نصائح احترافية وذكية تساعدك على تحسين نتائج قناتك على يوتيوب لتحقق أحلامك بالربح - الجزء الأول

نصائح احترافية وذكية تساعدك على تحسين نتائج قناتك على يوتيوب لتحقق أحلامك بالربح - الجزء الأول

دليل شامل وكامل يقودك إلى مشوار الربح مع يوتيوب - الجزء الأول

 إذا كنت تريد كسب متابعين على قناتك في يوتيوب وتريد أن تنمو أعمالك على هذه الشبكة الاجتماعية التي باتت تأسر قبول الناس، يجب أن تنتبه إلى مجموعة النقاط المهمة هذه والتي تأتي لتعلمك كيف تحسن أداء قناتك يوتيوب .

 نظراً لأهمية هذه النقاط، سوف نتحدث عنها بشيء من التفاصيل، وعلى مدار 3 مقالات، لنساعدك على فهم مضمون كل منها وتطبيقها كما يجب.

لتتعلم كيف تحسن أداء قناتك يوتيوب انتبه إلى هذه القائمة

التخطيط

الهدف

فئة المحتوى

وتيرة رفع الفيديوهات

مدة الفيديوهات 

مخطط الجدولة أو تقويم النشر

السيناريوهات

الصور المصغرة والعناوين

السيو و البيانات الوصفية Meta Data

في هذا المقال سوف نناقش:

الفهرس
1- التخطيط  2- الهدف 3- فئات المحتوى

وباقي المحتوى سوف تتعرف عليه في المقالين المتتالين اللذين سيتم نشرهما خلال هذا الأسبوع أيضاً.

لكن قبل البدء بالحديث سوف نتعرف قليلاً على آلية عمل اللوغاريتمات في يوتيوب.

لوغاريتمية يوتيوب

يوتيوب هو شركة خاصة وبالطبع فهي بحاجة إلى المال لكي تستمر في الوجود. تقوم بذلك بشكل رئيسي عن طريق بيع حيز للإعلانات على شكل فيديوهات وفي أماكن أخرى من الموقع نفسه.

Youtube GIF

كلما قضيت المزيد من الوقت على يوتيوب، كلما شاهدت المزيد من الإعلانات، وبهذا يكون هناك المزيد من الشركات التي ستهتم بشراء المزيد من الإعلانات. 

الإعلانات في يوتيوب

بالتفكير في ذلك، تفهم أكثر أهمية أن يعمل اليوتيوب على إبقاء المشاهدين فيه يحضرون المزيد والمزيد من الفيديوهات. وعلى هذا يكون هذا الزمن أكثر أهمية من عدد المشاهدات بحد ذاته.

وهنا يدخل موضوع لوغاريتمية أو خوارزمية اليوتيوب، وهي عبارة عن صيغة رياضية تُستخدم في النظام بهدف تقييم الفيديو الذي يحافظ على الناس يشاهدونه لوقت أطول، والتعرف على القنوات التي تجذب المزيد من الناس لمشاهدة المحتوى فيها…الخ

في الحقيقة، هذه الآلية قد أصبحت أكثر تعقيداً لدرجة أنه لا أحد ولا حتى المبرمجين أنفسهم في جوجل يمكنهم أن يدركوا عمل هذه الخوارزمية بالتحديد.

ما يمكن معرفته بالتحديد هو الهدف النهائي، والذي لا يعتبر سراً لأحد: المحافظة على الناس مدة أطول لمشاهدة الفيديوهات. وبعبارات تقنية، زيادة زمن المشاهدة أو جلسة المستخدم في يوتيوب.

زمن الجلسة في يوتيوب session time هو مصطلح يشير إلى ما هو أبعد من مجرد زمن العرض لفيديو من الفيديوهات، والذي يمثل المقياس أو المعيار الموجود في YouTube Analytics، والذي يتم حسابه بالدقائق.

إن الجلسة في يوتيوب تمثل الوقت الإجمالي الذي يمضيه المستخدم في المنصة، وعلى هذا، تمنح الخوارزمية الأولوية للمحتويات التي تساعد على تشغيل ماراثونات صغيرة بالانتقال من فيديو إلى آخر.

