تعلّم كيف تزيد من ثقتك بنفسك مع 8 نصائح عملية ومستمدّة من تجربة شخصية

تعلّم كيف تزيد من ثقتك بنفسك مع 8 نصائح عملية ومستمدّة من تجربة شخصية

الثقة بالنفس من أحد المفاتيح التي تقودك إلى النجاح والازدهار في حياتك، تعلم كيف تكسب ثقة بنفسك من خلال 8 نصائح مستخلصة من تجارب شخصية.

إذا كنت تريد أن تتعلم كيف تزيد من ثقتك بنفسك ، اقرأ هذا المقال جيداً. فالحياة تقدم لنا الكثير من الفرص بين الحين والآخر، لكن في كثير من الأحيان قد نخسر أغلب هذه الفرص لعدم إيماننا وثقتنا بنفسنا أو بقدراتنا على تبنّي التحدي ومواجهة الحقائق.

أحياناً في الكثير من الأحيان، تكون المشكلة في داخلك وليس في العوامل الخارجية التي تحيط بك أو تواجهك، حتى أنا واجهت مثل هذه المشكلات، خصوصاً عندما بدأت أشارك في مشاريع بعيدة كل البعد عن اختصاصي، لكن عندما تغلبت على خوفي وعدم ثقتي بنفسي، تمكنت من إنجاز هذه المشاريع كما لو كانت لدي خبرة طويلة ومميزة في هذه المجالات.

لهذا فكرت في أن أشارك معك 8 نصائح تعلمك كيف تزيد من ثقتك بنفسك ، تأمل في كل نصيحة من هذه النصائح وفكر كيف يمكن لها أن تساعدك في الوصول إلى هذه النتيجة.

ماذا يعني أن تكون واثقاً من نفسك ؟

قبل أن نبدأ الحديث عن بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك على كسب الفرص واكتساب شخصية قوية، مما لا بد منه أن نتأمل قليلاً في العبارة التالية: “ماذا يعني الثقة بالنفس“؟ 

هل لديك بعض الشرح أو الكلمات التي يمكن أن تشرح لنا بشكل أفضل عن الثقة بالنفس؟

دعونا قبل أي شيء آخر، أن نتعرف على تعريف الدكتور – طارق الحبيب – أحد مستشاري علوم النفس والطب النفسي السعوديين المشهورين (الذي عثرنا عليه على يوتيوب):

مصدر الفيديو: يوتيوب

التعريف رائع ويبعث على الراحة النفسية والرغبة باستعادة الثقة بالنفس! 

من خلال مسيرتي الشخصية وتجربتي يمكنني أن أترجم الثقة بالنفس كما يلي:

الثقة بالنفس تعني الشعور بقوة داخلية وفرح كبير، حماس مفعم للإقبال على أي تحدِ أو الخوض في حوار أو مشروع جديد وأنت متأكد من أنه لديك القدرة والقوة والحكمة على المضي في هذه الطريق الجديدة والمملوءة بالمجهول، متكلاً على ذكائك والتفكير العقلاني والاستفادة من جميع الظروف والمعطيات وتحويلها لصالحك بشكل منظم وعدم النظر إلى المشكلة ككل والشعور بالارتباك من وهلها.

تأتي الثقة بالنفس من معرفتك الجيدة والعميقة لذاتك و للقدرات والإمكانيات التي تتمتع بها، والثقة بإمكاناتك البدنية والذهنية لتجاوز الأمور الصعبة أو المشكلات التي قد تظهر في الطريق، وإيمانك بأنه لكل مشكلة حل وبالتأكيد سوف تعثر على الحل في الوقت المناسب و بالشكل المناسب، لهذا أنصحك بأن تتعرف أكثر على ذاتك وهي النصيحة الأولى التي سوف أتحدث عنها.

