كيف تحقق تفاعل من جانب الجمهور على الـ Webinar الذي تقوم بإعداده؟ كيف تأسرهم في كل لحظة؟

كيف تحقق تفاعل من جانب الجمهور على الـ Webinar الذي تقوم بإعداده؟ كيف تأسرهم في كل لحظة؟

محتوى مميز وصادم + تقنيات ممتازة + منصة آمنة وديناميكية + محاضر يفسح المجال لتفاعل الجمهور… هو كل ما تحتاج له لتكسب تفاعل عبر الويبينار.

لقد باتت الندوات على الإنترنت أو الويبينار webinars استراتيجية شائعة جداً في التسويق في عصرنا هذا. وشأنها شأن الأمور والاستراتيجيات الأخرى، تقوم على الكثير من التحديات، منها مدى قدرة المحاضر على كسب تفاعل من الويبينار الذي يقدمه للجمهور من البداية وحتى النهاية.

هناك الكثير من الناس الذين يتراجعون عن إعداد ندوة على الإنترنت لخوفهم من عدم جذب انتباه الجمهور وجعلهم يتفاعلون معهم، لكن باتباع بعض النصائح المهمة التي نشاركها معك في هذا المقال بالتأكيد سوف تتكون لديك فكرة عن كيفية جذب الانتباه لدى الجمهور وأسرهم.

تابع هذه النصائح الآن وحاول تطبيقها بما ينسجم مع موضوع الويبينار الذي تريد تحضيره وحسب طبيعة وخصائص جمهور المشاهدين له.

كسب التفاعل على الـ webinar يبدأ قبل البث

نعلم أنه لا ينفع أبداً أن تقوم بإعداد ويبينار إذا لم يكن لديك أي جمهور يتابع و يستهلك المحتوى. وإحدى العوامل الحاسمة التي تساعد على توليد تفاعل من الويبينار هي أن تجذب الجمهور قبل البث.

لتقوم بذلك، يجب عليك أن تخطط لذلك أثناء الإعداد للندوة، هناك بعض الخطوات التي يمكن أن تقوم بها

1- خطط للويبينار بشكل مسبق

عند التخطيط للويبينار بشكل مسبق، سوف يتوفر لديك الوقت للترويج والتسويق له والاستعداد جيداً للتقديم. كلما بدأت بشكل مسبق كلما كان أفضل للجمهور.

يجب على التخطيط أن يحتوي على عوامل مهمة، مثل التاريخ و توقيت البث، والذي يجب أن يأخذ في الاعتبار مدى استعداد الجمهور ووقت فراغه، وكذلك هناك مجموعة أخرى من العوامل: 

  • محتوى الندوة أو الويبينار
  • الطريقة والأسلوب والمنهج المتبع
  •  مدى عمق الموضوع ومعالجته بطريقة تتوافق مع المرحلة التي يتواجد فيها العميل الملائم persona ضمن قمع المبيعات Sales Funnel.
  • هدفك الأساسي من البث، هل تريد أن تبيع منتَجاً أو خدمة معينة؟ أم أنك تهدف فقط لجذب عملاء محتملين لأعمالك.

2- التسويق والترويج للندوة

التسويق للندوة أو المحاضرة على الإنترنت يجب أن يتم عبر جميع الأوساط ووسائل التواصل التي تستعملها أنت أو شركتك. مثل: الفيسبوك، الانستقرام، التويتر، لينكدإن، المدونة، التسويق عبر الايميل وغيرها…

ولا تقتصر هذه الأوساط على ذلك فقط، بل استعمل أيضاً المجموعات الافتراضية على واتساب وغيرها… الهدف هو أن تجذب أكبر عدد ممكن من الناس والمهتمين المحتملين.

لكن الهدف يجب أن يكون مركزاً على وسائل السوشيال ميديا والأوساط التي يتواجد عليها جمهورك المستهدف قبل أي شيء.

