16 نصيحة لتكون رائد أعمال رقمي أفضل!

16 نصيحة لتكون رائد أعمال رقمي أفضل!

تعلم كيف تطوّر، تحسّن وترتقي بمبيعاتكِ على الإنترنت!

إن التحول إلى رائد أعمال رقمي ناجح يمثل رغبة الكثير من الناس العاملين على الإنترنت، بغض النظر إذا كانوا يبدأون الآن، أو كانت لديهم خبرة في السوق اون لاين. لهذا يتطلب الأمر الكثير من التفرغ والرغبة لتكون الأفضل دوماً كرائد أعمال.

لا تعد ريادة الأعمال الرقمية أمراً في غاية الصعوبة كما يراه البعض، لكن بالطبع يجب عليك بذل الجهد. لكن، هناك بعض النصائح يمكن لأي شخص اتباعها لمحاولة التطور على الدوام.

إذا كنت مهتماً بالتحول إلى رائد أعمال رقمي ، وتكون متميزاً فقد وصلت إلى المكان الصحيح!

في هذا المنشور نجمع بعض النصائح التي يمكن أن تساعد العاملين على الإنترنت الراغبين في تنشيط أعمالهم.

اقرأ الآن هذه النصائح القيّمة لتساعدك على منح الحياة لأعمالك التجارية.

الفهرس
1- كن رائد أعمال رقمي مواكب لما هو حديث 2- قم بإنتاج المحتويات التي تتمتع بالجودة 3- ابدأ بإعداد فيديوهات 4- نظّم عملك الرقمي 5- حسّن علاقاتك مع شركائك 6- قم بعقد جلسات ويبينار 7- قم بإعداد قمع للمبيعات 8- شارك في الأحداث في السوق 9- اعمل على زيادة حضورك على شبكات التواصل 10- تعلم من منافسيك 11- تعلم من رواد أعمال رقميّين آخرين 12- قم بإجراء الاختبارات وحسّن من معدلات التحويل 13- راقب دوماً المقاييس 14- قم بالخطوة الأولى 15- اكسب الترفيه والتسلية بالقيام بما تحبه 16- نصيحة إضافية

1- كن رائد أعمال رقمي مواكب لما هو حديث

النصيحة الأولى التي ننصحك بها هي أن تكون رائد أعمال رقمي أفضل على الدوام هي: راقب دوماً المستجدات التي يمكنها التأثير على عملك، وكن الأول الذي يستخدم أحداث إطلاق المنتجات التي يمكنها أن تشكل كل الاختلاف في حياتك اليومية. قد تبدو هذه النصيحة بديهية، لكن صدقني: إنها في غاية الأهمية.

يمر الإنترنت في تحديث مستمر، لهذا إذا لم تواكب التحديثات والتغييرات هذه، قد تتراجع كثيراً.

حتى لا يحدث ذلك، قم بإعداد قائمة بالمواقع الإلكترونية والمدونات التي تعتبر مرجعاً في مجال المحتوى الجيد ، وابدأ بمتابعة ما يتحدثون عنه بشكل يومي.

نصيحة جيدة لك هي استخدام معدات تراكم لك المحتويات مثل Freedly و Digg، لجمع المنشورات في مكان واحد فقط. يمكنك استخدام الأداة جوجل تريندز Google Trends أيضاً ، بهذا تتكون لديك فكرة لكل ما يتم البحث عنه باستمرار على الإنترنت.

هناك نصيحة أخرى هامة وهي مراقبة ما قامت به الأسواق المختلفة في القطاع السوقي الذي تعمل فيه، مثل سوق الولايات المتحدة. بهذا يمكنك استباق بعض الاتجاهات والخروج في المقدمة أمام المنافسين لك.

سجل في القوائم البريدية، تابع القنوات على يوتيوب، شارك في الويبينار، اتبع دورات تعليمية اون لاين تتحدث عن مجال عملك.. قم بكل ما يساعدك في العثور على أفكار insights جيدة مفيدة لأعمالك التجارية.

2- قم بإنتاج المحتويات التي تتمتع بالجودة

إن محتوى يتمتع بالجودة يشكل كل الاختلاف في أي نشاط أعمال تجاري. لهذا قم بإعداد المواد الهامة من أجل جمهورك.