والفيديوهات التي تدعم هذا السلوك لها بداية جيدة في الجلسة session start ويتم تقييمها بشكل أفضل بواسطة النظام.

أما الفيديوهات التي تقود الناس للخروج من اليوتيوب تمثل مؤشرات عالية على أنها session end وبالتالي، يتم معاقبة مثل هذه الفيديوهات بواسطة الخوارزمية، ويكون ذلك بأن تنصح بهذه الفيديوهات بشكل أقل من السابق.

على الرغم من هذا الشرح المبسط، إلا أن الأمور في الحقيقة تتسم بالمزيد من التعقيد، ومن بين هذه النقاط التي تأخذها الخوارزمية في عين الاعتبار:

  • التعليقات 
  • الإشارة إلى الفيديوهات بالإعجاب، وغير ذلك من المقاييس.

في حال كنت تريد التعمق أكثر في الموضوع، ننصحك بقراءة هذا المقال باللغة الانجليزية عن خوارزمية اليوتيوب

كما رأيت، في الحقيقة الذكاء الاصطناعي هو ما يقرر إذا كان من المفيد عرض الفيديوهات في قناتك للمزيد من الناس أم لا، وهو الذي يقرر منح الأولوية والأفضلية لمحتوى معين، ذلك المحتوى الذي يثبت أنه الأفضل في إبقاء الناس في الموقع.

لهذا قبل أن تسيء الظن بالخوارزمية، من الأفضل أن تتعلم كيف يتم استخدامها لصالحك، حتى لو لم يكن هناك أي موديل أو نموذج محدد ممتاز.

فضلاً عن هدفك الأساسي في زيادة حجم وقاعدة المتابعين لقناتك على يوتيوب. 

1- التخطيط

من المهم أن تعمل على التخطيط جيداً لقناتك على يوتيوب، لأن إنشاء قناة على يوتيوب وتطوير المحتوى عليها هو عمل يشبه أي بزنس بحد ذاته.

في الحقيقة تعتبر هذه المسألة أساسية، لكن التفكير فيها بشكل جاد واستراتيجي يمكن أن يؤثر على كامل الاستراتيجية التي تخطط لها. 

عندما نتحدث عن قناة في يوتيوب، هناك الكثير من الناس الذين يربطون ذلك بالقنوات التلفزيونية، لكن الأمر ليس تماماً كذلك.

في التلفاز، لا يكون لدينا ملايين الخيارات لنختار بينها… أما على الانترنت، تعتبر الخبرة أكثر تخصيصاً، ولهذا السبب، يعتبر من الصعب جداً ان يسجل أحد ما في قناة تتحدث عن عدة رياضات في الوقت نفسه. إذا كنت تحب رياضة كرة القدم مثلا، يكون أمامك الخيار للتسجيل في قناة تتحدث عن هذه الرياضة، ولن تلجأ إلى قناة تتحدث عن التنس أو كرة السلة مثلاً.

وبسبب هذا النوع من السلوك بحد ذاته، من المهم جداً ان تفكر في جمهورك. فلا تحاول تنويع المحتوى كثيراً، حدد المجال الذي تنوي العمل فيه وركز عليه.

على سبيل المثال: يوتيوبر يقوم بإعداد فيديوهات تتحدث عن المكياج مثلاً، قد يرى من المفيد والرائع أن يتحدث عن أيامه ومغامراته اليومية، كنوع من lifestyle لكن في الحقيقة هذا يمثل إحدى الأخطاء الشائعة بكثرة بين صانعي المحتوى على يوتيوب.

لاحظ أن الشخص في مثل هذه الحالة يستهدف جماهير مختلفة، فالناس الذين يريدون ويحلمون بتعلم تقنيات وأسرار المكياج قد لا يكون لديهم الاهتمام بمشاهدة ومتابعة تفاصيل الحياة اليومية لشخص من الأشخاص… قد تجد بعض الناس مهتمين بذلك، لكن بالتأكيد لن تساعدك هذه الاستراتيجية في مزج المحتويات على جذب المزيد من الناس إلى قناتك في يوتيوب.

فقد تتعرض في مثل هذه الظروف إلى خطر إثارة غضب جزء من جمهورك الذي سجل فقط في قناتك على أمل تعلم المزيد عن مجال المكياج.

