكن الصّحيحة: استخدم معدات الخريطة الحراريّة heat map لموقعك لوضع الإعلانات في الأماكن التي يتفاعل فيها الناس بشكل مميّز. إن المعدات مثل Hotjar أو  Crazy Egg يمكنها تحليل المناطق التي تضمن تفاعل أكبر ضمن مدونتك. إن وضع الإعلانات في الأماكن الأكثر أهميّة في مدونتك يسهّل عليك كسب معدلات التحويل.

خاتمة:

إن كل مسوق بالعمولة يتمتع بطابع وخصائص مميزة له ترشده إلى الطريقة التي ينبغي التصرف بها: العمل من خلال الزيارات الممولة المأجورة أو الزيارات العضويّة الطبيعيّة.

إذا لم تكتشف الطابع المميّز لك بعد، أدخل إلى منشورنا الذي يتحدث عن أنواع المسوقين بالعمولة وسوف تكتشف إذا كنت مسوق بالعمولة من نوع السلطة في مجاله أو مسوق بالعمولة من نوع العالم أو الحكم.

اعتماداً على جميع هذه المعلومات فإنك تعد مستعداً لوضع الأمور موضع التطبيق وتحقيق عملية البيع الأولى. حظاً موفقاً في البيع!

والسلام عليكم!

ملاحظة الكاتب: هذا المنشور تم نشره في الأصل في نيسان عام 2013، وتم تحديثه لكي يقدم المعلومات الأكثر دقة وتكاملاً.

Nosso site utiliza cookies para melhorar sua experiência de navegação.