برنامج المسوقين بالعمولة : هل ينفع أن يكون لديك مسوقون يساعدونك على الترويج لمنتَجك؟

برنامج المسوقين بالعمولة : هل ينفع أن يكون لديك مسوقون يساعدونك على الترويج لمنتَجك؟

تعلم مدى أهمية وجود أشخاص آخرين يبيعون دوراتك التعليمية أونلاين!!

من المُسَلَّم به أن هناك بعض الناس الذين يتمتعون بمهارة كبيرة  في مجال المبيعات أكثر من الأشخاص الآخرين، صحيح؟

إذا كنت منتِجاً رقمياً و تندرج تحت صفة “الأشخاص الآخرين”  فلدينا خبر سار وخبر مؤسف في نفس الوقت!!

لنبدأ بالنبأ السيء، وهو أنه سوف يتوجب عليك تعلّم أساليب البيع. لكن ربما كنت تعلم ذلك.

النبأ السار هو أنه يمكن أن يكون لديك العديد من الشركاء، الخبراء في المبيعات، ليساعدوك على الترويج للمنتجات التي تبيعها.

يعتبر المسوّقون بالعمولة أولئك الأشخاص الذين يتفرغون من أجل الترويج للمنتجات الرقمية التي تعود إلى الآخرين، وبالمقابل، يحصلون على العمولة لقاء كل عملية بيع تتحقق.

يفضّل بعض المنتجين الرقميين العمل بمفردهم، ولا يعتبر ذلك بالخطأ أبداً. لكن تشير الأرقام إلى أن هذه الطريقة قد لا تكون الأكثر ربحاً لك!😉

لهذا في تدوينة اليوم سوف نجيب على السؤال الذي يجول في أذهان الكثير من الناس!! تُرى، هل من المفيد أن يكون لديك مسوقين بالعمولة يقومون بالترويج للمنتجات الرقمية ؟ بالإضافة إلى العديد من التساؤلات الأخرى التي تغزو عقول رواد الأعمال الذين يبدأون للتو في مجال الأعمال التجارية الرقمية.

إذا كنت تنوي معرفة الإجابة، ما رأيك في متابعتنا عبر هذه التدوينة؟

سوف نتحدث في هذه التدوينة عما يلي:

Índice
  1. ما هو العدد المثالي للمسوقين بالعمولة من أجل الترويج للمنتجات الرقمية؟
  2. هل أختار التسويق بالعمولة المفتوح أم المقيّد ؟ 😟
  3. ما الذي يجب أن تأخذه في الاعتبار عند المشاركة في برنامج للمسوّقين بالعمولة؟
  4. ما هي المزايا التي تتحقق من العمل مع المسوقين بالعمولة؟
  5. ما أنواع المسوقين بالعمولة الذين يمكن العثور عليهم في السوق؟
  6. ما الذي تحتاج له لتعرف كيف تقود المسوقين بالعمولة؟
  7. ما الذي يجب القيام به لجذب مسوقين جدد بالعمولة؟
  8. شارك في برنامج للتّسويق بالعمولة

في المحصلة، هل يجب عليّ قبول ترويج المسوقين بالعمولة لمنتَجي؟

من الشائع جداً أن تتكون لديك هذه الشكوك، خصوصاً بين المنتجين الرقميين في مشوارهم الأول.

لمساعدتك في ذلك، سوف نقوم بإجراء هذا التحليل:

تخيل أنك قمت باتباع جميع التعليمات الجوهرية لإعداد منتَج رقمي. بالإضافة إلى ذلك، لديك دورة تعليمية أونلاين تلفت أنظار الجمهور، ولهذا السبب، ترى أنه أمامك الكثير من الفرص الكبيرة لتحقيق الكثير من المبيعات الرائعة!!

لكن، لكون العمل التجاري جديداً، ليس لديك بعد جمهور متفاعل معك، ويتمتع بالسلطة أونلاين، ولا حتى رصيد استثماري جيد وكافٍ من الأموال لتبدأ في مجال الترويج للمنتجات الرقمية .