GIF by Nu Skin

بهذا الأسلوب، تلاحظ الخوارزمية مثل هذا التغيير في الديناميكية وتبدأ بمنح تقييم سيء لقناتك، وتعتبر أنه لا ينال إعجاب الجمهور أو أغلب المشتركين، ولن يكون قادراً على جذب انتباههم.

هل يمكنك تخيل النتيجة عندها؟

سوف يبدأ اليوتيوب بمنح الأولوية والأفضلية للقنوات الأخرى التي تتحدث عن المجال ذاته، لأن اللوغاريتمات تدرك أن محتوى هذه القنوات قادر على منح الفائدة ويمكنه جذب انتباه المشتركين.

2- الهدف

نعني: ما الذي تود تقديمه للجمهور المشترك في قناتك؟

فكر في الهدف من قناتك على يوتيوب، حاول التفكير في الهدف الذي تنويه من الجمهور والمتابعين، أي: حاول التركيز مثلاً على الهدف التالي: “الوصول إلى العدد (س) من المشتركين في القناة، أو تحقيق العدد (ع) من المشاهدات”، لا يمكن اعتبار مثل هذا الهدف مفيداً من ناحية استراتيجية، وكذلك لا يمكنك اعتبار مثل هذا الهدف يتحدث عن جمهورك.

 لهذا فكر في الأسباب التي قد تدفع الناس إلى الاشتراك للحصول على المحتوى القيم الذي تريد تقديمه.

مجدداً نكرر، يبدو الأمر وكأنه مجرد سؤال بسيط، لكن من الصعب جداً ألا نربط نظرتنا كصناع للمحتوى بالنظرة والرأي الذي يأتي من الخارج، أي من الجمهور.

في حال وجود تساؤلات، قم بإجراء اختبار: “قيم المحتوى لتعرف إذا كان يتوافق مع اهتمامات المشاهدين ومع الهدف الأساسي من القناة”.

3- فئات المحتوى: Help، Hub و Hero

باعتبار أننا نتحدث عن المحتوى، ينصح اليوتيوب نفسه بأن تختار المحتوى بنوع من التصنيف لتوضيح وترتيب المخطط الأساسي له. ونحن نتحدث هنا عن الفئات التالية:

  • المحتوى الذي يقدم المساعدة  (Help ) 
  • المحتوى الذي يحفز على إنشاء community (المحور/تواصل واتصال) أو Hub 
  • المحتوى الذي يكون الهدف منه استهداف جماهير جديدة (المحتوى البطل أو Hero).

باختصار: المحتوى Help يعني المحتويات والموضوعات التي تجعل المشاهدين يأتون إليك (وهي المحتويات التي تقدم لهم المساعدة – Help. المحتويات التي تهدف إلى تحسين علاقتك بالجمهور الموجود نسميها (Hub) وكذلك الموضوعات التي تفيد في البحث عن مشاهدين جدد نطلق عليها (Hero).

على الرغم من أن هذا النوع من التصنيف لا ينطبق على جميع الحالات، إلا أنه يمكن أن يكون دليلاً جيداً بالنسبة لك. .

وهنا النصيحة هي إعداد فيديوهات مستمرة من النوع Help، وفيديوهات بين الحين والآخر من الفئة Hub و فيديوهات قليلة من النوع Hero.

المحتوى help: يجب أن تكون بمظهر المدرس

الميزة الكبيرة للعمل بهذا النوع من الفيديوهات هي أنها تفيد كثيراً في الأبحاث على يوتيوب. إذا كتب أحد ما تساؤل على الموقع، يكون هناك الكثير من الفرص ليصادف الفيديو الخاص بك. وتذكر أن هذا يمثل أحد الاستعمالات الأساسية لليوتيوب.

هذه الميزة في العمل مع المحتويات التي تشهد أبحاثاً تمثل فائدة كبيرة فيما يتعلق بوسائل التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك، انستقرام، واتساب، وغيرها.

بهذه الطريقة تجعل المشاهدين يصلون إليك من تلقاء أنفسهم. تذكر أن اليوتيوب يمثل ثاني أكبر محرك بحث في العالم من بعد جوجل، والذي يعود للشركة ذاتها.