تعلّم كيف تزيد من ثقتك بنفسك من خلال 8 نصائح مستمدة من خبرة

الفهرس
1- اعرف نفسك جيداً. 2- تعلم من فيديوهات تحفيزية ، سلسلة فيديوهات TED talks مثلاً 3- اسعَ إلى تقوية علاقتك بالمحيط الاجتماعي من حولك 4- حاول القراءة والاطلاع والمعرفة المستمرة 5- تعلّم تطبيق الأمور من الناحية العملية وعدم الاكتفاء بالإطار النظري 6- حاول أن تحصل على تحفيز من مثلك الأعلى في حياتك: أهلك أو شخص مقرب 7- يجب أن تتعلم من التجارب السابقة التي مررت بها 8- آمن بأن التجريب بنفسك هو ما يقودك إلى الإتقان واكتساب الخبرة والمهارة

1- اعرف نفسك جيداً.

بالقدر الذي تعرف فيه ذاتك كما يجب بالقدر الذي تستطيع فيه الاستفادة من جميع المهارات والطاقات التي لديك، لهذا فإن أي إنجاز شخصي أو محاولة لكسب المزيد من الطاقات والمهارات والإنجازات الشخصية يجب أن تنطلق من علمك بنفسك.

اجلس بين الحين والآخر مع ذاتك، تعرّف أكثر على نفسك، حدد نقاط القوة والضعف التي تتمتع بها، لكي تعرف الجوانب التي تستطيع إنجازها والمجالات التي تبرع فيها ، وكذلك الأمور التي تحتاج فيها إلى دعم أو تمرين على الأمور والنشاطات التي ستحتاج إلى القيام بها.

كيف لك أن تتغلب على مخاوفك إذا كنت أنت نفسك غير عالم بها، صحيح؟ لهذا السبب من الجوهري أن تجلس مع ذاتك في ساعة هدوء وتتعرف أكثر على شخصيتك، من الضروري أن تقوم بذلك بين الحين والآخر، لأن شخصيتنا وقدراتنا تتغير وتتبدّل بين الحين والآخر، لهذا لا بد من إجراء مسح عام متواتر بين الفترة والأخرى.

لدينا مقالان يمكنهما أن يساعدانك في هذا الشأن:

1- تعرف على شخصيتك.

2- كيف تقوم بإجراء تقييم ذاتي لنفسك؟

2- تعلم من فيديوهات تحفيزية ، سلسلة فيديوهات TED talks مثلاً

في الحقيقة مررت بالكثير من اللحظات التي كنت فيها بحاجة إلى فيديو تحفيزي أو الاستماع إلى تجارب أشخاص آخرين كانت لديهم المشكلة ذاتها التي كانت لدي وتمكنوا من التغلب عليها.

واليوم بوجود الإنترنت، يمكن أن تلاحظ أن هذا الأمر متاح، يمكنك اللجوء إلى الفيديوهات التعليمية والتحفيزية TED Talks التي تتوفر بأغلب لغات العالم ومتوفرة باللغة العربية، أنا شخصياً لجأت إليها كثيراً واستفدت من الخبرة والنصائح التي تمت مشاركتها فيها.

موقع TED talks بالعربية

موقع TED talks بالعربية

مصدر الصورة: موقع TED talks

يوجد فيديو يتحدث عن الثقة بالنفس في هذه السلسلة ومترجم إلى اللغة العربية، انقر هنا

عندما تشاهد مثل هذه الفيديوهات، تكتسب مزيداً من الخيارات والحلول لحل المشكلات التي تواجهها ويمكن أن تتعلم أكثر كيف تزيد من ثقتك بنفسك انطلاقاً من تجارب عملية ودروس في الحياة.

3- اسعَ إلى تقوية علاقتك بالمحيط الاجتماعي من حولك

كما تعلم، إننا كائنات اجتماعية بطبعنا، لهذا فإن المحيط الاجتماعي من حولنا يؤثر كثيراً فينا، وعندما نكون محاطين بالناس نشعر دوماً بالمتعة والفرح والقوة الداخلية والسلام الحقيقي، وعندها نشعر أنه من الممكن تحقيق كل شيء.