وهنا يأتي موضوع المسوقين بالعمولة. فهم سيكونون الشركاء والمسوقين لمنتَجك. لهذا السبب، ليس هناك أمر أكثر عدلاً من أن يحصلوا على عمولة لقاء كل عملية بيع تتحقق على دورتك التعليمية.

فيما يتعلق بقواعد التحول إلى مسوق بالعمولة على منتَج ما، فيتم تحديد هذه القواعد بواسطة المنتِج. أي إن المنتَج هو مَن يقرر مَن يمكن له أن يكون مسوقاً بالعمولة على منتَجه. فالعلاقة بين المنتِج والمسوقين بالعمولة لديه هي من مسؤولية المنتِج بشكل كامل.

ما هو العدد المثالي للمسوقين بالعمولة من أجل الترويج للمنتجات الرقمية ؟

ليس هناك أي عدد مثالي للمسوقين بالعمولة يجب وضعه من أجل التسويق والترويج للمنتجات الرقمية . يمكن تحديد هذا العدد الوسطي بالاستناد إلى الفترة التي يمر بها عملك التجاري.

إذا كنت تبدأ مشروعك الريادي، ولا تعرف الكثير من التقنيات لتبيع على الإنترنت، من المثالي أن يقوم المزيد من الناس بالترويج لمنتَجك. هكذا، تكسب السرعة وتزيد من فرصك في تحقيق المزيد من المبيعات.

حالما يقوى عملك التجاري الرقمي، يمكنك تقليل هذا العدد وجعله عبارة عن مجموعة محدودة من المسوقين بالعمولة، والذين يُعتبَرون خبراء و لديهم معدل جيد من التحويل.

يمكنك الكشف عن هذه اللحظة عندما تبدأ المبيعات بالاستمرار والثبات، أو عندما تلاحظ أنك تسجل وتحرز صفقات جديدة في كل أسبوع أو كل يوم على سبيل المثال.

هل أختار التسويق بالعمولة المفتوح أم المقيّد ؟ 😟

تسمح برامج التسويق بالعمولة لك أن تحدد إذا كنت تفضل التحكم بدخول المسوقين بالعمولة أم ترك هذا التسويق بالعمولة مفتوحاً بهذا يكون بإمكان أي شخص يرغب في الترويج للمنتجات الرقمية طلب ذلك ويكون له في الحال.

ننصح هنا في المنصة هوت مارت دوماً باستخدام النموذج المقيّد، حيث يعتبر ذلك طريقة لتقييم والتحكم بمَن سيعمل معك. في المحصلة، باعتبار أنك مؤلف محتوى، يجب عليك دوماً المحافظة على تناسق وتآلف عملية الترويج لمنتجاتك و موادك.

ما الذي يجب أن تأخذه في الاعتبار عند المشاركة في برنامج للمسوّقين بالعمولة؟

قبل المشاركة في برنامج ما للتسويق بالعمولة والسماح لعاملين آخرين بالبدء بالترويج لمنتَجك، يجب عليك التفكير في بعض المعايير الهامة:

1- سمعة الشركة التي تستضيف برنامج المسوقين بالعمولة

ربما قد لاحظتَ أنه توجد شركات مختلفة تقدم برامج التسويق بالعمولة.

باعتبار أن هذه المرحلة هي إحدى المراحل الرئيسية لأعمالك التجارية، خصوصاً لمَن يبدأ الآن، ويحتاج إلى التميز للحصول على النتائج التي ترضيه منذ البداية، اطرح الأسئلة التالية لتتأكد من أنك قد اخترتَ البرنامج الصحيح:

1- منذ متى تتواجد الشركة في السوق الرقمية؟

2- هل يوجد منتجون آخرون يثقون بشركتك ويعملون فيها؟

3- هل تتمتع الشركة بعلاقة شفافة مع مستخدميها؟

إن التحدث مع المنتجين الناجحين يعتبر طريقة ممتازة للإجابة على هذه الأسئلة وغيرها.