إن الفيديو الذي يندرج تحت الفئة Help قد لا يحقق الكثير من النجاح في البداية، لكن أداءه يمكن أن يتحسن مع مرور الوقت، بينما يبحث المستخدمون عن حلول على الشبكة.

بشكل عام، هذه المحتويات التي تعلم وتساعد المشاهدين يجب أن تشكل القسم الأكبر من المحتوى في قناتك على يوتيوب، وخصوصاً إذا كانت قناتك تتحدث عن نوع معين من البزنس.

إذا كان هذا المنشور فيديو، بالتأكيد يجب أن يكون ضمن الفئة Help.

يمكن تسمية هذه الفئة بـ Hygiene وباعتبار أن هذا الاسم يتحدث عن أمر يومي، عن نشاط وعملية إصلاح دائمة للمحافظة على “صحة” قناتك. هذا المفهوم يفيد في توسيع المحتويات التي لا تساعد بالمشاهد بالضرورة، لكنها محتويات متداولة واعتيادية.

على سبيل المثال: في قناة للموسيقى، المحتوى Hygiene يمكن أن يتم إعداده بشكل مختلف عن الأدلة الإرشادية التقليدية لتعليم الغناء مثلاً.

والأمر ذاته ينطبق على القنوات التي تقدم المحتويات الفكاهية، الـ vlogs أو gameplays.

المحتوى Hub : تصرف كيوتيوبر

إن التصنيف Hub يتعلق بالمحتويات التي تسعى لإقامة حوار ومحادثة وتواصل مع الجمهور المشترك بالقناة. 

من الأمثلة الجيدة على ذلك هي الفيديوهات التي تتحدث عن مجال vlog، أو البث المباشر أو حتى المحتوى على شكل أسئلة وأجوبة.

هذا النوع من المحتوى يفيد في إقامة community وتعزيز التواصل بين عشاقك فيحافظ على تفاعلهم مع ما تقدمه على القناة.

باعتبار أنه نوع من الفيديوهات وله معنى فقط من أجل الجمهور الموجودة، فالأفضل أن يتم إعداده بتواتر أقل.

بهذا الأسلوب، راهن على المحتويات Hub فقط بعد أن تحصل قناتك على جمهور معتبر، بحيث يظهر رغبة أقوى في التفاعل والتواصل المباشر معك، يقوم بالتعليق ويشارك بشكل فاعل في المنشورات التي تقدمها على القناة.

عندما تقدم محتويات من النوع Hub حاول دوماً الانتباه كي لا تفقد التركيز على قناتك.

إذا كنت تتحدث عن الطهي، مثلاً، قم بإعداد فيديو يتحدث عن كيف بدأت بالاهتمام بالموضوع أو قم برواية قصص ممتعة وطريفة تتحدث عن موضوع الطبخ. بالتأكيد سوف تحصل على نتائج أفضل من جمهورك مما لو قمت بإعداد فيديو يتحدث عن حيوانك الأليف، على سبيل المثال.

نصيحة إضافية

استعمل الدليل community و YouTube Reels (وهي أداة مشابهة لـ Stories قصص الانستقرام) للتفاعل مع جمهورك وفهمه أكثر.

يمكنك أيضاً استخدام عناصر مثل استطلاعات الرأي، وضع أسئلة ضمن التعليقات المثبتة في الأعلى.

عندما تتواصل مع جمهورك من خلال هذه الموارد، سوف تفهم أيضاً جمهورك أكثر، وبالتالي سوف تعمل على تحسين المحتوى الذي تقدمه له.

المحتوى Hero : تصرف وكأنك صاحب إعلانات 

أخيراً لدينا المحتوى من الفئة Hero، وهو النوع الذي يتم إعداده للوصول إلى جمهور جديد لم يكن لديك أي تواصل معه من قبل عبر قناتك اليوتيوب.

الفيديو الذي يتم إعداده من هذه الفئة يسعى للوصول إلى جماهير جديدة، فالفكرة هنا هي صناعة محتوى بحيث يسعد قدر الإمكان على التوسع.

هذا النوع من الفيديوهات يمكن القيام به بهدف الظهر كاقتراح ينصح به اليوتيوب.