قم بإجراء الأبحاث لتفهم ما يبحث عنه الجمهور في قراءته على الإنترنت، واكتشف المحتويات والموضوعات التي قمت بإعدادها وحققت المزيد من التفاعل. واعتباراً من هنا ابدأ بإعداد المحتويات التي تتمتع بمستوى عالٍ.

إضافة إلى أنك تساهم في بناء سلطتك الخاصة على الإنترنت كرائد أعمال رقمي ، يمكنك أيضاً تذليل الاعتراضات التي تأتي من جانب المشترين وتأهيل المزيد من العملاء المحتملين leads.

قم بإعداد مواد غنية و وزعها مجاناً. بهذا يمكنك تعليم جمهورك، وتُظهِر لهم أن لديك المعرفة التي تتحدث عن مجال الأداء لديك، وبهذا تجعل الناس يشترون منتجاتك لأنهم يلاحظون أنها أفضل خيار لمشكلة معينة.

3- ابدأ بإعداد فيديوهات

لقد غزا الفيديو الويب ، ويحدث هذا بشكل أساسي بسبب السهولة في استهلاك هذه الصيغة من المحتوى.

وهذا يُظهِر لنا أن إعداد الفيديوهات لا يعتبر ميلاً فقط بل هو حقيقة. هذا النوع من المحتوى يتم استهلاكه بواسطة الجمهور على اختلاف أنواعه، ويعتبر المسؤول عن جزء كبير من الحركة (الترافيك) التي يتم توليدها على الإنترنت.

لهذا السبب، إذا كنت لا تستخدم صيغة الفيديو حتى الآن في استراتيجيتك الريادية الرقمية، أقول لك بكل صراحة: حان الوقت لتبدأ الآن!

لا تقلق إذا شعرت أن فيديوهاتك لا تتمتع بالاحترافية أول الأمر. يعد الفيديو لغة تتحسن مع التدريب. يكفي فقط أن تنظر إلى الفيديوهات القديمة والحالية لرواد الأعمال الذين تُعجَب بهم، لتتعلم منهم كيف تطورا أيضاً.

بالإضافة إلى ذلك، لا تحتاج إلى الكثير لكي تبدأ: يمكنك إعداد فيديوهات جيدة فقط من خلال جهازك الخليوي وبعض التقنيات البسيطة.

إذاً، استفد قدر الإمكان من هذه الاستراتيجية في أعمالك الرقمية.

استغل الفرصة أيضاً واقرأ تدوينتنا التي تتحدث عن كيفية تحسين وضعيتك أمام الكاميرات لتتعلم ما يجب عليك القيام به لتسجيل فيديوهات جيدة.

4- نظّم عملك الرقمي

إننا نتحدث دوماً عن أن وجود عمل تجاري رقمي هو أمر جاد، خصوصاً لمَن يتفرغ فقط له. لهذا من المهم أن تولي اهتماماً للنواحي القانونية التي تخص عملك : بصفتك رائد أعمال رقمي .

في أول الأمر قد يبدو صعباً تنظيم عملك التجاري، وخصوصاً عندما نتحدث عن قوانين العمل والعمال، لكن أعتقد أن كل شيء هو أبسط مما يبدو عليه.

لا تنس الانتباه إلى هذا المظهر في عملك. إن هذا الموضوع هام جداً، وكلما نظمت ذلك بشكل مبكر أكثر، كلما كان ذلك أسهل عليك عندما يأخذ عملك في النمو.

5- حسّن علاقاتك مع شركائك

أن تكون رائد أعمال رقمي يعني التفاعل مع جماهير مختلفة: زبائن ومشترين محتملين، مسوقين بالعمولة وكذلك منتجين رقميين.. موردين وحتى منافسين.

وهذا يعني: ستكون على تواصل دائم مع أشخاص مختلفين.

لهذا حاول الاقتراب أكثر والتعرف بشكل أفضل على كل شخص يشكل جزءاً من عملك. هكذا يمكنك بناء علاقات أكثر متانة ، ويمكن أن تساعد عملك التجاري على النمو. في المحصلة، يعتبر التطور أمراً أكبر بكثير عندما يتمتع الجميع بالتناغم.