2- الدعم الذي يتم تقديمه إلى المنتِج

خصوصاً إذا كنت تبدأ بعملك التجاري من الصفر، يعتبر الدعم أمراً جوهرياً للمساهمة في تقدم عملك في حال وجود أي تساؤل يمكن أن يخطر على ذهن الشخص.

تحقق من موضوع دعم المستخدم الذي يتعلق ببرنامج التسويق بالعمولة الذي تختار، وإذا لزم الأمر جرّبه!😉

3- عدد المستخدمين الذين يعملون مسوقين بالعمولة

يجب على برنامج التسويق بالعمولة الذي يتم اختياره أن يتضمن قاعدة جيدة من المسوقين الفعالين الذين قد يهتمون بمنتَجك.

اسعَ إلى التعرف على المسوقين بالعمولة الرئيسيين في السوق، وتعرّف على البرامج التي يستخدمونها.

ما هي المزايا التي تتحقق من العمل مع المسوقين بالعمولة؟

على الرغم من أننا ذكرنا بعضاً من المظاهر الرئيسية والمفيدة للعمل مع المسوقين بالعمولة، توجد مزايا أخرى يمكنها التأثير على أعمالك الريادية:

1- مرئية أكبر

كمنتِج، ربما تعرفتَ جيداً على الطرق الأكثر ملاءمة لاستخدام الإعلان لصالحك، واكتشفتَ الأعمال والإجراءات التي تولد معدلات أعلى من التحويل لنوع المنتَج الرقمي الذي من المعتاد التسويق له.

لكن، في هذه الحالة تعمل بطريقة محدودة!

يمنحك المسوقون بالعمولة حيزاً واسعاً من السوق وأوسع بكثير مما يمكنك الحصول عليه الآن من خلال موقعك ، وكذلك الحملات التي تطلقها.

من خلال مساعدتهم، ستصل إلى عدد أوسع بكثير من الناس. من الناحية العملية، يعني الشركاء كسب مرئية أكبر لمنتَجك الرقمي!

2- المزيد من الحركة الشبكية (الزيارات)

اعتباراً من اللحظة التي تبدأ فيها بالعمل مع شركاء، ستلاحظ أيضاً زيادة ملحوظة في حركة الزيارات. وهذه العملية طبيعية!

يعمل المسوقون بالعمولة على الترويج للمنتجات الرقمية عبر المدونات، المواقع الإلكترونية أو شبكات التواصل وتوفير الرابط الذي يقود المستهلك إلى صفحتك. كل نقرة جديدة تعني عميلاً محتملاً.

إذاً كلما كان هناك أعداد أكبر من الناس يعملون معك، كلما تعاظمت أمامك الاحتمالات لتحقيق المبيعات.

3- الارتقاء بالأرباح وزيادتها

ماذا يحدث لو أنه كان لديك المزيد من المرئية وحصدت المزيد من الحركة الشبكية traffic؟ تزداد المبيعات، صحيح😍؟

وهذا ما يناله منتَجك الرقمي بالضبط اعتباراً من اللحظة التي يتم المتاجرة به من خلال شبكة من المسوقين بالعمولة.

هؤلاء الأشخاص يرغبون بمشاهدة النتائج، وسوف يعملون بجهد كبير ليشترِ المزيد من العملاء المواد. في المحصلة، الربحُ الذي تكسبه أنت هو ربح لهم أيضاً.

إذاً، بدلاً من أن يقوم المنتِج بالترويج لدورته التعليمية بمفرده، يعتمد على العديد من الأشخاص الآخرين في إقامة الأعمال التسويقية لعمله التجاري الرقمي، مما يؤدي إلى الارتقاء وتعظيم فرصة تحقيق المبيعات بشكل كبير!

4- تقسيم الجمهور إلى شرائح

يعرف المنتجون السوق الرقمية جيداً، ولهذا يعلمون أنهم بحاجة إلى العمل على قطاعات أو شرائح أكثر تحديداً في السوق.