باختيار قنوات الترويج الأكثر فعالية وعلى حسب الخصائص التعريفية للعملاء المتوقعين، تلاحظ أنك تنفق مالاً أقل، وكذلك توفر عليك الجهد.

3- تذكّر دوماً جمهورك المستهدف

كما ذكرنا من المهم بالفعل أن تفكر دوماً في الجمهور الذي تريد استهدافه بالمحاضرات والندوات التي تقوم بها على الإنترنت. 

سواء أثناء التسويق والترويج، أو في مرحلة التخطيط ووضع السيناريو التفصيلي لها.

حتى لو بدا هذا الأمر بديهياً جداً، لكن يجب أن تتعرف جيداً على جمهورك وعلى احتياجاته. فقط بهذا الأسلوب سوف تعلم تماماً الموضوعات والأمور التي يجب عليك أن تتحدث عنها، وبالطبع، ستبدأ في كسب تفاعل من الويبينار وكل ذلك.

من خلال التركيز على هذه النقاط والأمور، سوف تعلم تماماً أفضل توقيت لعرض الندوة وكذلك أفضل ميعاد للتواصل مع المشاهدين وتذكيرهم بها من خلال الرسائل.

4- اضمن أن يكون محتوى الويبينار جذاباً بحق

بغض النظر عن الندوة، سواء لتبيع منتَج أو خدمة، أو لجذب العملاء، من الضروري أن يكون محتوى الويبينار جذاباً وغنياً بحق. يجب أن تنال إعجاب الجمهور والمشاهدين بكل معنى الكلمة وهذا ما سيحقق لك التفاعل.

Taylor Negron Wow GIF

حاول أن تمرر أكبر قدر ممكن من معارفك وخبراتك للجمهور من حولك، وهذا بلا شك سوف يجعلك تكسب ثقة المستخدمين. وكنتيجة على ذلك، تزيد من فرصك في كسب عملاء وزبائن من هذه الندوات و البث.

إذا كنت قد حضرت عرضاً تقديمياً على شكل شرائح، حاول أن يكون التصميم جذاباً وجميلاً. بهذا الأسلوب تحافظ على تفاعل المشاهدين و تأسر انتباههم أكثر.

لكن هذا يشكل فقط البداية لكسب تفاعل من الويبينار ، أثناء التقديم يجب عليك أن تذهب إلى ما هو أبعد من الشائع والمألوف لتضمن عدم خروج الناس قبل انتهاء الندوة.

6 نصائح تساعد على كسب تفاعل من الويبينار

قبل أن نتحدث عن النصائح، سوف نذكّرك بنقطة هامة جداً، الهدف من الويبينار قبل كل شيء هو تقريب الجمهور من شركة أو شخص معين يقوم بإنتاج محتوى

الآن اقرأ النصائح التي اخترناها لك وأنت تفكر في هذه الحقيقة وهذا الهدف.

الفهرس
1- لا تطيل المقدمة في الويبنار أو الندوة 2- حاول تجنب التعرض لأخطاء تقنية أثناء البث 3- تذكّر: أنت تقوم بالندوة لتتحدث عن محتوى وليس عن نفسك 4- حاول إثارة فضول المشاركين 5- تفاعل أنت مع الجمهور لكسب تفاعل أكبر من الويبنار 6- انتبه إلى وقت الندوة وتقيّد بالمدة

1- لا تطيل المقدمة في الويبنار أو الندوة

من الشائع جداً أن ترى الكثير من عمليات البث اونلاين والتي يلجأ فيها المقدمون إلى إنشاء نوع من التشويق الأولي، قبل التطرق بشكل مباشر إلى الموضوع أو الهدف من الويبينار.

برأيهم أن مثل هذه الاستراتيجية تساعدهم في الواقع على أسر الجمهور وجعلهم يتوقعون الكثير من هذه الندوة، أو تقوم بذلك لانتظار باقي المشاهدين للانضمام إلى الندوة أونلاين الذين قد يتأخرون بعض الوقت.