هناك استراتيجية مفيدة لانضمامك إلى علامات تجارية أخرى في قطاعك السوقي (أو لديهم جمهور مشابه لجمهورك) وهي إقامة الشراكات: عقد تسويق مشترك co-marketing على سبيل المثال.

من خلال ذلك يمكنك الوصول إلى جمهور أكبر مما لديك، بالإضافة إلى أنك تتعرف على رواد أعمال رقميين جدد ويمكن أن يكون لديهم أفكار مختلفة عن أفكارك، وهكذا يساعدونك على التفكير في تحسينات من أجل عملك التجاري.

6- قم بعقد جلسات ويبينار

يعد الويبينار استراتيجية عظيمة لرواد الأعمال الرقميين، بغض النظر عن مرحلة التطور التي يمر بها عملك.

مَن يبدأ يمكنه استخدام الويبينار للحصول على المزيد من الجمهور والمستمعين، و تقديم تنشيط ثمين لعمله التجاري. أما مَن لديه وقت أكبر في هذه المسيرة، يمكنه استخدام الويبينار للتغلب على الاعتراضات التي تأتي من جانب المشترين. ومّن يُعتبر مرجعاً في السوق يمكنه استخدام هذه الاستراتيجية لزيادة سلطته أكثر.

لهذا فكر في إضافة أسلوب الويبينار إلى استراتيجيتك.

لا تعلم إلى الآن كيف تبدأ بذلك ؟ لا داعي للانتظار أكثر! لدينا دليل شامل في المدونة يعلّمك خطوة بخطوة كيفية إعداد الويبينار!

7- قم بإعداد قمع للمبيعات

هل سمعت بالحديث عن قمع المبيعات أو Sales Funnel ؟

يعتبر قمع المبيعات أداة جوهرية لكل رائد أعمال رقمي ، حيث تسمح بالتعرف على مسيرة المشتري منذ اللحظة التي يتصل فيها مع عملك التجاري وانتهاء باتخاذ القرار بالشراء.

من خلال وجود قمع للمبيعات يتم تنظيمه بشكل جيد، يمكنك التعرف على المرحلة التي يتواجد فيها عميلك المحتمل، وتحديد المحتوى الأكثر فائدة من أجله في تلك اللحظة.

يمكنك استخدام هذه الاستراتيجية في العديد من الجوانب في عملك التجاري مثل: الرسائل الإلكترونية على سبيل المثال. يمكنك استخدام هذه الاستراتيجية لتوسيع عملك التجاري، الترويج وبيع العروض المختلفة لزبائنك.

لهذا استفد من جميع نصائحنا التي تتحدث عن قمع المبيعات، وابدأ بتوسيع هذه الاستراتيجية في عملك. يمكن أن تكون النتيجة إيجابية جداً لك.

8- شارك في الأحداث في السوق

تعد الأحداث المكانية فرصة عظيمة لمَن يرغب في أن يتعلم أكثر. من خلالها يمكن توثيق العلاقات مع رواد أعمال آخرين يساهمون في بناء سوق المنتجات الرقمية. لهذا السبب في كل مرة تكون لديك فرصة جديدة، شارك في مثل هذه اللقاءات.

9- اعمل على زيادة حضورك على شبكات التواصل

التواجد على شبكات التواصل هو أمر جوهري لنجاح أي رائد أعمال رقمي . في المحصلة، من خلال هذه الشبكات يمكنك التواصل بشكل مباشر مع جمهورك: سواء لبيع منتَج ما، أو لإعداد مواد تتمتع بالجودة وبناء سلطتك!

بالإضافة إلى ذلك، على شبكات التواصل يمكنك تطوير أنواع مختلفة من الاستراتيجيات، المدفوعة أو المجانية كلياً، لتنشيط عملك التجاري الرقمي.

لهذا إذا لم تكن تستخدم إلى الآن كامل القوة والإمكانية التي تقوم عليها شبكات التواصل في عملك ، حان الوقت للقيام بذلك الآن.