إذا قمتَ بإعداد دورة تعليمية أونلاين تتحدث عن كيفية إعداد أجمل تسريحات الشعر الرجالية أو النسائية، يجب أن تتأكد من أن هذه الدورة ستثير اهتمام الناس العاملين في المدونات أو الموقع الإلكترونية في هذا المجال.

فلا أحد يكتب في مدونته عن نصائح حول السفر سيرغب في تضييع وقته محاولاً بيع دليل يعلّم الناس كيفية عمل تسريحات للشعر!!

لاحظ أن هذه الميزة (تقسيم السوق إلى شرائح) هي إحدى أكبر المزايا التي تتحقق من الشركاء: فهم يضمنون لك وصولاً أسهل ومباشراً إلى الجمهور المستهدف target audience .

5- وجود أخصائيين مع شركاء ومروّجين

هل تتحدث دورتك التعليمية عن تعليم الأطفال؟

ما رأيك في التحدث إلى أمّ تعمل مدونة ولديها الكثير من المتابعات، لكي تقوم بالترويج لدورتك التعليمية؟

يمكنك الاتصال مع مسوّقين بالعمولة مرتبطين بالعالم الرقمي، يعرفون الممارسات الجيدة للترويج أو يتمتعون بتأثير على قطاعك السوقي.

6- التحكم بعمولة المسوقين

إن المنتِج الرقمي ذاته سوف يكون المسؤول عن تحديد مقدار العمولة التي سيتم تقديمها إلى المسوق بالعمولة على كل عملية بيع تتحقق.

بهذا تحظى بتحكم أكبر بأرباحكَ ويمكنك أيضاً تحديد استراتيجيتك بشكل أفضل بالاستناد إلى اختيارك.

7- تعلُّم الاستراتيجيات الترويجية مع المسوقين

كما ذكرتُ، يعتبر المسوّقون بالعمولة شركاءً لك.

إذا كنت مبتدئاً في العالم الرقمي، سوف تكون أمامك طريق طويلة لكي تتعلم، وليس هناك أفضل من أن تتعلم ممَن يفهم هذا الموضوع. 😉

حدد المسوقين بالعمولة الذين يتفرغون بشكل أكبر للعمل التجاري، وأدرس الاستراتيجيات التي يستخدمونها. هكذا، يمكنك تطبيقها بتقنيات أكبر في أعمالك الترويجية الخاصة.

8- العمل بشكل منفرد أو إلى جانب فريق عمل مختصر

إن التعاقد مع عاملين، توقيع عقود عمل معهم، التعامل مع الأمور البيروقراطية لدخول العاملين يمكن أن يجلب كثيراً من الصعوبات لرواد الأعمال الصغار.

نظراً لوجود منتَج رقمي، والذي بشكل عام، يتم التركيز فيه على المستهلك النهائي، لا تحتاج إلى التعاقد مع فريق عمل من أجل البيع.

إن المسوقين بالعمولة سيكونون البائعين، يعتبر الدفع لهؤلاء الأشخاص من مسؤولية المنصة التي يقوم المنتِج الرقمي باختيارها.

ما أنواع المسوقين بالعمولة الذين يمكن العثور عليهم في السوق؟

توجد مجموعتان كبيرتان من المسوقين بالعمولة، و يمكن تقسيمها إلى أخصائيين آخرين. هاتان المجموعتان هما: المسوقون بالعمولة السلطة Authority Affiliate و المسوّقون بالعمولة العالِمون Scientist Affiliate.

المسوق بالعمولة السلطة Authority Affiliate : هو كل مسوق بالعمولة يخصص عمله التجاري لقطاع سوقي محدد، ويبني اسماً له أو ماركة في ذلك القطاع. يركّز على إعداد وتشكيل حركة traffic ، سواء من خلال المدونات أو شبكات التواصل الاجتماعي، ويتفاعل بشكل كبير جداً مع جمهوره.