من خلال وجود هذا المحتوى سوف يعثر على قناتك المزيد من الناس والمشاهدين، وبهذا قد تكسب المزيد من المشتركين خلال فترة قصيرة من الوقت.

 إن إعداد فيديو من الفئة Hero لا يعتبر أمراً سهلاً، ويُنصَح بأن يتم إعداد أعداد قليلة جداً منه، فقد لا يعمل هذا المحتوى على أمد طويل، وعادة يستهلك المزيد من الموارد، الوقت للإنتاج وكذلك للتخطيط.

إلى جانب ذلك، قد لا يكون هذا المحتوى مهماً للجمهور المؤهل (الذي يعرف ما يريد).

لكي تحقق النجاح من خلال هذا النوع من المحتوى، أولاً تحتاج إلى قاعدة متينة من الفيديوهات Help وبعض الفيديوهات من الفئة Hub لضمان أنه إلى جانب المحتوى المهم، لديك جمهور community يتفاعل مع ما تقدمه له، والذي يساعد على جذب جمهور جديد.

عند التخطيط للمحتوى Hub خذ في الاعتبار أنك تقوم بنوع من الدعاية على القناة، حتى لو كان بشكل غير مباشر.

هذه الفيديوهات تفيد كثيراً في النتائج التي تخطف الأضواء، لكن كما نعلم، إن الرهان على المشاهدات يمكن أن يكون أمر يشبه اليانصيب. لهذا ركز فقط على القيام بأمر يحمل احتمالاً أكبر لكسب جماهير جديدة.

استفد من الأحداث والتواريخ الاحتفالية وحاول البحث عن شرائح جديدة من السوق تتعلق بما تعمل فيه، لتحاول إعداد محتوى يقدم نوعاً من الفائدة ويعتبر مفيداً لهم.

هنا من المهم أن تكون إبداعياً وتلفت الأنظار.

لتبسيط الأمر أكثر: إذا كنت تحب المرح والمزاح، ولديك قناة تتحدث عن التعليم المالي، جرب إعداد محتويات (سلسلة من الفيديوهات) التي تعرض موسيقى عصرية، بينما تتحدث عن موقف أو وضع يتحدث عن مجال من المجالات المالية 

تعليم، إلهام وترفيه

هناك طريقة أخرى يقترحها عليك اليوتيوب وهي تصنيف فيديوهات بتحديد إذا كان الهدف منها هو التعليم، الإلهام أو الترفيه.

لاحظ أن قسم كبير من القنوات يتلاءم مع إحدى هذه الفئات وهذا يمكن أن يساعدك على تحديد هوية وملامح الشخصية النمطية persona

إن تقييم هذا النوع من التصنيف أيضاً يساعدك في المحافظة على الهدف من قناتك.

هذه التصنيفات، كما ذكرنا سابقاً، لا تعتبر قواعد ولا تحتاج إلى أن تتقيد بها بشكل صارم. كما يمكنك أيضاً الخلط أو المزج بينها أو ملاءمتها… المهم هو أن تبقي هذا التقسيم في الذهن لأنه يساعدك كثيراً في التخطيط الذي ستقوم به.

كما يمكنك إنشاء قوائم playlists مختلفة أو إعداد مجموعات صغيرة من الفيديوهات استناداً إلى هذه التقسيمات، في حال كان ذلك وضعك.

تذكّر أيضاً أن لكل هدف من الأفضل التركيز على مؤشرات محددة.

  • هل تريد التوسع في نطاق وصول جمهورك؟ ركز على المعايير التي تتعلق بالمشاركة.
  • هل تنوي إقامة تواصل مع جمهورك؟ ركز على التعليقات.
  • هل تفكر في تقديم محتويات مفيدة لجمهورك في القناة؟ ركز على مسألة وضع likes على الفيديوهات.

هذه كانت عبارة عن مجموعة من التعليمات الأساسية لتقيس معدل نجاحك في القناة على يوتيوب.

إلى اللقاء في الجزء الثاني من هذا المقال الهام لتتعلم كيف تحسن أداء قناتك يوتيوب !

شاركنا أسئلتك وتعليقاتك عبر مساحة التعليقات أسفل المقال!

والسلام عليكم! 

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