لكن انتبه جيداً لموضوع الوقت، تجنب أن تصرف الكثير من الوقت على إعداد المقدمات الكثيرة والمتعددة.

من الجيد دوماً أن تضع نفسك مكان الناس لتشعر بشعورهم، حاول دوماً التقيد بالتوقيت الذي روجت له وأعلنت عنه.

قم بعمل مقدمة سريعة وواضحة ومشوقة للندوة، وحاول أن تروي قصة قصيرة تشوق بها المستمعين لك، ومن ثم ادخل في صلب الموضوع مباشرة وتطرق إلى التفاصيل. 

حاول دوماً أن تقوم بجميع الاختبارات التقنية للصوت والصورة قبل موعد الويبينار، وبهذا ترى الفارق بالفعل.

2- حاول تجنب التعرض لأخطاء تقنية أثناء البث

إن أسوأ مشهد يمكن أن يحدث هو اضطرارك لتغيير المنصة التي تستخدمها لعمل الندوة أو تغيير أحد المعدات من الميكروفون وسط الويبينار.

فزمن الانتظار هذا يمكن أن يجعل المشاهدين يفقدون تركيزهم ويشعرون بالملل أو عدم الرغبة القوية في متابعة مجريات وتفاصيل الندوة.

لهذا السبب، نقدم لك بعض النصائح التي تتعلق بهذه المسألة:

  • اختر قبل أي شيء منصة موثوق بها لتبدأ البث عبرها
  • تحقق من الصوت قبل أن تبدأ البث، لتضمن أن الجمهور سيكون قادراً على الاستماع جيداً لك
  • حاول أن تضمن أن يكون لديك اتصال قوي بالإنترنت. تحقق من أن سرعة الإنترنت تبلغ على الأقل بين 2 إلى 3 ميغا، اعمل على وصل حاسوبك بالمودم مباشرة من خلال كابل إذا كان ذلك ممكناً.

3- تذكّر: أنت تقوم بالندوة لتتحدث عن محتوى وليس عن نفسك

بالطبع يمكنك أن تقدم لنفسك كما يجب عبر الندوة وأن تروي لهم بعض الخبرات أو الاختصاصات التي حصلت عليها، هذا مهم بالفعل لهم ليعلموا مع مَن يتحدثون و يدركوا أهمية المحتوى الذي تقدمه لهم.

لكن لا تبالغ في ذلك كي لا تخسر اهتمام وانتباه المشاهدين، قم بذلك بأسلوب موجز جداً جداً.

حاول أن تبرز دوماً أهمية المحتوى في الويبينار. يجب أن تقدم لهم محتوى غنياً، قيّماً و يحوز على اهتمامهم.

في الحقيقة هذا هو السبب الرئيسي الذي سيساعدك على كسب تفاعل من الويبينار بالفعل، فالمحتوى هو الأساس وهو الذي يقرر أيضاً إذا كان الناس سيشاهدون باقي الندوات المستقبلية أم لا.

4- حاول إثارة فضول المشاركين

اعمل على إثارة فضول المشاركين في الندوة أثناء تقديم المعلومات لهم، مثلاً حاول أن تقول لهم أن المشاهدين الذين يبقون حتى نهاية مناقشة الموضوع سيحصلون على هدية مجانية أو ميزة إضافية.

إن مثل هذه المزايا والفوائد تتعدى لتشمل الحسومات، الكوبونات المميزة، bonus وغيرها وتساعد بالفعل على جذب انتباه الجمهور أكثر وتثير فضولهم.

بهذا الأسلوب يشعر الناس بالحماس وعنصر المفاجأة ويستمرون في حالة تفاعل مع محتوى الويبينار، يسألون ويجيبون حتى نهاية العرض.