من الأمثلة الجيدة على ذلك: مدونات التجميل، الأزياء، الانستغرامرز Instagrammers الذين يتحدثون عن مجال معين، وكذلك يوتيوبرز Youtubers…الخ

هناك أخصائيون في القطاعات السوقية المتنوعة وكذلك القطاعات الثانوية، حيث يمكنهم المساهمة في عملك التجاري!!

أما المسوق بالعمولة العالِم Scientist Affiliate فهو الخبير الكبير في الإعلانات المأجورة والممولة. فهو يعلم كيف يستثمر جيداً في الحملات على Google Ads ، الفيسبوك والقنوات الأخرى، وبشكل عام لا يعتبر أخصائياً في سوق محددة أو قطاع محدد.

كونه شخص جيد جداً في الاستثمار، يمكنه العمل في قطاعات عديدة من دون الحاجة إلى شهرة أو حضور مؤثر أونلاين.

لتعرف أكثر عن هذين النوعين من الأخصائيين، ما رأيك أن تقرأ مقالنا الذي يتحدث عن المسوق بالعمولة السلطة والمسوق بالعمولة العالِم؟!

ما الذي تحتاج له لتعرف كيف تقود المسوقين بالعمولة؟

هناك ملاحظة هامة وهي أنه، عندما تسمح أن يشارك المسوقون بالعمولة في عملك التجاري، يجب عليك المحافظة على التحكم بكل ما يحدث.

لا تخطئ معتقداً أن وجود العديد من المسوقين بالعمولة المرتبطين يسبب المبيعات في غمضة عين. وهذا خطأ شائع يمكنه أن يؤثر سلباً على كامل جهدك في الترويج للمنتجات الرقمية .

يعتقد بعض المنتجين أنه بمجرد إتاحة منتَجك للتسويق بالعمولة ، وترك الأشخاص الآخرين يقومون بباقي العمل سوف يكون كافياً للارتقاء بعملك التجاري.

إذا لم تعلم ما يقوم به المسوّقون بالعمولة، أي مَن يسوق حقاً للمنتَج وكذلك التقنيات التي يستخدمونها، لن تتمتع بالتحكم بالمبيعات ولن تتمكّن من التفكير في استراتيجياتٍ من أجل زيادة الأرباح.

لهذا السبب، لإدارة المسوقين بالعمولة وضمان محافظتهم على عمل جيد، يتوجب عليك ما يلي:

1- ملاحظة أولئك الذين يبذلون الجهد كثيراً في سبيل عملك التجاري

إن التفرغ وبذل الجهد الواسع لا يعني العمل لساعات أطول في اليوم، بل يعني أن تكون مسؤولاً واحترافياً.

لاحظ أيضاً أولئك الذين لا يتوافقون مع استراتيجياتك الترويجية.

في حال كان هناك أحد يقوم بممارسات السبام SPAM على سبيل المثال، يمكنك التحدث معه بشكل ودود، أو في حال الحاجة، إزالته من فريق المسوقين بالعمولة لديك.

وهذه النقطة هامة جداً، لأنه حتى لو كانت مرحلة الترويج للمنتجات الرقمية في متناول أيدي الآخرين، فإن العلامة التجارية أو الواجهة سوف تمثلك أنت.

لهذا إذا كان لديك مسوقين بالعمولة لديهم الاستراتيجيات التي تتعارض مع ما ترغب فيه، باعتبار أن الاسم المرتبط بذلك المنتَج هو اسمك، قد يعتقد العملاء المحتملون أنك توافق على هذه التقنيات الترويجية.

لتجنب حدوث مثل ذلك، يجب أن توضّح جيداً جداً للمسوقين بالعمولة بعض الأفعال والممارسات التطفلية في التسويق، والتي لا تقبلها. هكذا سوف يعلمون منذ البداية ما الذي لا يتوجب عليهم القيام به.