اختر تلك الشبكات التي تلائم قطاعك السوقي وتعنيه بشكل أكبر، وخصوصاً من أجل العميل المحتمل persona، بعد ذلك قم بإعداد محتويات هامة واستغل علاقتك مع متابعيك.

10- تعلم من منافسيك

كل عمل تجاري أونلاين يمر في تقدم مستمر، وله نقاط وجوانب يمكن تحسينها. يمكنك أن تتعلم الكثير من خلال ملاحظتك للجوانب التي يتألق فيها المنافسون لديك ويعتبرون أفضل منك.

لاحظ طريقة إعدادهم للعروض. حلل أداءك على شبكات التواصل الاجتماعي، و كيف يتعاملون مع الأنواع المختلفة من التعليقات التي يتم استلامها.

يمكنك العثور على العديد من النقاط والجوانب التحليلية التي تهمك، وانطلاقاً من هذا معرفة الطريق التي تسير فيها بشكل أفضل منهم وكيف يمكن لك أن تتطور في ذلك.

لكن احذر: عندما نقول لك أن تتعلم من المنافسين، هذا لا يعني أبداً القيام بتقليدهم. المهم في هذه النصيحة هو ملاحظة الثغرات التي يتركها المنافسون وراءهم ومحاولة أن تقوم أنت بملئها بشيء يجعل الناس يرغبون في معرفة المزيد عن عملك التجاري.

(تعلم أكثر: كيف يمكن لك مراقبة المنافسين).

11- تعلم من رواد أعمال رقميّين آخرين

إن معرفة قصص أناس آخرين يعملون مثلك، قرروا ترك كل شيء للبدء بعمل تجاري رقمي يمكن أن يكون حافزاً لك، خصوصاً عند ملاحظة أنهم وصلوا إلى النجاح في هذه المسيرة.

لهذا ابحث دوماً – كلما استطعت ذلك – عن قصص رواد أعمال رقميّين آخرين لتحفّزك تلك القصص على العمل.

12- قم بإجراء الاختبارات وحسّن من معدلات التحويل

إحدى أسرار تحسين عملك التجاري الرقمي يكمن في إجراء العديد من الاختبارات وتحسين تطبيقك للأمور والتقنيات. وهذا ينطبق على كل شيء: الإعلانات، المنشورات على شبكات التواصل وصفحة المبيعات.

كل الجوانب التي يمكنك اختبارها يمكنك تحسينها، لهذا طبّق هذه التقنية في عملك التجاري كرائد أعمال رقمي.

صمّم أنواع عديدة من الإعلانات وشاهد أي نوع يمكن أن يحسّن من معدل التفاعل لديك.

قم بإعداد أنواع مختلفة من صفحات البيع، مغيراً بعض التفاصيل فقط في أغلب الأحيان، و لاحظ أياً منها يحقق لك تحويلاً أعلى. والأمر الأهم هو أن تحافظ على تقرير يضم كل ما أدى إلى نقاط إيجابية، والجوانب التي يجب تجنّبها للسير دوماً في الاتجاه الصحيح.

لكنك تحتاج إلى أن تفهم الأرقام التي تهمك حقاً في عملك التجاري لكي لا تقوم بإجراء اختبارات كثيرة ولا تتمكن من تحسين أي شيء.

13- راقب دوماً المقاييس

بواسطة المقاييس التي يتم توليدها من عملك التجاري يمكنك التعرف على أمور كثيرة وأكثر مما تتخيل. هذه المقاييس هي التي تُظهر كل شيء بدءاً من سلوك الزوار في مدونتك وانتهاءً ببروفايل الشخص الذي يتابعك على شبكات التواصل.

إن تحليل الأرقام في عملك التجاري بذكاء هو أمر أساسي لتلاحظ النقاط التي تصيب فيها و النقاط التي تحتاج إلى تحسينات. لهذا لا تهمل متابعة أرقام عملك التجاري عن كثب.

هناك بعض المقاييس التي تعد جوهرية من أجل كل رائد أعمال رقمي ويمكنك التعرف عليها في هذا المقال.

14- قم بالخطوة الأولى

لا ينفع الأمر أبداً أن ترغب في أن تصبح رائد أعمال رقمي وتكون لديك أفكار رائعة إذا لم تضعها قيد التطبيق!