في هذه الأثناء، حاول الاختلاط بالناس، سواء مكانياً أو عبر وسائل التواصل، حاول أن تتفاعل معهم، اكسب إعجابات وتعليقات على صورك، وشارك مع محيطك الإنجازات والأهداف التي تريد تحقيقها، كلماتهم تساعدك على زيادة ثقتك بذاتك وتشعر أنك قادر على السير إلى الأمام بثقة أكبر بما أنك حصلت على التشجيع ممَن حولك.

لهذا يجب أن تشبع حاجاتك الاجتماعية الطبيعية لأننا مخلوقات تشعر بالقوة في هذا المحيط الاجتماعي وتستمد منه الكثير من الإمكانات وتطور المواهب.

4- حاول القراءة والاطلاع والمعرفة المستمرة

كما تحدثتُ من قبل في هذا النص، إن الثقة بالنفس هي مرادف للشعور الداخلي بقدرتك الحقيقية على الغوص في أي تحدي والفوز بجدارة، ولهذا صلة وثيقة بالمعلومات التي لديك والخبرة التي تكوّنها في هذا المجال.

أنا نفسي تعلمت من هذه النصيحة الكبيرة والمهمة، فلولا العلوم التي أتعلمها والخبرات الجديدة التي اكتسبها، ربما كان من الصعب عليّ أن أتطور وأكتسب المزيد من الحلول الإبداعية التي جعلتني أزيد من ثقتي بنفسي. 

لهذا يجب أن نكون على اطلاع بكل ما هو جديد من حولنا دوماً، حاول متابعة جميع المستجدات التقنية الحديثة التي تدخل عالمنا، و اربط المعلومات ببعضها لكي تحصل على المفيد منها، أحياناً معلومة بحد ذاتها قد لا تكون مفيدة أو كافية لكن إذا ربطتها بمعلومة سابقة قد تتمكن بالفعل من إحداث ثورة حقيقية وتتمكن من حل المشكلات وتجاوز التحديات بثقة أكبر بنفسك.

تذكّر أن الثقة بالنفس تنبع من الخبرة والمهارات التي يكوّنها الشخص على مر السنين أما الفرد الذي لديه فقر بهذه المعلومات والمعارف يعاني من المزيد من الألم والصعوبات في تغيير واقعه.

5- تعلّم تطبيق الأمور من الناحية العملية وعدم الاكتفاء بالإطار النظري

هذه نصيحة تعلمتها وأتعلمها وأتأكد من صحتها في كل يوم…

العلم جيد، لكن العلم النظري والخبرة النظرية وحدها لا تكفي، يجب أن تكون مقترنة بالتطبيق العملي لكي تتمكن بالفعل من الحصول على النتائج المرجوة.

لأنه ببساطة تعلّمت أن توفر المعرفة النظرية وحدها لا يكفي، بل يجب أن تقترن بالخبرة العملية لكي تتأكد تماماً من أنك تتقن هذا الموضوع ويمكنك الخوض في هذا المجال.

هناك عدة طرق تساعدك على تطبيق الأمور من الناحية العملية، مثلاً يمكنك اتباع إحدى الدورات الحرة لتعلم المجال الذي تريد. في كثير من الحالات، على حسب الاختصاص أو المجال، يمكنك العثور على دورات تقدم خبرة عملية أو تطلب منك القيام بالكثير من الأمور العملية وهذا يزيد من خبرتك.

كما يمكنك اتباع فترة تدريبية أو stage أو internship في إحدى الشركات أو المجالات التي تريد اكتساب الخبرة فيها. 

6- حاول أن تحصل على تحفيز من مثلك الأعلى في حياتك: أهلك أو شخص مقرب

نعم الأمر كذلك، من الضروري أن يكون لديك شخص تعتبره وتراه المثل الأعلى في حياتك. هذا يسهّل عليك النضوج والنمو نفسياً ومهنياً.

لهذا فتّش عن هذا الشخص، أنا بالنسبة لي كان وجود هذا الشخص أمراً شبه مستحيل، لأنني تنقلت كثيراً وغيّرت مكان إقامتي بين أكثر من دولة إلى أن وصلت إلى هنا البرازيل حيث أقيم حالياً، لم يكن سهلاً على الإطلاق عدم وجود مثل هذا الشخص في حياتي، لكنه لم يمنعني أبداً من أن أكون كما أنا وأبلغ النجاح الذي أسير فيه وأرغب في تحقيق المزيد إلى الأمام!!