لكن يجب أن تقدم لهم أمراً قيماً بالفعل لكي لا تفقد مصداقيتك. 

5- تفاعل أنت مع الجمهور لكسب تفاعل أكبر من الويبنار

من أجل كسب تفاعل من الويبينار من المهم أن تتفاعل أنت مع الجمهور أيضاً، لكي يشعر أنه جزء فعلي وحقيقي من الويبينار.

لهذا حاول أن تستعمل الدردشة معهم أثناء العرض التقديمي أو الندوة، بهذا سيكون ممكناً أن تحصل على أسئلة منهم وتجيب عليها في الوقت الآني. مثل هذه الممارسة تنشئ جواً من التفاعل والحماس والحيوية بين المشاهدين والمقدم للندوة.

افسح دوماً المجال للتفاعل وطرح الأسئلة والتعليقات، ولا تدع ذلك يحدث فقط في نهاية الويبنار، بل خصص عدة لحظات وأوقات لذلك، وهذا سوف يعمل على تحويل جمهورك إلى أشخاص يتفاعلون مع الندوة.

لكن قد تفكر أنه قد لا يكون لدى أي أحد تساؤل…

إليك نصيحة للتغلب على مثل هذا الموقف، حاول أن تقوم بزمام المبادرة، واطرح أنت نفسك بعض الأسئلة التي يمكن أن تلهم الجمهور أو تذكركم بأسئلة أخرى.

6- انتبه إلى وقت الندوة وتقيّد بالمدة

احترم دوماً أوقات الجمهور والمشاهدين أثناء إعداد الويبينار والمحتوى فيه. لا أحد يريد أن يدخل لندوة ويخسر بسببها مواعيده اللاحقة بسبب تأخرها بشكل مبالغ فيه.

فالجمهور الذي يضطر لحضور ندوة طويلة يمكن أن يشعر بالملل والغضب والسأم من المدة.

لهذا السبب، حاول التقيد بالوقت والمدة التي أعلنت عنها للمحتوى في الويبينار. حاول أن تتقيد بذلك وأن تدوم الندوة مدة 60 دقيقة تقريباً. هذه هي الفترة الزمنية الوسطية التي تضمن بها حدوث توازن ورضا لدى المشاركين. تذكّر: سوف يصل الجمهور إلى الندوة بحماس وترقب، ويجب على ما تقدمه في الندوة أن يلبي ذلك بالفعل وألا يجعلهم يصابون بالإحباط.

حاول التقيد بكل دقيقة، واستغل كل ثانية من زمن الويبينار لتقديم المعلومات والحقائق الهامة والمفيدة والمعلومات التي تقدم لهم قيمة كبيرة وتجعلهم يتحمسون لحضور ندوات أخرى ومستقبلية لك.

خاتمة

كما رأيت، يمكن بالفعل كسب تفاعل من الويبينار ، لكن بشرط أن تقدم للجمهور محتوى مميز، محتوى ثمين وخلاصة تجربة غنية يمكن أن تحدث تحولاً في حياتهم.

كما يجب عليك توفير جميع العوامل التي تساعدك على تقديم ندوة ناجحة مثل: بيئة هادئة، فحص الأدوات التقنية قبل البدء بالبث، إتاحة الفرصة للجمهور لطرح الأسئلة والتعليق أثناء الندوة، وسترى التفاعل من قبل الجمهور وحتى آخر دقيقة من الويبينار.

ما رأيك؟ شاركنا برأيك أو اقتراحاتك أو تساؤلاتك عبر مساحة التعليقات أسفل المقال.

في الختام، نترك لك مقالاً يتحدث عن نصائح رائعة لتحسن مهارات الإلقاء لديك أمام الجمهور إذا كنت تشعر ببعض الخجل أو الخوف من الحديث أمام الجمهور.

كل التوفيق لك وإلى اللقاء في تدوينة أخرى ومنشور آخر

السلام عليكم!

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