بالطبع نعلم أن كل بداية يمكن أن تتصف بالصعوبة، ولهذا سيكون أسهل بكثير وجود شخص يساعدك على البدء بعملك التجاري من الصفر. لكن لا يمكنك إهمال محاولة تحقيق ما تحلم به كرائد أعمال فقط لأنك لا تعلم من أين تبدأ!

إذا كنت تمر بذلك فعلاً فلا تقلق!

هناك طريقة تساعدك على البدء بالخطوة الأولى في عملك الرقمي: اقرأ هذه المقالات التي تشرح لك:

15- اكسب الترفيه والتسلية بالقيام بما تحبه

لقد ذكرنا هنا ونكرر ذلك: أن تكون رائد أعمال رقمي هو موضوع جاد. في المحصلة إنك تقوم بإعداد أعمال تجارية حقيقية. لكن يمكنك تحويل مسيرتك إلى عملية مسلية وممتعة!

بالإضافة إلى التعلم المتواصل، يمكن أن تكون العلاقة مع الناس بمثابة خبرة رائعة، سواء كانوا شركاء في العمل ، موردين أم جمهور.

كل شيء يمكن أن يجلب لك المزيد من المتعة والتسلية إذا كنت تعمل في مجال تحبه. لهذا اسعَ إلى عيش ما تعشقه. فكّر في الأمور التي تجعلك ترغب في الاستيقاظ والعمل كل يوم واستثمر ذلك.

نصيحة إضافية

لقد تعرفت حتى الآن على 15 نصيحة يمكن أن تساعدك على أن تكون رائد أعمال رقمي أفضل، جميع هذه النصائح جوهرية لمَن يبدأ الآن وأيضاً لمَن يتواجد في هذه السوق منذ وقت أطول.

لكن إذا كنت رائد أعمال رقمي : ما رأيك أن تتعرف على المنصة هوت مارت وتستخدمها؟ لدينا أيضاً نصحية أخرى: لا تهمل قراءتها:

16- استثمر جميع المزايا التي يقدمها لك Hotmart Club

إن Hotmart Cub هي منطقة عضوية مجانية وغير محدودة تابعة إلى المنصة هوت مارت. من خلال Hotmart Club يمكنك تنظيم المحتويات والموضوعات بسهولة واستخدام المعدات والأدوات التي تساعد على زيادة معدل التحويل لديك.

أيضاً من خلال Hotmart Club تكون الخيارات والاحتمالات كثيرة: يمكنك الاستفادة بشكل أفضل من باقات الاشتراك، إنشاء مساحات للنقاش، استضافة كتابك الإلكتروني وكامل المواد التي يتضمنها كورسك الرقمي اونلاين.. والكثير غير ذلك. كل شيء متكامل بشكل رائع مع هوت مارت وأدواتها العديدة.

لهذا لكل رائد أعمال رقمي لم يتعرف حتى الآن على Hotmart Cub حان الوقت لتتعرف الآن!

هل أنت مستعد للبدء بمشروعك الريادي الرقمي ؟

إن ترك كل شيء والسعي لتصبح رائد أعمال رقمي قد يبدو مهمة صعبة، وفي الكثير من الأحيان مخيفة في البداية. لكن إذا وصلت إلى هنا، بالتأكيد لاحظت أن ذلك ليس حلماً فقط بل يمكن العيش مما تهواه وتعشقه!

كلما تفرغت لذلك كلما حصدت المزيد من المعرفة، وبالتالي سيكون أسهل بكثير الوصول إلى أهدافك كرائد أعمال. لذا يكمن التحدي الآن في البدء وجعل هذا الاختيار يستحق العناء.

يمكنك التعليق عبر مساحة التعليقات، تفاعلك يسرنا كثيراً، كل التوفيق لك!

إلى اللقاء في تدوينة أخرى ومنشور آخر!

 

 

  • تم إعداد هذه التدوينة في الأساس في شهر يناير / كانون الثاني عام 2017، وتم تحديثه ليضم المعلومات الأكثر شمولاً ودقة!

 

يستخدم موقعنا ملفات تعريف الارتباط - الكوكيز (cookies) لتحسين تجربة التصفح لديك.‎‎