2- تحليل المقاييس

في كل نشاط تجاري أونلاين، من المهم جداً أن تعرف كيف تحلل المقاييس حتى تعلم ما تقوم به وتتمكن من تحديد الجوانب التي أدت إلى نتائج إيجابية وكذلك النقاط التي تحتاج إلى تحسينات.

وهذا الأمر لا يعتبر مختلفاً من أجل المسوقين بالعمولة.

مَن هم المسوقون بالعمولة الذين يحققون أكبر التحويلات؟ بمعنى آخر، أولئك الذين يحققون المبيعات لعملك التجاري؟

سوف يكون لديك تقرير داخل المنصة التي تختار للتعامل مع الأرقام التي تتحدث عن كل شخص يعمل معك.

هكذا، يمكن التفكير في إجراءات لتحفيز المسوقين بالعمولة الآخرين على بيع المزيد، أو حتى التفكير في بعض التحفيز لأولئك الذين يحققون المزيد من المبيعات.

بالإضافة إلى ذلك، إذا قمتَ بإعداد منتَج آخر، عندما تقرر إطلاقه launching في السوق، يمكنك أن تدعو المسوقين بالعمولة الذين عبّروا عن أفضل أداء في منتَجك السابق ليدخلوا إلى السوق بهذا المنتَج أيضاً والتألق والتميز.

3- العلاقات الجيدة

حافظ على علاقة جيدة مع المسوقين بالعمولة، خصوصاً مع أولئك الذين يظهرون أنهم أكثر تكرساً وتفرغاً للعمل.

أجب على الرسائل الإلكترونية، كُن مهذباً وأظهِر أنك مستعد للعمل معاً. إن بداية علاقة جيدة يمكن أن تعود عليك بثمار جيدة جداً في المستقبل.

ما الذي يجب القيام به لجذب مسوقين جدد بالعمولة؟

إن المسوقين الجيدون يمكن أن يكونوا المفتاح لعملك التجاري. وهذا لأنه تم إثبات (و أرقامنا تثبت ذلك) أن المنتجين الرقميين الناجحين لم يكونوا ليصلوا إلى النتائج التي وصلوا لها من دون أن يكون لديهم مسوقين جيدين!!

لكن لا تعتقد أنه يجب على المسوقين بالعمولة فقط أن يُظهِروا أداءً جيداً للترويج لمنتَجك. لجذب انتباه المسوّقين الجيدين، تحتاج أنت أيضاً إلى اتباع بعض الممارسات الجيدة:

1- اضمن أن يكون منتَجك يتمتع بالجودة

لن يخاطر المسوقون الجيدون بسمعتهم إطلاقاً بترويجِهم لمنتَجات سيئة ، ولا تفي بما تَعِدُ به!!😶

لهذا كلما دعت الحاجة إلى ذلك، قم بتحديث المحتوى في دورتك التعليمية، حيث من المحتمل أن تتحول الكثير من المعلومات إلى معلومات عديمة الفائدة أو مستَهلكة مع مرور الوقت. لهذا يعتبر ذلك أحد المزايا الكبرى للدورات التعليمية أونلاين!!

إذا لم تقم بإعداد منتَجك الرقمي بعد (ماذا تنتظر؟😍) سوف أقدم لك طرف الخيط!!!  اقرأ هذا الدليل الشامل والكامل، الكافي والوافي، المجاني الذي يعلمك كيفية إعداد كتاب رقمي. من خلال ذلك، سوف تتعلم خطوة بخطوة ذلك بدءاً من مرحلة الإعداد وانتهاءً بالتسويق!!

2- ليكن لديك صفحة بيع Sales Page جيدة

وهذا يمثل أحد العوامل الهامة التي تجعل المسوقين بالعمولة يهتمون بمنتَجك.

تخيل ما يلي: يستثمر المسوق بالعمولة في مجال الإعلانات التي تحقق التحويلات الكبيرة، لكن عندما ينقر المستخدم على رابط الترويج، يصادف صفحة بيع تم إعدادها بشكل سيء، وتعاني من تصميم سيء، ربما يفقد حماسه ويقوم بإغلاق الصفحة.