لم يكن ذلك مانعاً لي لأنني كنت أعلم تماماً أنه بإمكاني أن أكون الشخص الذي أريد، وأنني خُلِقت بإمكانات ويمكنني استغلالها، ما عليّ فعله فقط هو أن أثق بنفسي. 

إذا كان لديك مثل هذا الشخص ليكون حافز لك فأنت بنعمة حقيقية وحظك رائع، تمسّك بهذا الشخص مهما كان: الأب، الأم، الأخ، الأخت، ابن العم، الشخص المحبوب من قبلك…ألخ

7- يجب أن تتعلم من التجارب السابقة التي مررت بها

هذه النصيحة أساسية لك إذا كنت تريد أن تتعلم كيف تزيد من ثقتك بنفسك ، فالماضي ضروري، وأنا أدركت ذلك أيضاً، فلولا التجارب السابقة والمواقف التي فشلت فيها في الماضي لما كنت قد وصلت إلى هذا النجاح اليوم، لقد مررت بالكثير من الصعوبات في حياتي، أعترف أن الماضي لم يكن سهلاً كثيراً بالنسبة لي، لكنه علّمني الكثير من الدروس والتجارب، فحاولت الاستعانة بها كيلا أكرر الخطأ ذاته وشيئاً فشئياً كان الأمر ينقلب لصالحي.

لهذا أنصحك أيضاً بأن تستفيد من الماضي وتشعر بالفخر لأنك مررت به مهما كان مؤلماً، عندما تتعلم كيف تحول الضعف إلى قوة واليأس إلى أمل وبداية من جديد ترى أنك تدرك كيف تزيد من ثقتك بنفسك تدريجياً.

8- آمن بأن التجريب بنفسك هو ما يقودك إلى الإتقان واكتساب الخبرة والمهارة

نعم، أخيراً وليس آخراً، آمن فقط بالتجريب بيدك، لا تثق فقط بالنظر والمراقبة، لقد تعلمت شخصياً من هذه النقطة، كم من مرة شاهدت فيها كيف تسير الأمور وكنت على ثقة بأنني أصبحت أعلم كيف أقوم بها، وعندما قمت بها اكتشفت أنني لم أتعلم تماماً كيفية تنفيذ ذلك…

Call Out Stand Up GIF by Davis Schulz

جرّب بنفسك، بيدك وشاهد النتائج بأم عينيك، عندها فقط يمكنك التأكد بأنك قادر على العمل وهذا يعلّمك كيف تزيد من ثقتك بنفسك أكثر فأكثر.

خاتمة

كما رأيت في هذا المقال، يمكنك بالفعل أن تزيد من ثقتك بنفسك، إذا تعلّمت أكثر عن ذاتك وعن نفسك وتعلّمت المواجهة والاستفادة من الماضي، مهما كان مؤلماً، وحولته لصالحك…

الإنسان خُلِق ولديه طاقات هائلة، فقط يجب أن يستغلها، يمكننا أن نكون كما نريد بالفعل أن نكون، هكذا علمتني الحياة، أحياناً يكون مهماً انتظار اللحظة المناسبة بصبر إلى جانب الدراسة والعمل المتواصل وترى مع الوقت أنك تستطيع كل شيء.

ما رأيك؟ هل كانت لك أية تجربة مع الثقة بالنفس؟ هل تعاني من مشكلة في وصولك إلى هذه الثقة؟ شاركني بخبرتك عبر مساحة التعليقات أسفل المقال لنتعلم معاً ونفيد غيرنا.

كل التوفيق لك، أترك لك في الختام مقالاً يتحدث عن نصائح مفيدة لتتعلم كيف تشعر بالتفاؤل وتكون إنساناً إيجابياً أكثر.

إلى اللقاء في تدوينة أخرى ومنشور آخر

والسلام عليكم!

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