السؤال الآن: لو كنت أنت مكان المسوق، هل كنت لتسوّق وتروّج لمثل هذه الصفحة؟

إذاً، ضع صفحة من خلال التفكير في معدلات التحويل. بهذا الأسلوب، سوف يشعر المسوق بالعمولة بالأمان بأن فرص تحقيقه للمبيعات هي فرص واعدة حقاً.

3- اجعل صفحة الدفع Checkout مخصصة

من خلال صفحة دفع مخصصة، ستتمكن من التغلب على اعتراضات الشراء التي تأتي من العملاء، المحافظة على هويتك إلى أن تصل إلى مرحلة قيام العميل بالدفع، وهنا يمكنك استخدام تصميم جيد كحليف لك أثناء البيع، وتحسين عمل المسوقين بالعمولة من خلال التمتع بسلة مشتريات مربحة.

4- تواجد في الأحداث التي تتعلق بالمنتجات الرقمية في السوق

هذه هي طريقة ممتازة للتعرف بشكل شخصي على المسوقين بالعمولة الاحترافيين الذين يمكنهم مساعدتك في عملك التجاري، من خلال إقامة شبكة من العلاقات networking .

شخصياً، يمكنك تحديد الأشخاص الذين لديهم كمية كبيرة من التعاطف مع عملك، التعرف على المسوقين العاملين في قطاعك السوقي، والحصول على الإرشادات من الأشخاص المثاليين لينضموا إليك.

5- شارك في منتديات الحوار ومجموعات ريادة الأعمال الرقمية

إن إقامة اتصالات و تكوين علاقات مع رواد أعمال آخرين يعتبر طريقة لتتعلم بشكل أسرع إلى جانب مَن لديه الخبرة في مجال الأعمال التجارية الرقمية.

صدقني: هناك دوماً، وفي أي مكان، شخص يسره التعاون معك!!

لهذا ابحث عن منتديات النقاش ومجموعات رياديي الأعمال الرقمية وشارك فيها.

بالإضافة إلى التعرف على أناس يقومون بأعمال شبيهة بما تقوم به، يمكنك جمع بعض الآراء insights لتطبيقها في عملك التجاري، ومشاركة خبراتك مع رواد أعمال آخرين.

شارك في برنامج للتّسويق بالعمولة

أصبحتَ تعرف الآن الكثير من المعلومات عن مجال التسويق بالعمولة، ربما لاحظتَ أن هذا الأسلوب هو طريقة عظيمة

تساعدك على الترويج للمنتجات الرقمية .

كما قلت في بداية هذه التدوينة، إن وجود مسوقين بالعمولة يروّجون لدورتك التعليمية أونلاين يمثل خياراً رائعاً وعظيماً، خصوصاً لمَن يبدأ للتو، ولا يتقن جميع تقنيات البيع في السوق الرقمية.

حتى مَن يُعَد منتِجاً منذ وقت طويل، ربما قد لاحظ المزايا التي تتحقق من وجود أشخاص آخرين يسوقون و يبيعون منتَجاتك.

لهذا، حان الوقت لتضع كل ما تعلمته هنا موضع التطبيق، وتحدد مَن سيكون مسوقاً بالعمولة على أعمالك التجارية، وكذلك الشركاء في أعمالك!

استغل الفرصة لتتعرف على برنامج التسويق بالعمولة، وابدأ الآن!!

ما رأيك ؟؟ ما هو الانطباع الذي تكوّن لديك بعد أن قرأت هذه التدوينة؟ هل أنت متحمّس للعمل؟ شاركنا برأيك عبر مساحة التعليقات!!

إلى اللقاء في تدوينة أخرى ومنشور آخر!

السلام عليكم!

*تم إعداد هذه التدوينة بشكل أساسي في شهر تشرين الأول/ أكتوبر عام 2016، وتم تحديثها لكي تتضمن المعلومات الشاملة والأكثر دقة!!

Nosso site utiliza cookies para melhorar sua experiência de navegação.